رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 10 من 10
1اعجابات
  • 1 Post By أبو عبد الله القاضي

الموضوع: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    50

    افتراضي رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    توفي أبي ... رحمه الله ...
    فشعرت بأن ظهري انكسر...
    هذا ليس شعورا مجازيا ... ولكنه شعور حقيقي أحسست به إحساسا عميقا ومباشرا ...


    وبعد عودتنا من دفنه .. وكان لدفنه قصة غريبة جدا أرجو ان يجعلها في حسناتي لعلي أذكرها في موضع آخر ...

    بعد عودتنا من دفنه كتبت هذه الأبيات .. التي تنزف من مشاعري وفي الوقت نفسه تتأمل الموت والحياة !!!!!


    ====
    اللَّهُمّ اغفر لحيِّنا وميِّتَنا وتوفنا على مِلّةِ أبينا إبراهيم ..
    اللهم لا تخزنا واختم لنا بخاتمة السعادة يا رب العالمين .

    =========




    الصُّـبْـحُ يُتْـكِـرُونِـي ، وأُنْـكِــرُهُ *** واللـيـلُ يطويـنـي ، وأنـشُــرُهُ
    والضَّوْءُ يَجْهَمُ لِي ، وبـي أَلـمٌ *** كالسـيـل يـغـزونـي وأزجُـــرُه
    ومشانـقُ التَّذْكـار قـد نُصِبَـتْ *** لا ذنــــبَ لـــــي إلاَّ تــذَكُّـــرُه
    الوُدُّ – كـلّ الـودُّ – فـي رجـل *** هـو ذا الـذي بالتـرب نَسْـتُـرُهُ
    هُـوَ لـي أبٌ ، وأخٌ ، وَمَرْحَمَـةٌ *** يشتـدُّ بـي كَسْـرِي فيجـبُـرُهُ
    ويزيـد بِـي هَـمِّـي فَيُسكِـنُـهُ *** ويــزلُّ بـــي ذنِـبــي فيـغـفُـرُه
    كم ساغ لي طعم الحياةِ بـه *** أأنـا الـذي أسعـى فأقْـبُـرُه ؟
    ومُـوَدَّعٍ .. فـي القبـر أعظُمُـه *** يحـنـو علـيـه القَـبْـرُ .. يُكْـبِـرُهُ
    لو كان في جَفْنِ الثرى مُقَـلٌ *** لَـبَـكَـى ، وعـــاوَدَهُ تَـحَـسُّـرُهُ
    أو كــان يشـعُـرُ مــا يُـلِـمُّ بــه *** لتوجَّـعَـتْ بالشِّـعْـرِ أسـطُــرُهُ
    أو كـان دمـع العيـن يُنْصِفُنِـي *** لـرويــتــه بـالــدَّمــعِ أنـــثُـــرُهُ
    يا واحة الإحسان .. في زَمَنٍ *** أبْـــدَتْ لـنــا الأنـيــابَ أَنْـمُــرُهُ
    يـا مُسْتَقَـرَّ الطُّهْـرِ فـي زمَــنٍ *** يستنـزفُ الإنسـان ، يَعْـصِـرُهُ
    ها ، قَدْ تركـتَ الزَّيْـفَ يـا أبتـا *** فـــي عـالــم يـعـتـزُّ أحْــقَــرُهُ
    أنت الذي هاجـرتَ مـن وَطَـنٍ *** الــبــومُ والـغِـرْبَــان ُ تَـعْــمُــرُهُ
    لـو كـان فيـه الخيـر – يـا أبتـا *** بالله قُلْ : هل كنْتَ تَهْجُـرُهُ ؟
    نحن الذيـن نعيـش فـي نكـد *** مـــا إنْ صـفــا دلَــــوٌ نُــكَــدِّرُه
    كُـلُّ السِّـقـامِ بـنـا وتحسَبُـنـا *** صَـقْـرُ الـهـواءِ لـنـا ، وأنْـسُـرُهُ
    نَحْنُ الدُّمَى ، والدَّهر يملكنـا *** كـلُّ الــذي نـرضـى .. يُغَـيِّـرُهُ
    لا أرى لـلــرائــي فـيـحـفـظَـه *** لا أمْــــرَ لـلـقـاضــي يُــدَبِّـــرُه ُ
    كُلُّ الـذي فـوق الثـرى جُثَـثٌ *** لا يُـغْـريَـنَّــ كَ مــــــا تُـــقَـــدِّرُ هُ
    موتـى .. ولكـن فيهـم نَـفَـسٌ *** لابُــــــدّ مِــــــنْ آتٍ يُـــدَمِّـــرُ هُ
    دَبَّ الثَّـرَى فـوق الثَّـرى زَمَنَـاً *** هل كان يعلمُ أن سيحْضُرُهُ ؟
    هـل فَكَّـرَ العُريـانُ فـي غِيَرٍ *** - لــو كــان ينفَـعُـهُ تَـفَـكُّـرُهُ –
    مِـــنْ بَـعْــدِ أثـــوابٍ مـنـمَّـقَـةٍ *** ماذا سِوى الأكفانِ تَسْتُـرُهُ ؟
    هــل كــان يهـنـأ نـائــمٌ أبـــداً *** والعـالـمُ المجـهـول ينْـظُـرُهُ ؟
    خـلـف الجـنـازةِ ألــف مـتَّـبـعٍ *** مِـنْ مُسْتَحـثِّ السَّيْـرِ يَـزْبُـرُهُ
    هـــل قـــدَّر الـبـاكـون أنَّـهَــم *** كُــلٌّ لــه جِـسْـرٌ سيَـعْـبُـرُهُ ؟
    للحفـرة الظَّلْـمـاءِ .. يحفـرهـا *** لكنهـا – حَتْمَـاً - سَتَحْـشُـرُهُ
    خـلـف الجـنـازة ألْــفُ مُـتَّـبـعٍ *** كُـــــلٌّ لـــــه أَمْـــــرٌ يُــقَـــدِّرُه ُ
    يـتـراحـمـون كـأنـهــم غَــنَــمٌ *** يـبــدو لـهــا ذِئْـــبٌ فَتـخْـفَـرُهُ
    حتَّـى إذا مـا الذِّئـبُ غَـادَرَهـا *** عـادت إلـى المَـرْعَـى يُغَـبِّـرُهُ
    عفواً – أبي – هذي مساوئنامَـنْ لا يخـافُ الشـيءَ يذكُـرُه
    عفواً – أبي – هـذي بضاعتنـا *** فيهـا سخيـفٌ الـقـولِ آشَــرُهُ
    مـا عـادَ فـي تِلْـكَ الرُّبَـا مـطـرٌ *** مـا الــذي قــد كــان يُمْـطِـرُهُ
    لـمَّـا أحــاط الـتُّــربُ أعـظُـمَـهُ *** واضَّوَّعَـتْ فـي التُّـربِ أَعْطُـرُهُ
    ضَلَّ القَريضَ فمي ، ونازعني *** فـيـه جلـيـلُ الـشـوقِ أكـبَـرُهُ
    كُـلُّ الـذي وافـاهُ مـنـه نَــدىً *** يثـنـي عـلـى الـبـاري يُكَـبّـره
    والـكُــلُّ يــدعــو اللهَ مـغـفــرةً *** وبـجـنـة الـفــردوس يَـغْـمُــرُه


    =====
    رحمــه الله وأدخله الجنة ..
    ================

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عبيد فضل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,886

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    الاخ ابو عبد الله القاضي أحسن الله عزاءك في الوالد ونسأل الله ان يجعل قبره روضة من رياض الجنة
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,066

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    عظم الله أجركم ، ورحم الله والدكم .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    815

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    إنا لله وإنا إليه راجعون ، لا إله إلا الله ، نسأل الله تبارك وتعالى جل وعلا سبحانه أن يرحمه ويغفر له ويسكنه الفردوس الأعلى وأن يصبرك يا اخي ويربط على قلبك ويبعد عنك يارب الهموم والاحزان وكل المسلمين امين .
    [ نرجو من كل مسلم ومسلمة دعاء الله عز وجل بشفاء أخي وشقيقـى من المرض الذي هو فيه ]

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    616

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى فالتصبر ولتحتسب.

    اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعفو عنه وأكرم نزله وأوسع مدخله واغسله من الذنوب والخطايا ونقه منها كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله دارا خيرا من داره، هو ووالدي وأبي عبد الرحمن وجميع موتى المسلمين يا رب العالمين.

    اللهم اغفر لأبي عبد الرحمن (محمد خالد) المعروف ب (الوراق) وأسكنه فردوسك الأعلى من غير حساب ولا سابقة عذاب.
    واصلح ذريتي ووفقهم لكل خير.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    481

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    غفر الله له و رحمه و رضي عنه و جمعكم في الفردوس الأعلى حيث لا يحزنكم الفراق.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    692

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    أحسن الله عزاءك يا أباعبدالله واعلم أن البر بوالدك لم ولن ينقطع بموته .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    10,706

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى . اصبر واحتسب.
    اللهم اغفر لأبي ولأبي أخينا أبي عبد الله القاضي .. آمين آمين آمين.
    وآفة العقلِ الهوى ، فمن علا *** على هواه عقله ، فقد نجا
    ابن دريد

  9. #9
    عبد الدايم غير متواجد حالياً مشرف تقني سابق
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    1,431

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى فالتصبر ولتحتسب.

    اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعفو عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله من الذنوب والخطايا بالماء والثلج والبرد ونقه منها كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله دارا خيرا من داره، وأهل خيراً من أهله ,هو ووالدتي وجميع موتى المسلمين يا رب العالمين.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    الجزائر العميقة ولاية الجلفة
    المشاركات
    499

    افتراضي رد: رحيل أب ... قد كان لي عونا على الخير ... ...

    إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى فلتصبر ولتحتسب , وأعانك الله على الصبر , هذا الشعور الذي حصل لك والتغير والوحشة , حصلت لي لما توفي والدي منذ عامين , أحسن الله عزاءك .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •