الإمام البخاري لا يقلد أحدا في تراجمه وتبويباته وهو الذي يستنبط الأحكام من الأحاديث
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الإمام البخاري لا يقلد أحدا في تراجمه وتبويباته وهو الذي يستنبط الأحكام من الأحاديث

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,067

    افتراضي الإمام البخاري لا يقلد أحدا في تراجمه وتبويباته وهو الذي يستنبط الأحكام من الأحاديث

    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى في الفتح :

    قوله على من عرفت ومن لم تعرف وبيان كونه من الإسلام تقدم في باب إطعام الطعام مع بقية فوائده وغاير المصنف بين شيخيه اللذين حدثاه عن الليث مراعاة للاتيان بالفائده الاسناديه وهي تكثير الطرق حيث يحتاج إلى إعادة المتن فإنه لا يعيد الحديث الواحد في موضعين على صوره واحدة فإن قيل كان يمكنه أن يجمع الحكمين في ترجمه واحدة ويخرج الحديث عن شيخيه معا أجاب الكرماني باحتمال أن يكون كل من شيخيه أورده في معرض غير المعرض الآخر وهذا ليس بطائل لأنه متوقف على ثبوت وجود تصنيف مبوب لكل من شيخيه والأصل عدمه ولان من اعتنى بترجمة كل من قتيبة وعمرو بن خالد لم يذكر أن لواحد منهما تصنيفا على الأبواب ولأنه لزم منه أن البخاري يقلد في التراجم والمعروف الشائع عنه أنه هو الذي يستنبط الأحكام في الأحاديث ويترجم لها ويتفنن في ذلك بما لا يدركه فيه غيره ولأنه يبقى السؤال بحاله إذ لا يمتنع معه أن يجمعهما المصنف ولو كان سمعهما مفترقين والظاهر من صنيع البخاري أنه يقصد تعديد شعب الإيمان كما قدمناه فخص كل شعبة بباب تنويها بذكرها وقصد التنويه يحتاج إلى التاكيد فلذلك غاير بين الترجمتين اهـ .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,265

    افتراضي رد: الإمام البخاري لا يقلد أحدا في تراجمه وتبويباته وهو الذي يستنبط الأحكام من الأحاد

    ممكن أعرف لماذا وضع البخاري حديث تحريم المعازف " المعلق " تحت باب " تسمية الخمر بغير اسمها " وكأن الحديث لا يُؤخَذ منه إلا هذا الشاهد فقط ؟؟

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •