خواطر وتأملات..
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 44

الموضوع: خواطر وتأملات..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي خواطر وتأملات..

    1- غير مسارك..

    إذا استفرغت - عبثا - جهدك في تنظيف طريقك ؛
    واستنزفت -هباء - في إعادة تعبيده ؛
    فلم يبق لك سوى خيار واحد :
    تغيير المسار.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    2- اللهم سترك
    نظرت حولي إلى أخطاء "المتسنين"
    فوجدت أشدها
    - من استخفى في لحية (أو في خمار )
    واحتمى بآية يحفظها
    وحديث يفقهه
    و فصاحة تبهر من حوله
    ليعفي نفسه من مواجهة نفسه
    ويحس بأنه في أمان
    مادام اللسان قادرا على أن يكون الحاجز
    ما بين عيوبه وعيون المتطفلين.


    - وأكثر منه
    من تعلم العلم ليُنَظّـر به للمعصية
    ويتحايل به على الرخص
    ويخطط به ليرتع حول الحمى
    او لربما ليرتع فيه.


    نسألك اللهم الستر والعافية.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    3 - رب شوك خير من ورد..
    إذا رماك بحر الحياة إلى مفترق الطرق ،
    لا تقف عاجزا ..مكتوف الأيدي ،
    اختر طريقا
    لكن تحمل تبعات اختيارك وقرارك ،
    فبعض الطريق ورد
    وبعضها شوك وصبار.
    ولا تبتئس ..
    فرب شوك قوي به عودك
    وصنع شخصك،
    ورب صبار قنسرك
    وجعلك تنضج قبل الأوان .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    4- متى كان الناس على الناس أوصياء؟؟؟




    لفترة طويلة ،كنت أظن أن الناس أحرار فيما يذهبون إليه ،وكنت جد مقتنعة بالمقولة التي مفادها:"حريتك تنتهي حينما تبدأ حرية الآخرين"
    ولسبب ما اعتقدت أن منطقية هذه العبارة ووضوحها وضوح الشمس في يوم مشرق ستجعل الناس يقتنعون بأن ينشغلوا بأمورهم عن أمور غيرهم وستحدد لهم حماهم فلا يداسون ولا يدوسون..
    لكنني فوجئت ولأكثر من مرة أنما ذلك الوضوح واعتبار المنطقية فيها إنما كان في ذهني وقلة قليلة من تلزم نفسها بمقتضاها
    فإن أراد أحد الزواج فإنه لا يسلم من ثلة أسئلة من قبيل :(كيف ؟وأين ؟ومتى؟) التي -في الغالب -لا يأنف من الإجابة عنها(إلا إذا اختار قضاء حاجته بالكتمان) ومن أسئلة أخرى أكثر إحراجا من قبيل:(لـم؟)
    ولست أرى من أراد الطلاق بناج من تلكم الأسئلة ،والأمر نفسه لمن أراد شراء بيت أواقتناء سيارة أوبيع قطعة أثاث .حتى صار أحدنا ؛إن أراد أن يتخذ قرارا في حياته ؛ملزما بوضع تقرير مفصل يجيب فيه عن كل تلكم الأسئلة ومن باب الاحتياط ؛عن أسئلة أخرى حسب الموضوع وملابساته تحسبا لأي طارئ وأية مداخلات جديدة لم تكن في الحسبان..
    وليت الأمر يقف عند حد الاستفسارات والاستنطاقات،فل ربما كنت مضطرا-بعد جعلك التقرير المفصل رهن إشارتهم-إلى مزيد من توضيحات تستعين فيها بكل ما أوتيت من مهارات الحوار وفنون الإقناع ،فلعل قرارك لم يحظ بقبولهم واختيارك لم ينل منهم الرضا .فما عليك سوى الدفاع باستماتة واستنزاف كل طاقاتك وجهودك لأجل ذلك ؛وإلا فدعهم يختارون لك وأذعن لقراراتهم -حتى و إن كانت لا تناسبك -كي ينظروا إليك بعين الرضا ويسمحوا لك أن تكون فردا نجيبا مطيعا تساير أفكارهم وتسلك منهاجهم وتقتفي خطاهم وتشبع رغبتهم في حب السيطرة والتملك وتساعدهم على تنفيذ وصايتهم عليك..


    وعدا هذا وذاك،فما أنت سوى فرد متمرد خارج عن فروض الطاعة حق فيك الجلد والتعزير أو النفي إلى كوكب يليق بك وبأمثالك ممن كسروا حواجز التبعية وفرطوا سلاسل الركون وهدموا أسوارالخنوع وقلاع الاستكانة.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    (5)
    صورة:

    سجل بمنتدى علمي مختص ،
    فعلق على ثلة من موضوعات
    وتدخل لفض نزاع حول الفرق بين النعت والصفة .
    ولأنه من هواة النسخ واللزق،
    علت همته فحصد الشواهد ووقعها باسمه
    وحشد القصائد ونسبها لنفسه .
    ولأنه من أولئك الذين لا يخطئون في رفع الفاعل واسم كان
    ونصب المفعول به واسم إن ،
    كان أن كُتب تحت معرفه (المدقق اللغوي للمنتدى).


    وصورة:


    فرغت بضعة أ شرطة ،
    وشاركت في دورة فقهية للطهارة
    ونقلت فتاوى للشيخ العثيمين وابن الباز.
    واستشهدت بأحاديث حققها الألباني ،
    فكتب تحت معرفها :(الداعية المعروفة).

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تونس
    المشاركات
    328

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    جزاك الله خيرا و سترك دنيا و آخرة يا أمة الستير
    لا تنسينا من دعائك الصالح
    وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ[الحديد:25]

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم كريم مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا و سترك دنيا و آخرة يا أمة الستير
    لا تنسينا من دعائك الصالح
    آمين آمين وإياك أخية.
    جزاك الله خير الجزاء على هذا المرور الطيب.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    دعوه ،فلربما تاب توبة..


    لربما ندم وتاب
    وأخلص وأصلح ولربه أناب


    لكنهم مصرون على طرده من الرحمات
    وإلحاقه بالسخط وغضب رب البريات


    كالوا له الاتهامات
    وحددوا له العقوبات
    وأعدوا النار له والويلات
    فلم يعد بينهم وبين تحقق ما خمنوه بل ما أيقنوه
    سوى البعث والنشور وخروج من في القبور




    وياليته وجد من القوم من يقول :
    "دعوه فلربما تاب توبة..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    حينما تسقط القدوة..


    ذات صلاح
    كانت هناك قدوة
    فلما سقطت
    تداعت في النفوس معاني الفضيلة
    وانهار جدار اسمه الثقة
    في بقية صالحة من عهد الأمل .




    فاللهم يا جبار نسألك أن تجبر ما انكسر.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    (28)ابتلاء فتوبة خير من عافية واستدراج..


    أحاطت بي الابتلاءات مرة إحاطة الطوق بالعنق وتنوعت وتشكلت ،
    فماإن أخرج من محنة حتى تعالجني أختها .
    فطفقت أتساءل والحيرة تلجمني :
    أهي من ذنوبي -وما أكثرها لولا ستر الله علي -أم من شر نفسي ؟
    أهو ابتلاء ؟أم عقوبة؟
    لكنني بصرت بأن أدع البحث في ذا وذاك فهي -يقينا - من نفسي وبسبب مني وفي كل خير لمن احتسب ورضي ..
    فطفقت أحاسب نفسي
    وهرعت إلى الستير أسأله أن يسترني وأن يغفر ذنبي ما علمت منه وما لم أعلم
    ولجأت إلى عالم الغيب والشهادة ؛فاطر السماوات والأرض ؛رب كل شيء ومليكه أن يعيذني من شر نفسي.




    وحمدت الله أن كان ابتلاء جردني أمام نفسي وجعلني أكيل لها التهم
    ولم يكن عافية لا أعبأ لها :نصر وتأييد أم استدراج في الذنوب .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    إقصاء,,

    درسهم منهج "التصنيف"
    و علمهم فن "الإقصاء" ،
    فلما زل
    كانوا أول من أقصاه..



    (مجرد تطبيق عملي ^^)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    (قد أقبل) أن يصوم"الجزائري"
    ويطل عليه أخوه "الوجدي" من خلف "الأسلاك"
    ممسكا قارورة ماء يعب منها
    ما دام هلال رمضان أبى إلا أن يتخلف كما العادة..


    و(قد أقبل ) أن يلبس "المصري "ثيابه الجديدة
    ويرجئ تهنئة أخيه "التونسي" إلى يوم الغد
    لأن هلال العيد أبى إلا أن يتخلف كما العادة..


    لكن ؛أن يكون لكل بلد عشره الأواخر ولكل قطر وتره و ليلة قدره
    فهذا ما يعجز عقلي البسيط على استيعابه.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    ليتهم يتكرمون علينا
    بحل من تلك الحلول "الجذرية" الجاهزة المبهرة
    لمعضلة "العشر الأواخر " و"الليالي الوترية "
    كما استأصلوا إشكال يوم عرفة
    إذ ابتكروا لها "أحجاما " بقدر تشتت الأمة وصنعوا لها"مقاييس " بحجم تشرذمها
    فجعلوا منها "عرفة الكبرى " للحجيج
    و "عرفةالصغرى " لمن خشي "هلالهم" أن يوصم بالإرهاب ويتهم بالدعوة للوحدة فتخلف طلبا للنجاة.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    825

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الستير مشاهدة المشاركة
    دعوه ،فلربما تاب توبة..


    لربما ندم وتاب
    وأخلص وأصلح ولربه أناب


    لكنهم مصرون على طرده من الرحمات
    وإلحاقه بالسخط وغضب رب البريات


    كالوا له الاتهامات
    وحددوا له العقوبات
    وأعدوا النار له والويلات
    فلم يعد بينهم وبين تحقق ما خمنوه بل ما أيقنوه
    سوى البعث والنشور وخروج من في القبور




    وياليته وجد من القوم من يقول :
    "دعوه فلربما تاب توبة..
    رائعة انت وقلمك اسمحي لي بنقلها .. خلص سأنقلها ..
    ( الإيمان له ظاهر وباطن، وظاهره قول اللسان وعمل الجوارح وباطنه تصديق القلب وانقياده ومحبته فلا ينفع ظاهر لا باطن له) ابن القيم

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    تفضلي أختي الكريمة هنيئا مريئا.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    اللهم لا لي ولا علي..

    ماذا كنت ستختار لو خُيرت يوما بين أن تعيش بكرامة وعزة نفس لكن مع تضييع الحقوق؛
    وبين أن يضيع حقك وتمرغ أنفتك بأوحال التجبر والجفاء إن أردت الإنصاف وتأدية الواجبات؟؟؟

    اضطررت يوما إلى أخذ القرار فاخترت الانسحاب في صمت
    لسان حالي ومقالي :اللهم لا لي ولا علي.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    ما رأيت من إناء أكثر نضوحا بما فيه من النفس:


    إن خادعتها ،خدعتك وجعلتك تصدق أنك خادعها
    وإن داهنتها ..بجحتك فبجحت إليك وجعلتك تظن أنك من خيرة الناس وإنك لمن أسوئهم إلم تكن أسوءهم
    و إن زكيتها ..جعلت جزاءك من جنس تعاملك معها ،فزكتك وبشرتك - على ما أنت عليه يا مسكين من غفلة وتيهان- بالجنان ورب غير غضبان
    و إن منيتها .. منتك حتى إنك لترى مقعدك من الفردوس الأعلى مع الأنبياء والشهداء والصديقين فليس يمنعك من دخولها واللحوق بهم إلا أن تموت
    وإن صدَقتها ..صدقتك و أدت إليك حق صحبتها نهيا وزجرا وتقريعا
    وإن حاسبتها .. أذعنت إليك وأناخت مطاياها لك وجعلتك أكثر عمقا و شفافية وجادت عليك بالنصح والإرشاد حتى إن مثالبك ومعائبك لتمنع عينك الرقوء والرقاد وإن محاسنك وما انت فيه من عافية لتحسبها استدراجا وفتنة فتعجل إلى ربك ليرضيك ويرضى عنك..


    فلتكن دائم التفقد لإنائك ما دام لا ينضح إلا بما فيه ..





  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    825

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    كلما قرأت لك خاطرة أنوي اعتزال الكتابة لبلاغة ما تكتبين وجماله وركاكة ما أكتب وقبحه
    سلمت أناملك حبيبتي
    ( الإيمان له ظاهر وباطن، وظاهره قول اللسان وعمل الجوارح وباطنه تصديق القلب وانقياده ومحبته فلا ينفع ظاهر لا باطن له) ابن القيم

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم البراء وعائشة مشاهدة المشاركة
    كلما قرأت لك خاطرة أنوي اعتزال الكتابة لبلاغة ما تكتبين وجماله وركاكة ما أكتب وقبحه
    سلمت أناملك حبيبتي
    الجمال في العين الناظرة..
    أخجلني تواضعك أيتها الكريمة ،ما حروفي إلا بعض من معين ما عندك.
    بوركت أخية.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    272

    افتراضي رد: خواطر وتأملات..

    هلا اعتذروا إذ أخطأوا...

    من الناس من يتحرى إيذاءك ويتفنن في إيلامك
    فإن أنت شكوت أو عتبت اتهمك بالحساسية المفرطة
    حجته في ذلك معرفته القديمة برقتك وطبعك المسالم ،
    ورصيد سابق من صفاء قلبك وعدم ردك بالمثل .
    وعوض أن يعتذر ويعترف بخطئه ؛يزيد باتهامه قلبك حسرة وكمدا ،
    وكأنه بخبث مقاله سيغطي عن سوء فعاله
    وكأن براءتك وحسن طويتك تعطيه الحق في أن يؤذيك وتمنع عنك حق التظلم والتشكي.

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •