إعلامُ الكرامِ البَرَرَةِ ببعضِ آثارٍ لشهرِ رمضانَ خلا المُشتهرةِ
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: إعلامُ الكرامِ البَرَرَةِ ببعضِ آثارٍ لشهرِ رمضانَ خلا المُشتهرةِ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    34

    افتراضي إعلامُ الكرامِ البَرَرَةِ ببعضِ آثارٍ لشهرِ رمضانَ خلا المُشتهرةِ


    تنبيه:أنا ابو المُغيرة الذي في ملتقى اهل الحديث


    الحمد لله على نعمائه والشُكر له على توفيقه وامتننانه ثم الصلاة والسلام على محمد الداعي الى رضوانه وعلى آله وأصحابه وإخوانه وبعد : فهذه بعض الآثار فيما أحسب يغيب عِلمُها عن بعض طلبة العلم الأخيار فضلاً عن عوام أهل الأمصار فأحببت وضعها هنا عسى أن تكون سبباً في نيل رحمة الغفّار ، وأرجوا من هُمام مِغوار لديه مَزيد آثار خلت منها الديار أن يذكُرها هنا بعد فراغي وليحتسب أجراً كأمثال الجبال فالعلم حسنته باقية وصدقته جارية ولا يعدله شئ، والله وحده المُستعان وعليه الإعتماد والتُكلان.

    قول ابن عباس وأبي هُريرة والقاسم بن محمد بن أبي بكر في مَن حضره رمضانَ وعليه صيامٌ من رمضان قبله

    مسند علي بن الجعد(شيخ البخاري):-
    235 - حَدَّثَنَا عَلِيٌّ، أنا شُعْبَةُ، عَنِ الْحَكَمِ، عَنْ مَيْمُونِ بْنِ مِهْرَانَ قَالَ: سُئِلَ ابْنُ عَبَّاسٍ عَنْ رَجُلٍ، دَخَلَ فِي رَمَضَانَ، وَعَلَيْهِ رَمَضَانُ آخَرُ لَمْ يَصُمْهُ قَالَ: «يَصُومُ هَذَا الَّذِي أَدْرَكَهُ، وَيَصُومُ الَّذِي عَلَيْهِ، وَيُطْعِمُ لِكُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا نِصْفَ صَاعٍ» علي هو ابن الجعد نفسه والحكم هو ابن عُتيبة والاسناد يبد أ من شعبة وهوصحيح على شرط مُسلم.
    البيهقي في سننه الكبرى-وقد رواه في الصغرى-:-
    1370 - فَأَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ، نَا أَبُو الْعَبَّاسِ مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ، نَا الْحَسَنُ بْنُ مُكْرَمٍ، نَا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ، أَنَا شُعْبَةُ، عَنِ الْحَكَمِ، عَنْ مَيْمُونِ بْنِ مِهْرَانَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، فِي رَجُلٍ أَدْرَكَهُ رَمَضَانُ وَعَلَيْهِ رَمَضَانُ آخَرُ، قَالَ: «يَصُومُ هَذَا وَيُطْعِمُ عَنْ ذَلِكَ، كُلَّ يَوْمٍ مِسْكِينًا وَيَقْضِيَهُ»
    أبوعبد الله هو الحاكم صاحب المستدرك الإمام الثقة، محمد بن يعقوب بن يوسف أبو العباس الأصم وهوثقة وثقه ابنُ خُزيمة كما نقله الحاكم ، والحسن بن مُكرم يكنى بأَبي عَلِيٍّ البَغْدَادِيُّ البَزَّازُ ثقة كما قال الخطيب ، وبقية الإسناد رجاله ثقات رجال الشيخين عدا ميمون فهو من رجال مُسلم فقط.

    سنن الدارقطني:-
    2346 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مَخْلَدٍ , ثنا أَحْمَدُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ سَعِيدٍ , ثنا سَهْلُ بْنُ بَكَّارٍ , ثنا أَبُو عَوَانَةَ , أنا رَقَبَةُ , قَالَ: زَعَمَ عَطَاءٌ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ , يَقُولُ فِي الرَّجُلِ يَمْرُضُ فِي رَمَضَانَ فَلَا يَصُومُ حَتَّى يَبْرَأَ أَوْ لَا يَصُومُ حَتَّى يُدْرِكَهُ رَمَضَانُ آخَرُ , قَالَ: «يَصُومُ الَّذِي حَضَرَهُ وَيَصُومُ الْآخَرَ , وَيُطْعِمُ كُلَّ لَيْلَةٍ مِسْكِينًا» قال الشيخ شُعيب ومن معه في تحقيقهم للسنن:إِسْنَادٌ صَحِيحٌ.
    محمد بن مخلد بن حفص أبو عبد الله الدوري العطار وثقه الدارقطني فقال ثقة مأمون وقال عنه الخطيب: كان أحد أهل الفهم موثوقا به في العلم، متسع الرواية، مشهورا بالديانة، موصوفا بالأمانة مذكورا بالعبادة،أَحْمَد بْن عُثْمَان بْن سَعِيد بْن أَبِي يَحْيَى أَبُو بَكْر الأحول الْمَعْرُوف بكرنيب وثقه الخطيب في تاريخه،سهل بن بكار بن بشر الدارمي، أبو بشر البصري المكفوف روى عنه البخاري في الصحيح ووثقه أبو حاتم وكذلك الدارقطني أبو عوانة هو الوضاح بن عبد الله اليشكري ثقة جَبَل لا يخلوا منه ديوان من دواوين السنة،رَقَبَةُ هو ابنُ مَصْقَلَةَ أبو عبد الله العَبْدِيُّ وخالف البخاري فجعل أبوه(مَسقلة) بالسين،وهو ثقة إمام وثقه أحمد وغيره.
    وعطاء هو ابن أبي رباح الإمام المكي اذاً فالأثر صحيح عن عبد الرحمن بن صخر رضي الله عنه.


    موطأمالك برواية سويد الحدثاني:-
    أخبرنا محمد قال: حدثنا أحمد قال: حدثنا سويد عن مالك عن عبد الرحمان بن القاسم عن أبيه أنه كان يقول: ((من كان عليه صيام رمضان ففرط وهو قوي على الصيام حتى يدخل عليه رمضان آخر أطعم مكان كل يومٍ مداً مداً من حنطة وكان عليه القضاء))اسناده صحيح مُحَمَّدُ هو ابنُ غَرِيْبٍ أَبُو بَكْرٍالبَغْدَا دِيُّ وهو ثقة روى الموطأ عن شيخه أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ عَبْدِ العَزِيْزِ-الوشّاء- وهو ثقة ممن روى الموطأ عن سُوَيد وسُويد هو ابنُ سعيد مُختلفٌ فيه وقد وثقه أحمد وروى له مسلم في الصحيح.
    جامع ابن وهب:-
    حدثنا بحر قال: قرئ على ابن وهب: أخبرك مالك بن أنس، عن عبد الرحمن بن القاسم بن محمد حدثه عن أبيه؛ أنه كان يقول:من كان عليه صيام من رمضان، فلم يصمه حتى دخل عليه رمضان من عام قابل، فليصم الذي دخل عليه، وليقض الآخر، فإن كان فرط وترك القضاء فيما بينهما، ولو شاء أن يصوم صام فعليه مع القضاء أن يطعم عن كل يوم مسكيناً. اسناده صحيح : بَحْرهو ابنُ نَصْرِ بنِ سَابِقٍ أَبُو عَبْدِ اللهِ الخَوْلاَنِيُّ ممن روى جامع بن وهب وهو ثقة والقاسم بن محمد هو ابن أبي بكر الصديق وهو امام.
    قال ابن أبي شيبة في المُصنف:-
    الرجل يردد الآيَةَ فِي الصَّلاَة.
    8369 - حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، قَالَ: ثنا سَعِيدُ بْنُ عُبَيْدٍ الطَّائِيُّ، قَالَ: سَمِعْتُ سَعِيدَ بْنَ جُبَيْرٍ " وَهُوَ يُصَلِّي بِهِمْ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ يُرَدِّدُ هَذِهِ الْآيَةَ: {فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ إِذْ الْأَغْلَالُ فِي أَعْنَاقِهِمْ وَالسَّلَاسِلُ يُسْحَبُونَ فِي الْحَمِيمِ، ثُمَّ فِي النَّارِ يُسْجَرُونَ}.
    وكيع هو ابنُ الجرّاح إمام عَلَمٌ،وسعيد هو أبو الهُذيل الطّائي الكوفي ثقة روى له الشيخان وسعيد ابن جُبير تلميذ ابن عباس الإمام الثَبت.
    8456- حَدَّثَنَا وَكِيعٌ ، عَنْ سُفْيَانَ ، عَنْ حُصَيْنٍ ، عَنْ أَبِي الضُّحَى ، عَنْ مَسْرُوقٍ ، أَنَّ تَمِيمًا الدَّارِيَّ رَدَّدَ هَذِهِ الآيَةَ : {أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَاَلَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ}
    سفيان هو الثوري الإمام الحجة وحُصين هو ابن عبد الرحمن أبو الهُذيل السُّلَمِيُّ الكوفي ثقة ثبتٌ جبل وهو ابن عم منصور بن المعتمر ، وأبو الضحى هو العطار مُسلمُ بنُ صُبيح ثقة مُكثر روى له الشيخان ، ومسروق هو ابن الأجدع صاحب ابن مسعود رضي الله عنه وهو ثقة حجة مُكثر وتميم صحابي رضي الله عنه.
    جاء في مصنف عبد الرزاق بأسانيد كلها صحيحة :-
    4473 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: " خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَامَ الْفَتْحِ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ، فَصَامَ حَتَّى مَرَّ بِغَدِيرٍ فِي الطَّرِيقِ، وَذَلِكَ فِي نَحْرِ الظَّهِيرَةِ قَالَ: فَعَطِشَ النَّاسُ وَجَعَلُوا يَمُدُّونَ أَعْنَاقَهُمْ وَتَتُوقُ أَنْفُسُهُمْ إِلَيْهِ قَالَ: فَدَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِقَدَحٍ فِيهِ مَاءٌ فَأَمْسَكَهُ عَلَى يَدَهِ حَتَّى رَآهُ النَّاسُ، ثُمَّ شَرِبَ، فَشَرِبَ النَّاسُ " ورواه أحمد عن عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن عُبيد الله عن ابن عباس .
    4476 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ نَافِعٍ قَالَ: مَا رَأَيْتُ ابْنَ عُمَرَ صَامَ فِي السَّفَرِ قَطُّ إِلَّا يَوْمًا وَاحِدًا، فَإِنِّي رَأَيْتُهُ أَفْطَرَ حِينَ أَمْسَى، فَقُلْنَا: كُنْتَ صَائِمًا؟ قَالَ: «نَعَمْ، كُنْتُ أَرَى أَنِّي سَأَدْخُلُ مَكَّةَ الْيَوْمَ، فَكَرِهْتُ أَنْ يَكُونَ النَّاسُ صِيَامًا وَأَنَا مُفْطِرٌ، وَذَلِكَ فِي رَمَضَانَ»
    4995 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ قَالَ: «لَا قُنُوتَ فِي السَّنَةِ كُلِّهَا إِلَّا فِي النِّصْفِ الْآخَرِ مِنْ رَمَضَانَ» قَالَ مَعْمَرٌ: وَإِنِّي لَأَقْنُتُ السَّنَةَ كُلَّهَا إِلَّا النِّصْفَ الْأَوَّلَ مِنْ رَمَضَانَ، فَإِنِّي لَا أَقْنُتُهُ، وَكَذَلِكَ كَانَ يَصْنَعُ الْحَسَنُ، وَذَكَرَهُ عَنْهُ قَتَادَةُ وَغَيْرُهُ
    الزهري محمد ابن مسلم من الذين عليهم مدار الأحاديث ، وقتادة هو ابن دِعامة السدوسي أبو الخطاب الضرير إمام جبل مُكثرٌ عن أنس.
    4998 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ قَالَ: «لَمْ تَكُنْ تُرْفَعُ الْأَيْدِي فِي الْوِتْرِ فِي رَمَضَانَ»
    5000 - عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: قُلْتُ لِعَطَاءٍ: دُعَاءُ أَهْلِ مَكَّةَ بَعْدَمَا يَفْزَعُونَ مِنَ الْوِتْرِ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ؟ قَالَ: «بِدْعَةٌ» قَالَ: أَدْرَكْتُ النَّاسَ وَمَا يُصْنَعُ ذَلِكَ بِمَكَّةَ حَتَّى أُحَدِّثَ حَدِيثًا
    عطاء هو ابن أبي رباح وقد تقدم .
    5001 - عَنِ الثَّوْرِيِّ، عَنْ مَنْصُورٍ، عَنْ مُغِيرَةَ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ قَالَ: «يُكَبِّرُ إِذَا فَرَغَ مِنَ الْقِرَاءَةِ مِنَ الرَّكْعَةِ الْآخِرَةِ مِنَ الْوِتْرِ، ثُمَّ يَقْنُتُ وَيَرْفَعُ صَوْتَهُ، ثُمَّ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَرْكَعَ كَبَّرَ أَيْضًا» ،قَالَ الْمُغِيرَةُ عَنْ إِبْرَاهِيمَ: وَيَرْفَعُ يَدَيْهِ فِي الْوِتْرِ قَالَ: الْقِيَامُ فِي الْقُنُوتِ قَدْرُ إِذَا السَّمَاءُ انْشَقَّتْ
    منصور هو ابن المعتمر ثقة ثقة، والمغيرة هو ابن مِقْسَمٍ أبو هشام الضرير الكوفى الثقة وهوتلميذ الإمام الثبت ابراهيم النخعي وهو مَربط الفرس هُنا.
    5084 - عَنِ الثَّوْرِيِّ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ، وَالشَّعْبِيِّ، قَالَا: «لَا بَأْسَ أَنْ تُصَلِّيَ الْمَرْأَةُ بِالنِّسَاءِ فِي رَمَضَانَ، تَقُومُ فِي وَسَطِهِنَّ»
    7359 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنْ قَتَادَةَ فِي النَّصْرَانِيِّ وَالْيَهُودِيِّ يُسْلِمُ فِي بَعْضِ شَهْرِ رَمَضَانَ قَالَ: «يَصُومُ مَا بَقِيَ مِنَ الشَّهْرِ»
    7360 - أَخْبَرَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ، عَنْ عَطَاءٍ قَالَ: «إِنْ أَسْلَمَ النَّصْرَانِيُّ فِي بَعْضِ رَمَضَانَ صَامَ مَا مَضَى مِنْهُ، وَإِنْ أَسْلَمَ فِي آخِرِ النَّهَارِ صَامَ ذَلِكَ الْيَوْمَ»
    ابن جريج هو عبد الملك بن عبد العزيزثقة روى له الشيخان.
    7362 - عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الْحَسَنِ يَقُولُ: «إِنْ أَسْلَمَ فِي بَعْضِ شَهْرِ رَمَضَانَ صَامَهُ كُلَّهُ»قال عبد الرزاق وَقَوْلُ قَتَادَةَ أَحَبُّ إِلَيَّ.
    قُلتُ أخطأ الحسن البصري فقال يقضي
    7375 - أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ، عَنِ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ، عَنْ مُجَاهِدٍ قَالَ: «لَوْ وَطِئَ رَجُلٌ امْرَأَتَهُ، وَهُوَ صَائِمٌ نَاسِيًا فِي رَمَضَانَ لَمْ يَكُنْ عَلَيْهِ فِيهِ شَيْءٌ»
    مجاهد هو ابن جبر الإمام تلميذ ابن عباس.
    7376 - عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: سَأَلْتُ عَطَاءً عَنْ رَجُلٍ، أَصَابَ امْرَأَتَهُ نَاسِيًا فِي رَمَضَانَ قَالَ: «لَا يُنْسَى هَذَا كُلُّهُ، عَلَيْهِ الْقَضَاءُ لَمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ عُذْرًا»


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,719

    افتراضي رد: إعلامُ الكرامِ البَرَرَةِ ببعضِ آثارٍ لشهرِ رمضانَ خلا المُشتهرةِ

    جهد مشكور ، واصل أخي الكريم .
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •