فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    1 / < ترغيب المشركين في اعتناق الإسلام ، وتأليف قلوبهم رحمة بهم >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده : حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ قَتَادَةَ، عَنْ نَصْرِ بْنِ عَاصِمٍ، عَنْ رَجُلٍ مِنْهُمْ،
    " أَنَّهُ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَسْلَمَ عَلَى أَنَّهُ لَا يُصَلِّي إِلَّا صَلَاتَيْنِ، فَقَبِلَ ذَلِكَ مِنْهُ " .

    وقال في موضع آخر : حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ قَتَادَةَ، عَنْ نَصْرِ بْنِ عَاصِمٍ اللَّيْثِيِّ، عَنْ رَجُلٍ مِنْهُمْ، أَنَّهُ " أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَسْلَمَ عَلَى أَنْ يُصَلِّيَ صَلَاتَيْنِ فَقَبِلَ مِنْهُ " .

    قلت : إسناده صحيح ، وجهالة الصحابي لا تضر ، وقال الشيخ شعيب في تحقيقه للمسند : رجاله ثقات رجال الصحيح ، وقال البنا الشهير بالساعاتي في الفتح الرباني : سنده جيد ، وجهالة الصحابي لا تضر .

    وقد استدل به البعض على عدم تكفير تارك الصلاة ، والله تعالى أعلم .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    2 / < صلب غيلان القدري >

    قال عَبْدُ اللهِ بْنُ أَحْمَدَ في زياداته على المسند : حَدَّثَنَا سَوَّارُ بْنُ عَبْدِ اللهِ، حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ مُعَاذٍ، عَنِ ابْنِ عَوْنٍ قَالَ: " أَنَا رَأَيْتُ غَيْلَانَ يَعْنِي الْقَدَرِيَّ مَصْلُوبًا عَلَى بَابِ دِمَشْقَ " .

    وقال المشرف العام على تحقيق المسند شعيب الأرنؤوط :
    هذا الأثر إسناده صحيح .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    3 / < وجاء في رواية بالمسند : " إِنَّ مِنْ حُسْنِ إِسْلامِ الْمَرْءِ، قِلَّةَ الْكَلامِ فِيمَا لَا يَعْنِيهِ " >

    الرواية المشهورة : " من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه " .
    وجاء في رواية : " إِنَّ مِنْ حُسْنِ إِسْلامِ الْمَرْءِ، قِلَّةَ الْكَلامِ فِيمَا لَا يَعْنِيهِ "
    وهذه الرواية الأخيرة قد أخرجها الإمام أحمد في مسنده ، وقال المشرف العام على تحقيق المسند شعيب الأرنؤوط :
    حديث حسن لِشواهده .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    4 / < عدم الاعتماد على الذاكرة وحدها >

    قال عبدالله بن أحمد رحمه الله :
    حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ، قَالَ يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ: قَالَ لىِ عَبْدُ الرَّزَّاقِ: " اكْتُبْ عَنِّى وَلَو حَدِيثًا وَاحِدًا مِنْ غَيْرِ كِتَابٍ ،
    فَقُلْتُ: " لَا . وَلاَ حَرْفًا "


    قلت : هذا الأثر من زاوئد عبدالله بن أحمد على المسند ، وكما يقال : الذاكرة ماكرة ، وقال صاحب الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني : معناه أن يحيى بن معين رحمه الله لم يقبل أن يكتب عن عبد الرزاق مع جلالته ووفور علمه من غير أصل أي كتاب ، خوفا من أن يلتبس عليه شيء أو ينساه ، وهذا من الإحتياط والتحري والورع في نقل الحديث ، جزاهم الله عنا أحسن الجزاء ، وفيه أن كتابة الحديث موجودة في ذلك العصر ، وأنهم كانوا يعتمدون عليها انتهى .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    5 / < لا تُصدقوا أهل الكتاب ولا تكذبوهم >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    حَدَّثَنَا حَجَّاجٌ، قَالَ: أَخْبَرَنَا لَيْثُ بْنُ سَعْدٍ، قَالَ: حَدَّثَنِي عُقَيْلٌ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ، عَنِ ابْنِ أَبِي نَمْلَةَ، أَنَّ أَبَا نَمْلَةَ الْأَنْصَارِيَّ ، أَخْبَرَهُ أَنَّهُ بَيْنَا هُوَ جَالِسٌ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ جَاءَهُ رَجُلٌ مِنَ الْيَهُودِ، فَقَالَ: يَا مُحَمَّدُ، هَلْ تَتَكَلَّمُ هَذِهِ الْجَنَازَةُ ؟ قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " اللهُ أَعْلَمُ " .
    قَالَ الْيَهُودِيُّ: أَنَا أَشْهَدُ أَنَّهَا تَتَكَلَّمُ ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " إِذَا حَدَّثَكُمْ أَهْلُ الْكِتَابِ فَلَا تُصَدِّقُوهُمْ وَلَا تُكَذِّبُوهُمْ ، وَقُولُوا: آمَنَّا بِاللهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ، فَإِنْ كَانَ حَقًّا لَمْ تُكَذِّبُوهُمْ، وَإِنْ كَانَ بَاطِلًا لَمْ تُصَدِّقُوهُمْ "

    وقال المشرف العام على تحقيق المسند شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن .

    وللحديث بقية بإذن رب البرية .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الشافعي مشاهدة المشاركة
    4 / < عدم الاعتماد على الذاكرة وحدها >

    قال عبدالله بن أحمد رحمه الله :
    حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ، قَالَ يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ: قَالَ لىِ عَبْدُ الرَّزَّاقِ: " اكْتُبْ عَنِّى وَلَو حَدِيثًا وَاحِدًا مِنْ غَيْرِ كِتَابٍ ،
    فَقُلْتُ: " لَا . وَلاَ حَرْفًا "


    قلت : هذا الأثر من زاوئد عبدالله بن أحمد على المسند ، وكما يقال : الذاكرة ماكرة ، وقال صاحب الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني : معناه أن يحيى بن معين رحمه الله لم يقبل أن يكتب عن عبد الرزاق مع جلالته ووفور علمه من غير أصل أي كتاب ، خوفا من أن يلتبس عليه شيء أو ينساه ، وهذا من الإحتياط والتحري والورع في نقل الحديث ، جزاهم الله عنا أحسن الجزاء ، وفيه أن كتابة الحديث موجودة في ذلك العصر ، وأنهم كانوا يعتمدون عليها انتهى .
    تعديل :

    4 / < عدم الاعتماد على الذاكرة وحدها >


    حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ، قَالَ يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ: قَالَ لىِ عَبْدُ الرَّزَّاقِ: " اكْتُبْ عَنِّى وَلَو حَدِيثًا وَاحِدًا مِنْ غَيْرِ كِتَابٍ ، فَقُلْتُ: " لَا . وَلاَ حَرْفًا "

    قلت : هذا الأثر من زاوئد عبدالله بن أحمد على المسند ، وكما يقال : الذاكرة ماكرة ، وقال صاحب الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني : معناه أن يحيى بن معين رحمه الله لم يقبل أن يكتب عن عبد الرزاق مع جلالته ووفور علمه من غير أصل أي كتاب ، خوفا من أن يلتبس عليه شيء أو ينساه ، وهذا من الإحتياط والتحري والورع في نقل الحديث ، جزاهم الله عنا أحسن الجزاء ، وفيه أن كتابة الحديث موجودة في ذلك العصر ، وأنهم كانوا يعتمدون عليها انتهى
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    5 / < التقيد بالسنة من أجل الأحاديث النبوية >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ، قَالَ: سُئِلَ عَنْ رَجُلٍ يُسَلِّمُ عَلَيْهِ وَهُوَ غَيْرُ مُتَوَضِّئٍ ؟ فَقَالَ: حَدَّثَنَا سَعِيدٌ، عَنْ قَتَادَةَ، عَنِ الْحَسَنِ، عَنِ الْحُضَيْنِ أَبِي سَاسَانَ، عَنِ الْمُهَاجِرِ بْنِ قُنْفُذٍ، أَنَّهُ سَلَّمَ عَلَى رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ يَتَوَضَّأُ، فَلَمْ يَرُدَّ عَلَيْهِ حَتَّى تَوَضَّأَ فَرَدَّ عَلَيْهِ وَقَالَ: " إِنَّهُ لَمْ يَمْنَعْنِي أَنْ أَرُدَّ عَلَيْكَ إِلَّا أَنِّي كَرِهْتُ أَنْ أَذْكُرَ اللهَ إِلَّا عَلَى طَهَارَةٍ " .
    قَالَ: فَكَانَ الْحَسَنُ مِنْ أَجْلِ هَذَا الْحَدِيثِ يَكْرَهُ أَنْ يَقْرَأَ أَوْ يَذْكُرَ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ حَتَّى يَتَطَهَّرَ اهـ .

    وقال المشرف العام على تحقيق المسند شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح .

    6 / < جواز الذكر وقراءة القرآن على غير طهر >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ، أَخْبَرَنَا دَاوُدُ بْنُ عَمْرٍو، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو سَلَّامٍ، قَالَ: حَدَّثَنِي مَنْ رَأَى: " النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَالَ، ثُمَّ تَلَا شَيْئًا مِنَ القُرْآنِ، وَقَالَ هُشَيْمٌ مَرَّةً: آيًا مِنَ القُرْآنِ، قَبْلَ أَنْ يَمَسَّ مَاءً " اهـ .

    وقال المشرف العام على تحقيق المسند شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره ، وهذا إسناد حسن .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    7 / < جواز تسوك المتوضىء بأصبعه عند المضمضة إذا لم يجد السواك >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    1356 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُبَيْدٍ، حَدَّثَنَا مُخْتَارٌ، عَنْ أَبِي مَطَرٍ، قَالَ: بَيْنَا نَحْنُ جُلُوسٌ مَعَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ عَلِيٍّ فِي الْمَسْجِدِ، عَلَى بَابِ الرَّحَبَةِ، جَاءَ رَجُلٌ فَقَالَ: أَرِنِي وُضُوءَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ عِنْدَ الزَّوَالِ .
    فَدَعَا قَنْبَرًا فَقَالَ: " ائْتِنِي بِكُوزٍ مِنْ مَاءٍ فَغَسَلَ كَفَّيْهِ وَوَجْهَهُ ثَلاثًا، وَتَمَضْمَضَ ثَلاثًا، فَأَدْخَلَ بَعْضَ أَصَابِعِهِ فِي فِيهِ، وَاسْتَنْشَقَ ثَلاثًا، وَغَسَلَ ذِرَاعَيْهِ ثَلاثًا، وَمَسَحَ رَأْسَهُ وَاحِدَةً - فَقَالَ: دَاخِلُهُمَا مِنَ الوَجْهِ وَخَارِجُهُمَا مِنَ الرَّأْسِ - وَرِجْلَيْهِ إِلَى الْكَعْبَيْنِ ثَلاثًا، وَلِحْيَتُهُ تَهْطِلُ عَلَى صَدْرِهِ، ثُمَّ حَسَا حَسْوَةً بَعْدَ الْوُضُوءِ "، ثُمَّ قَالَ: أَيْنَ السَّائِلُ عَنْ وُضُوءِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ " كَذَا كَانَ وُضُوءُ نَبِيِّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " اهـ .

    وقال الحافظ ابن حجر في الفتح : وأصح من ذلك ما رواه أحمد في مسنده من حديث علي بن أبي طالب : أنه دعا بكوز من ماء ، فغسل وجهه وكفيه ثلاثا ، وتمضمض فأدخل بعض أصابعه في فيه الحديث ، وفي آخره هذا وضوء رسول الله صلى الله عليه و سلم اهـ .
    قلت : وعبارة الحافظ لا تعني صحة الحديث ، وقال المشرف العام على تحقيق المسند الشيخ شعيب الأرنؤوط : إسنادُه ضعيف اهـ .
    وقال الشيخ المحدث أحمد بن عبد الرحمن بن محمد البنا الشهير بالساعاتي رحمه الله في الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام بن حنبل الشيباني : وفي حديث علي دلالة على جواز الاستياك بالأصبع إذا لم يتيسر العود اهـ .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  9. #9
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    الشيخ الحبيب خالد الشافعي - وفقك الله - /
    هذه فوائدٌ ثمينة مِنْ كتاب الإمام الجليل والعلمِ الثبت الثقة إمام أهل السنة أحمد بن حنبل - رضي الله عنه - فباركك الله .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,581

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    جزاكم الله خيرا
    لا إله إلا الله
    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    8 / < جواز الشرب قائما >

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    970 - حَدَّثَنَا ابْنُ الْأَشْجَعِيِّ، حَدَّثَنَا أَبِي، عَنْ سُفْيَانَ، عَنِ السُّدِّيِّ، عَنْ عَبْدِ خَيْرٍ، عَنْ عَلِيٍّ، أَنَّهُ دَعَا بِكُوزٍ مِنْ مَاءٍ، ثُمَّ قَالَ: " أَيْنَ هَؤُلاءِ الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ يَكْرَهُونَ الشُّرْبَ قَائِمًا ؟ " قَالَ: فَأَخَذَهُ فَشَرِبَ وَهُوَ قَائِمٌ، ثُمَّ تَوَضَّأَ وُضُوءًا خَفِيفًا، وَمَسَحَ عَلَى نَعْلَيْهِ، ثُمَّ قَالَ: " هَكَذَا وُضُوءُ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، لِلطَّاهِرِ مَا لَمْ يُحْدِثْ " اهـ .

    وقال محققوا المسند : إسناده حسن .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    9 / ( هل أم النبي صلى الله عليه و سلم رجل من هذه الأمة غير أبي بكر الصديق رضي الله عنه ؟ )

    قال الإمام أحمد رحمه الله في مسنده :

    18164 - حَدَّثَنَا يَزِيدُ، أَخْبَرَنَا هِشَامٌ، عَنْ مُحَمَّدٍ، قَالَ: دَخَلْتُ مَسْجِدَ الْجَامِعِ، فَإِذَا عَمْرُو بْنُ وَهْبٍ الثَّقَفِيُّ قَدْ دَخَلَ مِنَ النَّاحِيَةِ الْأُخْرَى، فَالْتَقَيْنَا قَرِيبًا مِنْ وَسَطِ الْمَسْجِدِ، فَابْتَدَأَنِي بِالْحَدِيثِ، وَكَانَ يُحِبُّ مَا سَاقَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ، فَابْتَدَأَنِي بِالْحَدِيثِ، فَقَالَ: كُنَّا عِنْدَ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ، فَزَادَهُ فِي نَفْسِي تَصْدِيقًا الَّذِي قَرَّبَ بِهِ الْحَدِيثَ، قَالَ: قُلْنَا: هَلْ أَمَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلٌ مِنْ هَذِهِ الْأُمَّةِ غَيْرَ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ ؟ قَالَ: نَعَمْ، كُنَّا فِي سَفَرِ كَذَا وَكَذَا، فَلَمَّا كَانَ من السَّحَرِ ، ضَرَبَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عُنُقَ رَاحِلَتِهِ ، وَانْطَلَقَ فَتَبِعْتُهُ، فَتَغَيَّبَ عَنِّي سَاعَةً، ثُمَّ جَاءَ، فَقَالَ: " حَاجَتَكَ ؟ " فَقُلْتُ: لَيْسَتْ لِي حَاجَةٌ يَا رَسُولَ اللهِ، قَالَ: " هَلْ مِنْ مَاءٍ ؟ " قُلْتُ: نَعَمْ، فَصَبَبْتُ عَلَيْهِ، فَغَسَلَ يَدَيْهِ، ثُمَّ غَسَلَ وَجْهَهُ، ثُمَّ ذَهَبَ يَحْسِرُ عَنْ ذِرَاعَيْهِ، وَكَانَتْ عَلَيْهِ جُبَّةٌ لَهُ شَامِيَّةٌ فَضَاقَتْ، فَأَدْخَلَ يَدَيْهِ، فَأَخْرَجَهُمَا مِنْ تَحْتِ الْجُبَّةِ، فَغَسَلَ وَجْهَهُ، وَغَسَلَ ذِرَاعَيْهِ، وَمَسَحَ بِنَاصِيَتِهِ ، وَمَسَحَ عَلَى الْعِمَامَةِ، وَعَلَى الْخُفَّيْنِ، ثُمَّ لَحِقْنَا النَّاسَ، وَقَدْ أُقِيمَتِ الصَّلَاةُ وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَوْفٍ يَؤُمُّهُمْ، وَقَدْ صَلَّى رَكْعَةً، فَذَهَبْتُ لِأُوذِنَهُ، فَنَهَانِي، فَصَلَّيْنَا الَّتِي أَدْرَكْنَا، وَقَضَيْنَا الَّتِي سُبِقْنَا بِهَا اهـ .

    وقال محققو المسند :
    إسناده صحيح .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    0 / ( " وَيْلٌ لِلْأَعْقَابِ، وَبُطُونِ الْأَقْدَامِ مِنَ النَّارِ " )

    قال الإمام أحمد رحمه الله تعالى في مسنده :

    17710 - حَدَّثَنَا حَسَنٌ، حَدَّثَنَا ابْنُ لَهِيعَةَ، حَدَّثَنَا حَيْوَةُ بْنُ شُرَيْحٍ، عَنْ عُقْبَةَ بْنِ مُسْلِمٍ، قَالَ: سَمِعْتُ عَبْدَ اللهِ بْنَ الْحَارِثِ بْنِ جَزْءٍ الزُّبَيْدِيَّ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " وَيْلٌ لِلْأَعْقَابِ، وَبُطُونِ الْأَقْدَامِ مِنَ النَّارِ "

    وقال محققو المسند :

    حديث صحيح ( أي لغيره ) .

    وقوله: "ويل للأعقاب وبطون الأقدام" أي: إذا لم يغسلهما في الوضوء أو الغسل قاله السندي .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    11 / ( كان عثمان رضي الله عنه يغتسل يوميا في أغلب أحيانه )

    عَنْ مُوسَى بْنِ طَلْحَةَ ، عَنْ حُمْرَانَ ، قَالَ:

    كَانَ عُثْمَانُ يَغْتَسِلُ كُلَّ يَوْمٍ مَرَّةً مُنْذُ أَسْلَمَ ، فَوَضَعْتُ وَضُوءًا لَهُ ذَاتَ يَوْمٍ لِلصَّلاةِ ، فَلَمَّا
    تَوَضَّأَ ...... الحديث .

    أخرجه أحمد ، والبزار ، والطيالسي ، والبيهقي في الشعب ، وغيرهم .

    قال أحمد شاكر : إسناده صحيح ، وقال محققو المسند : صحيح لغيره ، وهذا إسناده حسن .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: فوائد متنوعة من مسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله .

    12 / ( معنى كلمة الجماعة الواردة في هذا الحديث )

    قال الإمام أحمد رحمه الله تعالى تعالى في مسنده :

    27514 - حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ، عَنْ زَائِدَةَ بْنِ قُدَامَةَ، وَوَكِيعٌ، قَالَ: حَدَّثَنِي زَائِدَةُ بْنُ قُدَامَةَ، عَنِ السَّائِبِ - قَالَ وَكِيعٌ: ابْنِ حُبَيْشٍ الْكَلَاعِيِّ - عَنْ مَعْدَانَ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ الْيَعْمُرِيِّ، قَالَ: قَالَ لِي أَبُو الدَّرْدَاءِ: أَيْنَ مَسْكَنُكَ؟ قَالَ: قُلْتُ: فِي قَرْيَةٍ دُونَ حِمْصَ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " مَا مِنْ ثَلَاثَةٍ فِي قَرْيَةٍ، وَلَا يُؤَذَّنُ، وَلَا تُقَامُ فِيهِمُ الصَّلَوَاتُ ، إِلَّا اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ ، عَلَيْكَ بِالْجَمَاعَةِ، فَإِنَّمَا يَأْكُلُ الذِّئْبُ الْقَاصِيَةَ " قَالَ ابْنُ مَهْدِيٍّ: قَالَ السَّائِبُ: " يَعْنِي بِالْجَمَاعَةِ فِي الصَّلَاةِ " .

    وقال محققو المسند : إسناده حسن .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي

    13 / ( فراسة النبي عليه الصلاة والسلام )

    قال الإمام أحمد رحمه الله تعالى تعالى في مسنده :

    22134 - حَدَّثَنَا سُرَيْجٌ، حَدَّثَنَا الْحَكَمُ بْنُ عَبْدِ الْمَلِكِ، عَنْ عَمَّارِ بْنِ مُحَمَّدٍ الْعَبْسِيِّ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي لَيْلَى، عَنْ مُعَاذٍ قَالَ: بَيْنَمَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي بَعْضِ أَسْفَارِهِ إِذْ سَمِعَ مُنَادِيًا يَقُولُ: اللهُ أَكْبَرُ. اللهُ أَكْبَرُ فَقَالَ: " عَلَى الْفِطْرَةِ ". فَقَالَ: أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ. فَقَالَ: " شَهِدَ بِشَهَادَةِ الْحَقِّ ". قَالَ: أَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللهِ. قَالَ: " خَرَجَ مِنَ النَّارِ ، انْظُرُوا فَسَتَجِدُونَهُ إِمَّا رَاعِيًا مُعْزِبًا، وَإِمَّا مُكَلِّبًا " .
    فَنَظَرُوهُ فَوَجَدُوهُ رَاعِيًا حَضَرَتْهُ الصَّلَاةُ فَنَادَى بِهَا .

    وقال محققو المسند : صحيح لغيره .

    وقوله : مُعزباً أي طالب الكلأ ، ومكلبا أي صاحب كلاب يتصيد بها .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي

    14 / ( الذي وضع التثويب في أذان الفجر هو بلال رضي الله عنه ، وأقره النبي عليه الصلاة والسلام على ذلك )

    في المسند مرفوعا :

    " .......... ، ثُمَّ أَمَرَ بِالتَّأْذِينِ ، فَكَانَ بِلَالٌ مَوْلَى أَبِي بَكْرٍ يُؤَذِّنُ بِذَلِكَ ، وَيَدْعُو رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى الصَّلَاةِ ، قَالَ: فَجَاءَهُ فَدَعَاهُ ذَاتَ غَدَاةٍ إِلَى الْفَجْرِ، فَقِيلَ لَهُ : إِنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَائِمٌ ، قَالَ : فَصَرَخَ بِلَالٌ بِأَعْلَى صَوْتِهِ الصَّلَاةُ خَيْرٌ مِنَ النَّوْمِ ، قَالَ سَعِيدُ بْنُ الْمُسَيِّبِ : فَأُدْخِلَتْ هَذِهِ الْكَلِمَةُ فِي التَّأْذِينِ إِلَى صَلَاةِ الْفَجْرِ "

    والحديث حسنه الشيخ الألباني رحمه الله تعالى في الثمر المستطاب في فقه السنة والكتاب .

    والتثويب أي قوله : الصلاة خير من النوم .

    قال الحافظ ابن رجب الحنبلي رحمه الله تعالى في الفتح :

    وقد روي أنه زيد في الأذان كلمات ، كما سبق عن الزهري ، أن بلالاً زاد في أذان الفجر : " الصلاة خير من النوم " مرتين ، فأقرها رسول الله .
    وقد خرجه الإمام أحمد من طريق ابن إسحاق ، عن الزهري ، عن سعيد ابن المسيب ، عن عبد الله بن زيد في سياق حديثه الطويل ، وقال في آخره : قال سعيد بن المسيب : فأدخلت هذه الكلمة في التأذين إلى صلاة الفجر .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •