من علامة المحبة: قصر الطريق حين يزور المحب حبيبه !!


(( ومنها قصر الطريق حين يزوره ويوافي إليه كأنها تطوى له وطولها إذا انصرف عنه وإن كانت قصيرة، قال:
وكنت إذا ما جئت ليلى أزورها ... أرى الأرض تطوى لي ويدنو بعيدها
من الخفرات البيض ود جليسها ... إذا ما انقضت أحدوثة لـو تعيدهـا
... وقال الآخر
وتدنو الطريق إذا زرتكم ... وتبعد إذ أنثني راجعا )) اهـ من (روضة المحبين ص 189).

قلت: بعض من نزورهم - في الله- تجدنا نسرع إليهم في السير مقبلين ولا نقطع الكلام عنهم إذا انصرفنا راجعين.