من القائل ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: من القائل ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    35

    افتراضي من القائل ؟

    من قائل الأبيات ؟ :
    أمسي وأصبح من تذكاركم وصبا ... يرثي لي المشفقان الأهل والولد
    قد خدد الدمع خدي من تذكركم ... واعتادني المضنيان الوجد والكمد

    و غاب عن مقلتي نومي ونافرها ... وخانني المسعدان : الصبرُ ، والجلدُ
    لو رمت إحصاء ما بي من جوىً وضنى ... لم يحصه المحصيان : الوزنُ ، والعددُ
    ( لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن .. يجب أن تعرف كل ما تقول )

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,660

    افتراضي رد: من القائل ؟

    هي بلا نسبة في الكثير من المراجع، ولم أجد من نص على نسبتها....راجع مثلا: نهايه الأرب 7/ 148، خزانه الأدب، 2 /468، تحرير التحبير ص: 316 - 317.

    من أوسع أودية الباطل: الغلوُّ في الأفاضل
    "التنكيل" (1/ 184)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: من القائل ؟

    جزاك الله خيرا أخانا الجيزي
    نسبت هذه الأبيات إلى " الشيخ حنيف الدين بن عبد الرحمن العمري ، ت : 1067 ه " انظر : خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر – للمحبي – دار صادر بيروت – الجزء الثاني _ الترجمة في ص 126 ، والأبيات في ص 128
    لكن وجودها بتمامها في :
    البديع في نقد الشعر – أسامة بن منقذ " 584 " – ص 65 ، و : تحرير التحبير في صناعة الشعر والنثر وبيان إعجاز القرآن – ابن أبي الأصبع " 654 ه " – ص 316 ، و: نهاية الأرب في فنون الأدب – النويري " 733 ه " – 7/148 ، و : خزانة الأدب وغاية الأرب – ابن حجة الحموي " 837 ه " – 1/372 ، دون أن يعزوها أحدهم لشاعر
    أسقط نسبة " المحبي " رحمهم الله جميعا
    ولازلنا ننتظر من الأخوة إجابة قاطعة بنسبة الأبيات إن وجد ، وجزاكم الله خيرا
    ( لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن .. يجب أن تعرف كل ما تقول )

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,660

    افتراضي رد: من القائل ؟

    بالفعل كما تفضلت هذه الأبيات نسبها المحبي في الخلاصة 2 /128 إلى " الشيخ حنيف الدين بن عبد الرحمن، وكرر ذلك في نفحة الريحانة 4/ 82-83. ط الحلبي.
    ومثله فعل ابن معصوم في السلافة ص: 103 ط
    الخانجي.

    من أوسع أودية الباطل: الغلوُّ في الأفاضل
    "التنكيل" (1/ 184)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •