ما صحة حديث : هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَانَةَ
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ما صحة حديث : هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَانَةَ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    9,963

    افتراضي ما صحة حديث : هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَانَةَ

    أَخْبَرَنَا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْبَاقِي الْفَرَضِيُّ ، أَنْبَأَنَا أَبُو مُحَمَّدِ بْنُ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ الْجَوْهَرِيُّ ، أَنْبَأَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْعَبَّاسِ بْنِ حَيَّوَيْهِ ، أَنْبَأَنَاعَبْدُ الْوَهَّابِ بْنُ أَبِي حَيَّةَ ، أَنْبَأَنَا مُحَمَّدُ بْنُ شُجَاعٍ ، أَنْبَأَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ الْوَاقِدِيُّ ، قَالُوا : وَكَانَتْ رَيْحَانَةُ بِنْتُ زَيْدٍ مِنْ بَنِي النَّضِيرِ مُتَزَوِّجَةً فِي بَنِي قُرَيْظَةَ ، وَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ أَخَذَهَا لِنَفْسِهِ صَفِيًّا ، وَكَانَتْ جَمِيلَةً ، فَعَرَضَ عَلَيْهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ تُسْلِمَ ، فَأَبَتْ إِلا الْيَهُودِيَّةَ ، فَعَزَلَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَوَجَدَ فِي نَفْسِهِ فَأَرْسَلَ إِلَى ابْنِ سَعِيَّةَ ، فَذَكَرَ لَهُ ذَلِكَ ، فَقَالَ ابْنُ سَعِيَّةَ : فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي هِيَ تُسْلِمُ ، فَخَرَجَ حَتَّى جَاءَهَا ، فَجَعَلَ يَقُولُ لَهَا : لا تَتَّبِعِي قَوْمَكِ ، فَقَدْ رَأَيْتِ مَا أَدْخَلَ عَلَيْهِمْ حُيَيُّ بْنُ أَخْطَبَ ، فَأَسْلِمِي يَصْطَفِيكِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِنَفْسِهِ ، فَبَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي أَصْحَابِهِ إِذْ سَمِعَ ، وَقْعَ نَعْلَيْنِ ، فَقَالَ : إِنَّ هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَانَةَ . فَجَاءَهُ ، فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ أَسْلَمَتْ رَيْحَانَةُ ، فَبُشِّرَ بِذَلِكَ .

    ما صحة هذا الحديث ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,659

    افتراضي رد: ما صحة حديث : هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَان

    الخبر لا يصح لأن مداره على الواقدي، وهو كما قال البخارى وغيره : متروك.
    وله إسناد آخر أفضل من هذا فقال أبو نعيم في معرفة الصحابة (6/ 3248):
    - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ الْحَسَنِ، ثنا أَبُو شُعَيْبٍ الْحَرَّانِيُّ، ثنا أَبُو جَعْفَرٍ النُّفَيْلِيُّ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، قَالَ: لَمَّا فَتَحَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُرَيْظَةَ اصْطَفَى لِنَفْسِهِ مِنْ نِسَائِهِ رَيْحَانَةَ بِنْتَ عَمْرِو بْنِ خَنَاقَةَ، إِحْدَى نِسَاءِ بَنِي عَمْرِو بْنِ قُرَيْظَةَ، وَكَانَتْ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى تُوُفِّيَ عَنْهَا، وَهِيَ فِي مِلْكِهِ، [ص:3249] وَكَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَرَضَ عَلَيْهَا الْإِسْلَامَ وَتَتْرُكَ دِينَهَا أَنْ يَتَزَوَّجَهَا وَيَضْرِبَ عَلَيْهَا الْحِجَابَ، فَقَالَتْ: يَا رَسُولَ اللهِ، بَلْ تَتْرُكُنِي فِي مِلْكِكَ فَهُوَ أَخَفُّ عَلَيَّ وَعَلَيْكَ، وَكَانَ حِينَ سَبَاهَا بَغَضَتِ الْإِسْلَامَ، وَأَبَتْ إِلَّا الْيَهُودِيَّةَ ، فَعَزَلَهَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَوَجَدَ فِي نَفْسِهِ لِذَلِكَ مِنْ أَمْرِهَا، فَبَيْنَمَا هُوَ مَعَ أَصْحَابِهِ إِذْ سَمِعَ وَقْعَ نَعْلَيْنِ خَلْفَهُ، فَقَالَ: «إِنَّ هَذَا لَثَعْلَبَةُ بْنُ سُعْدَى يُبَشِّرُنِي بِإِسْلَامِ رَيْحَانَةَ» فَجَاءَهُ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، قَدْ أَسْلَمَتْ رَيْحَانَةُ، فَسَّرَهُ ذَلِكَ ".
    لكنه مرسل كما ترى فبقي الخبر ضعيفًا... والله أعلم.

    من أوسع أودية الباطل: الغلوُّ في الأفاضل
    "التنكيل" (1/ 184)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    9,963

    افتراضي رد: ما صحة حديث : هَاتَيْنِ لَنَعْلا ابْنِ سَعِيَّةَ يُبَشِّرُنِي بِإِسْلامِ رَيْحَان

    محمود الجيزي
    حفظك الله ورعاك وهداك .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •