سؤال فقهي ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 14 من 14
1اعجابات
  • 1 Post By أبو مالك المديني

الموضوع: سؤال فقهي ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,190

    افتراضي سؤال فقهي ؟

    هل يجوز اقتناء كلب
    لقيادة وتوجيه
    رجل اعمى بعد ما يعلم ويدرب؟
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,525

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    قد يجيز بعضهم هذا قياسًا على كلب الحراسة وكلب الصيد، وقد يمنع بعضهم هذا اقتصارًا على نص الحديث
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    وهل عدم الأقارب أو المحسنون ؟!

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    فإن عدموا
    فإن كان الأعمى لايجد إلا الكلب يقوده ليأتي بطعامه والا تعطلت مصالحه وليس له قائد فذلك لعل الحاجة إليه أشد من كلب الماشية المأذون فيه وكلب الصيد فليستعمله دون شراء لتحريم ثمن الكلب
    ولايدخله منزله بل عند الباب يعقله ويربطه ولايدخله ويبتعد عن مس لعابه أو اظهاره للشباب أنه زينة فلا يجوز اقتناء الكلاب لغير ذلك الذي ذكر في الحديث وما شابهه بل للحاجة كما أجاز بعضهم كلب الحراسة . والله أعلم .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    13

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    المجموع شرح المهذب للإمام النووي:


    ( الخامسة ) قال الشافعي والأصحاب لا يجوز اقتناء الكلب الذي لا منفعة فيه ، وحكى الروياني عن أبي حنيفة جوازه ، دليلنا الأحاديث السابقة قال الشافعي والأصحاب : ويجوز اقتناء الكلب للصيد أو الزرع أو الماشية بلا خلاف لما ذكره المصنف وفي جواز إيجاده لحفظ الدور والدروب وجهان مشهوران ذكرهما المصنف بدليلهما ( أصحهما ) الجواز وهو المنصوص في المختصر ، قال الشافعي : لا يجوز اقتناء الكلب إلا للصيد أو ماشية أو زرع وما في معناها .

    هذا نصه في المختصر ، قال القاضي حسين في تعليقه وفي جواز إيجاده في السفر للحراسة الوجهان ( أصحهما ) الجواز . وفي جواز تربية الجرو للصيد أو الزرع أو غيرهما مما يباح اقتناء الكبير له فيه وجهان مشهوران ذكرهما المصنف بدليلهما ( أصحهما ) الجواز . ولو أراد إيجاد الكلب ليصطاد به إذا أراد ولا يصطاد به في الحال أو ليحفظ الزرع أو الماشية إذا سارا له فوجهان ( أصحهما ) الجواز . [ ص: 280 ] واتفق الأصحاب على أنه يجوز اقتناء الكلب الكبير لتعلم الصيد وغيره وإنما الوجهان في الجرو ( أما ) إذا اقتنى كلب صيد ولا يريد أن يصطاد به في الحال ولا فيما بعد فظاهر كلام الجمهور القطع بتحريمة ذكر صاحب الشامل أن الشيخ أبا حامد حكى عن القاضي أبي حامد فيه وجهين ( أحدهما ) يجوز لأنه كلب صيد ، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { إلا كلب صيد } ( وأصحهما ) لا يجوز لأنه اقتناء لغير حاجة ، فأشبه غيره من الكلاب ، ومعنى الحديث إلا كلبا يصطاد به ، وممن حكى الوجهين صاحب البيان أيضا .

    http://library.islamweb.net/newlibra...d=14&Hashiya=1


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    جزاك الله خيرا على الفائدة .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة طويلب علم مبتدىء

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    519

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الأكرم الجزائري مشاهدة المشاركة
    هل يجوز اقتناء كلب
    لقيادة وتوجيه
    رجل اعمى بعد ما يعلم ويدرب؟



    و هل يمكن تطبيق هذا من ناحية الواقع هل يمكن أن يقوده ثم ينتظره ثم يعود به هذا بعيد حتى لو درب ثانيا كلب الحراسة يتخذ لكن يتحرز من لعابه أما الأعمى فكيف يتحرز منه ثالثا وجود الكلب عند المسجد مشكلة ينجز كل من مر به و إذا دخل المسجد و جرى كارثة
    قال بن عمــر
    "مجلس فقـــه خيـــر من عبـــادة ستيــن سنـــة"

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    519

    افتراضي رد: سؤال فقهي ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الأكرم الجزائري مشاهدة المشاركة
    هل يجوز اقتناء كلب
    لقيادة وتوجيه
    رجل اعمى بعد ما يعلم ويدرب؟



    و هل يمكن تطبيق هذا من ناحية الواقع هل يمكن أن يقوده ثم ينتظره ثم يعود به هذا بعيد حتى لو درب ثانيا كلب الحراسة يتخذ لكن يتحرز من لعابه أما الأعمى فكيف يتحرز منه ثالثا وجود الكلب عند المسجد مشكلة ينجس كل من مر به و إذا دخل المسجد و جرى كارثة
    قال بن عمــر
    "مجلس فقـــه خيـــر من عبـــادة ستيــن سنـــة"

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    بارك الله فيكم.
    ولعل هذا له علاقة:


    حكم اقتناء الكلب لصحبة المريض بالتوحد



    السؤال : أخي لديه توحد قوي جدا ، وغير طبيعي ، فهو في الثانية عشر من العمر، ولا يستطيع الكلام أو البقاء وحده ، وهو يكره كل شي ، ويغضب علي أبسط الأشياء ، مثل : إذا كحيت ، ، أو عطست ....الخ ، فهو حساس جدا ، ولا يحب شيئا أبدا ، اشترينا له دراجة ، ومسبح ، وقطة ، وألعاب كثيره ، وكل ذلك لم يفيد ، ولكن هو يحب الكلاب ، هل من الممكن أن أحضر كلبا له يتسلى به وللحراسة أيضا ؟ المشكلة أنه إذا لم يفعل شيئا ، فهو يكسر أثاث البيت ، ويصرخ ، ويغضب حاولت أن عالجه مع الإخصائين ، قالوا: من الصعب العلاج.

    الجواب :
    الحمد لله
    لا يجوز اقتناء الكلب ، إلا فيما استثناه الشارع من كلب الصيد وكلب الحرث والماشية، أي لحراسة الزرع والماشية.
    روى البخاري (2145) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( مَنْ أَمْسَكَ كَلْبًا فَإِنَّهُ يَنْقُصُ كُلَّ يَوْمٍ مِنْ عَمَلِهِ قِيرَاطٌ إِلا كَلْبَ حَرْثٍ أَوْ مَاشِيَةٍ).
    وروى مسلم (2974) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ اقْتَنَى كَلْبًا لَيْسَ بِكَلْبِ صَيْدٍ وَلا مَاشِيَةٍ وَلا أَرْضٍ فَإِنَّهُ يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِهِ قِيرَاطَانِ كُلَّ يَوْمٍ ).
    وروى مسلم (2943) عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ اقْتَنَى كَلْبًا إِلا كَلْبَ مَاشِيَةٍ أَوْ كَلْبَ صَيْدٍ نَقَصَ مِنْ عَمَلِهِ كُلَّ يَوْمٍ قِيرَاطٌ . قَالَ عَبْدُ اللَّهِ : وَقَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ : أَوْ كَلْبَ حَرْثٍ ).

    وروى البخاري (3322) ومسلم (2106) عَنْ أَبِي طَلْحَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (لَا تَدْخُلُ الْمَلَائِكَةُ بَيْتًا فِيهِ كَلْبٌ وَلَا صُورَةٌ).
    وهذا الوعيد في الكلب غير المأذون باتخاذه ، فأما المأذون في اقتنائه فلا يمنع دخول الملائكة على الراجح.
    وينظر: سؤال رقم (249824)

    واختلف في الفقهاء في اقتناء الكلب لحراسة البيوت، والراجح الجواز كما قدمنا في جواب السؤال رقم (69777)

    فإن كان البيت بحاجة إلى حراسة، فلا بأس باقتناء الكلب. وإن لم يكن بحاجة إلى حراسة فلا يجوز اقتناؤه .
    وفي اقتنائه ضرر على أخيك من جهة منع دخول الملائكة ، وقد يؤذيه أيضا .
    وإذا أمكن تلهيته بشيء من الألعاب الإلكترونية ، ونحوها : فهو طيب ، وربما يشغله عن بعض ما هو فيه .
    واجتهد في علاجه ولا تيأس، فما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء، كما روى البخاري (5678) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (مَا أَنْزَلَ اللَّهُ دَاءً إِلَّا أَنْزَلَ لَهُ شِفَاءً).
    والله أعلم.

    https://islamqa.info/ar/267220



  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,596

    افتراضي

    حكم اقتناء الكلب لقيادة الأعمى


    جزاكم الله خيرًا على سرعة الإجابة، ولكني لا زلت غير متأكد من الحكم، لأن الحكم حسب الرابط: الرخصة في اقتناء الكلاب فقط للصيد أو الحراسة، فهل هذا يعني أن الحكم هو الحرمة في موضوع قيادة الأعمى؟
    رجاء خاص:
    هل يجوز اقتناء الكلب لقيادة الأعمى؟ يجوز أو لا يجوز؟

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فإن الأصل في اقتناء الكلاب المنع، واستثنى من ذلك كلب الصيد والزرع والماشية لما في الصحيحين وغيرهما عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم : من اتخذ كلبا إلا كلب ماشية أو صيد أو زرع انتقص من أجرة كل يوم قيراط.
    واختلف العلماء في اقتنائه لحراسة الدور وغيرها، فمنهم من حرمه، لأن الرخصة إنما وردت في الثلاثة المتقدمة، ومنهم من أباحه، قياسا على الثلاثة المذكورة في الحديث، لأنه في معناها، وهذا هو الراجح، كما سبق بيانه في الفتاوى التالية أرقامها:
    23541 ، 77369 ، 18892 .
    ويمكن أن يقاس على هذه الحاجات التي يباح لأجلها اتخاذ الكلاب قيادته للأعمى إن لم يجد وسيلة أخرى غيره، جاء في نيل الأوطار: وكراهة اتخاذها لغير ذلك إلا أنه يدخل في معنى الصيد وغيره مما ذكر اتخاذها لجلب المنافع ودفع المضار قياسا، فتمحض كراهة اتخاذها لغير حاجة لما فيه من ترويع الناس، وامتناع دخول الملائكة إلى البيت الذي الكلاب فيه. انتهى.
    وعليه، فيظهر لنا أنه لا حرج في اقتنائه إذا تحقق فيه وجود هذه المصلحة وهي قيادة الأعمى وإعانته لأداء مهماته.
    والله أعلم.
    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...&Id=121956
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    14

    افتراضي

    ولو فرضنا ان الكلب قام بايذاء اى شخص في الطريق او عند المسجد ؟

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,368

    افتراضي

    ولو فرضنا ان الكلب قام بايذاء اى شخص في الطريق او عند المسجد ؟
    في هذه الحالة يكون درء هاته المفسدة مقدم على جلب تلك المصلحة , التي يمكن تحقيقها بوسيلة أخرى مشروعة , أو الاستغناء عنها لأنها لم تبلغ مبلغ الضرورة أو الحاجة الشديدة , ولم يعرف عن السلف مثل هذا الفعل وكان فيهم مثل هذا
    والذين جوزوا مثل هذا الاقتناء ليس معهم الا القياس , وهو مع وجود الفارق مع عدم وجود الأصل الذي يقاس عليه الفرع
    فالنص الذي قاسوا عليه هو الحديث الذي فيه النهي عن اقتناء الكلاب الا كلب صيد أو ماشية في رواية ابن عمر وزاد أبو هريرة وغيره كلب الزرع
    فلا يمكن القياس على الثلاثة المستثناة , لأنها رخصة , لا تتجاوز محلها
    لذلك أنكر ابن عمر زيادة أبي هريرة أي كلب الحرث وقال ان لأبي هريرة زرعا , فدل على أنه لا يجوز تجاوز هاته الثلاثة الا بنص مخصص من النهي العام وليس بالقياس على المستثنى
    أما القياس مع الفارق , فلأجل أن هذه المذكورة انما هي محتبسة في أماكن معلومة , فيتوقى ضررها لا سيما بوجود أصحابها بخلاف الكلب الذي يرافق الأعمى , فانه متحرك معه وليس معه من يمسكه ويمنعه من ايذاء الناس
    وقد استثنى بعض العلماء أيضا بالقياس على الثلاثة لعلة الحاجة كلب الدور لحراستها
    قال النووي(10-236)
    (وَهَلْ يَجُوزُ لِحِفْظِ الدُّورِ وَالدُّرُوبِ وَنَحْوِهَا فِيهِ وَجْهَانِ أَحَدُهُمَا لَا يَجُوزُ لِظَوَاهِرِ الْأَحَادِيثِ فَإِنَّهَا مُصَرِّحَةٌ بِالنَّهْيِ إِلَّا لِزَرْعٍ أَوْ صَيْدٍ أَوْ مَاشِيَةٍ وَأَصَحُّهَا يَجُوزُ قِيَاسًا عَلَى الثَّلَاثَةِ عَمَلًا بِالْعِلَّةِ الْمَفْهُومَةِ مِنَ الْأَحَادِيثِ وَهِيَ الْحَاجَةُ )) انتهى
    وعلى فرض قبول هذا القياس الذي صححه فلا يلحق به الكلب القائد للأعمى لأن كلب الدور ثابت في مكان واحد فضرره منتف بخلاف هذا الذي يتحرك بين الناس.
    والعلم عند الله تعالى



  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    فائدة:
    قال الشيخ ابن عثيمين في "شرح رياض الصالحين" (4/241) :
    " وأما اتخاذ الكلب وكون الإنسان يقتنيه فإن هذا حرام , بل هو من كبائر الذنوب , لأن الذي يقتني الكلب إلا ما استثنى ينقص كل يوم من أجره قيراطان . . .
    ومن حكمة الله عز وجل أن الخبيثات للخبيثين , والخبيثون للخبيثات يقال : إن الكفار من اليهود والنصارى والشيوعيين في الشرق والغرب كل واحد له كلب والعياذ بالله يتخذه معه , وكل يوم ينظفه بالصابون والمنظفات الأخرى ! مع أنه لو نظفه بماء البحار كلها وصابون العالم كله ما طهر ! لأن نجاسته عينية , والنجاسة العينية لا تطهر إلا بتلفها وزوالها بالكلية .
    لكن هذه من حكمة الله , حكمة الله أن يألف هؤلاء الخبثاء ما كان خبثاً ، كما أنهم أيضاً يألفون وحي الشيطان ؛ لأن كفرهم هذا من وحي الشيطان ، ومن أمر الشيطان ، فإن الشيطان يأمر بالفحشاء والمنكر , ويأمر بالكفر والضلال , فهم عبيد للشيطان وعبيد للأهواء , وهم أيضاً خبثاء يألفون الخبائث . نسأل الله لنا ولهم الهداية " انتهى.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    وهذا الذي صححه النووي رحمه الله، من جواز اقتناء الكلب لحراسة البيت، صححه الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في "شرح صحيح مسلم" ، قال:
    " والصحيح أنه يجوز اقتناؤه لحفظ البيوت ، وإذا جاز اقتناء الكلب لتحصيل منفعة كالصيد، فاقتناؤه لدفع مضرة وحفظ النفس من باب أولى " انتهى بمعناه .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •