ألآ.. عِيدٌ بِلا شَوكٌ
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ألآ.. عِيدٌ بِلا شَوكٌ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    2

    افتراضي ألآ.. عِيدٌ بِلا شَوكٌ

    أَلآ..عِيْدٌ بِلا شَوْكٌ* !

    أَتانا العِيدُ وَازْدَادَ السُّرُورُ = وُرُوْدٌ فُتِّحَتْ وفاحَتْ عُطُورُ

    أَتى وشَهْرُ الصَّومِ ولَّى = بِما فيهِ : كَمَالٌ أَوْ قُصُورُ

    فإنْ كانَ الكمالُ فذاكَ أرجو = وإنْ كانَ القُصُورُ فَيَا غَفُورُ

    أَلآ.. عِيْدٌ يَمُرُّ بِنا سَلِيْماً = مِنَ الأكْدارِ لَيْسَ بِهِ كُسُورُ !

    فَهَذِي شَامُنا تَبْكِي دِمَاءً = وبُوْرْمَا فيها كَثُرَتْ قُبُورُ

    وَلِيْ أَمَلٌ بِأنْ عِيداً سَيأتِيْ = يَعُمُّ الخَيْرُ فيهِ والحُبُورُ

    جَمِيعَ بِلادِنا شَرْقاً وغَرْباً = فَلا شَوْكٌ يكُوْنُ بَلْ زُهُورُ



    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــ ـــــــــــــــ
    * قلتها : في ليلة العيد 1 / 10 / 1433 هـ بمدينة الطائف



    ،،، وتحياتي ،،،

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: ألآ.. عِيدٌ بِلا شَوكٌ

    ألا .. من ناقدٍ لأبيات هذه القصيدة : لغةً ووزناً ونحواً !
    فنمكم نستفيد .


    ،،، وتحياتي ،،،

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •