ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    6,546

    افتراضي ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة

    قال معاوية لرجل من اليمن : ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة , فقال أجهل من قومي قومك الذين قالوا حين دعاهم رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ( اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاء أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ) ولم يقولوا : اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فاهدنا إليه .
    هل صح هذا عن معاوية رضي الله عنه؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة

    هذا الأثر رواه الواحدي قي التفسير الوسيط (2/ 455 -456)
    أخبرنا أحمد بن محمد بن إبراهيم المقري، أنا عبد الرحمن بن إبراهيم بن محمد بن يحيى، أنا الحسن بن محمد بن إسحاق، نا محمد بن زكريا الغلابي، نا العباس بن بكار، نا عامر بن عبد الله، عن أبي الزناد، قال: قال معاوية لرجل من أهل اليمن: أجهل قومك حيث قالوا: {ربنا باعد بين أسفارنا} [سبأ: 19] ، وحيث ملكوا أمرهم امرأة؟ ! فقال: أجهل من قومي قومك، حيث قالوا حين دعاهم النبي صلى الله عليه وسلم: {اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأمطر علينا حجارة من السماء} [الأنفال: 32] ، ألا قالوا: إن كان هذا هو الحق من عندك فاهدنا له؟
    وفيه: العباس بن بكار الضبي كذاب

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,660

    افتراضي رد: ما كان اجهل قومك حين ملّكوا عليهم امرأة

    الخبر أخرجه الضياء المقدسي في المنتقى من مسموعات مرو - مخطوط (ن) ق 1425 (ب) بسنده فقال:
    *=* أخبرنا أبو محمد الحسن بن محمد بن إسحاق ، ثنا الغلابي ، ثنا العباس بن بكار ، ثنا عامر بن عبد الله ، عن أبي الزناد قال : قال معاوية لرجل من أهل اليمن : ما كان أجهل قومك حيث قالوا : { ربنا باعد بين أسفارنا } ، وحيث ملكوا أمرهم امرأة ، فقال : أجهل من قومي قومك الذين قالوا حين دعاهم النبي صلى الله عليه وسلم { اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأمطر علينا حجارة من السماء أو ائتنا بعذاب أليم } ألا قالوا : إن كان هذا هو الحق من عندك فاهدنا له.
    رجال السند:
    *والغلابى:
    محمد بن زكريا البصري الاخباري، أبو جعفر.
    قال الذهبي: ضعيف، وقد ذكره ابن حبان في كتاب الثقات وقال: يعتبر بحديثه إذا روى عن ثقة.
    وقال ابن مندة: تكلم فيه. وقال الدارقطني: يضع الحديث.
    العبّاس بن بكّار؛ أبو الوليد الضَّبّيّ البَصْريُّ .
    قال الذهبي: كان كذابا، وقَالَ ابن عَديّ: مُنْكَر الحديث.
    *عبد الله بن عامر؛ أبو عامر المدنى الأسلمى.
    قال أحمد بن حنبل، وأبو زرعة، وأبو حاتم، والسنائى: ضعيف .
    الحكم على الخبر:
    كذب؛ إسناده مسلسل بالضعفاء والهلكى.

    من أوسع أودية الباطل: الغلوُّ في الأفاضل
    "التنكيل" (1/ 184)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •