مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه ..) - الصفحة 4
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 93
5اعجابات

الموضوع: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه ..)

  1. #61
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    أخي الحبيب الحفيشي عمر بن سليمان ( ثقة ) وهو منَ المعروفينَ عن عبد الرحمن ورغم أن عبد الرحمن بن أبان مقلٌ في رواية الحديث إلا أن عمر بن سليمان ممن روى عنهُ وهو من أصحابهِ فعلى التفردِ لا يكونُ علةً أخي الكريم .

    فمن أعل الحديث غير الشيخ مصطفى العدوي ؟

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زُرعة الرازي مشاهدة المشاركة
    فعلى التفردِ لا يكونُ علةً أخي الكريم .
    أفهم من ذلك أنك توافقني أن عمر تفرد به؟؟؟؟ خلافا للأخ البيضاوي....سواء كان ثقة أم لا ..هذا ليس نقاشي الآن....

  3. #63
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    نعم الذي يظهر لي تفرد عمر بن سليمان لرواية الحديث عن عبد الرحمن بن أبان . والله أعلم .

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زُرعة الرازي مشاهدة المشاركة
    نعم الذي يظهر لي تفرد عمر بن سليمان لرواية الحديث عن عبد الرحمن بن أبان . والله أعلم .
    الحمد لله..هذا كنت انتظره من أول النقاش...والآن فلنأتي لإهم شئ في هذا النقاش والذي كان ينبغي أن يناقش قبل كل شئ....وهو التحقيق في مدى قبول أو رد تفرد عمر بن سليمان عن غيره من الرواه بهذة اللفظة التي زادها من حديث زيد بن ثابت....متفق أيضا...في تحقيق ذلك....

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,454

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    الحمد لله..هذا كنت انتظره من أول النقاش...والآن فلنأتي لإهم شئ في هذا النقاش والذي كان ينبغي أن يناقش قبل كل شئ....وهو التحقيق في مدى قبول أو رد تفرد عمر بن سليمان عن غيره من الرواه بهذة اللفظة التي زادها من حديث زيد بن ثابت....متفق أيضا...في تحقيق ذلك....
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    أخي بورك فيك تفرد عمر بهذة الزيادة عن غيره من الرواه يجعل الأمر فيه نسبه الوهم كبيرة...هل سمع هذة الزيادة لوحده عمر ونسيها جل الرواه...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    ...ثم زاد عمر لوحده عن كل الذين رووا الحديث هذة الزيادة...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    حديث زيد هذا الذي فيه شاهد حديثنا محل البحث هو أصلا مروي من طرق شتى كثيرة ليس فيها تلك الزيادة التي هي محل حديثنا..فإذا أتينا بكافه الطرق من حديث زيد بن ثابت وعقدنا مقارنه بينها وبين هذا الطريق وهو طريق عمر لوجدنا أن عمر بن سليمان هذا تفرد بهذة الزيادة عنهم جميعا...وحينها يتبين لنا كون هذة الزيادة غير محفوظة من حديث زيد أصلا..إنما تفرد بها لوحده عمر..وهو وإن كان موثق لكنه خالف الجميع فأثبت لفظا ليس موجودا في أصل حديث زيد..
    أخي الحفيشي:
    عمر بن سليمان لم يزد شيئا عن غيره في حديث زيد بن ثابت، ولم يأتِ فيه بلفظة زائدة
    كيف يزيد فيه لفظة وهو المتفرد بالحديث كله عن عبد الرحمن بن أبان بن عفان عن أبيه عن زيد !!
    فأين مَنْ رواه دون ما تسميه أنت زيادة، وهو صاحب الحديث وعليه مداره !!
    ومن هو المخالف له في رواية حديث زيد بن ثابت دون تلك الزيادة.
    أذكر لنا حديثَ زيد بن ثابت المَزِيد عليه (=الأصل الخالي من الزيادة) ليتين لنا ما زاده عمر
    سم لنا راوياً واحداً فقط غير عمر بن سليمان روى حديث زيد بن ثابت دون الزيادة
    حديث زيد بن ثابت هكذا هو؛ فيه قصة وثلاثة فصول وخاتمة ..
    فبعض الرواة يختصره فلا يذكر تمام فصوله.. أو يذكرها ولا يذكر معها القصة أو الخاتمة
    وبعضهم يقطعه ويفرّقه في كتابه بحسب الباب الذي يخرجه تحته ..
    هذا..
    وإذا كنتَ تريدُ بكلامك أعلاه أنّ في حديث زيد بن ثابت زيادةً ليستْ في أحاديث غيره من الصحابة
    الذين رووا حديث نضر الله امرأً ..فالعجب من تعبيرك أيخونك إلى هذه الدرجة !!
    فكلامك المسطور أعلاه في وادٍ، والفكرة التي تريد أن توصلها لنا في واد اخر !!
    هذا..
    ولا يصح في نظري أن يُعلّ حديث زيد بن ثابت لأن غيره من الأحاديث الوارده في الباب عن غيره من الصحابة
    لم يُذكر فيه قوله:"من كانت الدنيا همه.." الحديث.
    فزيد بن ثابت روى لهم(*) أكثر من حديث واحد سمعه من النبي وجمعها كلها في مجلس واحد (=حديث واحد)
    وكان من بينها: حديث نضر الله امرأ.. وحديث من كانت الدنيا همه..والله أعلم
    _________
    (*)لمروان بن الحكم في بيته أو قصره، ولأصحابه لما رأوه خارجا من عنده وسألوه عما جرى بينهما
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عبدُ الله الشرقاويُّ

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    أرض الله الواسعة
    المشاركات
    209

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه


    بارك الله في جميع الإخوة ووفَّقني وإياهم لما يُحبُّه ويرضاه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    أفهم من ذلك أنك توافقني أن عمر تفرد به؟؟؟؟ خلافا للأخ البيضاوي....سواء كان ثقة أم لا ..هذا ليس نقاشي الآن....
    الأخ الحفيشي -وفَّقه الله- :
    أين قُلتُ أن هناك من تابع عمر بن سليمان ؟!

    أنتَ تقول: ((تفرد عمر بهذة الزيادة عن غيره من الرواه يجعل الأمر فيه نسبه الوهم كبيرة...هل سمع هذة الزيادة لوحده عمر ونسيها جل الرواه))
    ولا يقول هذا الكلام إلا أحد رجلين:
    1- من جمع جميع طرق حديث زيد -رضي الله عنه- ونظر فيها فوجد أن عمر قد تفرد بهذا عن عبد الرحمن بن ابان عن ابان (فإن كنت كذلك فأتحفنا بهذه الطرق حتى نُسلِّم لك ونُدعن لحكمك)
    2- مُجازف لا يدري ما يخرج من رأسه (وإني أعيذك أن تكون كذلك)

    فإن كانت لك من حُجَّة فأتنا بها

    ثُمّ تَقول: ((سق لنا فقط إسناد عمر بن سليمان لهذة القصة ولو كانت مقطعة كما تقول))

    قال الإمام أحمد [الزهد ص98 ح:181] :
    حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، حَدَّثَنِي عُمَرُ بْنُ سُلَيْمَانَ مِنْ وَلَدِ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبَانَ بْنِ عُثْمَانَ ، عَنْ أَبِيهِ:
    ((أَنَّ زَيْدَ بْنَ ثَابِتٍ خَرَجَ مِنْ عِنْدِ مَرْوَانَ نَحْوًا مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ ، فَقُلْنَا : مَا بَعَثَ إِلَيْهِ هَذِهِ السَّاعَةَ إِلاَّ لِشَيْءٍ سَأَلَهُ عَنْهُ ، فَقُمْتُ إِلَيْهِ فَسَأَلْتُهُ ، فَقَالَ : أَجَلْ ؛ سَأَلْنَا عَنْ أَشْيَاءَ سَمِعْتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
    سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : "نَضَّرَ اللَّهُ امْرَءًا سَمِعَ مِنَّا حَدِيثًا فَحَفِظَهُ حَتَّى يُبَلِّغَهُ غَيْرَهُ ؛ فَإِنَّهُ رُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ لَيْسَ بِفَقِيهٍ ، وَرُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ إِلَى مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْهُ ، ثَلاَثُ خِصَالٍ لاَ يُغِلُّ عَلَيْهِنَّ قَلْبُ مُسْلِمٍ أَبَدًا : إِخْلاَصُ الْعَمَلِ لِلَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، وَمُنَاصَحَةُ وُلاَةِ الأَمْرِ ، وَلُزُومُ الْجَمَاعَةِ ؛ فَإِنَّ دَعْوَتَهُمْ تُحُيطُ مِنْ وَرَائِهِمْ"
    وَقَالَ : مَنْ كَانَ هَمُّهُ الآخِرَةَ جَمَعَ اللَّهُ لَهُ شَمْلَهُ ، وَجَعَلَ غِنَاهُ فِي قَلْبِهِ ، وَأَتَتْهُ الدُّنْيَا وَهِيَ رَاغِمَةٌ ، وَمَنْ كَانَ هِمَّتُهُ وَنِيَّتُهُ لِلدُّنْيَا فَرَّقَ اللَّهُ عَلَيْهِ ضَيْعَتَهُ ، وَجَعَلَ فَقْرَهُ بَيْنَ عَيْنَيْهِ ، وَلَمْ يَأْتِهِ مِنَ الدُّنْيَا إِلاَّ مَا كُتِبَ لَهُ"
    وَسَأَلَنَا عَنِ الصَّلاَةِ الْوُسْطَى ؛ وَهِيَ الظُّهْرُ)) اهـ
    فبَيِّنٌ لكُلِّ ذي عَيْنَيْن أن هذه القصة تضمَّنت أكثر من حديث

    وقد رواها مقطَّعة بعض الأئمة كابن ابي عاصم [الزُّهد ص79 ح:163] من طريق يحيى
    وابن ماجه [السنن ح:4105] (واللفظ له) من طريق غُندر
    كلاهُما عن شعبة عن عمر بن سليمان ، قال : سمعت عبد الرحمن بن أبان بن عثمان بن عفان ، يحدث عن أبيه ، قال:
    ((خرج زيد بن ثابت من عند مروان بنصف النهار، قلت: ما بعث إليه هذه الساعة إلا لشيء يسأل عنه ، فسألته ، فقال: سألنا عن أشياء سمعناها من رسول الله صلى الله عليه وسلم، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "من كانت الدنيا همه ، فرق الله عليه أمره ، وجعل فقره بين عينيه ، ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له ، ومن كانت الآخرة نيته ، جمع الله له أمره ، وجعل غناه في قلبه ، وأتته الدنيا وهي راغمة" )) اهـ . فتأمَّل ...


    قلتَ: ((...أليس ذكرت بإسناد واحد أم بأسانيد متعددة...فقط هذا ما أريده...حتى تعلم أخي أنه لا إسناد لعمر في حديث زيد إلا سند واحد فقط لا غير وإن رويت مقطعة..فالعبرة بالسند أخي بورك فيك لا المتن))

    نحن نعلم بأنَّه لا إسناد لعمر بن سليمان في حديث زيد إلا إسناد واحد، والعبرة ليست بالسَّند وحده، ولو نظرت في دواوين السنة لوجدت غيرما حديث لا يُروى إلا بإسناد واحد تجد الأئمة يقطِّعونه ويُخرجون منه محلّ الشاهد، هذا في الحديث الواحد ، فكيف بقصة تضمَّنت عدة أحاديث ؟!

    والله أعلم

    أبُو القَاسِم ابْنِ إدْريس بْنِ أحْمَد بن عبد السَّلام الإدْريسِيّ البَيْضاويّ
    https://telegram.me/Abul9sm


  7. #67
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    إنْ كُنتَ تَعنِ أن عمر بن سليمان تفردَ بالحديثِ وزادَ فيهِ أي في طَريق ( زيد بن ثابت ) فهذا أخي الكريم الحفيشي غَريبٌ كيف وإنكَ تقول بان عمر بن سليمان قد تفرد برواية الحديث عنهُ ، وإن كُنتَ تعني ما روي عن طريق الصَحابةِ وأنهُ زادَ بشيءٍ في الحديث فهذا ليس بصحيح لأنهُ لم يزد شيئاً في الحديث عن غيره بارك الله تعالى فيك وجزاك كل خير .
    قال القاضي عياض : [ وَمِنْ غَيْرِ هَذَا الطَّرِيقِ " وَرُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ إِلَى مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْهُ " . وَمِنْ رِوَايَتِنَا ، عَنِ التِّرْمِذِيِّ " فَرُبَّ مُبَلَّغٍ أَوْعَى لَهُ مِنْ سَامِعٍ " ] ، أما إن كُنتَ تعني ما وقعَ من زياداتٍ في نَفسِ الرواية فليس بالسبب الذي يكونُ مُعلاً لها قال البوصيري في الإتحاف : [ رَوَاهُ مُسَدَّدٌ ، ثنا يَحْيَى ، عَنْ شُعْبَةَ ، حَدَّثَنِي عَمْرُو بْنُ سُلَيْمَانَ بْنِ فُلَانٍ مِنْ وَلَدِ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبَانٍ ، فَذَكَرَهُ . وَرَوَاهُ ابْنُ حِبَّانَ فِي صَحِيحِهِ ، أَنْبَا عُمَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْهَمْدَانِيُّ ، ثنا بُنْدَارٌ ، ثنا أَبُو دَاوُدَ ، ثنا شُعْبَةُ ، فَذَكَرَهُ بِتَمَامِهِ . وَرَوَاهُ الْبَيْهَقِيُّ بِتَقْدِيمٍ وَتَأْخِيرٍ ، وَرَوَى صَدْرَهُ إِلَى قَوْلِهِ : " لَيْسَ بِفَقِيهٍ " ، أَبُو دَاوُدَ ، وَالتِّرْمِذِيّ ُ ، وَحَسَّنَهُ ، وَالنَّسَائِيُّ ، وَابْنُ مَاجَهْ بِزِيَادَةٍ عَلَيْهِمْ ، كُلُّهُمْ مِنْ طَرِيقِ أَبَانٍ ، وَلَمْ يَذْكُرْ أَحَدٌ مِنْ أَصْحَابِ السُّنَنِ الْأَرْبَعَةِ قِصَّةَ الصَّلَاةِ الْوُسْطَى ] فالحديثُ وإن كانَ قد تفرد بروايتهِ عمر بن سليمان فالحديث صحيح ولم يأتِ عمر بشيءٍ يخالفُ غيرهُ وإلا فما السبيل .

    وأخرج ابن عبد البر في جامع بيان العلمِ : [ وَنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ جَعْفَرٍ الرَّقِّيُّ ، ثنا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ عَمْرو ، عَنْ لَيْثِ بْنِ أَبِي سُلَيْمٍ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَجْلانَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " نَضَّرَ اللَّهُ امْرَأً سَمِعَ مِنَّا حَدِيثًا فَأَدَّاهُ عَنَّا كَمَا سَمِعَهُ ، فَإِنَّهُ رُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ غَيْرُ فَقِيهٍ ، ثَلاثٌ لا يَغُلُّ عَلَيْهِنَّ قَلْبُ مُسْلِمٍ " . وَذَكَرَ الْحَدِيثَ . أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ ، نا مُحَمَّدُ بْنُ بَكْرٍ ، نا أَبُو دَاوُدَ ، نا مُسَدَّدٌ ، قَالَ : حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ ، عَنْ شُعْبَةَ ، فَذَكَرَ مِثْلَ حَدِيثِ يَزِيدِ بْنِ زُرَيْعٍ ، عَنْ شُعْبَةَ ، بِإِسْنَادِهِ ] وأخرجهُ من طريق عمر بن سليمان : [ خَرَجَ زَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ مِنْ عِنْدِ مَرْوَانَ قَرِيبًا مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ ، فَقُمْتُ إِلَيْهِ ، فَقُلْتُ عَنْ أَيِّ شَيْءٍ سَأَلَكَ الأَمِيرُ ؟ فَقَالَ : سَأَلَنِي عَنْ أَشْيَاءَ سَمِعْتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " نَضَّرَ اللَّهُ امْرَأً سَمِعَ مِنَّا حَدِيثًا فَحَفِظَهُ حَتَّى يُبَلِّغَهُ غَيْرَهُ فَرُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ لَيْسَ بِفَقِيهٍ وَرَبُّ حَامِلِ فِقْهٍ إِلَى مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْهُ " ] قَالَ أَبُو عِيسَى : حَدِيثُ زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ حَدِيثٌ حَسَنٌ .

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    ما قصدته يا رجال الخير هو كالآتي حتى لا يسألني أخ عما أقصد...:_تفرد عمر بن سليمان بزيادة((من كانت الدنيا همه...)) عن غيره من الرواه الذين رووا الحديث كله.......وقد علم ضعف حديث((من كانت الدنيا همه...)) بالأسانيد الأصلية للحديث......ثم جاء طريق عمر بن سليمان فروى حديث..((نضر الله امرأ...)) ثم زاد عليه عن باقي الرواه لفظه(( من كانت الدنيا همه...))...ولذلك ضعف الشيخ مصطفى العدوي ابو عبدالله ((الحديث كله أي حديث من كانت الدنيا همه....وذلك لتفرد عمر بهذة الزيادة عن غيره من الرواه الذين رووا حديث((نضر الله امرأ.....)).....هل إتضح قولي أرجو من أي أخ أن يفهم كلامي كما يقولون فسفوسة فسفوسة...حتى يعلم قصدي وحتى لا يقال علي ما لا أقول.....

  9. #69
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    أرض الله الواسعة
    المشاركات
    209

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    تفرد عمر بن سليمان بزيادة((من كانت الدنيا همه...)) عن غيره من الرواه الذين رووا الحديث كله.......
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    ...ثم جاء طريق عمر بن سليمان فروى حديث..((نضر الله امرأ...)) ثم زاد عليه عن باقي الرواه لفظه(( من كانت الدنيا همه...))...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    ...وذلك لتفرد عمر بهذة الزيادة عن غيره من الرواه الذين رووا حديث((نضر الله امرأ.....))...

    اذْكُر لنا مَن هؤلاء الرُّواة إن تفضَّلت


    أبُو القَاسِم ابْنِ إدْريس بْنِ أحْمَد بن عبد السَّلام الإدْريسِيّ البَيْضاويّ
    https://telegram.me/Abul9sm


  10. #70
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    هم جل الرواه الذين رووا حديث ((نضر الله امرأ...)) بإختلاف أسانيد هذا الحديث....
    فكل رواه حديث ((نضر الله امرأ...)) لم يذكروا الزيادة التي ذكرها عمر بن سليمان في حديثه....
    إنما اشترك معهم عمر في لفظه((نضر الله امرأ...)) ثم تفرد عن غيره بلفظه((من كانت الدنيا همه...))....

    هل إتضح القول الآن أم لا... لا أدري ما أقول بعد الآن....

  11. #71
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,454

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    هم جل الرواة...
    أرجو أن تسمي لنا راويا واحداً فقط
    تكتب لنا: (فلان بن فلان) ..
    هذا ما نريده منك لنفهم عنك

  12. #72
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    أخي بورك فيك سؤال فيه إجابتي...هل تعرف أسانيد حديث ((نضر الله امرأ...)).....كلها غير حديث زيد بن ثابت.....أنا أقول لك أخي...نعم أنا أعرفها وليس في إسناد واحد فيها لفظه((من كانت الدنيا همه...)).....وأنت تريدني أن أكتب لك الرواه..كيف اكتبهم لك أخي.... الرواه هم كل أسانيد حديث ((نضر الله امرأ...))....من غير حديث زيد بن ثابت.....خلاصة كلامي...:هذا رابط فيه أسانيد حديث نضر الله أمرا....فأنا ليس عندي وقت أكتب لك الأسانيد أو أرسم لك الخريطة...:http://www.alukah.net/Sharia/0/29692/

  13. #73
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    أرض الله الواسعة
    المشاركات
    209

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه


    الأخ الحفيشي -وفَّقه الله-
    بعدما تبيَّن لي من أمرك ما تبيَّن أقول:
    أنا أعذرك وأسأل الله أن يُعلِّمني وإياك ما جَهِلْنا وينفعنا بما علَّمنا، وأسأله سبحانه السَّلامة والعافية

    الرَّابط الذي أحلتَ إليه ذكر فيه صاحبه لحديث زيد ثلاث طرق:
    1- محمد بن وهب عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    2- يحيى بن عباد عن أبيه عنه
    3- عمر بن سليمان عن عبد الرحمن بن ابان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    4- محمد بن عجلان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    وقول ابي نعيم: (( لفظ الزيادة لا يثبت من حديث ابن أبي عبلة فإنها مختلف فيها عليه وإنما هو (من) حديث معاذ بن جبل)) [المستخرج ص41 ج1] ليس المقصود به ما سماه الاخ الحفيشي "زيادة" وهي قوله صلى الله عليه وسلم: ((مَنْ كَانَ هَمُّهُ الآخِرَةَ جَمَعَ اللَّهُ لَهُ شَمْلَهُ ... -الحديث- ))
    وإنما مقصوده كما ذكر هو: ((حدثنا سليمان بن أحمد إملاء وقراءة ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا عبد الجبار بن عاصم ثنا هلال بن عبد الرحمن عن إبراهيم بن أبي عبلة حدثني عقبة بن وساج عن أنس قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: نضر الله من سمع قولي ثم لم يزد فيه
    قلت: قد ورد "ثلاث لا يغل عليهن قلب مؤمن:
    إخلاص العمل لله، ومنا صحة ولاة الأمر، ولزوم جماعة المسلمين فإن دعوتهم تحيط من وراءهم
    " لفظ سليمان مختصرا لم يذكر فيه لفظ الزيادة
    وهذا الحديث رواه عن إبراهيم بن أبي عبلة عراك بن خالد فخالف فيه هانىء بن عبد الرحمن فقال عن إبراهيم عن محمد بن عجلان عن أبيه عن زيد بن أبي ثابت ولم يذكر فيه لفظ الزيادة
    حدثنا القاضي أبو أحمد وسليمان وعبد الله بن محمد بن جعفر ثنا محمد بن أحمد ابن راشد ثنا موسى بن عامر أبو عامر ثنا عراك بن خالد بن يزيد عن إبراهيم بن أبي عبلة عن محمد بن عجلان عن أبيه عن زيد بن ثابت قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رحم الله من سمع مقالتي هذه فحفظها حتى يبلغها غيره
    ولفظ الزيادة لا يثبت من حديث ابن أبي عبلة فإنها مختلف فيها عليه وإنما هو (من) حديث معاذ بن جبل
    حدثنا أحمد بن بندار ثنا أبو بكر بن أبي عاصم ثنا هاشم بن عمار ثنا عمرو بن واقد ثنا يونس بن ميسرة بن حلبس عن أبي إدريس عن معاذ بن جبل قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: نضر الله امرأ سمع كلامي فلم يزد فيه فرب حامل علم إلى من هو أوعى له منه ))

    فنخلص إلى أن جُلَّ طرق حديث زيد ذُكرت فيها "الزيادة" (!) إلا طريق يحيى بن عباد
    وطريق ابن عجلان وابن وهب وبن عباد مدارها على ليث بن ابي سليم -وهو ضعيف الحديث واختلط في آخره- ، إلا طريق ابن عجلان فقد جاء أيضا من طريق ابن ابي عبلة

    فكيف يُقال (تفرَّد عمر بن سليمان بهذه "الزيادة") ؟!

    والله أعلم

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة سلمان بن محمد
    أبُو القَاسِم ابْنِ إدْريس بْنِ أحْمَد بن عبد السَّلام الإدْريسِيّ البَيْضاويّ
    https://telegram.me/Abul9sm


  14. #74
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو القاسم البيضاوي مشاهدة المشاركة
    فكيف يُقال (تفرَّد عمر بن سليمان بهذه "الزيادة") ؟!
    وهل ما سقته أنت يا أخ بيضاوي فيه متابعة لعمر بن سليمان عن عبد الرحمن بن ابيه عن أبان عن زيد بن ثابت....
    أم أنك تسوق لي أسانيد أخرى فيها اللفظة....
    كل الأسانيد التي ذكرتها أخي من حديث زيد وفيها إثبات اللفظة لا يصح فيها إسناد واحد فقط فكلها معلل وعلل قادحة.....فحتى تلك الأسانيد أيضا فيها خلاف على ذكر الزيادة من عدمها....
    ثم أخيرا ألا تعلم أخ بيضاوي أن شعبة الذي روى الحديث عن عمر مختلف أيضا عنه في ذكر الزيادة من عدمها....

  15. #75
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    43

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    الأخوة الأفاضل يرون أن عمر حدث بمتون مختلفة عن زيد سمعها في مجلس واحد ، و مثال ذلك صحيفة همام بن منبه فهي تحتوي على عدة أحاديث
    أخونا الفاضل يرى أن الجميع متن واحد و لذلك حكم بشذوذ الألفاظ الأخرى

    و تقطيع الأئمة للحديث لا يدل على أنها متون عدة في مجلس واحد و من طالع صحيح البخاري كيف يقطع الحديث علم ذلك
    و العلماء إذا قالوا (غريب ) فهم غالبا يقصدون الضعف إذا لم يكن الأصل في كلامهم إلا بقرينة أخرى ، كأن يقول صحيح غريب و هم مطبقون على ذم الغرائب الحسان ، و لا يعدون تفرد الأئمة الثقات من الغرائب لأن عليهم مدار الأسانيد و العلم
    مشهور من جهتهم ، و بل حتى بعض المتأخرين إذا قال (غريب ) فهو يعني الضعف كالحافظ الزيلعي و ابن حجر العسقلاني في بعض تخاريجه .. لكن أكثر أهل الحديث المتأخرين على قبول هذا الحديث و تصحيحه و إن كان في القلب من التصحيح شيء و الله أعلم

  16. #76
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    نعم في القلب منه أشياء وليس شئ....
    فكيف كل طرق الحديث معلله لا يثبت فيها إسناد واحد...ثم يأتي عمر بن سليمان يروي حديثا آخر وفي ذيله حديثنا الذي هو عليه التحقيق...
    تعرفوا إخواني لو كان عمر يرويي حديث ((من كانت الدنيا همه..)) مستقلا لنفسه فسنقول حينها الحديث ثابت لإجل هذا السند لكن المشكلة تكمن في أن عمر يروي حديثا آخر ثم في آخره ذكر هذا الحديث والأغرب أنه اختلف عن الرواه عنه في ذكر الحديث محل شاهدنا فبعض الرواه يذكرها وبعضهم لا يذكرها.....

  17. #77
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    قُلتَ أنهُ إختلف فيهِ على شُعبةَ رحمهُ الله فأينَ مَوطِنُ الإختلاف .
    كما أنهُ لابد من الإشارةَ انهُ وإن كانَ الحَديثُ في طُرقهِ كلامٌ أو علةٌ ، وروى عمر بن سليمان ( ثقة ) عن عبد الرحمن بن أبان عن أبيه الحديث وحُكِمَ عليهِ بالغَرابةَ فالغَرابةَ يا أخي أبو عبد الله هنا ( غرابةُ التفرد ) لا غرابةُ العلةَ ، كما أننا أخي الحفيشي نطالبُ بِمَنْ خَالفَهُمْ عَمر بن سليمان في روايةِ الحَديث ، ولا تَقل حفظك الله تعالى أننا لم نفهم كلامك بل فهمناهُ ووعيناهُ إلا أننا نريدُ ما يشيرُ إلي قولكَ جَزاك الله كُلَ خير .

    والله تعالى المستعان .

  18. #78
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زُرعة الرازي مشاهدة المشاركة
    كما أننا أخي الحفيشي نطالبُ بِمَنْ خَالفَهُمْ عَمر بن سليمان في روايةِ الحَديث .
    قلت لك خالف عمر كل أسانيد ((حديث نضر الله امرأ...)) بذكره تلك الزيادة وهي ((من كانت الدنيا همه....))...اخي الرازي أصل الحديث الذي يرويه عمر بن سليمان هو نضر الله امرأ....وليس حديث من كانت الدنيا همه....ودليل ذلك أن الحديث يروى عن عمر نفسه تارة فيه فقط لفظ حديث نضر الله امرأ....وتارة أخرى يذكر الحديث كله وفيه من كانت الدنيا همه....أي خلاصة ما أقول أخي..أن عمر بن سليمان لا يروي حديث من كانت الدنيا همه مستقلا بل يرويه مع حديث نضر الله امرا وهو أصل الحديث...ثم احيانا يرويه عمر مضيفا عن بقية الرواه لفظ من كانت الدنيا همه....أي بمعنى أوضح:أن عمر تفرد عن رواه حديث نضر الله امرأ بزيادة((من كانت الدنيا همه...)) وهو غير مقبول منه لإنه زاد لفظا ليس موجودا عند كافة الرواه الآخرين الذين رووا أصل الحديث.....هل إتضح الآن...أم مازال هناك لبس......

  19. #79
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    أخي الحبيب صدقني كلامك مفهوم ، ولم يتفرد برواية الحديث بالزيادةِ المذكورة عمر بن سليمان .

    1- محمد بن وهب عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    2- يحيى بن عباد عن أبيه عنه
    3- عمر بن سليمان عن عبد الرحمن بن ابان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    4- محمد بن عجلان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]

    وإن كانَ لم يتابع أحدٌ عمر بن سليمان في روايةِ الزيادةِ وتفرد بها عن عبد الرحمن بن أبان .

    فقد رواها محمد بن وهب عن أبيهِ ، ولم يتابعهُ عليها أحد .

    كذلك رواية محمد بن عجلان ، إلا أن رواية يحيى بن عباد عن زيد بن ثابت ليس فيها الزيادةُ المذكورة .

    ولذلك لا نقول بتفردهِ بروايتها إلا عن عبد الرحمن ، وليس ذلك بالسبب لتضعيفِ حديثهِ . والله أعلم .

  20. #80
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: مساعده في تخريج حديث (من كانت الدنيا همه، فرق الله عليه أمره، وجعل فقره بين عينيه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زُرعة الرازي مشاهدة المشاركة
    1- محمد بن وهب عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]2- يحيى بن عباد عن أبيه عنه3- عمر بن سليمان عن عبد الرحمن بن ابان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]4- محمد بن عجلان عن ابيه عنه [وفيه "الزيادة"]
    هذة الأسانيد لا تثبت أخي..فكيف تثبت لي متابعة لعمر بإسانيد واهية....فحتى يعتبر بتلك المتابعات يشترط أن تكون الطرق إليها سالمه وهذا ليس موجودا في تلك الطرق....وشعبه الذي روى الحديث عن عمر مختلف عنه في ذكر الزيادة من عدمها فذكرها عن شعبة بقية بن الوليد في سند ضعيف وحرمي بن عمارة وحجاج ببن محمد وأبوداود الطيالسي في رواية عنه وفي أخرى لم يذكرها...أما الذين لم يذكروها عن شعبة فهم يحيى القطان عند النسائي وغيره من الرواه الذين اختلفوا في ذكرها من عدمها.....فبالتال جل الطرق لا تثبت التي فيها الزيادة إلا طريق عمر وقد تفرد به عن بن أبان إلى غير ذلك من إختلاف الرواه عنه في ذكرها من عدمها...

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •