أرجو تحقيق صحة نسبة هذه التفاسير لأصحابها لآية " وتقلبك في الساجدين " الشعراء
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أرجو تحقيق صحة نسبة هذه التفاسير لأصحابها لآية " وتقلبك في الساجدين " الشعراء

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,260

    افتراضي أرجو تحقيق صحة نسبة هذه التفاسير لأصحابها لآية " وتقلبك في الساجدين " الشعراء

    السلام عليكم

    أرجو تحقيق صحة نسبة هذه التفاسير لأصحابها :

    1ـ عن أبي عبّاس في قوله تعالى:

    (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ)، قال: مِن نبي إلى نبي، حتّى أخرجك نبيّاً.

    * قال صاحب روح البيان معنى في الساجدين:

    في أصلاب النبيّين والمرسلين، مِن آدم إلى نوح والى إبراهيم والى مَن بعده، إلى أنْ ولدتْه أُمّه (يعني إلى آخر نبي عبد الله).

    (روح البيان: ج2، ص875 / الشفا للقاضي: ص12)

    2 ـ أخرج ابن أبي حاتم، وابن مردويه، وأبو نعيم في الدلائل عن ابن عبّاس، في قوله تعالى: (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ) قال:

    مازال النبي (صلَّى الله عليه وآله وسلَّم) يتقلّب في أصلاب الأنبياء حتى ولدته أُمّه.

    (فتح القدير: ج4، ص118 / الدرّ المنثور: ج5، ص98)

    3 ـ عن عطا عن ابن عبّاس قال:

    أراد (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ) في أصلاب النبيّين، من نبي إلى نبي، حتّى أخرجك نبيّاً في هذه الأمّة.

    (السراج المنير: ج3 / تفسير الخازن / تفسير البغوي)

    4 ـ عن عكرمة عن ابن عبّاس في قوله تعالى (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ)، قال:

    مِن نبي إلى نبي، ومن نبي إلى نبي حتّى أخرجك نبيّاً.

    (الشفاء ـ الطبقات الكبرى: ج1 / السيرة الحلبيّة: ج1 / تذكرة خواص الأمّة)

    5 ـ قال بعض المفسّرين منهم ابن عبّاس وعكرمة:

    أراد (حِينَ تَقُومُ): بالنبوّة.

    ويرى (تَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ): في أصلاب الموحّدين مِن نبي إلى نبي، حتّى أخرجك نبيّاً في هذه الأمّة.

    (تاريخ الخميس: ج1، ص56)

    6 ـ أخرج ابن أبي عمر العدني في مسنده، والبزار، وابن أبي حاتم، والطبراني، وابن مردويه، والبيهقي في الدلائل عن مجاهد، في قوله تعالى: (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ) قال:

    مِن نبي إلى نبي، حتّى أخرجك نبيّاً.

    (الدرّ المنثور: ج5، ص95)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,660

    افتراضي رد: أرجو تحقيق صحة نسبة هذه التفاسير لأصحابها لآية " وتقلبك في الساجدين " الشعراء

    أما الأثر المروي من طريق عكرمة عن ابن عباس:-
    فقد رواه عنه
    شَبِيبِ بْنِ بِشْرٍ، وقد اختلف فيه؛ فقال يحيى بن معين: شبيب بن بشر ثقة. وقال أبو حاتم : لين الحديث، حديثه حديث الشيوخ. وذكره ابن حبان فى كتاب " الثقات "، وقال: يخطىء كثيرا. ولخص الحافظ حاله بقوله: صدوق يخطىء.
    قلت: فمثله يحسن حديثه، لا سيما مع المتابعة.
    وأما رواية عطاء عن ابن عباس:-
    فقال الحسن بن بشر، ثنا سعدان بن الوليد، عن عطاء، عن ابن عباس، وتقلبك في الساجدين، ما زال النبي صلى الله عليه وسلم يتقلب في أصلاب الأنبياء، حتى ولدته أمه.
    وسعدان بن الوليد بياع السابري لم أقف له على حال، وقال الحاكم: كوفي قليل الحديث ولم يخرجا عنه، وقال الهيثمي: لم أعرفه. وقال الشيخ في الضعيفة: سعدان بن الوليد: لم أجد من ترجمه.

    من أوسع أودية الباطل: الغلوُّ في الأفاضل
    "التنكيل" (1/ 184)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •