صفة صلاة الاستسقاء
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: صفة صلاة الاستسقاء

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    12

    افتراضي صفة صلاة الاستسقاء

    مشايخى الكرام أريد ان أعرف أقوال أهل العلم فى صفة صلاة الاستسقاء ،نفع الله بكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,993

    افتراضي رد: صفة صلاة الاستسقاء

    هذه صفة صلاة الاستسقاء باختصار :

    قال أبو داود (1175) - حدثنا هارون بن سعيد الأيلى حدثنا خالد بن نزار حدثنى القاسم بن مبرور عن يونس عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة - رضى الله عنها - قالت شكى الناس إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قحوط المطر فأمر بمنبر فوضع له فى المصلى ووعد الناس يوما يخرجون فيه قالت عائشة فخرج رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حين بدا حاجب الشمس فقعد على المنبر فكبر -صلى الله عليه وسلم- وحمد الله عز وجل ثم قال « إنكم شكوتم جدب دياركم واستئخار المطر عن إبان زمانه عنكم وقد أمركم الله عز وجل أن تدعوه ووعدكم أن يستجيب لكم ». ثم قال « (الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم ملك يوم الدين) لا إله إلا الله يفعل ما يريد اللهم أنت الله لا إله إلا أنت الغنى ونحن الفقراء أنزل علينا الغيث واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغًا إلى حين ». ثم رفع يديه فلم يزل في الرفع حتى بدا بياض إبطيه ثم حول على الناس ظهره وقلب أو حول رداءه وهو رافع يديه ثم أقبل على الناس ونزل فصلى ركعتين فأنشأ الله سحابة فرعدت وبرقت ثم أمطرت بإذن الله فلم يأت مسجده حتى سالت السيول فلما رأى سرعتهم إلى الكن ضحك -صلى الله عليه وسلم- حتى بدت نواجذه فقال « أشهد أن الله على كل شىء قدير وأنى عبد الله ورسوله ». قال أبو داود وهذا حديث غريب إسناده جيد .
    والحديث صححه النووي في المجموع (5/64)، وحسنه الألباني في المشكاة(1508)

    وعن ابن عباس أنه سئل عن صلاة الاستسقاء، فقال خرج رسول الله -صلى الله عليه وسلم- متبذلًا متواضعًا متضرعًا حتى أتى المصلى - زاد عثمان فرقى على المنبر ثم اتفقا - ولم يخطب خطبكم هذه ولكن لم يزل في الدعاء والتضرع والتكبير ثم صلى ركعتين كما يصلى في العيد. قال أبو داود (1165)، والترمذي (558)، وحسنه، كذا الألباني في الإرواء (665) .

    ويكون الأمر على النحو التالي :
    1 - يَعدُ الإمام الناس بالخروج إلى المصلى خارج البلد، ويأمر بالمنبر إلى المصلى .
    2 - يستحب خروج الناس عند طلوع الشمس مثل صلاة العيد .
    3 - يستحب أن يكون المصلين كل واحد منهم (متبذلًا)، أي لابسًا الثياب بذلة تاركًا لبس الزينة، خاشعًا متضرعًا لله تعالى .
    4 - يصعد الإمام على المنبر، فيثني على الله ويذكره ويكبره ويكثر من الدعاء والتضرع والتكبير، ويحول للناس ظهره ويحول رداءه؛ بأن يجعل ما على يمينه على يساره وما على يساره على يمينه، ووقت تحويله حين يستقبل القبلة، فعن عبد الله بن زيد المازني قال : ( خرج رسول الله إلى المصلى فاستسقى وحول رداءه حين استقبل القبلة ) . البخاري (1012)، ومسلم (894) .

    والحمد لله رب العالمين .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: صفة صلاة الاستسقاء

    جزاك الله خيرا أبا البراء ، ولا مانع من تحويل الناس أيضا خلافا لمن قال من أهل العلم بالبدعية وأنه مقتصر على الإمام .والمسألة محل خلاف بين العلما لكن هذا الذي ترجح لي ، والله أعلم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •