سؤال للسلفيين
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: سؤال للسلفيين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    120

    Exclamation سؤال للسلفيين

    اليست تسمية الفرق الاسلامية سلفية، اباضية، صوفية، ... الخ من البدع في الدين ؟؟
    لا تنسوني بالدعاء يرحمكم الله : سليم عبدالمالك

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    369

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    = خير من تناول هذا الموضوع فشفى و وفى هو سماحة الشيخ العلاّمة عبد العزيز بن باز رحمه الله ، و من رسائله الكثيرة الوفيرة ، و فتاواه المنيرة التي يسدي فيها نصحه لأتباع الجماعات و الأحزاب ، و يوجّه إلى الآخرين إلى معاملتهم وفق الشريعة الغراء ، أقتطف الرسالة التالية وهي منشورة في الجزء السابع من ( مجموع فتاوى و مقالات متنوعة ، للشيخ رحمه الله ) ، و معروضة على الرابط التالي في شبكة المعلومات الدولية ( الانترنت ) :
    http://www.ibnbaz.org/Display.asp?f=Bz01275.htm
    و هي عبارة عن سؤال و جواب فيما يلي نصّهما :
    السؤال : تعلم يا سماحة الشيخ ما حل في الساحة من فتن فأصبح هناك جماعات مثل جماعة التبليغ و جماعة الإخوان و السلفية و غيرهم من الجماعات و كل جماعة تقول : إنها هي التي على صواب في اتباع السنة من هم الذين على صواب من هذه الجماعات ومن نتبع منهم ؟ ونرجو منك أن تسميهم بأسمائهم ؟
    الجواب : الجماعة التي يجب اتباعها والسير على منهاجها هم أهل الصراط المستقيم ، هم أتباع النبي و هم أتباع الكتاب و السنة الذين يدعون إلى كتاب الله وسنة رسوله قولا وعملا ، أما الجماعات الأخرى فلا تتبع منها أحدا إلا فيما وافقت فيه الحق . سواء كانت جماعة الإخوان المسلمين أو جماعة التبليغ أو أنصار السنة أو من يقولون إنهم السلفيون أو الجماعة الإسلامية أو من تسمي نفسها بجماعة أهل الحديث و أي فرقة تسمي نفسها بأي شيء فإنهم يطاعون و يتبعون في الحق و الحق ما قام عليه الدليل و ما خالف الدليل يرد عليهم و يقال لهم : قد أخطأتم في هذا ، فالواجب موافقتهم فيما يوافق الآية الكريمة أو الحديث الشريف أو إجماع سلف الأمة .
    أما ما خالفوا فيه الحق فإنه يرد عليهم فيه فيقول لهم أهل العلم : قولكم كذا و فعلكم كذا خلاف الحق- هذا يقوله لهم أهل العلم فهم الذين يبصرون الجماعات الإسلامية . فأهل العلم العالمون بالكتاب و السنة الذين تفقهوا في الدين من طريق الكتاب و السنة ، هم الذين يعرفون تفاصيل هذه الجماعات و هذه الجماعات عندها حق و باطل فهي ليست معصومة و كل واحد غير معصوم و لكن الحق ما قام عليه الدليل من كتاب الله و سنة رسوله صلى الله عليه وسلم أو إجماع سلف الأمة سواء من هذه الجماعات أو من الحنابلة أو الشافعية أو المالكية أو الظاهرية أو الحنفية أو غيرهم - فما قام عليه الدليل فهو الحق و ما خالف الدليل من كتاب الله أو سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم أو الإجماع القطعي يكون خطأ و أما الذين يدعون إلى غير كتاب الله و سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، فهؤلاء لا يتبعون و لا يقلدون ، إنما يطاع و يتبع من دعا إلى كتاب الله و سنة رسوله صلى الله عليه وسلم و أصاب الحق فإذا أخطأ فإنه يقال له : أحسنت إذا أحسن و أخطأت إذا أخطأ و يتبع في الصواب ، و يدعي له بالتوفيق ، و إذا أخطأ يقال له أخطأت في كذا و خالفت الدليل الفلاني و الواجب عليك التوبة إلى الله و الرجوع إلى الحق - هذا يقوله أهل العلم و أهل البصيرة - أما العامي فليس من أهل العلم و إنما العلماء هم العلماء بالكتاب و السنة المعروفون الذين يتبعون الكتاب و السنة فعلى العامي أن يسأل هؤلاء الذين عرفوا الكتاب و السنة عما أشكل عليه مثل أن يسألهم ما تقولون في دعوة فلان الذي يقول كذا و يقول كذا حتى يتبصر و يعرف الحق كما قال الله سبحانه : فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ و هم أهل العلم بكتاب الله و سنة رسوله أما أهل البدعة فليسوا من أهل الذكر ، والدعاة إلى البدعة ليسوا من أهل الذكر أيضا . و الله ولي التوفيق و صلى الله وسلم على نبينا محمد و آله و صحبه .اهـ .
    قلت : فالواجب إذن مناصحة القوم و محاججتهم ، و عدم مجاملة أحدٍ منهم أياً كان بالسكوت على خطئه ، أو عدم إنكاره عليه ، و دعوته إلى التوبة منه ، و هذا واجب كفائي على أهل العلم و الفضل ، كما قال الشيخ ( هذا يقوله أهل العلم و أهل البصيرة- أما العامي فليس من أهل العلم و إنما العلماء هم العلماء بالكتاب و السنة المعروفون الذين يتبعون الكتاب و السنة ) .
    و إنني إذ أعذر قوماً ذهبوا إلى الهجر مُطلقاً ، مرجحين أن في المخالطة أو السلام على الحزبيين ( على تنوّعهم ) أو من يُظَنّ أنّهم كذلك ردعاً و زجراً لهم ، و سلامة للهاجر من موت القلب أو استمراء البدع أو تبلّد الإحساس تجاه البدع و أهلها .
    فإنني أنظر إلى المسألة على أنّها مما تدخل فيه مراعاة المصالح و المفاسد ، إضافة إلى مشروعيّة الخلاف في الحكم على الأشخاص الذين لمّا تُقم عليهم الحجّة بعد ، أو لا يجاهرون بما يخالف الحق .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    120

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    بارك الله في الشيخ العلاّمة عبد العزيز بن باز رحمه الله ، وشكرا للرد من الاخت وجازاها الله خيرا وجعله في ميزان حسناتها، وجعلنا الله ممن يتمسك بنهج رسوله الكريم صلوات الله وسلامه عليه
    لا تنسوني بالدعاء يرحمكم الله : سليم عبدالمالك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,722

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    السلفية=أهل السنة والجماعة، أخي الكريم. فهي ليست فرقةٌ أحسن الله إليك ، فصيغة السؤال خاطئة غالطة (ابتسامة).
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    120

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    وكذلك الصوفية والاباضية والمعتزلة يقولون بانهم اهل السنةوالجماعة وكل طوائف اهل السنة والجماعة تقول بهذا فما قولك ؟ احسن الله اليك
    لا تنسوني بالدعاء يرحمكم الله : سليم عبدالمالك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,980

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله :


    " الفرقة المنصورة هي القائمة بأمر الله، المستقيمة على دين الله، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (ستفترق أمتي على ثلاثٍ وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة!)، قيل: مَن هي يا رسول الله؟ قال: (ما أنا عليه وأصحابي) وفي رواية: (وهي الجماعة) يعني المجتمعة على الحق، وهم أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- ومن بعدهم، ممن سار على نهجهم، هؤلاء هم الفرقة الناجية وهم الطائفة المنصورة، الذين وحَّدوا الله واستقاموا على دينه، وأدوا فرائضه، وتركوا مناهيه، وتواصوا بالحق والصبر عليه، هؤلاء هم الفرقة الناجية، وهم الطائفة المنصورة، الذين اتبعوا الرسل واستقاموا على دينه، وأفضلهم وإمامهم نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-، فالفرقة الناجية من أمته هي التي استقامت على دينه قولاً وعملاً وعقيدة، هؤلاء هم الفرقة الناجية، وهم الطائفة المنصورة، لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم. "






    المصدر : http://www.binbaz.org.sa/mat/10244


    -----------------------------------------

    السلفية نسبة الى السلف وهم سلفنا الصالح أتباع سنة النبي صلى الله عليه وسلم من الصحابة رضي الله عنهم والتابعين لهم باحسان
    عقيدة السلف ما بينه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم ما سار عليه أصحابه من بعده والتابعين لهم باحسان
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,980

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    " ... وأخبر الله تعالى أن لهذه الأمة سلفا سبقوا للهدى والرشاد ، حيث يقول جل وعلا في محكم التنزيل : { والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه } .
    وجعل الله تعالى عدم اتباع السابقين المهتدين مشاقة وتفرقا ، حيث يقول تعالى : { ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا } .
    فالمتأمل لهذه الآيات يعرف بعين البصيرة والهدى أن للأمة سلفا تقدموا بالخير والهدى وسبقوا إليه وعملوا به ، وأن التابع لا يستحق النجاة والخيرية إلا بالسير على نهج من سلفه ، والعمل بما سبق إليه السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار ، ولا استحقاق للتابع لوصف الإحسان إلا بمتابعة السابقين ."

    " ... يقول شيخ الإسلام رحمه الله في كلام متين في أن الانتساب للسلف يعتبر تكثيرا لسواد أهل الحق ونصرة لهم :
    ( لأن الكتاب والسنة أيضا قد دلا على أنه لا يزال في هذه الأمة طائفة متمسكة بالحق الذي بعث به محمد إلى قيام الساعة ، وأنها لا تجتمع على ضلالة ، ففي النهي عن ذلك - التفرق - تكثير هذه الطائفة المنصورة وتثبيتها وزيادة إيمانها )
    وقد تكاثرت أقوال أهل العلم في وصف تلك الطريقة النبوية باسم السلفية ، ومن لم يكن متبعا لها كان من أهل البدع والأهواء ، وتنطبق عليهم هذه الصفة ، لما هم فيه من اتباع للهوى ، ومخالفة لنهج الكتاب والسنة . "

    " ... بل ذكر شيخ الإسلام - رحمه الله - سبب ابتداع من ابتدع في دين الله ، ألا وهو البعد عن منهج السلف واتباعه والانتساب إليه ، فقرر رحمه الله أن اتباع المنهج السلفي يعتبر عاصما بإذن الله من الوقوع في البدع والمخالفات ، فيقول :
    ( فلما كانوا أبعد عن متابعة السلف كانوا أشهر بالبدعة ) ."




    المصدر : أسس منهج السلف في الدعوة إلى الله ، إعداد : فواز السحيمي . ]
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,220

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    السلفية منهج ، وليست جماعة بالمفهوم العصري . ثم إن تسمية هؤلاء ـ اباضية وصوفية ـ تسميتهم بالفرق الاسلامية ليست بدعا من القول ، كيف والحديث يقول : ستفترق أمتي على .... فهم من أمته وهم فرق ، كما هو واضح ، وقد انحرفت عن المنهج الصحيح الذي يقوم على الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة من الصحابة ، وكل بحسب مخالفته من هذه الفرق المذكورة . والله أعلم .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    616

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    الذي يقول أن السلفية ليست فرقة فهو مخطئ، بل هي من الفرق الإسلامية والسلفية بمعنى اتباع الكتاب والسنة على فهم سلف الأمة هي الفرقة الناجية وحديث النبي في افتراق الأمة واضح في عدّها من الفرق ولكن الناجية فهي فرقة وجماعة وطائفة، وهذه التسميات ليست من البدع بل هي من التمييز ليميز الله الخبيث من الطيب، وأهل السنة والجماعة هم أهل السنة أي أتباع سنة النبي صلى الله عليه وسلم وهم أهل الجماعة أي هم على ما كانت عليه الجماعة الأولى الصحابة رضي الله عنهم فأين الصوفية والإباضية والأشاعرة والرافضة والمعتزلة من سنة النبي صلى الله عليه وسلم وهديه وأين هم عن منهج الصحابة رضوان الله عليهم؟
    بل أولئك من أهل البدعة والفرقة وهم من فرقوا الأمة لأنها لك تفترق إلا بتلك البدع التي أحدثوها في دين الله عز وجل
    قال الفضيل رحمه الله تعالى: بقدر ما يصغر الذنب عندك يعظم عند الله وبقدر ما يعظم عندك يصغر عند الله. الجواب الكافي ص60

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    9

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    قال شيخ الاسلام في الفتاوى (3/346) : "وشعار هذه الفرق – يعني الثنتين وسبعين فرقة المخالفة لأهل السنة والجماعة- مفارقة الكتاب والسنة والإجماع . فمن قال بالكتاب والسنة والإجماع كان من أهل السنة والجماعة " انتهى .
    من استغنى بالله ؛ افتقر الناس إليه ..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    6

    افتراضي رد: سؤال للسلفيين

    والمشكلة الكبرى في كثير ممن ادعى السلفة، يرى نفسه على الحق، وغيره من جمهور المسلمين الذين لا يتبعوهم في سلفيتهم على الضلالة. والنصيحة:
    قوله عليه السلام: ((إذا قال الرجل: هلك الناس، فهو أهلكهم)). رواه مسلم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •