هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,578

    افتراضي هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    ذكره الحافظ ابن حجر في ( التقريب )
    ( يدلس ويسوي )
    لم يذكره في ( تهذيب التهذيب )
    ولا في ( الطبقات )

    هل يوجد احد من العلماء ذكر ذلك
    ونفاه الألباني في الصحيحة
    ولكن
    في الضعيفة
    كان مترددا في ذلك وعلى أثره ضعف الحديث برقم ( 6482)
    فهل ...

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    لم يصف أحد من العلماء مبارك بن فضالة بأنه يسوي إلا الحافظ ابن حجر، والله أعلم ، الرجل مكثر من التدلس فقط، كما وصفه أبوداود بأنه شديد التدليس وهذا لا يدل على أنه تدليس تسوية ، قال أبو داود – نفسُه -: إذا قال: «حدثنا»؛ فهو ثبت، وقد قال أبو زرعة: يدلس كثيراً، فإذا قال: «حدثنا»؛ فهو ثقة، اهـ من «تهذيب التهذيب» (10/30).وقد ذكر الشيخ الألباني في ( النصيحة ص 126 ) قول الحافظ في مبارك بن فضالة : ( صدوق يدلس ويسوي ) ؛ فقال في ( الحاشية ) : ( أما قوله : ( ويسوي ) ؛ ففيه نظر بينته غير ما موضع ) . وقال في ( الصحيحة ) ( 1 / 950 ) :( كنتُ نقلتُ هناك قولَ الحافظِ في (المبُاركِ) : إِنّه يدلِّسُ ويسوِّي، وأَشرتُ إِليه آنفًا، فالّذي أُريدُ تحقيقَه الآن إِنّما هو أنَّ قولَه فيه: "ويسوّي" خطأٌ -لعلّه سبقُ قلمٍ- والصوابُ الاقتصارُ على قولِه فيه: "يدلسُ" وذلك لأَمرين:الأَوّل - أنَّ هذا هو الّذي اتفقَ عليه الحفّاظُ الّذين رموه بالتدليسِ، مثلُ يحيى ابن سعيدٍ، وأَحمدَ بن حنبلٍ، وأَبي داود، وأَبي زرعةَ وغيرِهم، وكلّهم قالوا: "إِذا قالَ: "حدّثنا" فهو ثبتٌ، أَو ثقةٌ".وقال يحيى، وعبد الرحمن بن مهدي -واللفظُ له-:"لم نكتب لـ (المبارك) شيئًا، إلاّ شيئًا يقول فيه: سمعتُ الحسنُ".وقد ذكرت بعضَ أَقوالِهم هناك، وهذا التدليسُ هو الّذي يسميه الحافظُ في "طبقاتِ المدلسين" بتدليس الاٍسنادِ، وهو المُرادُ عندهم عند الإِطلاقِ، وهو أَن يسقطَ منه شيخه.وأَمّا تدليسُ التسويةِ فهو أَن يصنعَ ذلك لشيخِه -كما في "الطبقاتِ"- ُمُسْقِطًا شيخَ شيخِه، وقد اشتهرَ بهذا النوعِ من التدليسِ الوليدُ بن مسليم تلميذُ الإِمامِ الأَوزاعيّ، فكانَ يسقطُ من إِسنادِه شيخَ الأَوزاعيّ، وقد يغفلُ عن هذا النوعِ من التدليسِ بعضُ المعاصرين فيمشّي حديثَه إِذا صرّحَ بالتحديثِ عن شيخِه! وضربت عليه مثلاً في الاستدراك المتقدّم برقم (10) ، فراجعه، ونبّهتُ على تدليسِ الوليدِ هذا في أكَثرَ من حديث تقدّمَ (256، 265، 302) .والمقصودُ أنَّ هذا النوعَ من التدليسِ لم أر أحدًا من المتقدمين رمى به (المبارك) .وأَمّا قولُ الإِمامِ أحمد فيه:"يقولُ في غير حديثٍ عن الحسن: حدثنا عمران بن حصين".وأصحابُ الحسنِ لا يقولونَ ذلك كما في "الميزانِ"، قال الحافظُ في "التهذيب": "يعني أنّه يصرّحُ بسماعِ الحسنِ من هؤلاءِ (يعني عمران وغيره) ، وأَصحابُ الحسنِ يذكرونَه بالعنعنة".هذا كلُّ ما جاءَ في ترجمةِ (المبُارك) ممّا يمكنُ أَن يكونَ مستندَ الحافظِ في رميه إِيّاه بتدليسِ التسويةِ، وهو -كما ترى- لا صلةَ له به مطلقًا، بل هو نقيضُه تمامًا؛ فإِنَّ الحسنَ -وهو البصريُّ- معروفٌ بالتدليسِ، فإذا عنعنَ عن عمران أَو غيرِه، احتملَ أن يكونَ بينهما راوٍ أسقطَه الحسن، فإِذا صرّحَ (المبُارك) بتحديثِ الحسن فيكونُ قد أَوصله، فهذا نقيضُ تدليسِ التسويةِ تمامًا كما هو ظاهرٌ جليٌّ.وغايةُ ما يستفادُ من قولِ أَحمدَ هذا رميُ (المبُاركِ) بالخطأِ في تصريحِه بالتحديثِ بين الحسن وعمران مخالفًا في ذلك الثقاتِ، وإِنَّ ممّا لا شكَّ فيه أَنَّ (المباركَ) في حفظِه ضعفٌ، ولذلك نزلَ حديثُه من مرتبةِ الصحيحِ إِلى مرتبةِ الحسن، بشرطِ التصريحِ بالتحديثِ طبعًا، ولذلك قال الذهبيُّ في "تذكرةِ الحفّاظ": "لم يبلغ حديثه درجةَ الصحة".وقال في "سير أَعلامِ النبلاءِ" (7/284) : "قلت: هو حسنُ الحديثِ، ولم يذكره ابن حبّان في "الضعفاءِ"، وكانَ من أَوعيةِ العلم".والخلاصةُ : أنَّ الحافظَ وَهِمَ في وصفِ (المبارك) بتدليس التسوية، وأنَّ الرَّجلَ إِذا صرّحَ بالتحديثِ عن شيخِه فهو حسنُ الحديثِ، والله أَعلمُ. ) .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,578

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    هذا أشرت اليه في وهم للحافظ ابن حجر
    لكن من المفارقات
    ان الشيخ الالباني
    قد اعتمد على قول الحافظ في تضعيف حديث
    ان المبارك بن فضالة يدلس تدليس التسوية
    انظر الضعيفة بحديث 6482
    ضعيف
    ولعل الحديث علته تدليس المبارك بن فضالة بالرغم من انه صرح بالتحديث
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    صدقت اعتمد الألباني على كلام الحافظ في حجر في الضعيفة ولكنه رجع كما وضح في النصين الذين نقلتهما عنه رحمهما الله

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    نفع الله بكما . أما كونه يدلس تدليس التسوية فلم أجد من نص على ذلك من المتقدمين ، وقد تراجع عن ذلك العلامه الألبانى فى الاستدراك رقم 17 ص 952 من القسم الثانى المجلد الأول (ط. المعارف) فأفاد جدا . وقال : والخلاصة : أن الحافظ وهم في وصف المبارك بتدليس التسوية ، وأن الرجل إذا صرح بالتحديث عن شيخه ، فهو حسن الحديث ، والله أعلم . كما نقل أخونا الفاضل عالي السند ـ جزاه الله خيرا .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,578

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    من المعلوم ان الضعيفة آخر مؤلفات الشيخ رحمه الله
    وبذلك في الحديث 6482
    اطلق على مبارك بن فضالة
    بتدليس آخر على تدليس الإسناد
    ولعله يرى ان له شبهة في تدليس التسوية
    ولذلك تراجع عن تحسين الحديث لاجل مبارك بن فضالة
    والحديث من جهة اسناده
    حسن الإسناد
    والله أعلم
    والحمد لله رب العالمين

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: هل هناك من العلماء من وصف ( مبارك بن فضالة ) بتدليس التسوية ؟

    لا يجزم بأن الضعيفة هي آخر مؤلفات الشيخ الألباني، ولا يدل رقم الحديث على ذلك، ويكفي في تراجع الشيخ استقراره على نفي تدليس التسوية عن مبارك بن فضالة النقول الواضحات ، وبالله التوفيق.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •