إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 16 من 16

الموضوع: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    قال الشيخ الغنيمان في شرح كتاب التوحيد بمركز النخب العلميه 1435 في شرح حديث ( إذا قضى الله تعالى الأمر في السماء ضربت الملائكة بأجنحتها خضعانا لقوله كأنه سلسلة على صفوان ينفذهم ذلك فإذا فزع عن قلوبهم قالوا: ما ذا قال ربكم ؟ قالوا: الذي قال الحق وهو العلي الكبير) قال الشيخ كثيرا من الناس ما يجرؤ يقول ان هذا تشبيه لكلام الله بجر السلسلة مع انه واضح وتكلم به الرسول وهو اعلم الناس بالله واتقاهم له وسكت الشيخ على ذلك ولم يوضح ما معنى كلامه في ان هذا تشبيه فلو افادنا احد طلاب الشيخ وعن كلامه

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    كيف يكون مشبها؟؟ أيش السؤال هذه أ جهمي أنت؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    معاذ الله أن يكون الشيخ مشبها الله بخلقه .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    يا اخواني لا تتعجلوا على فوالله انا سلفي الاعتقاد والحمد لله وسامح الله الاخ الذي رماني اني جهمي فالله اني ابرأ الى الله من تلك الفرق الضاله والشيخ العلامه الغنيمان هو عالمنا وشيخنا وليس مثلي من يقدح في الشيخ ولكن الشيخ تكلم بذلك الكلام وعند مقروءاً ومسموعاً فلا تتعجلوا في الحكم على وسوالي ما هو الا لمعرفة ما مقصود الشيخ من كلامه هذا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    بارك الله فيك . ولعل ما نقلته عن الشيخ ليس دقيقا .
    والشيخ لم يقصد هذا البتة ، كيف وكلامه صريح في شرح كتاب التوحيد وهو يقول : وقوله: (كأنه سلسلة على صفوان): الصفوان هو: الصخر الأملس، والسلسلة: حِلَقٌ الحديد، يُدخَل بعضُها في بعض، فإذا جُرَّت على الصفوان صار لها صوت، وهذا تشبيه للصوت المسموع، وليس تشبيها لله جلَّ وعلا، وإنما هو للصوت الذي يُسمع، وهذا كقول الرسول صلى الله عليه وسلم لما سئل: ( هل نرى ربنا؟ قال: نعم، ترونه كما ترون القمر ليلة البدر ليس بينكم وبينه سحاب ) فشبَّه الرؤية في وضوحها وجلائها برؤية القمر في وقت تمامه وكِبَره، وهنا شبَّه الصوت الذي تسمعه الملائكة كصوت السلسلة التي تُجر على الصفا، ومعنى ذلك: أنهم سمعوا صوتاً لم يميزوا شيئاً من المعاني فيه، وقد علموا أنه صوت كلام الله إذا أمر، ولهذا السبب صُعقوا وصاروا يسألون بعدما زال الصعق عنهم: ماذا قال الله؟ علموا أنه قول الله.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    اشكرك يا اخي علي ذلك وانا والحمد لله اعرف كلامه في فتح المجيد لكن ما نقلته دقيقا جدا وبحروفه وفي الحقيقه هو مشكل جدا ان يقول ذلك مثل شيخنا لذا اود لو ان احدا من طلبة الشيخ يسأله عن ذلك وذلك الذي نقلته بامكانك يا اخي مراجعته من موقع مركز النخب العلميه القسم الثاني في شرح متاب التوحيد هو صوتى ومفرغ وراجعة التفريغ على النص الصوتى فوجدته مطابقا فهذا كلام الشيخ بحرفه بل هو اخر كلامه في المساله حيث ان تلك المحاضرات سنة١٤٣٥ او ١٤٣٤

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    بارك الله فيك .
    ليتك أخي تنقله بالنص ، ومن أي كتاب ؟

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,014

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الذليل لربه مشاهدة المشاركة
    قال الشيخ الغنيمان في شرح كتاب التوحيد بمركز النخب العلميه 1435 في شرح حديث ( إذا قضى الله تعالى الأمر في السماء ضربت الملائكة بأجنحتها خضعانا لقوله كأنه سلسلة على صفوان ينفذهم ذلك فإذا فزع عن قلوبهم قالوا: ما ذا قال ربكم ؟ قالوا: الذي قال الحق وهو العلي الكبير) قال الشيخ كثيرا من الناس ما يجرؤ يقول ان هذا تشبيه لكلام الله بجر السلسلة مع انه واضح وتكلم به الرسول وهو اعلم الناس بالله واتقاهم له وسكت الشيخ على ذلك ولم يوضح ما معنى كلامه في ان هذا تشبيه فلو افادنا احد طلاب الشيخ وعن كلامه
    واضح من كلام الأخ الذليل لربه بارك الله فيه أنه لا يريد اتهام الشيخ الغنيمان بالتشبيه، ولكنه يريد فهم كلام الشيخ.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,014

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    وواضح من كلام الشيخ الغنيمان أن يريد أن يقول كما قال العلماء من قبل في حديث النبي صلى الله عليه وسلم: ((ترون ربكم كما ترون القمر وكما ترون الشمس)) فقال العلماء: شبه الرؤية بالرؤية، لا المرئي بالمرئي.
    ولم يقل أهل البدع أن النبي صلى الله عليه وسلم مشبه، فكذلك الكلام في هذا الحديث، أثبت النبي صلى الله عليه وسلم القدر المشترك بين الخالق والمخلوق، ولم يستطع أهل البدع أن يقولوا بأن النبي صلى الله عليه وسلم مشبه.
    فهذا مقصد الشيخ الغنيمان، أنه يقصد أهل البدع، والله أعلم.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    اخي ابو مالك الشيخ قال ذلك في شرح كتاب التوحيد مركز النخب العلميه الشرح صوتى ومفرغ لو حضرتك بحثت في جوجل عن موقع مركز النخب العلميه ثم في ملف الشروح الدوره العلميه الثانيه شرح كتاب التوحيد القسم الثاني والشروح مفرغه وانا نقلت نص كلام الشيخ من الشرح المفرغ وراجعت كلامه صوتيا ووجدت التفريغ مطابقا لنص كلام الشيخ وبالنسبه للاخ محمد شعبان فجزيت خيرا عن ظنك بي فالشيخ الغنيمان من اهل العلم وليس مثلي من يقدح فيه ولكن نص كلام الشيخ انه قال كثيرا من الناس ما يجرؤ ان يقول ان هذا تشبيه لكلام الله بجر السلسله.انتهى كلامه ولا اجد ان هذا يفسر على كلام العلماء في حديث ترون ربكم كما ترون القمر وكما ترون الشمس فكلام العلماء قصدوا الرؤيه وليس المرئي والشيخ الغنيمان قصد كلام الله ولا شك ان الشيخ الغنيمان ليس مشبها ولكن كلامه مشكل اما مسأله القدر المشترك فالشيخ لم ينوه ان ذلك مقصوده والله اعلى واعلم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,221

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    بارك الله فيك أخي ، لماذا لا تسأل الشيخ عن مقصده في موقعه مثلا ، وينتهي الأمر ، وبهذا نعرف مقصده .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    والله يا اخي حاولت كثيرا الوصول له وعجزت لذا لجأت لكتابة مثل هذا الموضوع على المنتدى لعل احد من تلاميذ الشيخ يكون هنا ويفيدنا عن مقصد الشيخ

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    مصر / القاهرة
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    ارجو ممن لو علاقة بشيخنا الغنيمان ان يفيدنا بشأن ذلك الموضوع

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2,869

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الذليل لربه مشاهدة المشاركة
    اشكرك يا اخي علي ذلك وانا والحمد لله اعرف كلامه في فتح المجيد لكن ما نقلته دقيقا جدا وبحروفه وفي الحقيقه هو مشكل جدا ان يقول ذلك مثل شيخنا لذا اود لو ان احدا من طلبة الشيخ يسأله عن ذلك وذلك الذي نقلته بامكانك يا اخي مراجعته من موقع مركز النخب العلميه القسم الثاني في شرح كتاب التوحيد هو صوتى ومفرغ وراجعة التفريغ على النص الصوتى فوجدته مطابقا - فهذا كلام الشيخ بحرفه بل هو اخر كلامه في المساله حيث ان تلك المحاضرات سنة١٤٣٥ او ١٤٣٤
    نعم هو كلامه بحروفه ---
    وفي الحقيقه هو مشكل جدا
    والله يا اخي حاولت كثيرا الوصول له وعجزت لذا لجأت لكتابة مثل هذا الموضوع على المنتدى لعل احد من تلاميذ الشيخ يكون هنا ويفيدنا عن مقصد الشيخ
    - لا اشكال بفضل الله-- والجواب ---معنى التشبيه في حديث: كأنه سلسلة على صفوان

    سؤال بخصوص قول العلامة الغنيمان عن حديث: إذا قضى الله الأمر في السماء، ضربت الملائكة بأجنحتها خضعانًا لقوله، كأنه سلسلة على صفوان .. إلى آخر الحديث.
    فقال الشيخ الغنيمان: كثير من الناس لا يجرؤ أن يقول إن هذا تشبيه لكلام الله بجر السلسلة على صفوان، مع أن هذا واضح، وتكلم الرسول به، وهو أعلم الناس بالله، وأتقاهم له. انتهى كلام الشيخ. ونقلته من شرحه على كتاب التوحيد بمركز النخب العلمية، وهذا نصه، فما معنى أن هذا تشبيه لكلام الله، سيما وأن الشيخ لم يوضح أن مقصوده مثلًا أن التشبيه غير التمثيل، أو أنه ينوه عن مسألة القَدْر المشترك، بل أطلق قوله كما نقلته، وأنا أعلم أن الشيخ على علم كبير، وهل سبق الشيخ أحد في ذلك القول. أسألكم؛ لأن الكلام أشكل علي - أسأل الله أن يجزيكم عنا خيرًا -.


    الإجابــة

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فهذا الكلام المذكور ينبغي أن يفهم في ضوء كلام فضيلته في موضع آخر.

    فقد قال في شرح آخر لكتاب التوحيد: وهذا تشبيه للصوت المسموع، وليس تشبيهًا لله جلَّ وعلا، وإنما هو للصوت الذي يُسمع، وهذا كقول الرسول صلى الله عليه وسلم لما سئل: هل نرى ربنا؟ قال: نعم، ترونه كما ترون القمر ليلة البدر، ليس بينكم وبينه سحاب. فشبَّه الرؤية في وضوحها وجلائها برؤية القمر في وقت تمامه وكِبَره، وهنا شبَّه الصوت الذي تسمعه الملائكة كصوت السلسلة التي تُجر على الصفا، ومعنى ذلك: أنهم سمعوا صوتًا لم يميزوا شيئًا من المعاني فيه، وقد علموا أنه صوت كلام الله إذا أمر؛ ولهذا السبب صُعقوا، وصاروا يسألون بعدما زال الصعق عنهم: ماذا قال الله؟ علموا أنه قول الله. اهـ.

    ومعلوم أن التشبيه في حديث الرؤية إنما هو تشبيه للرؤية، لا لنفس المرئي، فالظاهر - والله أعلم – أن الشيخ أراد تشبيه الصوت من حيث سماعه - لا من حيث ذاته، فيكون تشبيهًا للسماع بالسماع، لا للمسموع بالمسموع، فالشيخ أجلّ من أن يشبه صفة من صفات الله، بصفات خلقه.

    وهذا الكلام من الشيخ قد سبقه به غيره، وإن كان ينبغي حمله أيضًا على ما ذكرنا.
    فقد قال الشيخ عبد الرحمن بن قاسم في حاشيته على كتاب التوحيد: أي: كأن صوت الرب المسموع سلسلة على صفوان. اهـ.

    ويجدر بالذكر أن العلماء قد تباينت أقوالهم في المراد بالمشبه في الحديث، وهو مرجع الضمير في لفظ (كأنه).
    فقال الشيخ سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - في تيسير العزيز الحميد: قوله : (كأنه سلسلة على صفوان) أي: كأن الصوت المسموع سلسلة على صفوان، وهو الحجر الأملس. قال الحافظ: هو مثل قوله في بدء الوحي صلصلة كصلصلة الجرس، وهو صوت الملك بالوحي، وقد روى ابن مردويه من حديث ابن مسعود - رفعه -: إذا تكلم الله بالوحي، سمع أهل السماوات صلصلة كصلصلة السلسلة على الصفوان الحديث.

    بينما قال سماحة الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - في القول المفيد: وليس المراد تشبيه صوت الله تعالى بهذا؛ لأن الله {ليس كمثله شيء وهو السميع البصير} [الشورى: 11]، بل المراد تشبيه ما يحصل لهم من الفزع عندما يسمعون كلامه، بفزع من يسمع سلسلة على صفوان. وأما فضيلة الشيخ صالح الفوزان فيقول: تشبيه لصوت الوحي الذي يأتي إلى المَلَك، أو صوت المَلَك نفسه، بصوت السلسلة إذا جُرّت على حجر أمْلَس. إعانة المستفيد بشرح كتاب التوحيد.

    وقال الشيخ علي الخضير في المعتصر شرح كتاب التوحيد: كأنه سلسلة: يحتمل في ضمير (كأنه) أمور هي:

    1- صوت الرب: فتكون الكاف للتشبيه، تعالى الله عن ذلك.

    2- ضرب الملائكة: فيكون صوت ضرب الملائكة أجنحتها مثل صوت السلسلة.

    3- الفزع الذي يحصل في قلوب الملائكة، مثل الفزع الذي يحصل حين جر السلسلة على حصاة ملساء.

    4- كأن السماع، فيكون تشبيه السماع بالسماع.

    أما الاحتمال الأول فهو مشكل ولا يجوز؛ لأن الله عز وجل يقول: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ} [الشورى: 11] فصوت الله لا يُشبّه.
    وأما الاحتمال الثاني، والثالث فكلاهما محتمل، وعادة الضمير أن يعود إلى أقرب مذكور.

    وأما الاحتمال الرابع فقد اختاره بعض أهل العلم، وهو تشبيه السماع بالسماع؛ لحديث أبي داود: «إذا تكلم الله بالوحي، سمع أهل السماوات صلصلة كجر السلسلة» وهذا الاختيار مثل مسألة تشبيه الرؤية بالرؤية في حديث: «إنكم سترون ربكم كما ترون القمر...» الحديث وهو الراجح.

    وقال الشيخ حافظ بن أحمد حكمي في أعلام السنة المنشورة: وهذا تشبيه للسماع بالسماع، لا للمسموع بالمسموع، تعالى الله أن يشبهه في ذاته، أو صفاته شيء من خلقه، وتنزه النبي صلى الله عليه وسلم أن يحمل شيء من كلامه على التشبيه، وهو أعلم الخلق بالله عز وجل. اهـ. -----------------------سئل الشيخ عبد العزيز الراجحى -- السؤال: قال أحد الشراح على كتاب التوحيد، عند قوله صلى الله عليه وسلم: "كأنه سلسلة على صفوان" رواه البخاري: تفسير القرآن (4800) , والترمذي: تفسير القرآن (3223) , وابن ماجه: المقدمة (194). قال: أي: كأن صوت الرب المسموع سلسلة على صفوان، فهل هذا الشرح صحيح. أرجو توضيح ذلك؟ --- الإجابة ----: هذا كأن الصوت مسموع، هذا هو ظاهر الحديث، كأنه يعني: كأن الصوت مسموع كجر السلسلة على الصفوان، ليس المراد التشبيه، يعني: المراد: التقريب أنه يعني: المراد القوة، كما أن السلسلة إذا ضرب بها الصخر يكون لها صوت قوي، فكذلك صوت الرب جل وعلا، والمراد التقريب، مثل قوله عليه الصلاة والسلام: "إنكم ترون ربكم كما ترون القمر" رواه الترمذي: صفة الجنة (2554) , وابن ماجه: المقدمة (178) , وأحمد (2/275) , والدارمي: الرقاق (2801). تشبيه للرؤية بالرؤية، وليس المراد تشبيه الله بالقمر، المراد التقريب، نعم، وأنه صوت قوي يشبه الصوت القوي، وليس المراد أن الصوت مثل الصوت، نعم، لأن الله لا يماثله أحد من خلقه. نعم. [ الشيخ عبد العزيز الراجحى ]-----------------http://majles.alukah.net/t175727/

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2,869

    افتراضي رد: إشكال في فهم كلام الشيخ عبد الله الغنيمان

    مزيد فائدة --الحكمة في تشبيه رؤية الله برؤية الشمس والقمر
    وقال النبي صلى الله عليه وسلم: ( إنكم سترون ربكم كما ترون هذا القمر لا تضامون في رؤيته ) حديث صحيح متفق عليه، وهذا الحديث رواه الإمام البخاري والإمام مسلم وغيرهما من حديث جرير بن عبد الله ، وقد جاء من حديث غيره، لكن هذا اللفظ في حديث جرير بن عبد الله يقول شيخ الإسلام رحمه الله: وهو من أصح الأحاديث.
    وقد أجمعت الأمة على قبوله وتلقيه بالقبول.
    وفيه إثبات رؤية المؤمنين لله عز وجل: (إنكم سترون ربكم كما ترون هذا القمر) والمشار إليه هو القمر المعروف الذي في السماء، وفي بعض الروايات: (كما ترون الشمس ليس دونها سحاب، والقمر ليلة البدر لا تضامون في رؤيته) أي: لا يلحقكم ضيم في رؤيته، بل ترونه في سعة، وفي رواية أخرى: (لا تضامّون في رؤيته) أي: لا ينضم بعضكم إلى بعض لتروه بل هو جلي واضح؛ فالناس إذا أرادوا أن يتراءوا الشمس، هل يحتاج أحدهم أن يقترب إلى الآخر حتى يرى الشمس أم أن كل واحد يراها وهو منفرد عن الآخر بدون تضام واجتماع؟ وهل يلحقهم ضيم في رؤيتها؟ لا، فمن أوسع ما يكون رؤية القمر والشمس، أما رؤية الهلال في أول إهلاله فيحتاج الناس فيه إلى تضام حتى يروه في الغالب، لذلك تجد أحدهم يقترب من الآخر ليريه مكان الهلال، وكذلك يحصل عليهم ضيم؛ لأن إدراكه ليس بالأمر السهل، أما رؤية الشمس والقمر فإنه لا تضام فيها ولا ضيق على أهلها؛ ولذلك ذكر النبي صلى الله عليه وسلم في الرؤيا القمر والشمس لأمرين: الأمر الأول: أنهما أعظم ما يرى في الدنيا، فأعظم ما يراه أهل الدنيا وأوضحه الشمس والقمر.
    الثاني: أن كيفية رؤية الشمس والقمر من أسهل ما يكون، فيراها الحاضر والبادي، والصغير والكبير، والذكر والأنثى، فليس هناك إشكال في رؤيته، فلا عسر في الرؤية، فهي من أسهل ما يكون، فاجتمعت سهولة الرؤية ووضوحها، فالوضوح من أوضح ما يكون، والسهولة واليسر من أسهل وأيسر ما يكون، ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( إنكم سترون ربكم كما ترون هذا القمر لا تضامون في رؤيته ).
    يقول رحمه الله: (وهذا تشبيه للرؤية بالرؤية لا للمرئي بالمرئي)، أي: فلو قال قائل: إن هذا تمثيل، فقد شبه النبي صلى الله عليه وسلم ربه عز وجل بالقمر.
    نقول: لا، ليس التشبيه للمرئي بالمرئي، إنما التشبيه للرؤية، فالكاف في قوله صلى الله عليه وسلم: (إنكم سترون ربكم كما ترون) لتشبيه الرؤية، ولذلك قال: (كما ترون)؛ (ما): هنا مصدرية، و(ترون) فعل، ما المصدرية والفعل الذي بعدها تؤول بمصدر تقديره: كرؤيتكم، هذا معنى قوله رحمه الله: (هذا تشبيه للرؤية)، فالمعنى: إنكم سترون ربكم كرؤيتكم القمر، أي: في الوضوح وعدم التضام والضيق في الرؤية، فالتشبيه للرؤية لا للمرئي، أما الله جل وعلا فليس كمثله شيء وهو السميع البصير.
    قال رحمه الله: (فإن الله لا شبيه له ولا نظير).
    أي: لا مثيل له ولا مساو؛ لأن الله تعالى نفى عن نفسه الند والنظير والمثيل والكفء، { لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ } [الشورى:11] { وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُواً أَحَدٌ } [الإخلاص:4] { هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً } [مريم:65] { فَلا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَاداً وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ } [البقرة:22]، فليس له ند، ولا يمكن أن يمثل بغيره، كما قال تعالى: { فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الأَمْثَالَ } [النحل:74].
    فلا يجوز أن يقال: المرئي كالمرئي فالله تعالى كالقمر، بل تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً: { لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ } [الشورى:11].[
    : شرح لمعة الاعتقاد
    المؤلف : خالد بن عبد الله بن محمد المصلح
    ]

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2,869

    افتراضي رد: هل الشيخ عبد الله الغنيمان يشبه الله بخلقه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله آل موسى مشاهدة المشاركة
    كيف يكون مشبها؟؟ أيش السؤال هذه أ جهمي أنت؟
    هذه عاقبة التسرع --بَلْ كَذَّبُوا بِمَا لَمْ يُحِيطُوا بِعِلْمِهِ وَلَمَّا يَأْتِهِمْ تَأْوِيلُهُ ۚ كَذَٰلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۖ فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •