هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 17 من 17
2اعجابات
  • 1 Post By صالح محمود
  • 1 Post By صالح محمود

الموضوع: هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,089

    افتراضي هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

    أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا وكيع عن هشام عن قتادة عن سعيد بن المسيب عن سعد بن عبادة قال قلت يا رسول الله إن أمي ماتت أفأتصدق عنها قال نعم قلت فأي الصدقة أفضل قال سقي الماء .
    هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    345

    افتراضي رد: هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

    هذا الحديث بهذا السند رواه النسائي في الصغرى ..
    و حسب شرط النسائي نفسه في السنن الصغرى (المجتبى) فهو صحيح عنده والله اعلم
    قال ابن عراق الكناني في تنزيه الشريعة المرفوعة [1 / 288] : " رأيت بخط الحافظ ابن حجر على هامش مختصر الموضوعات لابن درباس ما نصه .. هذا أخرجه النسائى ولم يعلله وذلك يقتضى صحته " أهـ
    فالمعلوم من شرط النسائي في سننه الصغرى ان ماسكت عنه ولم يعلله فهو صحيح عنده
    ولا اعلم للحديث علة ظاهرة الان الا احتمال الانقطاع بين سعيد بن المسيب وسعد بن عبادة
    ولا يضر فسماعه منه محتمل جداً ، وكذلك فسعيد قد احتج بمراسيله اهل العلم وعدّوها من الصحيح ،
    كما قال الحافظ ابن حجر : الفقهاء الكبار اتفقوا على أن مرسلاته أصح المراسيل ..
    فالحديث دائر بين الصحة والحسن ! ونقول صحيح على شرط النسائي وحسن على شرط غيره !

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن شهاب الدين مشاهدة المشاركة
    فسماعه منه محتمل جداً
    بله لم يدركه أصلا ، فكيف يكون سماعه محتملا جدا ، فقد ولد بعد السنة الخامسة عشر التي توفي فيها سعد بن عبادة .
    قال العلائي في تحفة التحصيل ص 184 ـ ونقله أبو زرعة العراقي في التحفة ص 129 ـ : وفي سنن أبي داود والنسائي روايته عن سعد بن عبادة رضي الله عنه ولم يدركه .
    وقال الذهبي في السير 4 / 218 في ترجمة سعيد بن المسيب : وَرَوَى عَنْ: أُبَيِّ بنِ كَعْبٍ مُرْسَلاً، وَبِلاَلٍ كَذَلِكَ ( أي مرسلا ) ، وَسَعْدِ بنِ عُبَادَةَ كَذَلِكَ ( أي مرسلا ) ، وَأَبِي ذرٍّ، وَأَبِي الدَّرْدَاءِ كَذَلِكَ.
    وقال في موضع آخر 1 / 170 في ترجمة سعد بن عبادة : رَوَى عَنْهُ: سَعِيْدُ بنُ المُسَيِّبِ، وَالحَسَنُ البَصْرِيُّ، مُرْسَلٌ.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    345

    افتراضي رد: هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟

    جزاكم الله خيرا اخي المديني ـ اختلط الامر علي ، اشكرك على الفائدة القيمة
    وعليه ايضا لا ينفي هذا ان الحديث صحيح على شرط النسائي نفسه
    ولا ينفي هذا ان مراسيل سعيد صحيحة عند اهل العلم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: هل يصل هذا الحديث لدرجة الصحيح ؟


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,089

    افتراضي

    بيان ضعف حديث " أفضل الصدقة سقي الماء"

    حديث
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:
    فهذا بحث في بيان درجة حديث اشتهر وتداولته الألسن خاصة عند أصحاب الجمعيات الخيرية،فلا تجد جهاز تبريد للماء إلا وقد كتب عليه هذا الحديث وهو ما روي عن سعد بن عبادة رضي الله عنه قال:
    يا رسول الله.إن أمي ماتت أفأتصدق عنها؟قال:نعم،قا :فأي الصدقة أفضل؟ قال:سقي الماء.
    رواه أحمد(22512،23896)،وال نسائي(6493،3666)، وابن أبي شيبة(23717)، وسعيد بن منصور(406) من طرق عن الحسن البصري به.


    وهذا إسناد منقطع فالحسن بن أبي الحسن البصري لم يدرك سعداً رضي الله عنه؛ قال ابن الملقن:الحسن لم يدرك سعداً فإن الحسن ولد سنة إحدى وعشرين، وسعد بن عبادة أقل ما فيه أنه توفي سنة خمس عشرة[البدر المنير(6/417)].


    ورواه أبو داود(1679)، والنسائي (3625،3624)، وابن ماجة(3682)، وابن خزيمة(2497،2496)، وعنه ابن حبان(3348) من طرق عن سعيد بن المسيب عن سعد بن عبادة به.


    وهذا أيضاً منقطع فسعيد بن المسيّب أيضاً لم يدرك سعداً رضي الله عنه.


    وقد رواه أبو داود(1680) والبيهقي(7593) من طريق محمد بن عرعرة عن شعبة عن قتادة عن الحسن وسعيد كلاهما عن سعد به.


    وأخرجه أبو داود أيضاً(1681) من طريق إسرائيل عن أبي إسحاق عن رجل عن سعد بن عبادة به وزاد فحفر(أي سعد) بئراً وقال هذه لأم سعد.


    قال الألباني:
    ويحتمل أنه الحسن البصري أو سعيد بن المسيب[صحيح أبي داود1474].


    قلت: والاحتمال قوي فلأبي إسحاق بعض الروايات عنهما.


    ورواه الطبراني في الكبير(5245) قال: حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ، ثنا ضرار بن صرد أبو نعيم الطحان ، ثنا عبد العزيز بن محمد ، عن عمارة بن غزية ، عن حميد بن أبي الصعبة ، عن سعد بن عبادة ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : يا سعد ، ألا أدلك على صدقة يسيرة مؤنتها ، عظيم أجرها ؟قال : بلى، قال : تسقي الماء ، فسقى سعد الماء.


    أقول:
    فيه ضرار بن صرد كذبه يحيى بن معين وقال البخاري والنسائي:متروك الحديث،واتهمه بالوضع الذهبي في تلخيص المستدرك ولم أر من رفع من شأنه سوى أبو حاتم فقال:يكتب حديثه ولا يحتج به.والتحقيق أن هذا الرفع لا يصمد أمام جرح البخاري والنسائي وتكذيب ابن معين.


    وحميد بن أبي الصعبة مجهول ولم يدرك سعداً كما نص على ذلك ابن ماكولا في الإكمال فقال:حميد بن أبى الصعبة حدث عن سعد بن عبادة مرسلا،روى عنه عمارة بن غزية.اهـ


    ومتنه مخالف للرواية التي معنا فتلك سعد هو السائل وهنا النبي صلى الله عليه وسلم الذي بادر إلى تعليم سعد.


    وقد روي الحديث موصولاً من حديث أنس بن مالك !عند الطبراني في المعجم الأوسط(8061)فقال:ح ثنا موسى بن هارون نا محمد بن أبي عمر العدني نا مروان بن معاوية عن حميد الطويل عن أنس:أن سعداً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال:يا رسول الله إن أمي توفيت ولم توص أفينفعها أن أتصدق عنها؟ قال:نعم،وعليك بالماء.


    قلت:
    هذا الحديث خطأ على أنس بن مالك والصواب أنه من رواية الحسن البصري فقد قال موسى بن هارون شيخ الطبراني بعده:وهم فيه مروان بمكة إنما هو حميد عن الحسن.


    وحتى تعرف وزن كلمة هذا الإمام أي موسى بن هارون في النص على وهم مروان ،أورد لك نتفاً من ترجمته؛قال الذهبي في السير[12/116-117]:


    الإمام، الحافظ الكبير، الحجة، الناقد، محدث العراق، أبو عمران البزاز.


    قال الصبغي: ما رأينا في حفاظ الحديث أهيب ولا أورع من موسى بن هارون.


    وقال الحافظ عبد الغني بن سعيد: أحسن الناس كلاما على حديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - علي بن المديني في زمانه، وموسى بن هارون في وقته، والدارقطني في وقته.


    قال أبو عبد الله الحاكم: سمعت أبا سهل بن زياد يقول:كان إسماعيل القاضي يجلس موسى بن هارون معه على سريره، ينظر في كل ما يقرأ عليه -يعني: ليتقنه له- هذا مع ثقة إسماعيل وجلالته في العلم والحديث، لكنه شاخ، وناطح التسعين، فخاف أن تزل قدم بعد ثبوتها.


    قال أبو بكر الخطيب: كان موسى ثقة، حافظا.اهــــ


    أقول:


    فتأمل قول عبد الغني بن سعيد: أحسن الناس كلاما على حديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - علي بن المديني في زمانه، وموسى بن هارون في وقته، والدارقطني في وقته.


    أي أن نص موسى بن هارون على أن فلان أخطأ في الحديث الفلاني معتبرٌ جداً وهو بمكانة تعليل ابن المديني والدارقطني وهما في هذا الشأن من أكابر فرسانه.


    فلو أتانا نص من ابن المديني أو من الدارقطني بأن الحديث الفلاني قد وهم فيه فلان،وفلان هذا ثقة فهل نقول إن فلانا ثقة لا يوهّم بمجرد الدعوى ؟


    الذي عليه عمل أهل الحديث قبول كلام هؤلاء الأئمة خاصة إذا خلا المحل من حجة قوية في الرد عليهم،فلا يكفي في الرد على تعليلهم قوة ترجمة الراوي فها هو البخاري في أول حديث في علل الترمذي الكبير يوهم الإمام مالك بن أنس الثقة الثبت الحافظ ! فتأمل.


    الكلام على شواهد الحديث:


    ذكر بعض أهل العلم شاهداً لحديث سعد لجبر الانقطاع بين سعد بن معاذ وبين الحسن وسعيد بن المسيب،وهو حديث أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم:"قال ليس أعظم أجراً من ماء".


    أخرجه البيهقي في شعب الإيمان فقال[3106]:أخبرنا أبو الحسين بن الفضل القطان، حدثنا أبو عمرو بن السماك، حدثنا محمد بن أبي العوام، حدثنا أبي، حدثنا داود بن عطاء، عن يزيد بن عبد الملك بن المغيرة النوفلي، عن أبيه، عن يزيد بن خصيفة، وعن يزيد بن رومان، عن سعيد ين أبي سعيد به.


    وهذا منكر ،فيه داود بن عطاء ؛ قال المزي في تهذيب الكمال :قال عبد الرحمن بن أبى حاتم : سمعت أبى يقول : ليس بالقوى ، ضعيف الحديث ، منكر الحديث . قلت : يكتب حديثه ؟ قال : من شاء كتب حديثه زحفاً،و قال البخاري: قال أحمد : رأيته و ليس بشيء ،وقال البخاري : منكر الحديث .، وكذا قال أبو زرعة و قال النسائي: ضعيف.اهـ


    وقال البرقاني في سؤالاته للدارقطني(138):سمع ت الدارقطني يقول داود بن عطاء، من أهل مكة متروك.


    وفيه أيضاً يزيد بن عبد الملك النوفلي:قال المزي في تهذيب الكمال:قال أبو حاتم عن أحمد بن حنبل : ضعيف الحديث ،وقال البخاري: لينه يحيى ، و قال أحمد : عنده مناكير .


    و قال معاوية بن صالح عن يحيى بن معين : ليس حديثه بذاك .


    و قال عثمان بن سعيد الدارمي عن يحيى بن معين : ما كان به بأس .


    و قال غيره عن يحيى : ضعيف .


    و قال أحمد بن صالح المصري: ليس حديثه بشيء .


    و قال أبو زرعة: ضعيف الحديث، و قال في موضع آخر : واهي الحديث و غلظ فيه القول جدا .


    و قال أبو حاتم: ضعيف الحديث، منكر الحديث جداً.


    و قال البخاري: أحاديثه شبه لا شيء و ضعفه جدا. وقال النسائي: متروك الحديث،و قال في موضع آخر : ليس بثقة .


    وزاد الحافظ في تهذيب التهذيب:وقال الساجي: فيه ضعف وعنده مناكير،وقال ابن حبان لما أخرج له في صحيحه مقرونا بغيره: أما يزيد بن عبد الملك،فقد تبرأنا من عهدته في كتاب الضعفاء،وقال الدارقطني:ضعيف، قال أبو العرب:قال مالك بن عيسى:يزيد بن النوفلي ضعيف،وقال الحاكم:روى عن سهيل وسعيد ابن خصيفة(يزيد) مناكير،وقال ابن عبد البر:أجمع على تضعيفه،كذا قال،وتبعه عبد الحق فقال:لا أعلم أحداً وثقه،وليس ذاك بجيد.اهــ


    فالرجل منكر الحديث وإن قلنا في أقل الأحوال بأنه صاحب مناكير فهذا من مناكيره قطعاً.


    وقد استنكر ابن عدي هذا الحديث على يحيى بن يزيد هذا،فقال[5/115]بعدما ذكر هذا الحديث من مناكيره:يحيى بن يزيد بن عبد الملك هذا له غير ما ذكرت وهو ضعيف،ووالده ضعيف والضعف على أحاديثه التي أمليت والذي لم أمله بيّن وعامتها غير محفوظ.اهــ


    وهناك شاهد وقفت عليه ولا يصح وهو من حديث ابن عباس:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أفضل الصدقة الماء ، ألم تسمع إلى أهل النار لما استغاثوا بأهل الجنة قالوا أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله "


    قلت:


    رواه أبو يعلى في مسنده(2611)، والطبراني في الأوسط(1018) من طريق موسى بن المغيرة عن أبي موسى الصفار قال: سألت ابن عباس أي الصدقة أفضل،فذكره...


    وهذا لا يصح، موسى بن المغيرة وشيخه أبو موسى الصفار مجهولان نص على هذا غير واحد من أهل العلم فلا يحتمل منهما التفرد عن ابن عباس بهذا المتن، والمنكر دوما منكر.


    عليه فلا جابر للانقطاع في رواية الحسن وابن المسيب ولا تقوي أحدهما الأخرى لأن مظنة اتحاد المخرج موجودة.


    ومع انقطاع هذا الإسناد فإن متنه مخالف لما في صحيح البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنه:
    أَنَّ سَعْدَ بْنَ عُبَادَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُم ، أَخَا بَنِي سَاعِدَةَ تُوُفِّيَتْ أُمُّهُ وَهْوَ غَائِبٌ فَأَتَى النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ يَا رَسُولَ اللهِ إِنَّ أُمِّي تُوُفِّيَتْ وَأَنَا غَائِبٌ عَنْهَا فَهَلْ يَنْفَعُهَا شَيْءٌ إِنْ تَصَدَّقْتُ بِهِ عَنْهَا قَالَ نَعَمْ قَالَ فَإِنِّي أُشْهِدُكَ أَنَّ حَائِطِي الْمِخْرَافَ صَدَقَةٌ عَلَيْهَا.


    فهنا لم يذكر صدقة ماء بل تصدق عنها بمخراف والمخراف: البستان،وهذا مما يضعف الرواية التي معنا ويدخلها في حيز النكارة.


    وصل اللهم على محمد وآله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً

    http://alktheri.blogspot.com/2014/08/blog-post_32.html

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    هل فعلا مرسلات سعيد بن المسيب صحيحة عند أهل العلم؟فالحديث صححه بالإضافة إلى النسائي : كل من ابن خزيمة و ابن حبان .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عمر رأفت

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    للرفع .......

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    جاء في سير أعلام النبلاء:قال أحمد بن حنبل وغير واحد : مرسلات سعيد بن المسيب صحاح .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    163

    افتراضي

    سعيد بن المسيب من أكابر التابعين ، و لقى عددا كبيرا من الصحابة ، و غالب سماعه منهم !
    لهذا فإنه إن ارسل ، لم نخش البدعة فيمن سقط و لا تهمه ، فهو على خلاف سائر من يرسل من الرواة ، لم يتهم بتدليس مطلقا ، فغالب مشائخه صحابه ، و من ليس فيهم بصحابى له رؤية او أدرك النبى و لم يره !!!
    فأى هؤلاء يسوغ التدليس عنه ؟
    قال ابن معين : مرسلاته أصح المراسيل
    قال الشافعى : مرسلاته عندنا حسن
    قال احمد : مرسلاته أصح المراسيل !!!

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    جزاك الله خيرا يا أخ عمر , و لكن ما مصدر قولي كل من ابن معين و الشافعي؟

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    163

    افتراضي

    تهذيب الكمال
    و أخرج له ابن حجر فى التهذيب حديثا متصلا يثبت سماعه من عمر رضى الله عنه
    و هذا يثبت قدم مولده

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    163

    افتراضي

    و فى سير أعلام النبلاء ، ان سعيد ولد (21 هـ) يعنى قبل وفاة عمر بعامين ، و توفى (94 هـ)
    اما سعد بن عبادة ، فتوفى 15 هـ يعنى قبل مولد سعيد

    فى زمن لم تظهر فيه بدعة ، و لا كان فيه من يعرف ما الكذب

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    كيف يكون قد سمع من عمر و قد ولد قبل وفاته بعامين ؟!! فالصواب في تاريخ ولادته هو ما ذكره المزي في تهذيب الكمال أنه ولد عام 15 أو عام 17 و الصواب أنه قد سمع من عمر كما ذكر أحمد بن حنبل .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عمر رأفت

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,463

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,463

    افتراضي

    منقول
    أفضل الصدقة سقي الماء

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (أفضل الصدقة سقي الماء) رواه أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجة انظر صحيح الجامع

    عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم " ليس صدقة أعظم أجرا من ماء "

    حسنه الألباني في صحيح الترغيب و الترهيب


    عن جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال

    " من حفر ماء لم تشرب منه كبد حري من جن و لا إنس و لا

    طائر إلا آجره الله يوم القيامة " رواه البخاري في تاريخه و

    صححه الألباني في صحيح الترغيب و الترهيب

    عن أنس رضي الله عنه أن سعدا أتى النبي صلى الله عليه و سلم

    فقال : يا رسول الله : إن أمي توفيت ، و لم توص أفينفعها أن

    أتصدق عنها ؟ قال : نعم ، و عليك بالماء" رواه الطبراني في

    الأوسط و صححه الألباني في صحيح الترغيب و الترهيب




    ومن الأدلة كذلك على فضل سقي الماء ما خرجه البخاري في صحيحه عن أبي هريرة يرفعه إلى الرسول صلى

    الله عليه وسلم: "بينما رجل بطريق فاشتد عليه العطش فنزل بئراً فشرب منها ثم خرج، فإذا كلب يأكل الثرى من

    العطش، فقال: لقد بلغ هذا الكلب مثل الذي بلغ بي؛ فملأ خفه ثم أمسكه بفيه، ثم رقى فسقى الكلب، فشكر الله

    له فغفر له"، قالوا: يا رسول الله، وإن لنا في البهائم أجراً؟ قال: "في كل ذات كبد رطبة أجر".

    وفي رواية عنه صلى الله عليه وسلم: "بينما كلب يُطيف برَكية، كاد يقتله العطش، إذ رأته بغي من بغايا بني

    إسرائيل، فنزعت موقها – يعني خفها – فسقته، فغفر لها به".


    قال ابن عباس رضي الله عنهما وقد سئل أي

    الصدقة أفضل؟: "الماء، ألم تروا إلى أهل النار حين استغاثوا بأهل الجنة:
    "أن أفيضوا علينا من الماء أومما رزقكم الله"؟

    قال القرطبي في تفسير الآية السابقة: (في هذه الآية دليل على أن سقي الماء من أفضل الأعمال.)


    وقد قال بعض التابعين: من كثرت ذنوبه فعليه بسقي الماء.



  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    414

    افتراضي

    جزاك الله خيرا .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •