ولمن ابتلي فصبر فواهاً ؟!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ولمن ابتلي فصبر فواهاً ؟!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    966

    افتراضي ولمن ابتلي فصبر فواهاً ؟!

    ماصحة هذا الحديث ومامعناه ؟!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: ولمن ابتلي فصبر فواهاً ؟!

    الحديث أخرجه أبو داود (4263)، وأبو زرعة الدمشقي في "الفوائد المعللة" (75) -ومن طريقه الحنائي في "الفوائد" (223)-، والبزار (2112)، والطبراني في "الكبير" (20/ 252 رقم 598)، وفي "مسند الشاميين" (2021)، وابن بطة في "الإبانة" (743 و 744)، وأبو نعيم في "الحلية" (1/ 175)، وابن عساكر في "تاريخ دمشق" (60/ 179) من طريق معاوية بن صالح بن حدير، أن عبد الرحمن بن جبير، حدثه عن أبيه، عن المقداد بن الأسود، قال: ايم الله، لقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «إن السعيد لمن جنب الفتن، إن السعيد لمن جنب الفتن، إن السعيد لمن جنب الفتن، ولمن ابتلي فصبر فواها» واللفظ لأبي داود

    تفرد به معاوية بن صالح، وهو ثقة، لا كما قال ابن حجر في "التقريب": صدوق له أوهام، وانظر: "تحرير التقريب" (6762)
    وقال ابن عدي في "الكامل" (6/ 406 - 407): (ولمعاوية بن صالح غير ما ذكرت حديث صالح، عند بن وهب عنه كتاب، وعند أبي صالح عنه كتاب، وعند بن مهدي ومعن عنه أحاديث عداد، وحدث عنه الليث، وبشر بن السري، وثقات الناس، وما أرى بحديثه بأسا، وهو عندي صدوق؛ الا أنه يقع في أحاديثه إفرادات)
    صححه العلامة الألباني في "الصحيحة" (975).

    ومعنى (فواها): قال ابن الأثير في "النهاية" (5/ 144):
    (واه)
    (س) فيه «من ابتلي فصبر فواها واها» قيل: معنى هذه الكلمة التلهف.
    وقد توضع موضع الإعجاب بالشيء. يقال: واها له. وقد ترد بمعنى التوجع. وقيل: التوجع يقال فيه: آها.
    (س) ومنه حديث أبي الدرداء «ما أنكرتم من زمانكم فيما غيرتم من أعمالكم، إن يكن خيرا فواها واها، وإن يكن شرا فآها آها» والألف فيها غير مهموزة. وإنما ذكرناها للفظها.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •