حول - قوله تعالى (وجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ)
عيد فطر مبارك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حول - قوله تعالى (وجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    43

    افتراضي حول - قوله تعالى (وجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ)

    بسم الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم
    امابعد ..
    ماهية هذه السرابيل التي تقينا من الحر ؟..!
    قال تعالى في سورة النحل ( وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ بُيُوتِكُمْ سَكَنًا وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ جُلُودِ الْأَنْعَامِ بُيُوتًا تَسْتَخِفُّونَه َا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقَامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوَافِهَا وَأَوْبَارِهَا وَأَشْعَارِهَا أَثَاثًا وَمَتَاعًا إِلَى حِينٍ (80) وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِمَّا خَلَقَ ظِلَالًا وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبَالِ أَكْنَانًا وَجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ وَسَرَابِيلَ تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ كَذَلِكَ يُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْلِمُونَ (81) فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ الْمُبِينُ (82) يَعْرِفُونَ نِعْمَتَ اللَّهِ ثُمَّ يُنْكِرُونَهَا وَأَكْثَرُهُمُ الْكَافِرُونَ ( 83)

    معنى كلمة ( سرابيل ) في القواميس العربية
    سربل (لسان العرب)
    السِّرْبالُ: القَميص والدِّرْع، وقيل: كُلُّ ما لُبِسَ فهو سِرْبالٌ، وقد تَسَرْبَلَ به وسَرْبَلَه إِياه.
    وسَرْبَلْتُه فَتَسَرْبَل أَي أَلبسته السِّرْبالَ.
    السِرْبال (القاموس المحيط)
    السِرْبال، بالكسر: القَميصُ، أو الدِرْعُ، أو كلُّ ما لُبِسَ، وقد تَسَرْبَلَ به، وسَرْبَلْتُه.
    التركيز على قول ابن منظور ( كُلُّ ما لُبِسَ فهو سِرْبالٌ
    ماهى مادة صنع السربال ؟
    عرفنا من التعريفات السابقة ، ان السربال يطلق على كل ما يلبس .! والسؤال هنا ؟ ماهي مادة صنع السربال ؟
    الراجح عندي ان مادة صنع السربال هي الجلد (جلد الانعام )، فهو قميص ولكن قميص من الجلد وليس القماش، وتاتي سربال بمعنى الدرع ولكن درع جلدي وليس درع حديدي
    والاستدلال على ذلك من وجهين
    الوجه الاول : ليس بمقدورنا القول ان السربال هو القماش العادي الذي نعرفه وذلك
    لقوله تعالى (وَسَرَابِيلَ تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ) فالدرع لاتصنع من القماش اما الحديد ، او الجلد او مواد اخرى كالبرونز ، الجلد يعرفه العرب في الدروع وذلك لخفته ، وفاعليته عند المناورة وقوته في تحمل الضربات ، ولكن كيف يصنع الدرع من الجلد يتم ذلك بوضعه طبقات بعضها فوق بعض .قوله تعالى ( أن اعمل سابغات وقدر في السرد واعملوا صالحا إني بما تعملون بصير ) يقول ابن فارس في معجمه (سَرَدَ) السِّينُ وَالرَّاءُ وَالدَّالُ أَصْلٌ مُطَّرِدٌ مُنْقَاسٌ، وَهُوَ يَدُلُّ عَلَى تَوَالِي أَشْيَاءَ كَثِيرَةٍ يَتَّصِلُ بَعْضُهَا بِبَعْضٍ. مِنْ ذَلِكَ السَّرْدُ اسْمٌ جَامِعٌ لِلدُّرُوعِ ، فتامل قول ابن فارس ( تَوَالِي أَشْيَاءَ كَثِيرَةٍ يَتَّصِلُ بَعْضُهَا بِبَعْضٍ) . فقوله عزوجل (وَسَرَابِيلَ تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ) يشمل - انشاء الله - كل مايلزم لحماية المحارب كالقمصان الجلدية المدعمه التي تحتمل الضربات الخفيفه ، اربطه اليدين للحماية من انزلاق السيوف مثلا ، والدروع . كلها مصنوعات جلديه محاكه ومدعمه بنسب معينة لاجل حماية المحارب .
    الوجه الثاني : قوله تعالى في سورة ابراهيم ( سرابيلهم من قطران وتغشى وجوههم النار) (50) . القطران سائل يخص الجلود و يستخرج بالتسخين والتقطير لنبات الحنظل ، يعرفه العرب كدواء خارجي لمعالجة الجلود سواء للبشر او الانعام وبخاصة الابل ، ويستخدم ايضا لمعالجة الجلود فيما يعرف بالدباغة ، وذلك لتطرية الجلد والتخلص من قساوته فالشاهد هنا : ان القطران ارتبط عند العرب بالجلود وملاحظة كلمة سرابيل المرافقه ، فبين لنا الحق ان اصل ومادة ملابس اهل النار - والعياذ بالله- من القطران وليس كما عهدتم بانها من الجلد.
    ملاحظة الربط السياقي بين ايتين سورة النحل
    وكيف انهما صورتان يكمل احدهما الاخر
    معنى الاقامة والاستقرار دلت علية الاية (80) وقوله تعالى ( ( وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ بُيُوتِكُمْ سَكَنًا) ) فالبيوت هنا يدخل في صناعتها النخل والطين والخشب ، والاستفاده من جلود الانعام لبناء بيوت سهلة خفيفه للرحيل والاقامة وكذلك استفادتهم من صوف الضان ووبر الابل وشعر الماعز في الاثات ومختلف المتاع.
    معنى الترحال والتنقل دلت عليه الاية (81) فجاءت مكلمة ومتتمه لبعض النعم وهي يوم الرحيل الذي اشير اليه في الاية السابقة بقوله تعالى (جَعَلَ لَكُمْ مِنْ جُلُودِ الْأَنْعَامِ بُيُوتًا تَسْتَخِفُّونَه َا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ) فهذا هو سمة الاية الثانية الرحيل لغرض الغزو او لغيره وتعديد للنعم المشاهده مما خلق الله من الظلال والجبال ، بالاضافة لبيوتهم الخفيفه المصنوعة من الجلد

    ختاما .. في تاويل الاية
    قوله تعالى (وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِمَّا خَلَقَ ظِلَالًا وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبَالِ أَكْنَانًا وَجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ وَسَرَابِيلَ تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ كَذَلِكَ يُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْلِمُونَ (81)

    قبل ان نبدأ - أذكر بقول ابن منظور عند تعريفه لكلمة سربال : قال ( كُلُّ ما لُبِسَ فهو سِرْبالٌ)
    قوله تعالى (وَجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ )
    فأول سؤال يتبادر هنا .. كيف اتقى الحر بلباس مصنوع من الجلد ؟ ، لان المفهموم ان الجلد يزيد من الحراره؟ ، نقول له نعم نجوابك - انشاء الله - بسؤال اخر ..! ماهو الشي المصنوع من الجلد الذي اذا لبسته خفف أو منع عنك الحراره ؟ ..


    السرابيل التي تقينا الحر - هي الاحذية او النعل - والله اعلم
    نعل (لسان العرب)
    النَّعْل والنَّعْلةُ: ما وَقَيْت به القدَم من الأَرض، مؤنثة.
    وفي الحديث: أَن رجلاً شكا إِليه رجلاً من الأَنصار فقال: يا خيرَ من يَمْشي بنَعْلٍ فرْدِ قال ابن الأَثير: النَّعْل مؤنثة وهي التي تُلبَس في المَشْي تسمَّى الآن تاسُومة، ووصفها بالفرد وهو مذكر لأَن تأْنيثها غير حقيقي، والفَرْدُ هي التي لم تُخْصَف ولم تُطارَق وإِنما هي طاقٌ واحد، والعرب تمدَح برقَّة النِّعال وتجعلها من لِباس المُلوك؛ فأَما قول كثيِّر: له نَعَلٌ لا تَطَّبِي الكَلْب رِيحُها، وإِن وُضِعَتْ وَسْطَ المجَالس شُمَّت فإِنه حرَّك حرف الحلق لانفتاح ما قبله كما قال بعضهم: يَغَدُو وهو مَحَمُوم، في يَغْدو وهو مَحْموم، وهذا لا يعدّ لغة إِنما هو مُتْبَع ما قبله، ولو سئل رجل عن وزن يَغَدُو وهو مَحَموم لم يقل إِنه يَفَعَل ولا مَفَعُول؛ والجمع نِعال.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    43

    افتراضي رد: حول - قوله تعالى (وجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ)

    بحثى السابق ، مستند الي ان السرابيل ( مادة صنعاتها او خامها هو الجلد ) وقد تبين لي خطئي ووهمي في ماذهبت اليه اعلاه ، وذلك المفسرين قد عرفوا : (السرابيل) بانها الثياب من القطن والكتان والصوف كما فسرها ابن كثير . والسربال كل ما ستر باللباس من ثوب ، لذلك وجب التنبيه لبيان الحق والصواب ، فاستغفر الله وجزاكم الله خير

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي رد: حول - قوله تعالى (وجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ)

    بورك فيكم
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •