جلد الشيخ عبد الرحمان المعلمي و إسماعيل الأنصاري في البحث
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: جلد الشيخ عبد الرحمان المعلمي و إسماعيل الأنصاري في البحث

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    106

    افتراضي جلد الشيخ عبد الرحمان المعلمي و إسماعيل الأنصاري في البحث

    كنت أطالع مذكرة الأخ سامي جاد الله ـ جزاه الله خيرا ـ في تخريج الحديث
    فذكرتحت فصل صفات مهمة لمن يمارس التخريج

    (1) الصبر والجلد على البحث
    ما يلي :
    وأما المثال الثالث: فقد تكلم الشيخ العلامة عبدالرحمن بن يحيى المعلمي على تحرير نسبة رجل في حاشيته على «الإكمال» لابن ماكولا (6/331), وتوسع في الكلام حتى وقع كلامه في عشر صفحات تقريبا, ثم قال – رحمه الله تعالى -: (قد أمللت القارئ ولم أمل, وحسبي أن يكون ما أثبته نموذجا لما يقاسيه المعنيون بتحقيق الكتب, وإن أحدهم ليتعب نحو هذا التعب في مواضع كثيرة جدا, ولكنه في الغالب ينتهي إلى أحد أمرين إما عدم الظفر بشيء, فيكتفي بالسكوت أو بأن يقول: (كذا) أو نحوها, ولا يرى موجبا لذكر ما عاناه في البحث والتنقيب, وإما الظفر بنتيجة حاسمة فيقدمها للقراء لقمة سائغة ولا يهمه أن يشرح ما قاساه حتى حصل عليها, والله المستعان) اهـ.


    وأما المثال الرابع: فقد حدثني الشيخ المحدث العلامة إسماعيل بن محمد الأنصاري – رحمه الله تعالى – أنه عندما كان يحقق أحد كتب الشيخ محمد بن عبدالوهاب – رحمه الله – مر به حديثا ذكره الشيخ, وهو حديث أبي هريرة: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فإذا شهد أمرا فليتكلم بخير أو ليسكت«، وعزاه إلى صحيح مسلم، فعلق عليه محقق الطبعة السابقة لذلك الكتاب بما معناه أن هذا الحديث لا وجود له في «صحيح مسلم» بهذا اللفظ, وإنما هو في صحيح مسلم بلفظ: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت»، يقول الشيخ إسماعيل: فعندما أطلعت على ذلك الكلام عقد العزم على مطالعة صحيح مسلم من أوله إلى آخره حتى أجد ذلك الحديث, فبدأت القراءة فيه من بعد صلاة الفجر, فلما كان قبل العصر( ) وجدت الحديث باللفظ الذي ذكره الشيخ محمد بن عبدالوهاب في كتاب الرضاع.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    573

    افتراضي رد: جلد الشيخ عبد الرحمان المعلمي و إسماعيل الأنصاري في البحث

    همم أصحاب القمم ممن ذاقوا حلاوة البحث
    رحمهما الله تعالى من أبرز العلماء المحققين المدققين.
    وبمثل هذه الأمثلة تقوى عزائم طلاب العلم.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •