كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 8 من 8
1اعجابات
  • 1 Post By أم علي طويلبة علم

الموضوع: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    فائدة :
    قولهم ( أي : العلماء ) : لا تجب زكاة على كافر . أي لا تجب على كافر وجوب أداء ، وأما وجوب الخطاب فثابت ، نبَّه عليه ابن نصر الله في "حواشي الكافي" ، وأشار إليه صاحب الإقناع ( 1 / 242 ) بقوله : فلا تجب بمعنى الأداء على كافر ، وهذا مبني على الصحيح عند الأصوليين من خطاب الكفار بالفروع . قاله عثمان النجدي رحمه الله في حاشيته على شرح المنتهى .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    وفي مطالب أولي النهى في شرح غاية المنتهى للرحيباني : 1 / 274 : ( ولا ) تجب الصلاة ( على كافر أصلي وجوب أداء ) بمعنى أنا لا نأمره بها في كفره ولا بقضائها إذا أسلم ؛ لأنه أسلم خلق كثير في عهده صلى الله عليه وسلم فلا يؤمر أحد بقضائها؛ لما فيه من التنفير عن الإسلام ( بل ) تجب عليه ( وجوب عقاب لمخاطبته ) - أي : الكافر - ( بفروع الشريعة ) من صلاة وصوم وزكاة وحج على الصحيح ، كالتوحيد إجماعا ؛ لقوله تعالى : ( ما سلككم في سقر قالوا لم نك من المصلين ) الآية .


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    وفي حاشية الروض المربع لابن قاسم رحمه الله :
    .... فلا تجب على كافر، أصلي أو مرتد(2) ....
    _______________
    (2) يعني وجوب أداء بلا نزاع، إذ الزكاة قربة وطاعة، والكافر ليس من أهلها، ولافتقارها إلى نية، وهي ممتنعة من الكافر، وأما وجوب الخطاب، بمعنى العقاب في الآخرة فثابت وتقدم، وفي حديث معاذ «فادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله» وذكر الصلاة، ثم قال «فإن هم أطاعوك لذلك فأعملهم أن الله افترض عليهم صدقة، تؤخذ من أغنيائهم فترد على فقرائهم» متفق عليه، فجعل الإسلام شرطًا لوجوب الزكاة.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,922

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره ( 2 / 544 ) :
    وقال تعالى: { الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ زِدْنَاهُمْ عَذَابًا فَوْقَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يُفْسِدُونَ } ؛ ولهذا يعذبون على كل أمر تركوه، وعلى كل نهي ارتكبوه؛ ولهذا كان أصحَّ الأقوال أنهم مكلفون بفروع الشرائع أمرها ونهيها بالنسبة إلى الدار الآخرة .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    أحسنتم النقل ، أحسن الله إليكم .
    لكن المقصود هو توضيح أمر الوجوب بين وجوب الأداء والخطاب .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,922

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    بارك الله فيكم ، فما هي أدلة من قالوا بأنهم مخاطبون بالأوامر دون النواهي ؟
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: كيف لا تجب الصلاة والزكاة وغيرهما على الكافر ، وهو مخاطب بأصول الشريعة وفروعها ؟

    الصحيح أنهم مخاطبون بأصول الشريعة وفروعها أوامر ونواهي.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة
    ولهذا كان أصحَّ الأقوال أنهم مكلفون بفروع الشرائع أمرها ونهيها بالنسبة إلى الدار الآخرة .
    وكلام ابن كثير الذي نقلتموه واضح في هذا ، نفع الله بكم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •