بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟ - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 36 من 36

الموضوع: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,265

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان الخراشي مشاهدة المشاركة
    أما قولك : ( فيعلم الله أني لا أحمل في قلبي تجاهه أي شئ لا خير ولا شر ) !!
    فهذه لا يقولها من يزعم أنه سلفي !
    ==========
    كما تقولون : السلفية منهج يدعوا للتمسك بالقرآن والسنة بفهم سلف الأمة " خير القرون قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم " الصحابة والتابعين وأتباع التابعين
    وكما تقولون : الوهابية تسمية خاطئة لأنها توهم من يسمعها بأن الشيخ ابن عبد الوهاب مبتدع وهذا غير صحيح

    وبناءً على هاتين المقدمتين ، فالسلفي من اعتقد منهج السلف سواء في أمور العقيدة أو في الأمور الحياتية والمستجدات العصرية ، وليس السلفي من يدين بالولاء لشيخ الإسلام ابن تيمية - الذي يملك قلبي - أو للشيخ محمد بن عبد الوهاب

    لأن ألف باء سلفية هي :
    الألف : استدل ثم اعتقد ولا تعتقد ثم تستدل سواء في أمور العقيدة أو في الفقه وأمور الحياة
    شرح : فلا تعتقد إباحة أمر أو حرمته ثم تقرأ في الأدلة باحثاً عن دليل يؤيد وجهة نظرك
    بل تعامل كالأعمى واقرأ الأدلة كلها في الموضوع وانساق وراءها فيكون تسليمك وإذعانك للأدلة وليس لوجهة نظرك التي تبحث عن أدلة تدعمها
    الباء : العبرة بالدليل ولو جاء على لسان سفيه ، ولا عبرة لغير الدليل ولو جاء على لسان أكبر الشيوخ المشهورين
    شرح : فمنهج " التلميذ في يد شيخه كالميت في يد من يُغَسِّله " ما هو من السلفية إلا كما يكون الجنوب من الشمال والشرق من الغرب ، فالتلميذ لا يُسَلِّم لكلام شيخه إلا لو دَعَّم الأخير كلامه بالأدلة النقلية .

    هذه هي السلفية التي أعرفها
    فمن درس المنهج السلفي أو العقيدة السلفية من هذا المنطلق فهو سلفي لو التزم بما درس
    ولا غضاضة عليه إن كان يجهل أسماء أعلام السلفية كابن حنبل وابن تيمية وابن عبد الوهاب وقبلهم جميعاً سيدنا الصديق أبو بكر الذي قال " أي سماء تظلني وأي أرض تقلني لو قلت في كتاب الله برأيي "
    لأن السلفي هو من يتبع منهج السلف في حياته من أمور الدين والدنيا وليس من يمتلئ ذهنه بأشخاص زائلون
    لأن هؤلاء الأعلام أنفسهم ما أرادوا من الناس تبجيلهم بل أرادوا من الناس تبجيل منهجهم والسير على خطاه

    وأنا لما درست العقيدة ، تكرر على سمعي ابن تيمية ، وكانت الإقتباسات من كلامه هو وتلميذه ابن القيم كثيرة ، فأحببتهم رغم أني لا أعرف عن سيرتهم إلا الندر اليسير
    لكن الشيخ محمد بن عبد الوهاب ما سمعت عنه أثناء دراستي للعقيدة لأن من قام بتدريسها لي اعتمد على مؤلفات ابن تيمية وابن القيم لأنهما الأصل وما الشيخ عبد الوهاب إلا ناقل عنهما رحمه الله وطَيَّبَ ثراه
    فجهلي بحياة الشيخ عبد الوهاب أو بكتبه أو بمواقفه السياسي من الدولة العثمانية لا يخلع عني صفة " السلفي " للسبب السابق ذكره .

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    موضوعك لا يحتاج لرد ..؟ وماذا طرحت من علم حتى نرد عليك ..؟ نكررها مرات هي شبه قيلت ومازالت تقال، وتكرر ، لم تأتي بجدد أبها الدارس للعقيدة!!! قد كفينا في الرد على كل مررد للشبة على الدعوة الاصلاحية.
    كونك ما اقتنعت بالردود هذا شئ يخصك أنت، أنت واضح أن لك ـــ من خلال فتحك للموضع ـــ موقف ما أحدٍ ما.....!!
    جعلك تتأزم في طرحك، وتهجم وتجرح في دعوة الشيخ وفي الشيخ وأتباعه بأسلوب ملتوي، تبدي أنك تقدر الشيخ، ومع ذلك تحط من قدره ومن قدر مؤلفاته...! تنبز كما نبزغيرك الدعوة بالوهابية...الخ ألصقت بها كل تكفيري وخارجي ..! ماذا بقي لأن نحسن الظن ؟ أقولها مرة أخرى جعلت نفسك الخصم والقاضي والحاكم ... وإن زعمت أنك تريد الجواب وتريد أحد يقنعك..!! وأقول لك أيها الدارس للعقيدة!! السلفي اليوم هو من يحب كل عالم سلفي دافع عن التوحيد ، ونشره، وصحح مفاهيم أناس، ومنهم الشيخ محمد بن عبدالوهاب، إن كنت جاهلا أثناء دراستك بالشيخ محمد فهذا خلل عندك ، يجب أن تصححه ومن ثم تنطلق في النقاش بإنصاف وبطريقة السائل ، وليس بطريقة المتهم ، المثير للشبه، ارجع ودقق في كلامك وكيف طعنت ولمزت كما يفعل أهل البدع قاطبة ممن ناصبوا الشيخ ودعوته المباركة العداااء .

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    الأخ الكريم عبد الله
    قولك : ( فيعلم الله أني لا أحمل في قلبي تجاهه أي شئ لا خير ولا شر )
    لابد أخي أن يكون في قلبك خير للشيخ فهو مجدد دعوة السلف الصالح
    فالله جعله سببا في معرفتك طريق السلف
    لأنك ما عرفت المنهج الصحيح إلا من خلال علماء الدعوة في المملكة الذين أظهروا للناس كتب السلف كالإمام أحمد وابن تيمية وابن القيم وغيرهم
    ولولا أن الله قيد لهذه الأمة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لكانت على خرافات الصوفية التي عمت البلاد في وقت الشيخ مع قلة العلماء الربانيين، فلعلك أنت باتباعك للسلف الصالح تكون في ميزان حسنات الشيخ رحمه الله
    وبعد ذلك تقول: ( فيعلم الله أني لا أحمل في قلبي تجاهه أي شئ لا خير ولا شر )
    أطالبك أخي الكريم بإن تراجع نفسك، وتتجرد للبحث عن الحق

    وعلى فكرة رأيت اليوم بعض من حلقة لشيخك الرضواني وهو يتكلم عن مسألة هل خرج الشيخ على الخلافة العثمانية ورد ردا علميا على هذه الشبهة
    يا ليتك تقدر تحمل هذه الحلقة في كانت تذاع منذ قليل على القناة ولكنها حلقة مسجلة

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    966

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    هل خرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على الخلافة العثمانية وكان سبباً في سقوطها

    ar - en - ur
    Share|




    بعض الناس يقعون في محمد بن عبد الوهاب (رحمه الله) . إنهم يتهمونه أنه حارب ضد الخلافة الإسلامية العثمانية وضد خليفة المسلمين . ولذلك , فإنه عدو للمسلمين . وجدالهم يدور حول هذه المسألة, فهل هذا صحيح؟ كيف يمكن أن يقاتل شخص ما أمير المسلمين , مع أن الخليفة يصلي ويؤدي الزكاة وما إلى ذلك ؟ إنهم يقولون أيضا أنه اتفق مع الجيش الإنكليزي ، وأنه قاتل معهم ضد المسلمين .
    أرجو أن تعطيني جواب مفصل حول هذه المسألة التاريخية , وأن توضح لي الحقيقة . من نصدق ؟.


    الحمد لله
    ما من رجل يجيء إلى الدنيا بالخير إلا وكان له أعداء من الإنس والجن ، حتى أنبياء الله تعالى لم يسلموا من ذلك .وكان عداء الناس للعلماء قديماً لا سيما أصحاب الدعوة الحق فقد لقوا من الناس العداء الشديد ، ومثال ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى فقد لاقى من بعض الحسَّاد مَن استحل دمه ومن رماه بالضلال والخروج من الدين والردة .وما كان الشيخ محمد بن عبد الوهاب إلا رجلا من هؤلاء العلماء المظلومين الذين قال الناس فيهم ما لم يعلموا ابتغاء الفتنة ، وما حملهم على ذلك إلا الحسد والبغضاء مع رسوخ البدعة في نفوسهم أو الجهل وتقليد أصحاب الهوى .وإليك عرض بعض الشبه التي قيلت في الشيخ والرد عليها :يقول الشيخ عبد العزيز العبد اللطيف :ادعى بعض خصوم الدعوة السلفية أن الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب قد خرج على دولة الخلافة العثمانية ففارق بذلك الجماعة وشق عصا السمع والطاعة ." دعاوى المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب " ( ص 233 ) .وقال :ويدَّعي " عبد القديم زلُّوم " أن الوهابيين بظهور دعوتهم قد كانوا سببا في سقوط دولة الخلافة ، يقول : وكان قد وجد الوهابيون كياناً داخل الدولة الإسلامية بزعامة محمد بن سعود ثم ابنه عبد العزيز فأمدتهم إنجلترا بالسلاح والمال واندفعوا على أساس مذهبي للاستيلاء على البلاد الإسلامية الخاضعة لسلطان الخلافة أي رفعوا السيف في وجه الخليفة وقاتلوا الجيش الإسلامي جيش أمير المؤمنين بتحريض من الإنجليز وإمداد منهم ." كيف هدمت الخلافة " ( ص 10 ) .وقبل أن نورد الجواب على شبهة خروج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على دولة الخلافة فإنه من المناسب أن نذكر ما كان عليه الشيخ الإمام من اعتقاد وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله لأن الطاعة إنما تكون في المعروف .يقول الشيخ الإمام في رسالته لأهل القصيم : وأرى وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله ومن ولي الخلافة واجتمع عليه الناس ورضوا به وغلبهم بسيفه حتى صار خليفة وجبت طاعته وحرم الخروج عليه ." مجموعة مؤلفات الشيخ " ( 5 / 11 ) .ويقول أيضا :الأصل الثالث : أن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمّر علينا ولو كان عبداً حبشيّاً .."مجموعة مؤلفات الشيخ ( 1 / 394 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( 233 – 234 ) .ويقول الشيخ عبد العزيز العبد اللطيف :وبعد هذا التقرير الموجز الذي أبان ما كان عليه الشيخ من وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله : فإننا نشير إلى مسألة مهمة جوابا عن تلك الشبهة فهناك سؤال مهم هو: هل كانت " نجد " موطن هذه الدعوة ومحل نشأتها تحت سيطرة دولة الخلافة العثمانية ؟ .يجيب الدكتور صالح العبود على هذا فيقول :لم تشهد " نجد " على العموم نفوذا للدولة العثمانية فما امتد إليها سلطانها ولا أتى إليها ولاة عثمانيون ولا جابت خلال ديارها حامية تركية في الزمان الذي سبق ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ومما يدل على هذه الحقيقة التاريخية استقرار تقسيمات الدولة العثمانية الإدارية فمن خلال رسالة تركية عنوانها : " قوانين آل عثمان مضامين دفتر الديوان"، يعني : " قوانين آل عثمان في ما يتضمنه دفتر الديوان " ، ألّفها يمين علي أفندي الذي كان أمينا للدفتر الخاقاني سنة 1018 هجرية الموافقة لسنة 1609م من خلال هذه الرسالة يتبين أنه منذ أوائل القرن الحادي عشر الهجري كانت دولة آل عثمان تنقسم إلى اثنتين وثلاثين ايالة منها أربع عشرة ايالة عربية وبلاد نجد ليست منها ما عدا الإحساء إن اعتبرناه من نجد… ." عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب وأثرها في العالم الإسلامي " – غير منشور – ( 1 / 27) .ويقول الدكتور عبد الله العثيمين :ومهما يكن فإن " نجداً " لم تشهد نفوذاً مباشراً للعثمانيين عليها قبل ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب كما أنها لم تشهد نفوذاً قويّاً يفرض وجوده على سير الحوادث داخلها لأية جهة كانت فلا نفوذ بني جبر أو بني خالد في بعض جهاتها ولا نفوذ الأشراف في بعض جهاتها الأخرى أحدث نوعاً من الاستقرار السياسي فالحروب بين البلدان النجدية ظلت قائمة والصراع بين قبائلها المختلفة استمر حادّاً عنيفاً ." محمد بن عبد الوهاب حياته وفكره " ( ص 11 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( 234 – 235 ) .واستكمالا لهذا المبحث نذكر جواب سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على ذلك الاعتراض قول رحمه الله :لم يخرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على دولة الخلافة العثمانية فيما أعلم وأعتقد فلم يكن في نجد رئاسة ولا إمارة للأتراك بل كانت نجد إمارات صغيرة وقرى متناثرة وعلى كل بلدة أو قرية - مهما صغرت - أمير مستقل… وهي إمارات بينها قتال وحروب ومشاجرات والشيخ محمد بن عبد الوهاب لم يخرج على دولة الخلافة وإنما خرج على أوضاع فاسدة في بلده فجاهد في الله حق جهاده وصابر وثابر حتى امتد نور هذه الدعوة إلى البلاد الأخرى…" ندوة مسجلة على الأشرطة " بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 237 ) .و قال الدكتور عجيل النشمي : ….. لم تحرك دولة الخلافة ساكنا ولم تبدر منها أية مبادرة امتعاض أو خلاف يذكر رغم توالي أربعة من سلاطين آل عثمان في حياة الشيخ ..." مجلة المجتمع " ( عدد 510 ) .إذا كان ما سبق يعكس تصور الشيخ لدولة الخلافة فكيف كانت صورة دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لدى دولة الخلافة ؟يقول د.النشمي مجيباً على هذا السؤال :لقد كانت صورة حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لدى دولة الخلافة صورة قد بلغت من التشويه والتشويش مداه فلم تطلع دولة الخلافة إلا على الوجه المعادي لحركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب سواء عن طريق التقارير التي يرسلها ولاتها في الحجاز أو بغداد أو غيرهما ..أو عن طريق بعض الأفراد الذين يصلون إلى الأستانة يحملون الأخبار ." المجتمع " ( عدد 504 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 238 – 239 ) .وأما دعوى " زلوم " أن دعوة الشيخ أحد أسباب سقوط الخلافة وأن الإنكليز ساعدوا الوهابيين على إسقاطها : فيقول محمود مهدي الاستانبولي جوابا على هذه الدعوى العريضة :قد كان من واجب هذا الكاتب أن يدعم رأيه بأدلة وإثباتات وقديما قال الشاعر:وإذا الدعاوى لم تقم بدليلها بالنص فهي على السفاه دليلمع العلم أن التاريخ يذكر أن هؤلاء الإنكليز وقفوا ضد هذه الدعوة منذ قيامها خشية يقظة العالم الإسلامي ." الشيخ محمد عبد الوهاب في مرآة الشرق والغرب " ( ص 240 ) .ويقول :والغريب المضحك المبكي أن يتهم هذا الأستاذ حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب بأنها من عوامل هدم الخلافة العثمانية مع العلم أن هذه الحركة قامت حوالي عام 1811 م وأن الخلافة هدمت حوالي 1922 م ." المرجع السابق " ( ص 64 ) .ومما يدل على أن الإنكليز ضد الحركة الوهابية أنهم أرسلوا الكابتن فورستر سادلير ليهنئ إبراهيم باشا على النجاح الذي حققه ضد الوهابيين - إبان حرب إبراهيم باشا للدرعية - وليؤكد له أيضا مدى ميله إلى التعاون مع الحركة البريطانية لتخفيض ما أسموه بأعمال القرصنة الوهابية في الخليج العربي.بل صرحت هذه الرسالة بالرغبة في إقامة الاتفاق بين الحكومة البريطانية وبين إبراهيم باشا بهدف سحق نفوذ الوهابيين بشكل كامل .ويقول الشيخ محمد بن منظور النعماني :لقد استغل الإنجليز الوضع المعاكس في الهند للشيح محمد بن عبد الوهاب ورموا كل من عارضهم ووقف في طريقهم ورأوه خطرا على كيانهم بالوهابية ودعوهم وهابيين … وكذلك دعا الإنجليز علماء ديوبند - في الهند - بالوهابيين من أجل معارضتهم السافرة للإنجليز وتضييقهم الخناق عليهم …" دعايات مكثفة ضد الشيخ محمد عبد الوهاب " ( ص 105 – 106 ) .وبهذه النقول المتنوعة ينكشف زيف هذه الشبهة وتهافتها أمام البراهين العلمية الواضحة من رسائل الشيخ الإمام ومؤلفاته كما يظهر زيف الشبهة أمام الحقائق التاريخية التي كتبها المنصفون." دعاوى المناوئين " ( 239 ، 240 ) .وأخيرا ننصح كل من أطال لسانه بحق الشيخ أن يكفه عنه وأن يتقي الله تعالى في أمره كله عسى الله تعالى أن يتوب عليه وأن يهديه سواء السبيل .والله أعلم .
    الإسلام سؤال وجواب

    ============================== =
    وأنا أظن أ الشيخ وحد إقليم نجد فلما هاجموه العثمانيون
    هاجموهم أتباعة وكانت الغلبة لمن رفع شعار الكتاب والسنة ، ومنذ القدم لم تتم البيعة لخليفة واحد بل كانت هناك عدة دويلات وأقاليم لها حكم ذاتي ! وتكون البيعة صحيحة ، وهذا نقل لكلام ابن عثيمين رحمه الله

    قال الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله - فى اللقاء المفتوح


    حكم المبايعة لـ ( ولي الأمر ) مع عدم وجود ( خليفة المسلمين ) !

    السؤال : فضيلة الشيخ ! هناك من يحاول أن يشكك في أمر البيعة لولاة أمرنا بأمور منها :

    أن البيعة لا تكون إلا للإمام الأعظم .

    أو بقوله : أنا لم أبايع .

    أو بقوله : أن البيعة فقط للملِك وليس لإخوته .

    فما قولك ؟

    الجواب : لا شك أن هذا من جنس ما أشرنا إليه في أول سؤال سُئِلنا إياه ، وأنَّ هذا خاطئ ، وإذا مات صاحبه فإنه يموت ميتة جاهلية ؛ لأنه سيموت وليس في رقبته بيعة لأحد .

    والقواعد العامة في الشريعة الإسلامية أن الله يقول : فَاتَّقُوا اللهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ . سورة التغابن ، ( الآية : 16 ) .

    فإذا لم يوجد خليفةٌ للمسلمين عمومًا ؛ فمن كان ولي أمر في منطقة ؛ فهو ولي أمرها ، وإلا لو قلنا بهذا الرأي الضال ؛ لكان الناس الآن ليس لهم خليفة ، ولكان كل الناس يموتون ميتة جاهلية ، ومن يقول بهذا ؟!

    الأمة الإسلامية تفرقت من عهد الصحابة ، تعلمون أن عبد الله بن الزبير في مكة ، وبنو أمية في الشام ، وكذلك في اليمن أناس ، وفي مصر أناس ، وما زال المسلمون يعتقدون أن البيعة لمن له السلطة في المكان الذي هو فيه ، ويبايعونه ويدعونه بـ ( أمير المؤمنين ) ، ولا أحد ينكر ذلك .

    فهذا شاق لعصا المسلمين من جهة عدم التزامه بالبيعة ، ومن جهة أنه خالف إجماع المسلمين من عهد قديم ، والرسول - عليه الصلاة والسلام - يقول : ( اسمعوا وأطيعوا ؛ وإن تأمر عليكم عبد حبشي ) . هذه واحدة .

    الثانية : يقول : إنه لم يبايع .

    وهذه في الحقيقة دعوة جاهل من أجهل عباد الله ، الصحابة - رضي الله عنهم - لما بايعوا أبا بكر ، هل كل عجوز وكل شيخ وكل يافع جاء وبايع ، أم بايعه أهل الحل والعقد ؟

    فإذا بايع أهل الحل والعقد أميرًا على البلاد ؛ فقد تمت البيعة ، وصار أميرًا تجب طاعته .

    والثالث : أنهم ما بايعوا للملِك ، ما الذي أدراهم أنهم ما بايعوا للملك ، الناس بايعوا للملك ، أنا حضرتُ البيعة لخالد - رحمة الله عليه - ، وللملك فهد وبايعنا ، صحيح ما جاء كل صغير وكبير يبايعونه ، إنما بايع أهل الحل والعقد فقط .

    ثم إنه إذا بويع الإنسان بالإمرة على بلد من البلاد ، ثم جعل له ولي عهد ؛ فهو ولي عهدٍ مِن بعدِه ، إذا انتهت ولاية الأول صار هذا الثاني - بدون مبايعة - ولي أمر ، ولا يصلح الناس إلا هذا ، لو قلنا : إن ولي العهد ليس له ولاية عهد حتى يبايَع من جديد ، صار فيه فوضى ؛ لكن مثل هذه الآراء يلقيها الشيطان في قلوب بعض الناس ؛ من أجل أن يفرق جماعة المسلمين ، ويحصل التحريش الذي بيَّنه الرسول - عليه الصلاة والسلام - حيث قال : ( إن الشيطان قد أَيِسَ أن يُعْبَد في جزيرة العرب ؛ ولكن بالتحريش بينهم ) .

    فبلِّغ هذا الأخ نصيحتي إياه ، أن يتقي الله عز وجل ، وأن يعتقد أنه الآن في ظل أميرٍ ذي ولاية عليه ، حتى لا يموت بعد ذلك ميتة جاهلية .

    ===========

    قال الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله - فى اللقاء المفتوح

    حكم من لا يرى ( البيعة ) لـ ( ولي الأمر ) !
    السؤال : ما حكم من لا يرى البيعة لـ ( ولي الأمر ) إن كان يترتب على ذلك خروج ؟

    الجواب : الذي لا يرى البيعة لـ ( ولي الأمر ) يموت ميتة جاهلية ؛ لأنه ليس له إمام ، ومن المعلوم أن البيعة تثبت للإمام إذا بايعه أهل الحل والعقد ، ولا يمكن أن نقول :

    أن البيعة حق لكل فرد من أفراد الأمة ، والدليل على هذا :

    أن الصحابة - رضي الله عنهم - بايعوا الخليفة الأول أبا بكر - رضي الله عنه - ، ولم يكن ذلك من كل فرد من أفراد الأمة ، بل من أهل الحل والعقد ، فإذا بايع أهل الحل والعقد لرجل وجعلوه إمامًا عليهم صار إمامًا ، وصار من خرج عن هذه البيعة يجب عليه أن يعود إلى البيعة حتى لا يموت ميتة جاهلية ، أو يرفع أمره إلى ولي الأمر لينظر فيه ما يرى ؛ لأن مثل هذا المبدأ مبدأ خطير فاسد يؤدي إلى الفتن والشرور .

    فنقول لهذا الرجل ناصحين له : اتق الله في نفسك ، واتق الله في أمتك ، ويجب عليك أن تبايع لولي الأمر أو تعتقد أنه إمام ثابت ، سواء بايعت أنت أم لم تبايع ، إذ أن الأمر في البيعة ليس لكل فرد من أفراد الناس ولكنه لأهل الحل والعقد .

    السائل : وإذا كان عذره تعدد الولايات الإسلامية ، والبيعة تكون للإمام الواحد ؟

    الجواب : هذا عذر باطل مخالف لإجماع المسلمين ، فتعدد الخلافات الإسلامية ثابت من عهد الصحابة - رضي الله عنهم - ، وهي متعددة إلى يومنا هذا ، والأئمة من أهل السنة كلهم متفقون على أن البيعة تكون للإمام أو للأمير الذي هم في حوزته ، ولا أحد ينكر ذلك ، وهذا الذي قاله تلبيس من الشيطان ، وإلا فإنه من المعلوم أن طريق المسلمين كلهم إلى يومنا هذا أن يبايعوا لمن كانت له الولاية على منطقتهم ، ويرون أنه واجب الطاعة .فنسأل هذا الرجل : إذا كنت لا ترى أن البيعة إلا لإمام واحد على عموم المسلمين ، فمعنى ذلك : أن الناس الآن أصبحوا كلهم بلا إمام ، وهذا شيء مستحيل متعذر !

    لو أننا أخذنا بهذا الرأي لأصبحت الأمور فوضى ، كل إنسان يقول : ليس لأحد عليَّ طاعة ، ولا يخفى ما في هذا القول من المنكر العظيم .

    " شريط رقم 54 "

    للتحميل

    هنـــا

    ـــــــــــــــ ــــ

    قال الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله - فى اللقاء المفتوح

    معنى ( البيعة ) عند أهل العلم !



  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    الأخ عبد الله المصري، معارضة التصوف الغالي و الباطني(الذي يوجد عند الرافضة أيضا) لم تنحصر في الدعوة النجدية، بل عارضها مئات من علماء الديوبندية و الأشاعرة العرب، و السواد الأغظم من المنائوين للدعوة النجدية لا يعترفون بأي نوع من الغلو عند القبور، بل يدرجون كل ذلك تحت تسميتهم الزائفة، "التوسل"، و هذه هو عين الخلاف و هذا ليس دفاعا عن كل ما فعله النجديين.

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,265

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    أبدأ كلامي متجاهلاً كلام الأخ " عالي السند " الذي أصر على الجهر بالطعن في نيتي وهو - كمسلم سلفي - كان يجب عليه اتباع قول الله عز وجل " اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم " وقول الرسول الكريم " الظن أكذب الحديث "
    وقول الرسول للصحابي - لا أذكر خالد بن الوليد أم أسامة بن زيد - الذي قتل رجل نطق بالشهادة ظناً من الصحابي أنه ما نطقها إلا خوفاً من السيف " هلا شققتَ عن قلبه ؟؟؟ "
    أقول :
    على حد علمي أن عبد الله بن الزبير بن العوام - أول مولود في المدينة المنورة بعد هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم وابن أسماء بنت أبو بكر الصديق - ، كان - عبد الله - رافضاً لعبد الملك بن مروان - عم عمر بن عبد العزيز - كخليفة للمسلمين، ولو صحت معلوماتي ، فقد أمر عبد الملك - وكان الخليفة وقتئذ - الحجاج بن يوسف الثقفي بتحريك الجيوش إلى عبد الله بن الزبير ، وصار بين الحجاج وعبد الله بن الزبير قتالاً انتهى بأن قتل الحجاجُ عبدَ اللهِ رغم تعلقه بأستار الكعبة
    لو صحت هذه المعلومات فلنا أن نسأل :
    هل يعد محاربة عبدُ الله بن الزبير رضي الله عنه لجيوش الحجاج رغم علمه أنها مرسلة له بأمر الخليفة وعدم التسليم لهذه الجيوش ، هل يعد هذا الفعل من سيدنا عبد الله خروجاً على الخليفة ؟؟؟

    أرجو من الأخ عالي السند وباقي الأخوة ألا يتسلل الظن السيء لقلوبهم لدرجة أن يتهموني بأني أسيء لعبد الله بن الزبير كما سبق أن صَرَّحوا باتهامي بالإساءة للشيخ محمد بن عبد الوهاب

    لماذا ضربت هذا المثل وذكرت هذه القضية ؟؟؟ أعني موقف عبد الله بن الزبير مع الحجاج وجيوشه المرسلة بأمر الخليفة عبد الملك - كل هذا على فرض صحة المعلومات السابق عرضها - .

    ذلك بغية إثبات براءة ساحتي من اتهام الشيخ عبد الوهاب بتعارض كلامه مع أفعاله مع الخليفة العثماني

    أي أنني ذكرت مثال مشابه للشيخ عبد الوهاب لكن من عصر خير القرون وكان صحابي جليل حفيد الصديق أبو بكر مكان الشيخ عبد الوهاب
    ذلك لأثبت أنني - والله وحده يعلم براءة ساحتي من اتهامات الأخ عالي السند سامحه الله - ما فتحت الموضوع إلا لبحث الموضوع من ناحية فقهية مجردة
    بعيداً عن الإنحياز لأي شخص
    فسيدنا عبد الله بن الزبير والشيخ عبد الوهاب بشر ليسا بعصومين
    فهل كان - على فرض صحة قياس موقف الثاني على موقف الأول - ذلك خطأً منهما بما أنهما بشر ويعد خروج عن الخليفة أم كلاهما - أكرر قولي : على فرض صحة قياس موقف الشيخ على موقف الصحابي فلعل معلومة غائبة عني تجعل القياس غير صحيح - على حق والخليفة - عبد الملك مع الأول والخليفة العثماني مع الثاني - على باطل في المرتين ؟؟

    الفكرة كلها أنني درست مواضيع العقيدة
    لكن فقه الخلافة والتعامل مع الخليفة أنا أرى - والله أعلم - أنه من المسائل التي موضع بحثها في كتب الفقه وليس كتب العقيدة
    بمعنى - وبحسب فهمي - : العقيدة تضع لك قاعدة عامة " لا يجوز الخروج على الحاكم المسلم ولو ظلم "

    الفقه يأتي ويشرح التفاصيل وهل هناك استثناءات على هذه القاعدة أم لا وهل لها ضوابط أم لا وهل ثمة شروط يجب توافرها في الحاكم المسلم حتى يحرم الخروج عليه ولو كان ظالما أم أن مجرد كونه مسلم - دون أي شروط أخرى - يجعل الخروج عليه حرام وما هي حالات جواز الخروج - إن كان ثمة حالات يجوز فيها ذلك - وما هي شروط توافر هذه الحالات ؟؟؟ وكيف يتم تنفيذ هذا الخروج في حالات جوازه ؟؟؟

    أعتقد أن مجال هذه التفاصيل هو علم الفقه وليس علم العقيدة
    فالعقيدة وضعت أساس عام
    لكن تفاصيله في الفقه
    وأنا لم أدرس الفقه لذلك فمن الطبيعي أن أستغرب موقف الصحابي الجليل عبد الله بن الزبير والشيخ ابن عبد الوهاب : هل من حق المسلم أن لا يقتنع بالخليفة أم ثمة تفاصيل في الموضوع لا أفهمها ؟؟؟؟؟

    فإن كنت - بحسب من زعم منكم ذلك - فتحت هذا الموضوع للطعن في الشيخ عبد الوهاب طيب الله ثراه
    فهل ستظنوا فيّ الشر أيضاً بسبب هذه المشاركة وتعتقدوا أنني أسيء للصحابي الجليل عبد الله بن الزبير كما سبق وفعلتم بشأن الشيخ عبد الوهاب ؟؟؟

    على فكرة : سمعت من أحد المفكرين الإسلاميين - بدون ذكر اسمه - أن فكر الشيخ ابن عبد الوهاب هو نفس فكر ابن تيمية ، غير أن الظروف مع ابن تيمية كانت سيئة لاتصال أعدائه بالسلاطين مما جعله يدخل السجن ظلماً عدة مرات ولم يكن متفرغ لتحقيق الهدف الكبير
    لكن الشيخ ابن عبد الوهاب ظروفه كانت أفضل لأن الله سخر له من بيده سلطة يعاونه على نشر فكره وتحقيق الهدف الكبير
    ولو أن الله عز وجل سخر لابن تيمية كما سخر لابن عبد الوهاب لفعل الأول ما فعل الثاني

    المفكر الإسلامي قال هذا الكلام إشارة منه إلى أن الشيخ ابن عبد الوهاب اقتفى أثر ابن تيمية تماماً

    فكيف تعتقدوا أنني أطعن في الشيخ ابن عبد الوهاب بعد كل ذلك ؟؟
    أما قولي " لا أحمل له في قلبي لا شر ولا خير " فهذا لأني كنت متوجس خيفة من فعله بسبب اللبس والغموض الكامل
    الذي زال بفضل الله بعد مقارنة فعل الشيخ عبد الوهاب مع الخليفة العثماني وجيوش محمد علي باشا والي مصر ، مع فعل الصحابي عبد الله بن الزبير مع الخليفة الأموي عبد الملك وجيوش الحجاج
    مما أخرج القضية من الكلام عن محاكمة شخص إلى محاكمة فعل في ميزان الشريعة
    وأكرر : سبب المشكلة أني لم أدرس الفقه وتفاصيل موضوعي مكتوب في الفقه وليس في العقيدة
    والله أعلم والهادي إلى الصراط المستقيم

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    187

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    أخي الحبيب .. أمهلني ساعات قليلة فقط ليصلك الجواب بإذن الله. (ما أن أفرغ من عملي).

  8. #28
    سليمان الخراشي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,203

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    - وجزاكم الله خيرًا أخي أبا عبدالله المصري . وبارك في الإخوة الفضلاء .

    - أما أتباع الشيخ فالأقرب أنهم يرون الدولة العثمانية تحارب دعوة التوحيد ، وتحمي الشرك وأهله . فلذا أرادوا تطهير الحرمين من سلطانها . وزاد من هذا تكفير أتباعها لأهل التوحيد ومنعهم من الحج .

    - يقول الصوفي أحمد زيني دحلان : ( إنّ الوهّابيين أرسلوا ثلاثين عالمًا إلى مكّة المكرَّمة في عهد الشريف مسعود بن سعيد (1146-1165هـ) وحين باحثهم علماء هذه المدينة الذين كانوا قد سمعوا بظهور ابن عبد الوهّاب تحققوا جَهْلَهم. وبعد إقامة الدليل عليهم كفّرهم قاضي الشرع وحُبِسوا. ثم منعهم أشراف الحجاز بعد ذلك من الحج ) !!

    - قال الإمام سعود بن عبدالعزيز رحمه الله في خطابه لوالي العراق : ( وحالكم وحال أئمتكم وسلاطينكم تشهد بكذبكم وافترائكم في ذلك. وقد رأينا لما فتحنا الحجرة النبوية على ساكنها أفضل الصلاة والسلام عام اثنين وعشرين رسالة لسلطانكم سليم أرسلها إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يستغيث به ويسأله النصر على الأعداء من النصارى وغيرهم. وفيها من الذل والخضوع والعبادة والخشوع ما يشهد بكذبكم وأولها "من عُبيدك السلطان سليم وبعد يا رسول الله قد نالنا الضر ونزل بنا من المكروه ما لا نقدر على دفعه، واستولى عباد الصلبان على عباد الرحمن. نسألك النصر عليهم والعون عليهم وأن تكسرهم عنا" وذكر كلاماً كثيرا هذا معناه وحاصله.

    فانظر إلى هذا الشرك العظيم، والكفر بالله الواحد العليم. فما سأل المشركون من آلهتهم العزى واللات، فإنهم إذا نزلت بهم الشدائد أخلصوا لخالق البريات. فإذا كان هذا حال خاصتكم فما الظن بفعل عامتكم؟ وقد رأينا من جنس كلام سلطانكم كتباً كثيرة في الحجرة للعامة والخاصة، فيها من سؤال الحاجات، وتفريج الكربات ما لا نقد على ضبطه .. ) ( الدرر السنية 1 / 304 ) .

    - وقال الشيخ عبدالله بن الشيخ محمد بن عبدالوهاب لما دخلوا مكة مع الإمام سعود : ( ثم رُفعت المكوس والرسوم ، وكُسرت آلات التنباك ، ونودي بتحريمه ، وأحرقت أماكن الحشاشين ، والمشهورين بالفجور ، ونودي بالمواضبة على الصلوات في الجماعات ، وعدم التفرق في ذلك ، بأن يجتمعوا في كل صلاة على إمام واحد ، واجتمعت الكلمة حينئذ ، وعُبد الله وحده ، وحصلت الألفة ، وسقطت الكلفة ، واستتب الأمر من دون سفك دم ، ولا هتك عرض ، ولا مشقة على أحد ، والحمد لله رب العالمين " ( الدرر السنية 1/222-242 ) .
    فجزاهم الله خيرًا ..

    http://www.saaid.net/Warathah/Alkharashy/mm/33.htm


  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    أما الوهابية المزعومة فهي وصمة وصم بها كل من يدين بالدين الصحيح ، والغرض منها تضليل الرأي العام والتلبيس على ضعاف التفكير وحجب الحقيقة عن الظهور ، فقد وصم بهذه الوصمة ابن تيمية وهو مصلح القرن السادس عشر وهو يبعد كثيرا عن عهد حركة الإصلاح في القرن الحادي عشر ووصم بها كل مصلح يقوم بعملية التطهير ودفع الزيف عن الديانة الصحيحة لمجرد التنفير منه واعتباره صاحب نظريات متطرفة تناهض الإسلام وأصوله ، وكل ذلك من الأباطيل .
    قال الشوكاني في البدر الطالع :
    سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود
    ولد تقريبا سنة 1160 ستين ومائة وألف أو قبلها بقليل أو بعدها بقليل فى وطنه ووطن اهله القرية المعروفة بالدرعية من البلاد النجدية وكان قائد جيوش أبيه عبد العزيز وكان جده محمد شيخا لقريته التى هو فيها فوصل إليه الشيخ العلامة محمد بن عبد الوهاب الداعى إلى التوحيد المنكر على المعتقدين فى الأموات فأجابه وقام بنصره وما زال يجاهد من يخالفه وكانت تلك البلاد قد غلبت عليها أمور الجاهلية وصار الاسلام فيها غريبا ثم مات محمد بن سعود وقد دخل فى الدين بعض بلاد النجدية وقام ولده عبد العزيز مقامه فافتتح جميع الديار النجدية والبلاد العارضية والحسا والقطيف وجاوزها إلى فتح كثير من البلاد الحجازية ثم استولى على الطائف ومكة والمدينة وغالب جزيرة العرب وغالب هذه الفتوح على يد ولده سعود ثم قام بعده ولده سعود فتكاثرت جنوده واتسعت فتوحه ووصلت جنوده إلى اليمن فافتتحوا بلاد أبى عريش وما يتصل بها ثم تابعهم الشريف حمود بن محمد شريف أبى عريش وقد تقدمت ترجمته وأمدوه بالجنود ففتح البلاد التهامية كاللحية والحديدة وبيت الفقيه وزبيد وما يتصل بهذه البلاد ومازال الوافدون من سعود يفدون الينا إلى صنعاء إلى حضرة الامام المنصور والى حضرة ولده الامام المتوكل بمكاتيب اليهما بالدعوة الى التوحيد وهدم القبور المشيدة والقباب المرتفعة ويكتب الى أيضا مع ما يصل من الكتب الى الاماميين ثم وقع الهدم للقباب والقبور المشيدة فى صنعاء وفي كثير من الامكنة المجاورة ولها وفى جهة ذمار وما يتصل بها ثم خرج باشة مصر الى مكة بعد ارساله بجنود افتتحوا مكة والمدينة والطائف وغلبوا عليها وهو الان في مكة والحرب بينه وبين سعود مستمر ومات سعود فى هذه السنة 1229 تسع وعشرين وماتين والف وقام بالامر ولده عبد الله بن سعود وقد افردت هذه الحوادث العظيمة بمصنف مستقل وسيأتى فى ترجمة الشريف غالب شريف مكة اشارة الى طرف من هذه الحوادث .
    أنصح الأخ صاحب الموضوع أن يقرأ كتاب : زعماء الإصلاح لأحمد أمين وروضة الأفكار والأفهام للشيخ حسين بن غنام وهو أقدم كتاب وأصح مرجع لحياة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ، فقد كان مؤلفه من تلامذة الشيخ المصلح المجدد وممن شاهد كثيرا من أمور الشيخ المجدد رحمة الله عليهما وهناك كتاب للشيخ حامد الفقي رحمه الله تحدث فيه عن الشيخ وأثر دعوته ، وكذا كتاب : الشيخ محمد بن عبد الوهاب ( حياته وفكره ) للدكتور عبد الله الصالح العثيمين . فقد ذكر كثيرا من الأمور التي تعرض الشيخ لها .

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,265

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    كما قلت يا أخواني
    انتهوا أولاً من موقف عبد الله بن الزبير بن العوام حفيد أبو بكر الصديق من الخليفة الأموي وجيوش الحجاج أولاً
    ثم ناقشوا موقف تلامذة الشيخ ابن عبد الوهاب
    حتى لا يكون حوارنا حول شخص
    بل حول تحليل شرعية فعل معين بغض النظر عن فاعله
    وإن كنتم تعتبرون الشيخ محمد بن عبد الوهاب من علماء السلف
    فإن سيدنا عبد الله بن الزبير أكثر منه سلفية
    لأن الشيخ عبد الوهاب توافر فيه العنصر المنهجي فقط وهو : تقديم النقل على العقل
    أما الصحابي عبد الله فقد توافر فيه العنصر المنهجي + العنصر الزمني وهو كونه من الصحابة في عصر خير القرون

    فالتفتوا عن الشيخ إلى الصحابي لأن البحث في مشروعية فعل الأخير أولى لأنه القدوة

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    966

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    أخي الكريم كما قال ابن عثيمين رحمه الله لو لا حظت :

    الجواب : هذا عذر باطل مخالف لإجماع المسلمين ، فتعدد الخلافات الإسلامية ثابت من عهد الصحابة - رضي الله عنهم - ، وهي متعددة إلى يومنا هذا ، والأئمة من أهل السنة كلهم متفقون على أن البيعة تكون للإمام أو للأمير الذي هم في حوزته ، ولا أحد ينكر ذلك ، وهذا الذي قاله تلبيس من الشيطان ، وإلا فإنه من المعلوم أن طريق المسلمين كلهم إلى يومنا هذا أن يبايعوا لمن كانت له الولاية على منطقتهم ، ويرون أنه واجب الطاعة .فنسأل هذا الرجل :إذا كنت لا ترى أن البيعة إلا لإمام واحد على عموم المسلمين ، فمعنى ذلك : أن الناس الآن أصبحوا كلهم بلا إمام ، وهذا شيء مستحيل متعذر !

    لو أننا أخذنا بهذا الرأي لأصبحت الأمور فوضى ، كل إنسان يقول : ليس لأحد عليَّ طاعة ، ولا يخفى ما في هذا القول من المنكر العظيم .


    أما عبدالله بن الزبير رضي الله عنه فقد دانت له البلاد تقريباً لولا استحلال الحجاج للحرم . بل بعض العلماء يعتبرون خلافة ابن الزبير خلافة معتبرة حسب ماقرأت وعبدالملك هو الخارج عليه !!

    الزبدة على ما أعتقد أن كثيراً من البقاع الإسلامية لم تكن خاضعة للحكم العثماني بل هناك أقاليم لها حكمها الذاتي ! وعندما تناوشت كانت الغلبة لجماعة الشيخ رحمه الله



  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    تجاهل على راحتك ! وسنتجاهل تشغيباتك وشبهك التي تسميها نقاشا علميا ..! ومما يدل على أنك حديث عهد بعلم أنك تلصق عباس في دباس..!! وتغلق بابا وتفتح باباً، ما شأن الموضوع في عبدالله بن الزبير ..! وراء الأكمة ما وراءها . أنت حنقٌ على الدعوة الاصلاحية، وعلى شيخها وأتباعها..!! فلا تظهر نفسك مظهر الباحث عن الحق ، المنصف في القول، وعباراتك تنضح بالإزدراء والأحكام المسبقة... ولم أطعن في نيتك على زعمك، بل من كتابتك تُدان . أعد قراءة موضوعك من أول مشاركة ، ثم ما يليها تجد اللمز والطعن والحكم، وإن قلت بأنك سلفي..

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    المغرب الأوسط
    المشاركات
    29

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلامُ عليكم ورحمة الله وبركاته

    أيها الأخ الكريم "صاحب الموضوع"
    أنصحك في سبيل الله وللمرة الأخيرة
    راجع الكتاب الذي طلبت منك أن تقرأه

    ففيه رد على الشبهات التي تراود قلبك حول حقيقة الصراع
    بين دعوة شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب -رحمه الله-
    وبين العثمانيين في ذلك الزمان.

    والسلام
    مُودّعٌ في زمن طاب فيه الوداعُ

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    المغرب الأوسط
    المشاركات
    29

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    قال الشيخ سليمان بن سحمان -رحمه الله-

    وما قال في الأتراك مِنْ وَصْفِ كُفرهم = فحقُّ فهم من أكفر الناس في النِّحَلْ
    وأعداهُمو للمسلمين وشــرُّهم = ينوف ويربو في الضــلال على المللْ
    ومن يتولَّ الكافرين فمثــلُهم=ولا شك في تكفيره عند من عـــقلْ
    ومن قد يواليهم ويركن نحوهــم=فلا شك في تفسيقه وهو في وجــلْ

    انظر ديوان الشيخ رحمه الله، ص:191

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,265

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية سليمان مشاهدة المشاركة
    قال الشيخ سليمان بن سحمان -رحمه الله-

    وما قال في الأتراك مِنْ وَصْفِ كُفرهم = فحقُّ فهم من أكفر الناس في النِّحَلْ
    وأعداهُمو للمسلمين وشــرُّهم = ينوف ويربو في الضــلال على المللْ
    ومن يتولَّ الكافرين فمثــلُهم=ولا شك في تكفيره عند من عـــقلْ
    ومن قد يواليهم ويركن نحوهــم=فلا شك في تفسيقه وهو في وجــلْ

    انظر ديوان الشيخ رحمه الله، ص:191
    هل أفهم من ذلك أنك تُكَفِّر العثمانيين ؟؟؟؟؟
    وهل هذا ينطبق فقط على العثمانيين في وقت الشيخ رحمه الله أم بني عثمان كلهم ولو في أيام محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية ؟؟؟
    حيث أني سمعت الحديث الذي يحرم الخروج على الحاكم إلا لو وضح عليه كفر بواح لكم فيه عند الله سلطان

    وهل أفهم من ذلك أني كسلفي يجب أن أفرح لسقوط الدولة العثمانية ؟؟؟؟؟؟؟
    وأن بعد سقوط دولة المماليك التي خرج منها قطز المنتصر في عين جالوت على التتار
    لم يعد للمسلمين خليفة شرعي ؟؟؟
    أم أن الدولة العثمانية كانت مسلمة في بدايتها ثم انحرفت ؟؟؟؟ وما تأريخ هذا الانحراف وما الدليل عليه ؟؟؟

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    المغرب الأوسط
    المشاركات
    29

    افتراضي رد: بخصوص الدعوة الوهابية سؤال لم أقع على إجابة عليه فليدلني من وقع على إجابة له ؟؟

    السلامُ عليكم ورحمة الله وبركاته

    لا يهم أخي الكريم اعتقادي في تلك الدولة
    الذي يهمني ويهمك هو اعتقاد ونظرة علماء الدعوة النجدية في تلك الدولة،
    فهم قد عاصروها وبالتالي حكموا عليها بعدما خبروا أحوالها.

    فهل كان العثمانيون في تلك الفترة يُعتبرون ولاة أمر شرعيين لدى علماء الدعوة ؟
    هل تلبسوا بكفر بواح جعلهم يفقدون شرعيتهم في الإمامة أم لا ؟

    هذا ما ستعرفه عند قراءتك للكتاب المذكور آنفا
    فإن فيه من التحقيق العلمي ما يُغنيك عن سؤال الآخرين في هذا المنتدى -الكريم-

    وكنت قد بينتُ لك في مشاركة سابقة لي
    أن من أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة عدم جواز ولاية الكافر
    إذ لا ولاية لكافر على مسلم.

    فإذا كان العثمانيون في تلك الفترة تلبسوا بكفر بواح
    وخرج عليهم أتباع شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب
    فهذا لا يُسمى خروجا على ولي أمر شرعي
    بل هو جهاد في سبيل الله بنص الشرع.

    بالتالي قبل أن تحكم على دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب -رحمه الله-
    وقبل أن تحكم على علماء الدعوة وعلى نظرتهم في الدولة العثمانية
    عليك أن تعلم أولا حال تلك الدولة في تلك الفترة

    والله أعلم بالصواب


    مُودّعٌ في زمن طاب فيه الوداعُ

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •