ما مدى صحة هذه الاثار ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    عن ميسون بنت بحدل الكلابية أن معاوية رضي الله عنه دخل عليها ومعها خصي فتقنعت منه فقال إنه خصي فقالت يا معاوية أترى أن المثلة به تحلل ما حرمه الله تعالى

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    2_ رُوِىَ أن المقوقس أهدى للنبي صلى الله عليه و سلم خصيا فقبله .
    3_ أخرج الثعلبي والديلمي عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : التمسوا الرزق بالنكاح .
    4_ ما ورد في تفسير ابن أبي حاتم : حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله : " لتبتغوا عرض الحياة الدنيا " يعني : " كسبهن وأولادهن من الزنا " .
    5_ ما ود في تفسير الطبري :

    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا يعقوب القمي، عن حفص، عن شمر قال: جاء ابن عباس إلى كعب الأحبار، فقال له: حدثني عن قول الله عزّ وجلّ:( اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ ) ... الآية؟ فقال كعب: الله نور السماوات والأرض، مثل نوره مثل محمد صلى الله عليه وسلم كمشكاة.
    6 _ ما ود في تفسير الطبري :
    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا يعقوب، عن حفص، عن شمر، قال: جاء ابن عباس إلى كعب الأحبار، فقال له: حدثني عن قول الله:( مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ ) ، قال: المشكاة وهي الكوّة، ضربها الله مثلا لمحمد صلى الله عليه وسلم ، المشكاة( فيها مصباح المصباح قَلْبِهِ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ ) صدره، الزجاجة( كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ ) شبه صدر النبي صلى الله عليه وسلم بالكوكب الدريّ .

    7 _
    وروي الإمام عن بعضهم أن المشكاة صدر محمد عليه الصلاة و السلام والزجاجة قلبه والمصباح ما في قلبه من الدين .
    8 _ وفي حقائق السلمي عن أبي سعيد الخراز المشكاة حوف محمد صلى الله تعالى عليه وسلم والزجاجة قلبه الشريف والمصباح النور الذي فيه .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    أما الأول فلا يصح ، وإن كان مشهورا عند أهل السير :
    قال أبو القاسم ابن عساكر رحمه الله ت 571 :
    ميسون بنت بحدل بن أنيف بن دلجة بن قنافة بن عدي ابن زهير بن حارثة بن جناب بن امرئ القيس بن حارثة ويقال ابن زهير بن جناب بن هبل بن عبد الله بن كنانة بن بكر بن عوف ابن عذرة بن زيد اللات بن رفيدة بن ثور بن كلب الكلبية زوج معاوية بن أبي سفيان وأم يزيد بن معاوية روت عن معاوية روى عنها محمد بن علي وكانت امرأة لبيبة بلغني أن معاوية دخل عليها ومعه حديج الخصي فاستترت منه فقال لها معاوية إن هذا بمنزلة المرأة فعلام تستترين منه فقالت له كأنك ترى أن المثلة أحلت لي مني ما حرم الله عليه . ( وذكره ابن كثير في البداية والنهاية وغيره )
    الثاني : لا يصح ، إذ هو من مراسيل مصعب بن عبد الله الزبيري الأخباري المعروف ـ صاحب نسب قريش ـ ، وبينه وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم مفاوز .فهو من كبارالآخذين عن تبع الأتباع ، والأثر أخرجه الحاكم وغيره
    قال الحاكم في مستدركه :
    حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا مصعب بن عبد الله الزبيري قال : ثم تزوج رسول الله صلى الله عليه و سلم مارية بنت شمعون و هي التي أهداها إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم المقوقس صاحب الإسكندرية و أهدى معها أختها سيرين وخصيا يقال له مابور فوهب رسول الله صلى الله عليه و سلم سيرين لحسان بن ثابت و المقوقس من القبط و هم نصارى و ولدت مارية لرسول الله صلى الله عليه و سلم إبراهيم في ذي الحجة سنة ثمان من الهجرة و مات إبراهيم عليه الصلاة و السلام بالمدينة و هو ابن ثمانية عشر شهرا .
    وأخرجه ابن سعد عن الواقدي ـ وهو معروف حاله ـ وكذلك هو مرسل ؛ لأنه من رواية عبد الله بن عبد الرحمن بن صعصعة ، وهو تابعي لم يدرك النبي صلى الله عليه وسلم .
    قال ابن سعد ت 230 في طبقاته :
    أَخْبَرَنَا محمد بْنُ عُمَرَ ، قَالَ : حَدَّثَنِي يَعْقُوبُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي صَعْصَعَةَ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي صَعْصَعَةَ قَالَ : بَعَثَ الْمُقَوْقَسُ صَاحِبُ الْإِسْكَنْدَرِ يَّةِ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي سَنَةِ سَبْعٍ مِنَ الْهِجْرَةِ بِمَارِيَةَ وَبِأُخْتِهَا سِيرِينَ وَأَلْفِ مِثْقَالٍ ذَهَبًا وَعِشْرِينَ ثَوْبًا لَيِّنًا وَبَغْلَتِهِ الدُّلْدُلِ وَحِمَارِهِ عُفَيْرٍ وَيُقَالُ يَعْفُورٌ , وَمَعَهُمْ خَصِيٌّ يُقَالُ لَهُ مَأْبُورُ شَيْخٌ كَبِيرٌ كَانَ أَخَا مَارِيَةَ ,
    وما بعد ذلك من الآثار فلا إخاله يصح ، وفي بعضها نكارة ظاهرة وضعف في إسناده ظاهر ، لعل الإخوان هنا يجيبون عن ما بقي ، لأني قد شغلت الآن . والسلام .
    ولعلي أعود ، وإلى لقاء آخر بإذن الله .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    جزاك الله خيراً .
    نرجو العودة بالله عليك فأنا في اشد الحاجة لمعرفة حكم هذه الاثار.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,886

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    نحن في انتظار إجابة شيخنا أبي مالك المديني -حفظه الله- على هذه الأحاديث
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    بارك الله فيكم ونفع بكم .
    الثالث :
    قال العلامة الألباني في الضعيفة :
    .
    2487 - " التمسوا الرزق بالنكاح " .
    ضعيف
    رواه الواحدي في " الوسيط " ( 3/116/2 ) ، والديلمي ( 1/1/42 ) عن مسلم بن
    خالد عن سعيد بن أبي صالح عن ابن عباس مرفوعا . وقال الحافظ في " مختصر الديلمي " :" مسلم فيه لبس ، وشيخه " !
    كذا الأصل ، بيض لشيخه ، ولم أعرفه ، وأما مسلم بن خالد ، فهو المعروف
    بالزنجي قال في " التقريب " :
    " صدوق كثير الأوهام " .
    قلت : وفي معناه حديث :
    " تزوجوا النساء ، فإنهن يأتين بالمال " ، وسيأتي برقم ( 3400 ) .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    الرابع : فيه ابن لهيعة .وهو معروف حاله .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,886

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    جزاك الله خيرا شيخنا المبارك
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    وما بعده في إسناده يعقوب القمي وهو صدوق يهم ، وشيخه حفص بن حميد القمي أيضا متكلم فيه ووصفه الحافظ بقوله : لا بأس به .

    قال الحافظ ابن كثير :
    قال علي بن أبي طلحة، عن ابن عباس: { اللَّهُ نُورُ السَّموَاتِ وَالأرْضِ } يقول: هادي أهل السموات والأرض.
    وقال ابن جُرَيْج: قال مجاهد وابن عباس في قوله: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ } يدبر الأمر فيهما، نجومهما وشمسهما وقمرهما.
    وقال ابن جرير: حدثنا سليمان بن عمر بن خالد الرَقِّي، حدثنا وهب بن راشد، عن فَرْقَد، عن أنس بن مالك قال: إن إلهي يقول: نوري هداي.
    واختار هذا القول ابن جرير، رحمه الله.
    وقال أبو جعفر الرازي، عن الربيع بن أنس، عن أبي العالية، عن أُبيّ بن كعب في قول الله تعالى: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ } قال: هو المؤمن الذي جعل [الله] الإيمان والقرآن في صدره، فضرب الله مثله فقال: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ } فبدأ بنور نفسه، ثم ذكر نور المؤمن فقال: مثل نور من آمن به. قال: فكان أُبي بن كعب يقرؤها: "مثل نور من آمن به فهو المؤمن جعل الإيمان والقرآن في صدره.
    وهكذا قال سعيد بن جُبير، وقيس بن سعد، عن ابن عباس أنه قرأها كذلك: "نور من آمن بالله".
    وقرأ بعضهم:"اللَّهُ نَوَّر السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ" ".
    وعن الضحاك: "اللَّهُ نَوَّر السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ ".
    وقال السدي في قوله: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ } : فبنوره أضاءت السموات والأرض.
    وفي الحديث الذي رواه محمد بن إسحاق في السيرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال في دعائه يوم آذاه أهل الطائف: "أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات، وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة، أن يحل بي غَضبك أو ينزل بي سَخَطُك، لك العتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلا بك .
    وفي الصحيحين، عن ابن عباس: كان رسول الله صلى الله عليه سلم إذا قام من الليل يقول: "اللهم لك الحمد، أنت قَيّم السموات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد، أنت نور السموات والأرض ومن فيهن" الحديث .
    وعن ابن مسعود، رضي الله عنه، قال: إن ربكم ليس عنده ليل ولا نهار، نور العرش من نور وجهه .

    وقوله: { مَثَلُ نُورِهِ } في هذا الضمير قولان:
    أحدهما: أنه عائد إلى الله، عز وجل، أي: مثل هداه في قلب المؤمن، قاله ابن عباس { كمشكاة } .
    والثاني: أن الضمير عائد إلى المؤمن الذي دل عليه سياق الكلام: تقديره: مثل نور المؤمن الذي في قلبه، كمشكاة. فشبه قلب المؤمن وما هو مفطور عليه من الهدى، وما يتلقاه من القرآن المطابق لما هو مفطور عليه، كما قال تعالى: { أَفَمَنْ كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ وَيَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِنْهُ } [هود: 17] ، فشبه قلب المؤمن في صفائه في نفسه بالقنديل من الزجاج الشفاف الجوهري، وما يستهديه من القرآن والشرع بالزيت الجيد الصافي المشرق المعتدل، الذي لا كدر فيه ولا انحراف.
    فقوله : { كَمِشْكَاةٍ } : قال ابن عباس، ومجاهد، ومحمد بن كعب، وغير واحد: هو موضع الفتيلة من القنديل. هذا هو المشهور؛ ولهذا قال بعده: { فِيهَا مِصْبَاحٌ } ، وهو الذُّبالة التي تضيء.
    وقال العوفي، عن ابن عباس في قوله: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ } : وذلك أن اليهود قالوا لمحمد صلى الله عليه وسلم: كيف يخلص نور الله من دون السماء؟ فضرب الله مثل ذلك لنوره، فقال: { اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ } . والمشكاة: كوَّة في البيت -قال: وهو مثل ضَرَبه الله لطاعته . فسمَّى الله طاعَتَه نُورًا، ثم سَمَاها أنواعا شَتَّى.
    وقال ابن أبي نَجِيح، عن مجاهد: الكوة بلُغة الحبشة. وزاد غيره فقال: المشكاة: الكوة التي لا منفذ لها. وعن مجاهد: المشكاة: الحدائد التي يعلق بها القنديل.
    والقول الأول أولى، وهو: أن المشكاة هي موضع الفَتيلة من القنديل؛ ولهذا قال: { فِيهَا مِصْبَاحٌ } وهو النور الذي في الذُّبالة.


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    للرفع

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    للرفع

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    للرفع

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    شمر بن عطية لم يدرك ابن عباس فهو من الذين عاصروا صغارالتابعين ، فالأثر الخامس والسادس لا يصحان للإنقطاع .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    وقد احتوت الآيات بعض الأمور كما يتبادر لنا :
    1ـ تقريرا بأن اللّه هو نور السموات والأرض جميعا ، أي منورهما بنوره.
    2 ـ وتمثيلا لنوره بما يمكن أن يفهمه الناس من مشاهد الدنيا وأمثلتها تقريبا لأذهانهم : فنوره مثل نور زيت شجرة الزيتون المباركة التي نبتت في أحسن البقاع وأكثرها اعتدالا ، فليست في أقصى الشرق فتشتد عليها حرارة الشمس ولا في أقصى الغرب فتشتد عليها البرودة ، فجاء زيتها نقيا صافيا وقد وضع في زجاجة صافية بيضاء لامعة كأنها كوكب دري. وقد وضع المصباح في الزجاجة ووضعت الزجاجة في مشكاة. والمصباح يوقد من ذلك الزيت النقي الصافي الذي يكاد يضيء ولو لم تمسسه نار ويكون نورا لغيره الموضوع في تلك الزجاجة التي كأنها كوكب دريّ بلمعانها وصفائها. وهذا مثل نور اللّه الذي هو نور في ذاته ونور لغيره.
    (3) وتعقيبا على هذا التمثيل بأن اللّه إنما يهدي لنوره من يشاء وأنه يضرب الأمثال للناس ليتدبروها وأنه العليم بكل شيء ومقتضيات كل شي ء.
    والمتبادر لنا كذلك أن الآية من حيث الإجمال أسلوب من أساليب تقريرات القرآن لعظمة ذات اللّه وآثاره الباهرة الظاهرة في السموات والأرض.
    وقد استهدفت تقرير كون نور اللّه وهداه في آياته قد بلغا من الظهور والسطوع والصفاء والسناء أقصى الغايات ، فإذا لم يهتد بهما أحد ما فلن يكون ذلك بسبب غموض أو خفاء أو ضعف نور وجلاء فيهما ، وإنما يكون بسبب قصور فيه. فاللّه إنما يهدي لنوره من يشاء ممن حسنت نياتهم وطابت سرائرهم ولم يتعمدوا الضلال والغواية. أما خبثاء النية والطوية المعاندون المكابرون فهم عمي لا يبصرون نور اللّه فلا يهتدون به. ولعلّ في الآيات التالية قرائن مؤيدة لهذا التوجيه إن شاء اللّه.
    ولقد صرف بعض المؤولين من التابعين على ما ورد في بعض كتب التفسير الضمير الغائب في نُورِهِ إلى المؤمن. وقالوا إن الآية
    مثل ضربه اللّه للمؤمن. ولكن الجمهور على أنه نور اللّه تعالى. وهذا هو الأوجه المتسق مع نصّ الآية.


    و لقد أورد المفسرون تأويلات عديدة للآية منها أنها مثل ضربه اللّه لتبيين هدى نور اللّه وأثره. ومنها أنها مثل ضربه اللّه لنبيه. فالمشكاة صدره والزجاجة قلبه والمصباح النبوة والشجرة المباركة هي شجرة إبراهيم الحنيف المسلم ، لا شرقية ولا غربية أي لا يهودية ولا نصرانية. ومنها أنها مثل ضربه اللّه لطاعته فسماها نورا وأضاف هذا النور إلى نفسه تفضلا. ونلمح في هذه التأويلات شيئا من التكلّف ونرجو أن يكون كما تبادر لنا هو الصواب .
    وهناك أقوال وتأويلات أخرى في كتب التفسير مثل الطبري والبغوي والخازن والقرطبي وابن كثير وغيرها.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    الأثر السابع والثامن ، بالله عليك .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    وكذلك السابع : فهو من طريق شمر عن ابن عباس ، وهو منقطع .
    والثامن : لا يصح فقد أورده السلمي بدون اسناد ـ وتفسيره مليء بالمناكير ـ وروي عن ابن عمر ـ كما عند ابن عدي وغيره ـ ولا يصح أيضا ففي سنده الوازع بن نافع العقيلي منكر الحديث .
    وفي هذا القدر كفاية والحمد لله رب العالمين .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    265

    افتراضي رد: ما مدى صحة هذه الاثار ؟

    جزاك الله خيراً ، على ما قدمت .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •