أشكل عليّ كلام ابن رجب ؟ أفيدونا حفظكم الله
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أشكل عليّ كلام ابن رجب ؟ أفيدونا حفظكم الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    75

    افتراضي أشكل عليّ كلام ابن رجب ؟ أفيدونا حفظكم الله

    قال ابن رجب رحمه الله تعالى في شرح الأربعين
    فقوله بعد هذا: ((يا عبادي، لو أنَّ أوَّلكم وآخرَكُم وإنسكم وجِنَّكم كانوا على أتقى قلبِ رجلٍ واحدٍ منكم، ما زاد ذلك في مُلكي شيئاً، ولو كانوا على أفجر قلبِ رجلٍ منكم، ما نقص ذلك من مُلكي شيئاً)) ......
    ومِنَ النَّاس مَنْ قال: إنَّ إيجاده لخلقِه على هذا الوجه الموجود أكملُ من إيجاده على غيره، وهو خيرٌ من وجوده على غيره، وما فيه من الشَّرِّ، فهو شرٌّ إضافيٌّ نسبيٌّ بالنسبة إلى بعض الأشياء دونَ بعض، وليس شَرَّاً مطلقاً، بحيث يكونُ عدمُه خيراً من وجوده من كلِّ وجه، بل وجودُه خيرٌ من عدمه، قال: وهذا معنى قوله: ((بيده الخيرُ)) ومعنى قول النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم ((والشَّرُّ ليس إليك))
    يعني: أنَّ الشَّرَّ المحضَ الذي عدمه خيرٌ من وجوده ليس موجوداً في ملككَ، فإنَّ الله تعالى أوجد خلقه على ما تقتضيه حكمته وعدله، وخصَّ قوماً من خلقه بالفضل، وترك آخرينَ منهم في العدل، لما له في ذلك من الحكمة البالغة.

    وهذا فيه نظرٌ، وهو يُخالِفُ ما في الحديث مِنْ أنَّ جميعَ الخلق لو كانوا على صفةِ أكمل خلقه من البرِّ والتقوى، لم يزد ذلك ملكه شيئاً، ولا قدر جناح بعوضة، ولو كانوا على صفة أنقصِ خلقه من الفجور، لم ينقص ذلك من ملكه شيئاً، فدلَّ على أنَّ ملكه كاملٌ على أيِّ وجهٍ كان لا يزداد ولا يكمل بالطاعات، ولا يَنقُصُ بالمعاصي، ولا يؤثِّرُ فيه شيء. . اهـ

    أولا :ما وجه كون قول هذا القائل مخالفاً للحديث ؟
    فقول ذلك القائل : إن إيجاد الخلق على هذا الوجه أكمل من إيجاده على غيره و هو خير من عدمه . ليس فيه نسبة لملك الله بالنقص . بل الحديث ظاهر أن ملك الله كامل على كل حال كما قاله الحافظ .
    أليس مراد هذا القائل أن إيجاد الله هذا الخلق على هذا الوجه المشاهد ولم يوجدهم على أكمل القلوب تقوى - مثلا - أكمل من غيره .

    أرجو التوضيح لأني خشيت بسبب جهلي أن يكون خلف قول هذا القائل ما يخفى علي من أمور العقيدة . لذا :

    ثانياً : من هذا القائل ؟ أو من قال بهذا القول .

    وفقكم الله

  2. #2
    محمد طه شعبان غير متواجد حالياً مشرف سابق (رحمه الله)
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,924

    افتراضي رد: أشكل عليّ كلام ابن رجب ؟ أفيدونا حفظكم الله

    مقصود قائل هذا الكلام: ((وَمِنَ النَّاسِ مَنْ قَالَ: إِنَّ إِيجَادَهُ لِخَلْقِهِ عَلَى هَذَا الْوَجْهِ الْمَوْجُودِ أَكْمَلُ مِنْ إِيجَادِهِ عَلَى غَيْرِهِ، وَهُوَ خَيْرٌ مِنْ وُجُودِهِ عَلَى غَيْرِهِ))؛ مقصوده: أنه لو كان هناك أفضل من ذلك؛ للزم أن أن يكون هناك نقص في ملك الله تعالى.
    فرد عليه ابن رجب رحمه الله وقال: ملك الله تعالى لا يتأثر بخلقه. والله أعلم.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    75

    افتراضي رد: أشكل عليّ كلام ابن رجب ؟ أفيدونا حفظكم الله

    وفقك الله أخي محمد

    لم يتضح لي ذلك في قول ذلك القائل :
    لو قدر للخلق وجود أكمل من هذا الموجود للزم وجوده و لكان ملك الله فيه نقص تعالى الله .
    و الذي فهمته من ظاهر قوله :
    أن العبد قد يتوهم للوجود و المقادير صورة يظنها أكمل من الصورة الموجودة , كما لو توهم عدم قتل المسلمين خير من قتلهم مثلا في مكان ما , فقال هذا القائل : بل هذه الصورة أكمل و وجودها خير من عدمها .
    و دليل فهمي هذا : أنه ذكر أن الشر نسبي في هذا الخلق و ليس محضاً .
    فكأنه يرد على من توهم أن عدم الشر أكمل من وجوده .


    لكني أبقى متردداً لأني لا أعرف القائل و لا أعرف عقيدته التي قد يكون لها أثر .
    لكن قوله : ( أنَّ الشَّرَّ المحضَ الذي عدمه خيرٌ من وجوده ليس موجوداً في ملككَ، فإنَّ الله تعالى أوجد خلقه على ما تقتضيه حكمته وعدله، وخصَّ قوماً من خلقه بالفضل، وترك آخرينَ منهم في العدل، لما له في ذلك من الحكمة البالغة.)
    لا يظهر لي فيه نفَس المجبرة و لا القدرية

    والله أعلم

    فأفدنا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •