ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    92

    افتراضي ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الاخوة الاعزاء

    ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام:

    الحافظ ابن حجر العسقلاني (في فتح الباري 1: 15، دار المعرفة ، بيروت) ما نصّه :
    وكان من رأي المصنّف (يقصد البخاري)جواز اختصار الحديث ، والرواية بالمعنى، وإيثار الأغمض على الأجلى .اهـ.
    وقال شعيب الأرنؤوط (سير أعلام النبلاء 12: 412، الرسالة): البخاري يرى جواز الرواية بالمعنى، وجواز تقطيع الحديث من غير تنصيص على اختصاره بخلاف مسلم. وسبب ذلك أن البخاري صنف كتابه في طول رحلته، فكان لاجل هذا ربما كتب الحديث من حفظه، فلا يسوق ألفاظه برمتها، بل يتصرف فيه ويسوقه بمعناه اهـ.

    هل يعد هذا تحريفا للحديث كما يقول اهل الضلال؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    155

    افتراضي رد: ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    الأخ الفاضل الصقار :
    اولا : رواية الأثر بالمعنى القريب لمن فقه مضمونه و كان عالما بالعربية مذهب و مسلك عند بعض أهل الحديث و لم يكن شذوذا من صاحب الصحيح رحمه الله
    ثانيا : من عرف محمد بن اسماعيل البخارى و اطلع على ترجمته جيدا ؛ علم أنه كان من أفقه الناس و أعلمهم بالمسائل و مقاصد التراجم ( وفى نظرى لو عكف رحمه الله على إخراج كتابا للفقه لكان له الشأن الأعظم بين كتب المتقدمين من السلف رحمهم الله ) و دليل ذلك كثرة أهتمام من أتى بعده بتبويباته و تراجمه فى صحيحه لهذا الغرض . فإذا علمت ذلك ظهر لك سبب عدم ذكر الحديث كاملا فى كثير من المواضع .
    و هذا هو السبب الحقيقى فى تقطيعه للمتون [ سبب فقهى لا غير ]
    ثالثا : أما إثارته للأغمض فواضح فى تراجمه فإن الواضح لا يفتقر إلى مزيد إيضاح أو بيان
    و الله تعالى اعلم

  3. #3
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: ماذا يقصد الحافظ ابن حجر العسقلاني و شعيب الأرنؤوط في هذا الكلام

    ينظر إلي الإجادة بطرق حديث الجساسة في الرواية بالمعنى . والله أعلم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •