ما صحة هذه الرواية؟ شكرا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    31

    Question ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

    صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه جلس مع الصحابة في المسجد، فقال: {يدخل عليكم من هذا الباب رجلٌ من أهل الجنة } فدخل رجل متوضئ تتقاطر من لحيته آثار الوضوء، حذاؤه في يسراه، فصلى ركعتين وجلس، وفي اليوم الثاني، قال عليه الصلاة والسلام ذلك، وفي اليوم الثالث كذلك، فذهب ابن عمرو وراء هذا الرجل، وبات معه ليلتين، وقيل: ثلاثاً، فرآه عادياً في صلاته، ليس هناك ما يلفت النظر، لا يتميز عن الناس في صيامه، وفي أذكاره، فقال: {يا فلان! والله ما بي إلا أن سمعت الرسول عليه الصلاة والسلام أخبرنا ثلاث مرات أنك من أهل الجنة فماذا تفعل؟ رأيت صلاتك ليست بكثيرة -أي من النوافل- وكذلك صيامك، وذكرك، قال: أما وقد سألتني فوالله الذي لا إله إلا هو، ما أنام ليلةً من الليالي وفي قلبي غلٌ أو غشٌ أو ضغينةٌ أو حقدٌ أو حسدٌ لأحدٍ من المسلمين، قال: فبذلك غلبتنا }
    المصدر والسند ومن صححه من أهل العلم ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

    معلول بعله خفية وهي ان الزهري رحمه الله لم يسمع هذا الحديث من انس بعينه بل سمعه منه بواسطة مجهولة وقد بين ذلك الألباني وغيره هذة العلة....

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

    هذا الحديث رواه الإمام أحمد في مسنده (12697) : حدثنا عبد الرزاق، حدثنا معمر، عن الزهري، قال: أخبرني أنس بن مالك قال: به .
    وقال الشيخ شعيب في تعليقه على المسند : إسناده صحيح على شرط الشيخين.
    وهو في "مصنف عبد الرزاق" (20559) ، ومن طريقه أخرجه البزار (1981- كشف الأستار) ، والبيهقي في "الشعب" (6605) ، وابن عبد البر 6/121-122، والبغوي (3535) .
    وأخرجه النسائي في "عمل اليوم والليلة" (863) من طريق عبد الله بن المبارك، عن معمر، بهذا الإسناد.
    وأخرجه البزار (1981) من طريق ابن لهيعة عن عقيل بن خالد، عن ابن شهاب، به. غير أنه قال في متنه: فطلع سعد، بدل قوله: فطلع رجل من الأنصار. وابن لهيعة سيئ الحفظ.
    وجاءت تسمية الرجل بسعد بن مالك في حديث ابن عمر عند البزار (1982) ، والبيهقي (6607) . وهو ضعيف، ورواية البزار مختصرة جدا.
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

    وذكره ابن أبي حاتم في العلل ضمن رقم (2611) من رواية الزهري عمن لا يتهم عن أنس بن مالك : أن النبي قال: يطلع عليكم رجل من أهل الجنة، فطلع سعد.
    فقال المحققون له :
    روايته أخرجها البيهقي في "الشعب" (6182) من طريق شعيب بن أبي حمزة، عنه، به. قال البيهقي: «وكذلك رواه عَقِيلِ بْنِ خَالِدٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ» .
    وأخرجه ابن المبارك في "مسنده" (ص 3-4) ، وفي "الزهد" (694) عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ أنس بن مالك، به.ومن طريق ابن المبارك أخرجه النسائي في "السنن الكبرى" (10699) ، وابن السني في "عمل اليوم والليلة" (754) .
    وأخرجه عبد الرزاق في "المصنف" (20559) عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ قَالَ: أخبرني أنس بن مالك، به. ومن طريق عبد الرزاق أخرجه الإمام أحمد في "المسند" (3/166 رقم 12697) ، وعبد بن حميد في "مسنده" (1159) ، والبزار في "مسنده" (1985/كشف الأستار) ، والبيهقي في "الشعب" (6181) .
    قال البيهقي: «هكذا قال عبد الرزاق: عَنْ مَعْمَرٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ قَالَ: أخبرني أنس. وَرَوَاهُ ابْنُ الْمُبَارَكِ، عَنْ مَعْمَرٍ فقال: عن الزهري، عن أنس» .
    وقال المزي في "تحفة الأشراف" (1/395) : «قال حمزة بن محمد الكناني الحافظ: لم يسمعه الزهري من أنس؛ رواه عن رجل، عن أنس؛ كذلك رواه عقيل وإسحاق بن راشد وغيرُ واحد، عن الزهري، وهو الصَّواب» .
    وقال ابن حجر في "النكت الظراف": «وذكر البيهقي في "الشعب": أن شعيبًا رواه عن الزهري، حدثني من لا أتَّهم عن أنس. ورواه معمر، عن الزهري، أخبرني أنس كذلك أخرجه أحمد عنه، ورُوِّيناه في مكارم الأخلاق، وفي عدة أمكنة عن عبد الرزاق. وقد أظهر أنه معلول» .
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    31

    افتراضي رد: ما صحة هذه الرواية؟ شكرا

    جزاكم الله خيرا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •