الجزء العاشر من أحاديث هشام بن عمار مخطوط مجاميع 60
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الجزء العاشر من أحاديث هشام بن عمار مخطوط مجاميع 60

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    1,625

    Lightbulb الجزء العاشر من أحاديث هشام بن عمار مخطوط مجاميع 60

    الجزء العاشر من أحاديث هشام بن عمار مخطوط مجاميع 60
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أعده لكم الأستاذ الفاضل/ حسام كمال
    (ق126/أ)
    بقية حديث رفدة بن قضاعة
    حدثنا الشيخ الفقيه الإمام العالم الحافظ صدر الحفاظ محدث الشام أبو القاسم علي بن الحسن بن هبة الله الشافعي من لفظه، قال: أخبرنا زاهر بن طاهر بن محمد الشحامي قال: أخبرنا الشيخ أبو سعد محمد بن عبد الرحمن الجنزروذي إجازة رضي الله عنه أخبرنا الحاكم أبو أحمد محمد بن محمد بن إسحاق الحافظ سنة سبع وسبعين وثلاثمائة أخبرنا أبو بكر محمد بن مروان بن عبد الملك البزاز بدمشق حدثنا هشام بن عمار، حدثنا رفدة يعني ابن قضاعة، حدثنا صالح بن راشد القرشي، قال: أتي الحجاج بن يوسف برجل قد اغتصب أخته نفسها، فقال الحجاج: اجلسوه وسلوا من ها هنا من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم، فسألوا عبد الله بن أبي مطرف عن ذلك فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من تخطى الحرمتين الاثنتين فخطوا وسطه بالسيف. قال: فكتبوا إلى عبد الله بن عباس وهو بالمدينة يسألونه عن ذلك، فكتب إليهم بمثل قول عبد الله بن أبي مطرف.
    حديث عبد الحميد بن عدي الجهني
    حدثنا هشام بن عمار، حدثنا عبد الحميد بن عدي الجهني حدثنا ثابت بن سعيد الأملوكي حدثني أبي عن عمي عبادة بن رافع عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إذا بلغ الرجل المسلم أربعين سنة، أمنه الله عز وجل من أنواع البلاء من الجذام والبرص والجنون، وإذا بلغ خمسين سنة هون الله عليه حسابه، وإذا بلغ ستين سنة رزقه الله الإنابة إليه فيما يحب، وإذا بلغ سبعين سنة أحبه الله في سمائه، وملائكته، وإذا بلغ ثمانين سنة قبل الله حسناته، ومحا عن سيئاته، وإذا بلغ تسعين سنة، غفر الله له ما (126/ب) تقدم من ذنبه، وما تأخر، وكتب أسير الله في أرضه، وشفع في أهل بيته وإذا بلغ مائة سنة استحيا الله منه أن يحاسبه.
    حديث الوليد بن مسلم عن زهير بن محمد وغيره
    حدثنا هشام بن عمار، حدثنا الوليد، حدثنا زهير بن محمد، عن محمد بن المنكدر، عن جابر قال: قرأ علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم سورة الرحمن حتى ختمها فقال: ما لي أراكم سكوتا؟ للجن كانوا أحسن ردا منكم ما قرأت عليهم هذه الآية: فبأي آلاء ربكما تكذبان. إلا قالوا: ولا بشيء من نعمتك ربنا نكذب فلك الحمد.
    حدثنا هشام بن عمار، حدثنا الوليد حدثنا حريز بن عثمان، عن حبان بن زيد الشرعبي، عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال سمعت رسول الله صلى الله عليه على المنبر يقول: ارحموا ترحموا , واغفروا يغفر لكم , ويل للمصرين الذين يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون.
    حديث أبي محمد بقية بن الوليد بن صائد الكلاعي
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا بقية بن الوليد، حدثنا المتوكل بن يحيى عن حميد بن العلاء، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قضى لأخيه المسلم حاجة كان بمنزلة من خدم الله عز وجل عمره.
    حديث عيسى بن خالد اليمامي
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا عيسى بن خالد اليمامي حدثنا عثمان بن إبراهيم، عن جابر بن يزيد، عن عبد الله بن يسار، عن سليمان بن صرد، قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من قتله بطنه لم يعذب (ق127/أ) في قبره.
    حديث سفيان بن عيينة بن أبي عمران الهلالي
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا سفيان بن عيينة عن الزهري، عن علي بن عبد الله بن عباس، عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم أكل لحما، ثم صلى ولم يتوضأ.
    أحاديث أبي ضمرة أنس بن عياض الليثي عن رجاله
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أبو ضمرة أنس بن عياض بن ضمرة الليثي حدثني عبد الرحمن بن حرملة الأسلمي، عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده، أن رسول الله صلى الله عليه قال: لا يقص على الناس إلا أمير، أو مأمور، أو مرائ.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس بن عياض حدثنا أبو حازم، عن أبي سلمة، لا أعلمه إلا عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه قال: أنزل القرآن على سبعة أحرف، المراء في القرآن كفر ثلاث مرات ما عرفتم منه فاعملوا به، وما جهلتم منه فردوه إلى عالمه.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبد الله بن يزيد بن قسيط عن أبيه عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه قال: إن الله عز وجل خلق الرحم شجنة فشكت إليه بني آدم فقال: حسبك أن أدخل الجنة من وصلك وأدخل النار من قطعك.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا أبو سهيل نافع بن مالك عن حذيفة بن اليمان عن رسول الله صلى الله عليه قال: أربع من كن فيه جمع له خير الدنيا والآخرة من رزقه ق3/ب الله جسدا صابرا ولسانا ذاكرا وقلبا شاكرا وزوجة صالحة.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا حماد بن أبي حميد عن المطلب عن أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه أن النبي صلى الله عليه قال: الساعي على ابنتيه أو أختيه أو ذواتي قرابة له كانتا له سترا من النار.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبد الله بن عامر الأسلمي، عن محمد بن المنكدر، عن جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه: ألا أخبركم بخياركم من شراركم؟ قالوا: بلى يا رسول الله. قال: خياركم أطولكم أعمارا، وأحسنكم أعمالا.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبد الله بن عبد العزيز الليثي، عن سعيد المقبري، عن أبي هريرة، أن النبي صلى الله عليه قال: من صام يوما في سبيل الله زحزح الله وجهه عن النار سبعين خريفا.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس أخبرنا عبد الأعلى بن عبد الله بن أبي فروة، قال سمعت المطلب بن عبد الله بن حنطب، وجاء وأنا وعمي بالبقيع جالسان فذهبت أوسع له ليجلس فأبى وجلس ... وقال: إن رسول الله صلى الله عليه قال: لا يفرق الرجل بين الرجل وولده. قلت: إنما هو عمي، قال: العم في كتاب الله والد.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا محمد بن عمرو بن علقمة عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه قال: من ترك مالا فلأهله ومن ترك دينا فإلي وعليّ.
    (ق128/أ) حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا محمد بن عمرو عن أبي سلمة، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه قال: رؤيا الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن ابن عمر، أن رسول الله صلى الله عليه كان يأتي قباء ماشيا وراكبا.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن ابن عمر، أن رسول الله صلى الله عليه قال: من اقتنى كلبا إلا كلب ماشية أو كلب قنص، نقص من عمله كل يوم قيراطان، وكان يأمر بالكلاب أن تقتل.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن ابن عمر، أن رسول الله صلى الله عليه قال: إنما مثل القرآن كمثل الإبل المعقلة إن عاهدها صاحبها بعقلها أمسكها عليه وإن أطلق عقلها ذهبت.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن سعيد بن أبي هند، عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله صلى الله عليه قال: حرم لبس الحرير والذهب على ذكور أمتي، وأحل لإناثهم.
    حدثنا هشام بن عمار حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن ابن عمر قال: كل مسكر خمر، وكل خمر حرام. وذكر عن النبي صلى الله عليه أنه قال: لا يشربها أحد (128/ب) في الدنيا فيشربها في الآخرة إلا أن يتوب الله عليه.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن محمد بن يحيى بن حبان، عن واسع بن حبان، عن عبد الله بن عمر، قال: ارتقيت فوق بيت حفصة لبعض حاجتي، فرأيت النبي صلى الله عليه يقضي حاجته مستدبر القبلة، مستقبل الشام.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه قال: إذا اجتمع الأولون والآخرون يوم القيامة ، رفع لكل غادر لواء ، فقيال: ألا إن هذه غدرة فلان.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه قال: السمع، والطاعة على المرء المسلم فيما أحب أو كره، ما لم يؤمر بمعصية، فإن أمر بمعصية فلا سمع له ولا طاعة.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله بن عمر، عن نافع، عن ابن عمر، قال: إن أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي، إن كان من أهل الجنة، فمن أهل الجنة، وإن كان من أهل النار، فمن أهل النار، فيقال: هذا مقعدك حتى تبعث إليه يوم القيامة.
    وقال: إن الناس يقومون لرب العالمين حتى يغيب أحدهم في رشحه إلى أنصاف أذنيه.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه (ق129/أ) سابق بين الخيل وكان يرسل من الحفياء، وكان أمدها ثنية الوداع، وسابق بين الخيل التي لم تضمر وكان أمدها من الثنية إلى مسجد بني زريق.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن الناس نزلوا مع رسول الله صلى الله عليه الحجر - أرض ثمود - فاستقوا من آبارها، واعتجنوا به، فأمرهم رسول الله صلى الله عليه أن يهريقوا ما استقوا، ويعلفوا الإبل العجين، وأمر أن يستقوا من البئر التي كانت تردها الناقة.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه قال: لا تسافر المرأة ثلاث ليال إلا ومعها ذو محرم.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر قال: صليت مع رسول الله صلى الله عليه، قبل الظهر سجدتين، وبعدها سجدتين، وبعد المغرب سجدتين، وبعد العشاء سجدتين، وبعد الجمعة سجدتين، فأما الجمعة والمغرب والعشاء في بيته.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر قال: لما قدم المهاجرون الأولون العصبة قبل مقدم رسول الله صلى الله عليه كان يؤمهم سالم مولى أبي حذيفة، وكان أكثرهم قرآنا.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله (ق129/ب) عليه قال: إن بلالا ينادي بليل، فكلوا واشربوا حتى ينادي ابن أم مكتوم.
    قال عبيد الله بن عمر: قال القاسم بن محمد: وإنما كان بينهما قدر ما ينزل هذا ويرقى هذا.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر قال: استأذن العباس بن عبد المطلب رسول الله صلى الله عليه أن يبيت بمكة ليالي منى من أجل سقايته، فأذن له.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا يونس بن يزيد الأيلي، عن ابن شهاب، عن أبي سلمة، عن أبي قتادة قال: قال رسول الله صلى الله عليه: من رآني فقد رأى الحق.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه يصلي على راحلته متوجها إلى تبوك.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه خرج إلى مكة عام الفتح، فصام حتى بلغ كراع الغميم ، فقيل له: إن الناس قد شق عليهم الصيام، فدعا بقدح من ماء بين الصلاتين فشربه، والناس ينظرون، فأفطر بعض الناس ، وصام بعض الناس، فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه أن ناسا صاموا فقال: (ق130/أ) أولئك العصاة ثلاث مرار.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه مر بالسوق داخلا من بعض العالية, والناس كنفتيه, فمر بجدي أسك ميت, فأخذ بأذنيه, فقال: أيكم يحب أن هذا له ؟ قالوا: وما نصنع به. قال: فوالله للدنيا أهون على الله من هذا عليكم.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه كان إذا خطب حمد الله وأثنى عليه بما هو أهله ثم قال: أما بعد، فإن أصدق الحديث كتاب الله عز وجل، وإن أفضل الهدي هدي محمد، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة، ثم تحمر وجنتاه، يرفع صوته، ويشتد غضبه إذا ذكر الساعة حتى كأنه منذر جيش، يقول: صبحتكم أو مستكم الساعة، [] يقول: بعثت أنا والساعة كهاتين - ويقرن بين أصبعه الوسطى والتي تليها وبين الإبهام - صبحتكم أو مساتكم، من ترك مالا فلأهله، ومن ترك دينا أو ضياعا فإلي وعليّ .
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثني أبو حازم الليثي سلمة بن دينار، عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده أن رسول الله صلى الله عليه قال: لا يؤمن المرء حتى يُؤمِنَ بالقدرِ خَيْرِه وشرِّه.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا جعفر (ق130/ب) بن محمد، عن أبيه، أن أسامة بن زيد جاء رسول الله صلى الله عليه في ثوب حرير فقال النبي صلى الله عليه: هذا لباس من لا خلاق له، وأمره أن يشققه بين النساء.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبد الرحمن بن حميد بن عبد الرحمن بن عوف، قال: سمعت عمر بن عبد العزيز يسأل السائب بن يزيد: ما سمعت في سكنى مكة؟ فقال: قال العلاء بن الحضرمي، أن رسول الله صلى الله عليه قال: ثلاث للمهاجر ثلاثا بعد الصدر.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا سلمة بن وردان عن أنس بن مالك قال: ارتقى رسول الله صلى الله عليه درجة من المنبر فقال: «آمين» ثم ارتقى أخرى فقال: «آمين» ثم جلس فقال: «آمين» فلما نزل قال له بعض أصحابه: قلت اليوم شيئا ما كنت تقوله. فقال: إن جبريل أتاني في أول درجة فقال: رغم أنف عبد ذكرت عنده فلم يصل عليك، فقلت: آمين، ثم جائني في الثانية فقال: رغم أنف عبد أدرك والديه أو أحدهما فلم يدخلاه الجنة، فقلت: آمين، ثم قال حين جلست: رغم أنف عبد أدرك رمضان فلم يغفر له فقلت: آمين.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا سلمة بن وردان عن أنس بن مالك قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه، قال: أي الدعاء أفضل؟ قال: سل ربك العفو والعافية في الدنيا، والآخرة. ثم جاء من الغد، فقال له كذلك، ثم جاءه اليوم الثالث، فقال له كذلك، وقال: إنك إذا أعطيت العفو والعافية (ق131/أ) في الدنيا والآخرة، فقد أفلحت.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا محمد بن عجلان، عن القعقاع بن حكيم، عن أبي صالح، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه قال: أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا محمد بن عجلان، عن محمد بن كعب القرظي، عن ابن الهاد، عن عبد الله بن جعفر، عن علي بن أبي طالب أن رسول الله صلى الله عليه قال: إذا نزل بك كرب أو شدة فقل: لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحانه تبارك الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثني نافع بن عبد الله المزني، عن فروة بن قيس، عن عطاء بن أبي رباح، قال: إني قاعد مع عبد الله بمنى , إذ جاءه رجل من أهل العراق فسأله عن إرسال العمامة من خلفه ؟ فقال: أخبرك تعلم، كنت عاشر عشرة في مسجد النبي صلى الله عليه إذ أقبل رجل من الأنصار فسلم على النبي صلى الله عليه ودعى له ثم قال: يا رسول الله أي المؤمنين أفضل ؟ قال: «أحسنهم خلقا» , قال: فأي المؤمنين أكيس ؟ قال: «أكثرهم للموت ذكرا , وأحسنهم له استعدادا أولئك الأكياس» ثم أمسك الفتى وأقبل علينا رسول الله صلى الله عليه فقال: يا معشر المهاجرين خصالا خمسا واعوذ بالله أن تدركوهن: ما ظهرت الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها الا ابتلوا بالطواعين والأوجاع التى لم تكن تمض في أسلافهم الذين مضوا وما نقص قوم المكيال والميزان (ق131/ب) الا ابتلوا بالسنين وشدة المؤنة وجور السلاطين عليهم وما منع قوم الزكاة إلا منعوا القطر من السماء ولولا البهائم ما مطروا وما خفر قوم بالعهد إلا سلط الله عليهم غيرهم من غيرهم فأخذ بعض ما في أيديهم وما لم تعمل أئمتهم بما أنزل الله ويتخيروا في كتاب الله الا جعل الله بأسهم بينهم، ثم أمر رسول الله صلى الله عليه عبد الرحمن بن عوف سرية أمره بها فأصبح وقد اعتم بعمامة كرابيس سودا فأدناه رسول الله صلى الله عليه ثم نقضها ثم عممه بيده فأرخاها من ورائه أربع أصابع أو نحو ذلك ثم قال: يا ابن عوف هكذا فاعتم فهو أعرف وأحسن ثم أمر بلالا وناوله اللواء ثم قال: اغزوا جميعا في سبيل الله قاتلوا من كفر بالله ولا تغلوا ولا تغدروا ولا تمثلوا ولا تقتلوا وليدا هذا عهد الله إليكم وسنة نبيه فيكم.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا أبو مودود عن محمد بن كعب القرظي عن أبان بن عثمان عن أبيه عثمان بن عفان أن رسول الله صلى الله عليه قال: من قال حين يصبح ثلاث مرار: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ، ولا في السماء وهو السميع العليم ثلاث مرار لم تفجأه فاجئة بلاء حتى يمسي فإن قالها حين يمسي لم تفجئه فاجئة بلاء حتى يصبح.
    وإن أبان أصابه فالج، فقيل له: أين ما كنت تحدثنا به. فقال: والله ما كذبتُ ولا كُذبت ولكن الله حين أراد بي ما أراد أنساني ذلك الدعاء.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثني عبد الرحمن بن (ق132/ب) حرملة، أنه سمع سعيد بن المسيب يذكر أن رسول الله صلى الله عليه قال: ما حرمت الولادة حرمه الرضاع.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا ابن حرملة، عن سعيد بن المسيب أنه رأى رجلا يصلي قبل الصبح فحصبه وقال: لا يسأك إذا كنت لا تعلم أن رسول الله صلى الله عليه قال: لا صلاة بعد النداء إلا سجدتين.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبد الرحمن بن حرملة، أنه سمع سعيد بن المسيب يذكر أن رسول الله صلى الله عليه مر بأبي بكر وهو يخافت بالقراءة، ومر بعمر وهو يجهر بقرأته، ومر ببلال وهو يقرأ من هذه السورة ومن هذه السورة. فلما أصبحوا جاءوا إلى رسول الله صلى الله عليه فقال: مررت بك يا أبا بكر البارحة وأنت تخافت بقرأتك. قال: بأبي أنت يا رسول الله إني أسمع من أناجي. قال: «ارفع من قراءتك. ومررت بك يا عمر وأنت تجهر بقرأتك. قال: بأبي أنت يا رسول الله أوقظ الوسنان وأنفر الشيطان. قال: «اخفض من قرأتك. ومررت بك يا بلال وأنت تقرأ من هذه السورة ومن هذه السورة. قال: بأبي أنت يا رسول الله أخلط الطيب بالطيب. قال: «اقرأ السورة على نحوها».
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبد الرحمن بن حرملة، عن سعيد بن المسيب قال: اعتمر رسول الله صلى الله عليه عمرا ثلاثا ، وكلها في ذي القعدة قبل أن يحج.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا شريك بن عبد الله بن أبى نمر، عن عطاء بن يسار أن رسول الله صلى (ق133/أ) الله عليه قال: «إياكم والقسامة. قالوا : وما القسامة ؟ قال: الرجل يكون على الفئام من الناس يأخذ من حظ هذا ومن حظ هذا.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا شريك بن عبد الله بن أبي نمر, عن عطاء بن يسار أن رسول الله صلى الله عليه أتاه ملك بأعلى مكة وهو متكئ يأكل, فقال له: أكل الملوك فجلس.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا شريك بن عبد الله بن أبي نمر, عن عطاء بن يسار أن رسول الله صلى الله عليه قال: إن الله عز وجل يكره عقوق الأمهات، ووأد البنات ومنعا وهات.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا شريك بن عبد الله بن أبي نمر, عن عطاء بن يسار أن رسول الله صلى الله عليه قال: خير القوم أحسنهم قضاء وخيركم خياركم لنسائهم.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا شريك بن عبد الله بن أبي نمر, عن عطاء بن يسار أن رسول الله صلى الله عليه سئل أي الأعمال أفضل قال: إيمان بالله وجهاد في سبيل الله وحج مبرور.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا محمد بن أبي يحيى، عن عكرمة، عن ابن عباس، أنه كان إذا اتزر أرخى مقدم إزاره حتى تقع حاشيته على ظهر قدميه ويرفع الإزار مما وراءه»، فقلت: لم تأتزر هكذا؟ قال: «رأيت رسول الله صلى الله عليه يأتزر هذه الإزرة»
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا محمد بن أبي يحيى، عن إسحاق بن سالم، عن أبي الغيث مولى ابن مطيع قال سمعت أبا هريرة يقول: كل شيء أسفل من الكعبين من القميص والرداء (ق133/ب) والإزار في النار.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا سعيد بن إسحاق بن كعب بن عجرة عن أنس بن سليمان قال: أشهد أرأيت أربعة أو خمسة من أصحاب النبي صلى الله عليه يلبسون المعصفر المشبع منهم كعب بن عجرة.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا داود بن قيس، عن نافع بن جبير بن مطعم أن رسول الله صلى الله عليه قال: إذا صلى أحدكم فليصلي إلى سترة، وليدن منها، لا يمر الشيطان بينه وبينها.
    حدثنا هشام حدثنا أنس حدثنا عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه قال: صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام.
    صفحتي على الفيس بوك
    كتب خانة


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,719

    افتراضي رد: الجزء العاشر من أحاديث هشام بن عمار مخطوط مجاميع 60

    جزاكم الله خيراً ، وثقل به موازين حسناتكم يوم القيامة .
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •