ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة - الصفحة 11
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 11 من 24 الأولىالأولى ... 23456789101112131415161718192021 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 201 إلى 220 من 466

الموضوع: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

  1. #201
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    - وهم الحافظ السيوطي رحمه الله :

    في الحديث الذي أخرجه أحمد في مسنده ( 4/146) وكذا الطبراني في ( الكبير ) ( 17/288) وفي الأوسط ( 9329) من طريق عبد الله بن الوليد عن أبي الخير عن عقبة بن عامر الجهني قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن كان في شيء شفاء ففي شرطة محجم أو شربة عسل أو كية تصيب ألما وأنا أكره الكي ولا أحبه

    قال الألباني رحمه الله :
    - إسناد حسن ورجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الله بن الوليد – وهو ابن قيس التجيبي البصري – وقد روى عنه جماعة من الثقات ووثقه ابن حبان وقال الدارقطني : ( لا يعتبر به )
    - لكن له شواهد منها معاوية بن خديج مرفوعا مثله .
    أخرجه أحمد في المسند ( 6/401) والطبراني في الكبير ( 19/430/1044) وفي الاوسط ( 9/134/9337)
    - وله شاهدان آخران من حديث جابر بن عبد الله وعبد الله بن عمر

    تنبيهات :
    1- وقع في رواية عبد الله بن الوليد لفظ ( ثلاثة ) في أوله وهي منكرة أو شاذة لما عرفت من حال عبد الله بن الوليد
    2- ووقع في ( مسند أحمد ) ( ثلاثا ) على النصب وهي أنكر لأنه لا أصل له في شيء من الاحاديث
    3- وقد ( توهم ) السيوطي رحمه الله أن اللفظ الأول من صلب الحديبث فذكره تحت ( حرف الثاء ) : ( ثلاث إن كان ...)
    وقد نبهت عليه في التعليق عليه .
    قال مقيده عفا الله عنه وغفر لوالديه :
    هذا آخر حديث حققه الشيخ في السلسلة الصحيحة المباركة التي نفع الله
    بها العامة وطلبة العلم ونسأل الله ان يجعله في ميزان حسناته الى يوم القيامة
    إنه سميع قريب مجيب الدعاء )
    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
    والله اعلم

  2. #202
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    - وهم الخطيب التبريزي رحمه الله :
    - وهم الحافظ ابن الجوزي رحمه الله :
    - وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :


    في الحديث الذي أخرجه الإمام الطحاوي في ( مشكل الآثار ) ( 1/66) حدثنا محمد بن خزيمة : حدثنا معلى بن أسد العمي : حدثنا عبد العزيز بن المختار بن عبد الله الداناج قال : (( شهدت أبا سلمة بن عبد الرحمن جلس في مسجد في زمن خالد بن عبد الله ابن خالد بن اسيد قال : فجاء الحسن فجلس إيه فتحدثا فقال أبو سلمة : حدثنا أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( الشمس والقمر ثوران مكوران في النار يوم القيامة ) فقال الحسن : ما ذنبهما ؟ فقال : إنما أحدثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فسكت الحسن .

    قال الألباني رحمه الله :
    - إسناد صحيح على شرط البخاري وقد أخرجه في ( صحيحه ) مختصرا فقال ( 2/304) حدثنا مسدد قال : حدثنا عبد العزيز بن المختار به بلفظ : ( الشمس والقمر مكوران يوم القيامة )
    - وليس عنده قصة أبي سلمة مع الحسن وهي صحيحة
    - وقد وقع للخطيب التبريزي وهم في إسناد هذا الحديث والقصة حيث جعل الحديث من تحديث الحسن عن أبي هريرة والمناقشة بينهما وقد نبهت عليه في تعليقي على كتابه ( مشكاة المصابيح ) ( 5692)
    - وللحديث شاهد فقال الطيالسي في ( مسنده ) ( 2103) : حدثنا درست عن يزيد بن أبان الرقاشي عن أنس رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم بلفظ : (( إن الشمس والقمر ثوران عقيران في النار ))
    وهذا إسناد ضعيف من أجل الرقاشي فإنه ضعيف ومثله درست ولكنه أخرجه الطحاوي وابو يعلى ( 3/17/10) وابن عدي ( 129/2) وابو الشيخ في العظمة كما في ( اللآلى المصنوعة ) ( 1/82) وابن مردويه كما في الجامع الصغير .
    - وقد أساء ابن الجوزي بإيراده لحديثه في ( الموضوعات ) على انه قد تناقض فقد أورده أيضا في ( الواهيات ) يعني : الأحاديث الواهية غير الموضوعة وكل ذلك سهو منه عن حديث أبي هريرة هذا الصحيح . والله الموفق .
    - قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في الفتح ( 6/214) في حديث أنس عن أبي يعلى – زيادة – (( ليراهما من عبدهما ))
    قال الألباني رحمه الله :
    ولم أرهما في ( مسنده )
    قلت :
    وهو كما قال رحمه الله فلعله نسب إليه خطأ لوهم في العزو او تفسير لها أدرج في الحديث .
    والله أعلم .

  3. #203
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    - وهم الحافظ السيوطي رحمه الله :


    في الحديث لذي اخرجه البخاري ( 4/222) ومسلم ( 3/103) وأحمد ( 2/232) من طرق عن محمد بن فضيل عن أبيه عن عمارة بن القعقاع عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( اللهم ! اجعل رزق آل محمد قوتا )
    واللفظ لمسلم وكذا أحمد إلا أنه قال : (( بيتي )) بدل: (( محمد )) ولفظ البخاري : (( اللهم ! ارزق آل محمد قوتا ً))
    ويؤيد اللفظ الأول أن الأعمش رواه عن عمارة بن القعقاع به
    أخرجه مسلم والترمذي ( 2/57- بولاق ) وابن ماجه ( 4139) والبيهقي ( 7/46) من طرق عن وكيع : حدثنا الأعمش به
    وقال الترمذي : (( حديث حسن صحيح ))
    أخرجه مسلم من طرق أبي اسامة قال : سمعت الأعمش به إلا انه قال : (( كفافاً)) بدل : (( قوتا ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - والراوية التي رواها مسلم أرجح عندي لموافقتها لراوية بعض الراوة عن الأعمش . والله أعلم
    - ( تنبيه )
    أورد السيوطي الحديث في ( الجامع الصغير ) بلفظ مسلم وبزيادة (( في الدنيا )) وعزاه لمسلم والترمذي وابن ماجه وكذلك اورده في ( الجامع الكبير ) ( 1/309) من رواية هؤلاء الثلاثة وكذا احمد وأبي يعلى والبيهقي ولا أصل لها عند أحد منهم
    والله اعلم .

  4. #204
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ الذهبي رحمه الله :
    في الحديث الذي رواه مسلم ( 6/110-111) عن عمر بن حمزة : أخبرني أبو غطفان المري : أنه سمع أبا هريرة يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يشربن أحد منكم قائما ً)
    والزيادة [ فمن نسي فليستقئ ]
    وعمر هذا وإن احتج به مسلم فقد ضعفه أحمد وابن معين والنسائي وغيرهم ولذلك قال الحافظ في ( التقريب )
    (( ضعيف ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - فالحديث بهذه الزيادة ضعيف
    - لكن صح بلفظ آخر ولذلك أوردته هنا بدونها فقد رواه ابو زياد الطحان قال : سمعت أبا هريرة يقول : عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى رجلا يشرب قائما فقال له : ( قه ) قال لمه ؟ قال : ( أيسرك أن يشرب معك الهر ؟ ) قال : لا قال : ) فإنه قد شرب معك من هو شر منه , الشيطان !)
    أخرجه أحمد ( 7990) والدارمي ( 2/121) والطحاوي في ( مشكل الآثار ) ( 3/19) والبزار ( 2896) عن شعبة عن أبي زياد به
    وهذا سند صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي زياد هذا
    قال ابن معين رحمه الله :
    ثقة )
    وقال ابو حاتم رحمه الله :
    ( شيخ صالح الحديث ) كما في ( الجرح والتعديل ) ( 4/2/373)
    وقال الحافظ الذهبي رحمه الله :
    (( لا يعرف ))
    قال الألباني رحمه الله :
    مما لا يعرج على- قول الحافظ الذهبي رحمه الله – بعد توثيق هذين الإمامين له –
    قلت : قصد : ابن معين وابو حاتم رحمهم الله وأسكنهم الفردوس الأعلى .

  5. #205
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ السيوطي رحمه الله :


    في الحديث رواه البخاري في ( الأدب المفرد ) (1007و 1008) وابو داود ( 5208) والترمذي ( 2/118) والنسائي في ( عمل اليوم والليلة ) ( 369- 371) وكذا ابن السني في ( عمله ) ( 444) والطحاوي في ( المشكل ) ( 2/139) وابن حبان ( 1932و 1933) واحمد ( 2/230) والحميدي ( 1162) وابو يعلى في مسنده ( ق 306/1) والفاكهي في حديثه عن ابي يحيى بن ابي ميسرة ( 1/5/2) عن ابن عجلان عن سعيد المقبري عن ابي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إذا انتهى أحدكم إلى المجلس فليسلم فإذا أراد أن يقوم فيسلم فليست الأولى بأحق من الآخرة )

    قال الترمذي رحمه الله :
    (( حديث حسن ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - (( إسناده جيد )) ورجاله ثقات
    - وفي ابن عجلان – واسمه محمد – كلام يسير لا يضر في الاحتجاج بحديثه لا سيما وقد تابعه يعقوب بن زيد التيمي عن المقبري به
    أخرجه البخاري في ( الادب المفرد ) ( 986) والنسائي ( 368) وابن حبان ( 1931)
    - والتيمي ثقة فصح الحديث والحمد لله وله شواهد تقويه
    الوهم :
    قال الألباني رحمه الله :
    - والحديث عزاه الحافظ السيوطي رحمه الله في ( الجامع الصغير ) و ( الكبير ) ( 1/45/1) لابن حبان والحاكم في ( المستدرك ) أيضا ثم عزاه في مكان آخر من ( الكبير ) ( 1/21/1) لابن السني في ( عمل اليوم والليلة ) والطبراني في ( الكبير ) ولم أره في ( المستدرك ) بعد أن راجعته فيه في ( البر ) و(الصلة ) و ( الأدب ) . والله اعلم .
    قال مقيده عفا الله عنه :
    - تتبعت المستدرك فلم أجده فيه فلعله وهم من الحافظ رحمه الله .ولعل ذلك من بين اوهامه في عزوه للصحاح والمسانيد وغيرها وهي غير موجودة فيه .
    - والله أعلم .

  6. #206
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :


    في الحديث الذي رواه أبو داود ( 3645) والترمذي ( 2/119) والحاكم ( 1/75) وصححه أحمد ( 5/186) والفاكهي في ( حديثه ) ( 1/14/2) واللفظ له كلهم عن عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبيه عن خارجة بن زيد عن أبيه قال : (( لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة أتي بي إليه فقرأت عليه فقال : ( تعلم كتاب اليهود فإني لا آمنهم على كتابنا ) قال : فما مر بي خمس عشرة حتى تعلمته فكنت أكتب للنبي صلى الله عليه وسلم وأقرأ كتبهم إليه ))

    قال الترمذي رحمه الله :
    (( حديث حسن صحيح ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - إسناده حسن وإنما صححه الترمذي لأن له طريقا أخرى وقد قال الترمذي عقب ذلك : (( وقد روي من غير هذا الوجه عن زيد بن ثابت , رواه الأعمش عن ثابت بن عبيد الانصاري عن زيد بن ثابت قال : أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن اتعلم السريانية )
    وصله أحمد ( 5/182) والحاكم ( 3/422) عن جرير عن الأعمش به بلفظ : (( قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتحسن السريانية ؟ فقلت : لا قال : فتعلمها فإنه ياتينا كتب فتعلمتها في سبعة عشر يوما ً)
    وقال الحاكم رحمه الله :
    (( صحيح إن كان ثابت بن عبيد سمعه من زيد بن ثابت ))
    قال الألباني رحمه الله :
    (( لا ادري الذي حمل الحاكمعلى التردد في سماع ثابت إياه من زيد وهو ملاه ولم يتهم بالتدليس ))
    قال ابن حبان رحمه الله في ( الثقات ) ( 1/6) :
    (( ثابت بن عبيد الانصاري كوفي يروي عن عمر وزيد بن ثابت روى عنه ابن سيرين والأعمش وهو مولى زيد بن ثابت ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - وقد قيل ان ثابت بن عبيد الأنصاري هو غير ثابت بن عبيد مولى زيد فرق بينهما أبو حاتم في ( الجرح والتعديل ) ( 1/1/454) وعزى الحافظ في ( التهذيب ) هذا التفريق الى ابن حبان أيضا هو (( وهم )) بل ما نقلته عن ابن حبان يدل على عدم التفريق وهو الذي اعتمده الحافظ في التقريب وسواء كان هذا او ذاك فكلاهما ثقة فالسند صحيح
    - والله أعلم .

  7. #207
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :


    في الحديث الذي رواه البخاري في ( الأدب المفرد ) ( 119) وابن حبان ( 2054) والحاكم (4/166) واحمد ( 2/440) واسحاق بن راهويه ( 4/36/2) والبزار ( 1902) والخرائطي في مساوى الأخلاق ( 177/379) من طريق الأعمش : قال حدثنا أبو يحيى مولى جعدة بن هبيرة : قال سمعت أبا هريرة يقول : (( قيل للنبي صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله صلى الله عليه وسلم ! إن فلانة تقوم الليل وتصوم النهار وتفعل وتصدق وتؤذي جيرانها بلسانها ! فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا خير فيها هي من أهل النار قال : وفلانة تصلي المكتوبة وتصدق بأثوار [ من الأقط ] ولا تؤذي أحداً فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هي من أهل الجنة ))

    قال الألباني رحمه الله :
    - وإسناده صحيح رجاله كلهم ثقات معروفون غير ابي يحيى هذا وقد بيض له الحافظ في ( التهذيب ) فلم يذكر توثيقه عن أحد وبناء عليه قال في ( التقريب ) : (( مقبول )) : أي : لين الحديث
    - وهذا منه ((عجيب )) – قلت : ووهم* منه رحمه الله –
    - فقد روى ابن أبي حاتم ( 4/2/457) عن ابن معين أنه قال فيه : (( ثقة ))
    - واعتمده الذهبي رحمه الله في ( الميزان ) فقال أيضا : (( ثقة ))
    - ويقوي ذلك أن مسلما أخرج له حديثا واحدا كما في تهذيب الكمال
    - ووثقه ابن حبان أيضا
    - والحديث أخرجه ابن أبي شيبة أيضا كما في ( الترغيب ) ( 4/235)
    - وصحح إسناده .
    - والله أعلم .

  8. #208
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الإمام ابن حزم رحمه الله :
    وهم الحافظ عبد الغني المقدسي رحمه الله :
    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :
    وهم الحافظ الصنعاني رحمه الله :


    في حديث أبي الدرداء يرويه الوليد بن مسلم عن سعيد بن عبد العزيز عن إسماعيل بن عبيد الله عن أم الدرداء عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : (( خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان في حر شديد حتى إن كان أحدنا ليضع يده على رأسه من شدة الحر وما فينا صائم إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وعبد الله بن رواحة ))
    قال الألباني رحمه الله
    - أخرجه مسلم ( 3/145) : حدثنا داود بن رشيد : حدثنا الوليد بن مسلم به
    - والوليد بن مسلم وإن كان ثقة فإنه يدلس تدليس التسوية وقد عنعن الإسناد كله . لكن أخرجه ابو داود في ( سننه ) ( 1/378) : حدثنا مؤمل بن الفضل : ثنا الوليد : ثنا سعيد بن عبد العزيز ..فساقه مسلسلا بالتحديث في جميع الراوة إلا في أم الدرداء فقال : عن أبي الدرداء به إلا انه قال في بعض غزواته ولم يقل : (( في شهر رمضان ))
    وهذا هو الصواب لان حديث أبي الدرداء ليس فيه ( شهر رمضان ) وذلك لأمور منها :
    1- ان سعيد بن عبد العزيز وإن كان ثقة فقد كان اختلط قبل موته كما قال ابو مسهر وقد اختلف عليه في قوله ) في شهر رمضان ) فأثبته عنه الوليد بن مسلم في رواية داود بن رشيد عنه ولم يثبتها عنه في رواية مؤمل بن الفضل وهو ثقة وتترجح هذه الرواية بمتابعة بعض الثقات له عليها منهم عمرو بن أبي سلمة عن سعيد بن عبد العزيز به بلفظ : ( كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في السفر ...)
    أخرجه الشافعي في ( السنن ) ( 1/269)
    ومنهم ابو المغيرة واسمه عبد القدوس بن الحجاج الحمصي
    أخرجه احمد ( 5/194) عنه
    فهؤلاء ثلاثة من الثقات لم يذكروا ذلك الحرف ( شهر رمضان ) فروايتهم مقدمة على رواية الوليد الخرى كما هو ظاهر لا يخفى ويؤيده الأمر التالي
    2- ان عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قد تابع سعيدا على رواية الحديث عن إسماعيل بن عبيد الله بتمامه ولكنه خالفه في هذا الحرف فقال : ( خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفارنا ..)
    أخرجه البخاري ( 3/147) وعبد الرحمن هذا أثبت من سعيد فروايته عند المخالفة أرجح لا سيما إذا وافقه عليها سعيد نفسه في اكثر الراويات عنه
    3- ان هشام بن سعد قد تابعه ايضا ولكنه لم يذكر فيه الحرف المشار أليه
    أخرجه أحمد ( 6/444) عن حماد بن خالد قال : ثنا هشام بن سعد عن عثمان ابن حيان واسماعيل بن عبيد الله عن أم الدرداء به
    وهشام بن سعد ثقة حسن الحديث وقد احتج به مسلم
    4- ان الحديث جاء من طريق اخرى عن ام الدرداء لم يرد فيه الحرف المذكور
    اخرجه مسلم ( 3/145) وابن ماجه ( 1/510) والبيهقي ( 4/245) واحمد ( 5/194) من طرق عن هشام بن سعد عن عثمان بن حيان الدمشقي عن ام الدرداء بلفظ (( لقد رأيتنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره ..)
    وقرن احمد في رواية له كما تقدم اسماعيل بن عبيد الله مع عثمان بن حيان فقد روى هشام بن سعد الحديث من طريقين عن أم الدرداء .
    قال الألباني رحمه الله :
    - فمن هذه الوجوه الأربعة ترجح ان قوله في رواية مسلم ( في شهر رمضان ) شاذ لا يثبت في الحديث
    - وقد أوهم الحافظ عبد الغني المقدسي في ( عمدة الأحكام ) حيث أورد الحديث رقم ( 183) بلفظ مسلم بهذه الزيادة أنها من المتفق عليها بين الشيخين لأنه لم يقل على الأقل : ( واللفظ لمسلم ) كما هو الواجب في مثله ولم أجد من نبه على شذوذ هذه الزيادة حتى ولا الحافظ ابن حجر بل إنه ذكرها من رواية مسلم ثم بنى عليها قوله : ( وبهذه الزيادة يتم المراد من الاستدلال ( يعني على جواز إفطار المسافر في رمضان ) ويتوجه الرد بها على ابن حزم في زعمه ان حديث أبي الدرداء هذا لا حجة فيه لاحتمال ان يكون ذلك الصوم تطوعا ً)
    قال الألباني رحمه الله :
    إن الرد المذكور غير متجه بعد ان حققنا شذوذ رواية مسلم شذوذا لا يدع مجالا للشك فيه ولو ان الحافظ رحمه الله تيسر له تتبع طرق هذا الحديث والفاظه لما قال ما ذكر
    - وقد وهم في الحديث الحافظ الصنعاني في ( العدة ) ( 3/368) وهما آخرا فقال رحمه الله :
    ( وهذا الحديث في مسلم لأبي الدرداء وفي البخاري نسبه لأم الدرداء )
    والصواب ان الحديث عند البخاري كما هو عند مسلم من مسند أبي الدرداء لكنهما أخرجاه من طريق أم الدرداء عنه
    - هذا وإنما يتجه الرد على ابن حزم بالاحاديث الاخرى عن جماعة من الصحابة ومنها حديث الذي رواه مسلم ( 3/145) من حديث حمزة بن عمرو الأسلمي رضي الله عنه قال : ( يا رسول الله ! أجد بي قوة على الصيام في السفر فهل علي جناح ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هي رخصة ( يعني الفطر في السفر ) من الله فمن أخذ بها فحسن ومن أحب ان يصوم فلا جناح عليه )
    - والله أعلم
    - والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .

  9. #209
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :


    في الحديث الذي أخرجه ابن ماجه ( 1601) والبيهقي ( 4/59) من طريق قيس بن أبي عمارة مولى الأنصار قال : سمعت عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم يحدث عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( ما من مؤمن يعزي أخاه بمصيبة إلا كساه الله سبحانه من حلل الكرامة يوم القيامة )

    قال البوصيري رحمه الله في ( زوائد ابن ماجه ) ( 2/50 – دار العربية ) :
    (( هذا اسناد فيه مقال قيس أبو عمارة ذكره ابن حبان في ( الثقات ) وقال الذهبي رحمه الله في ( الكاشف ) : ( ثقة ) وقال البخاري رحمه الله : ( فيه نظر ) وباقي رجال الاسناد على شرط مسلم رواه ابن ابي شيبة في مسنده هكذا وعبد بن حميد

    قال الألباني رحمه الله :
    - وهو كما قال وما ذكره عن البخاري هو في ( تاريخه الصغير ) ( ص:180) دون ( الكبير ) وحكاه عنه العقيلي في ( الضعفاء ) ( 3/468) وساق له حديثين وقال :
    (( لا يتابع عليهما ورويا بإسناد أصلح من هذا )
    قال الألباني رحمه الله :
    - والحديثان المشار إليهما أحدهما في عيادة المريض والآخر فيمن هو أولى بالشفاعة
    - أما عن قول الحافظ رحمه الله في ( التهذيب ) :
    (( أحدهما الذي أخرجه ابن ماجه في ( التعزية بالميت )
    قصد ويعني به هذا (( فوهم منه رحمه الله ))
    والله اعلم .

  10. #210
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحاكم أبو عبد الله رحمه الله :
    وهم الحافظ الذهبي رحمه الله :
    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :

    في الحديث الذي رواه ( 3712) والحارث بن اسامة في ( مسنده ) ( ص 251 من زوائده ) وابو يعلى ( ق156/1) والطبراني في ( الكبير ) ( 3/74/1) وابن حبان في ( صحيحه ) ( 2372) والحاكم ( 1/509) من طريق فضيل بن مرزوق : حدثنا أبو سلمة الجهني عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما أصاب أحدا قط ولا هم فقال : اللهم ! إني عبدك وابن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك أسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحدا من خلقك أو انزلته في كتابك او استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدر وجلاء حزني وذهاب همي إلا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرجا قال : فقيل : يا رسول الله ! ألا نتعلمها ؟ فقال : بلى : ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها )

    قال الحاكم رحمه الله :
    (( حديث صحيح على شرط مسلم إن سلم من إرسال عبد الرحمن بن عبد الله عن أبيه فإنه مختلف في سماعه من أبيه ))
    تعقبه الذهبي رحمه الله بقوله :
    (( قلت : وأبو سلمة لا يدرى من هو ولا رواية له في الكتب الستة ))
    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله
    (( وابو سلمة الجهني ترجمه في ( التعجيل ) وقال : (( مجهول , قاله الحسيني وقال مرة : لا يدرى من هو ؟ وهو كلام الذهبي في ( الميزان ) وقد ذكره ابن حبان في ( الثقات ) وأخرج حديثه في ( صحيحه ) وقرأت بخط الحافظ ابن عبد الهادي : يحتمل ان يكون خالد بن سلمة .قلت : وهوبعيد لأن خالد مخزومي وهذا جهني ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - وما استبعده الحافظ ابن حجر رحمه الله هو الصواب لما سيأتي .
    - ووافقه على ذلك الشيخ احمد شاكر رحمه الله في تعليقه على ( المسند ) ( 5/267) وأضاف الى ذلك بقوله : (( وأقرب منه عندي أن يكون هو موسى بن عبد الله او ابن عبد الجهني ويكنى أبا سلمة فإنه من هذه الطبقة ))
    - وما استقربه الشيخ احمد شاكر رحمه الله هو الذي أجزم به
    - ثم قال رحمه الله :ثم وجدت حديثا آخر من رواية موسى الجهني يرويه عن مصعب بن سعد عن ابيه مرفوعا بلفظ : ( أيعجز احدكم ان يكسب كل يوم ألف حسنة ....) الحديث رواه مسلم ( 8/71)
    - فهذا مما يؤكد قول الحاكم المتقدم : ( صحيح على شرط مسلم )
    قال الألباني رحمه الله :
    - بقي الكلام على الانقطاع الذي أشار اليه الحاكم وأقره الذهبي عليه وهو قوله (( إن سلم من ارسال عبد الرحمن بن عبد الله عن أبيه ..)
    - هو سالم من الانقطاع فقد ثبت سماعه منه بشهادة جماعة من الأئمة منهم سفيان الثوري وشريك القاضي وابن معين والبخاري وابو حاتم وروى البخاري في ( التاريخ الصغير ) بإسناد لا بأس به عن القاسم بن عبد الرحمن بن عبد الله ابن مسعود عن ابيه قال : (( لما حضر عبد الله الوفاة قال له ابنه عبد الرحمن : يا أبت ! أوصني . قال : ابك من خطيئتك ))
    فلا عبرة بعد ذلك بقول من نفى سماعه منه لأنه لا حجة لديه على ذلك إلا عدم العلم بالسماع
    ( ومن علم حجة على من لم يعلم )
    والله أعلم
    والحديث صححه شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله وتلميذه ابن القيم وقد صرح في اكثر من كتابه من كتبه منها ( شفاء العليل ) ( ص:274) وابن تيمية رحمه الله اورده في كتابه ( الكلم الطيب ) ( ص 123) من رواية أحمد وابن حبان في ( صحيحه ) وأقره
    والله اعلم

  11. #211
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحاكم أبا عبد الله رحمه الله :
    وهم الحافظ الذهبي رحمه الله
    وهم الحافظ العراقي رحمه الله
    وهم الحافظ السيوطي رحمه الله :


    في الحديث الذي اخرجه النسائي ( 1/11) والترمذي ( 1/17) وابن ماجه ( 1/130) والطيالسي ( 1/45- من ترتيبه ) كلهم عن شريك عن المقدام بن شريح عن أبيه عن عائشة قالت : ( من حدثكم أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يبول قائما فلا تصدقوه ما كان يبول إلا قاعدا ً)

    قال الترمذي رحمه الله :
    (( حديث عائشة رضي الله عنها أحسن شيء في هذا الباب ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - وليس معناه – قول الترمذي رحمه الله – تحسين الحديث بله تصحيحه كما هو معروف في علم المصطلح وكأن ذلك لضعف شريك القاضي .
    - ولكنه لم ينفرد به بل تابعه سفيان الثوري عن المقدام بن شريح به
    أخرجه ابو عوانة في ( صحيحه ) ( 1/198) والحاكم ( 1/181) والبيهقي ( 1/101) واحمد ( 1/136و 192و213) من طريق سفيان به .
    قال الحاكم رحمه الله :
    - (( صحيح على شرط الشيخين ))
    - ووافقه الذهبي رحمه الله
    قال الالباني رحمه الله :
    - وفيه نظر فعن المقدام بن شريح وأباه لم يحتج بهما البخاري فهو على شرط مسلم وحده
    قال الحافظ الذهبي رحمه الله في ( المهذب )* ( 1/22/2) :
    - (( سنده صحيح ))
    قال الألباني رحمه الله :
    - فتبين ما سبق ان الحديث صحيح بهذه المتابعة
    - وقد خفيت على الترمذي رحمه الله فلم يصحح الحديث وليس ذلك غريبا ولكن الغريب ان يخفى ذلك على غير واحد من الحفاظ المتأخرين أمثال العراقي رحمه الله والسيوطي رحمه الله وغيرهما فأعلا الحديث بشريك وردا على الحاكم رحمه اله تصحيحه إياه (( متوهمين )) انه عنده من طريقه وليس كذلك كما عرفت وكنت قد اغتررت بكلامهم برهة من الزمن في التعليق على هذا الحديث من ( المشكاة ) ( 365) والأن أجزم بصحة الحديث للمتابعة المذكورة ونسأل الله تعالى ان لا يؤاخذنا بتقصيرنا . ولله الحمد والمنة .

    قال مقيده عفا الله عنه وغفر لوالديه :
    - قول الشيخ الألباني رحمه الله قال الحافظ الذهبي في ( المهذب ) قصد بذلك رحمه الله ان هذا الكتاب هو ( المهذب في اختصار السنن الكبير للبيهقي ) اختصره الحافظ ابو عبد الله محمد بن احمد الذهبي الشافعي ت ( 748 ه ) رحمه الله
    - الكتاب حققته دار المشكاة للبحث العلمي بإشراف الشيخ ياسر بن إبراهيم
    - واما عن منهجه في مختصره فقال رحمه الله في مقدمته :
    (( لم اختصر من احاديث الكتاب شيئا بل اختصرت الاسانيد فان بها طال الكتاب وبقيت من السند ما يعرف به مخرج الحديث وما حذفت من السند إلا ما صح الى المذكور فأما متونه فأتيت بها الإ في مواضع قليلة جدا من المكرر وقد أحذفها إذا قرب الباب من الباب واتى ببعض المتن وقد تكلمت على كثير من الاسانيد بحسب اجتهادي والله الموفق وقد رمزت على الحديث بمن خرجه من الأئمة الستة ( خ ’ م ’ د’ ت ’ س’ ق ) ولم أتمم هذا فإن فسح الله عز وجل في الاجل طالعت عليه الأطراف لشيخنا ابي الحجاج الحافظ ان شا الله تعالى وهذا امر هين كل من هو محدث فإنه يقدر على رمز احاديث الكتاب من الأطراف وما خرج عن الكتب الستة فقد بينت لك اسناده ومخرجه من كتب الجرح والتعديل فالرجال ثلاثة : إما موثق مقبول وأما مضعف غير حجة وإما مجهول لكن كل قسم من الثلاثة على مراتب في القوة واللين والجهالة ) ا ه
    والله اعلم
    ( والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات )

  12. #212
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    تتمة لأوهام الحفاظ ( الذهبي والعراقي والسيوطي ..) رحمهم الله وغفر الله لهم

    قال الألباني رحمه الله :
    ( ولم أجد حتى الآن من نبه على اوهام هؤلاء العلماء ولا على هذه المتابعة إلا ان الحافظ رحمه الله كأنه أشار اليها في الفتح ( 1/382) حين ذكر الحديث وقال رحمه الله :
    رواه ابو عوانة في ( صحيحه ) والحاكم )
    فاقتصر في العزو عليهما لانه ليس في طريقهما شريك بخلاف اصحاب ( السنن ) ولذلك لم يعزوه اليهم
    والحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا ان هدانا الله .
    والله اعلم

  13. #213
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحاكم ابو عبد الله رحمه الله
    وهم الحافظ الذهبي رحمه الله :
    وهم الحافظ السيوطي رحمه الله
    وهم الحافظ العجلوني رحمه الله
    وهم الإمام الشوكاني رحمه الله :
    وهم محمد زاهد الكوثري عفا الله عنه :



    في الحديث الذي أخرجه ابو داود ( 2/503- طبع الحلبي ) والترمذي ( 3/367) وابن ماجه ( 2/479) في ( صحيحه ) ( 1834) والآجري في ( الشريعة ) ( ص:25) والحاكم ( 1/128) وأحمد ( 2/332) وابو يعلى في ( مسنده ) ( ق280/2) من طرق عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( افترقت اليهود على إحدى أو اثنتين وسبعين فرقة وتفرقت النصارى على إحدى أو اثنتين وسبعين فرقة وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة )

    قال الترمذي رحمه الله :
    (( حديث حسن صحيح ))
    وقال الحاكم رحمه الله :
    - (( صحيح على شرط مسلم ))
    - ووافقه الذهبي رحمه الله
    قال الالباني رحمه الله :
    - فيه نظر فإن محمد بن عمرو فيه كلام ولذلك لم يحتج به مسلم وإنما روى له متابعة وهو حسن الحديث .
    - وأما قول الكوثري فيمقدمة ( التبصير في الدين ) ( ص:5) إنه لا يحتج به إذا لم يتابع فمن مغالطته او مخالفته المعروفة فإن الذي استقر عليه رأي المحدثين من المحققين الذين درسوا اقوال الائمة المتقدمين فيه انه حسن الحديث يحتج به اذا لم يتابع فمن مغالطاته او مخالفاته المعروفة فإن الذي استقر عليه رأي المحدثين من المحققين الذين درسوا أقوال الأئمة المتقدمين فيه أنه حسن الحديث يحتج به ومن هؤلاء النووي والذهبي والعسقلاني وغيره على ان الكوثري إنما حاول الطعن في هذا الحديث لظنه ان فيه الزيادة المعروفة بلفظ (( كلها في النار إلا واحدة )) وهو ظن باطل فإنها لم ترد في شيء من المصادر التي وقفت عليها من حديث ابي هريرة رضي الله عنه من هذا الوجه عنه وإنما وردت من حديث غيره
    - وقد ذكره السيوطي في ( الجامع الصغير ) كما اوردته بدون الزيادة ولكنه عزاه لأصحاب السنن ) الأربعة وهذا وهم آخر فإن النسائي منهم ولم يخرجه وقد نص على ذلك كله الحافظ في ( تخريج الكشاف ) ( 4/63) بقوله : (( رواه اصحاب السنن ) إلا النسائي من رواية أبي هريرة دون قوله : ( كلها ...) الخ
    - والكوثري إنما اغتر في ذلك بكلام الحافظ السخاوي رحمه الله على الحديث في ( المقاصد الحسنة ) ( ص:158) فإنه ذكره من حديثه بهذه الزيادة وعزاه للثلاثة وابن حبان والحاكم – وهو وهم - !
    - واما العجلوني ف( الكشف ) فقد قلد أصله ( المقاصد ) فيها ولكنه اقتصر في العزو على ابن ماجه وابن حبان والحاكم وكل ذلك وهم نشأ من التقليد وعدم الرجوع الى الأصول .
    - وومن وقع في هذا التقليد مع أنه كثير التنديد به العلامة الشوكاني فإنه أورده في ( الفوائد المجموعة بهذه الزيادة ) ..وان كان كذلك فالشوكاني قد قلد ايضا الحافظ السخاوي في كلامه على هذا الحديث مع ما فيه من الخطأ
    - والمعصوم من عصمه الله
    والله أعلم

  14. #214
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ السيوطي رحمه الله



    في الحديث الذي اخرجه أبو داود ( 2/438) والحاكم ( 4/525) وأحمد ( 2/212) واللفظ له عن هلال بن خباب أبي العلاء قال : حدثني عبد الله بن عمرو قال : ( بينما نحن حول رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ ذكروا الفتنة أو ذكرت عنده قال : ( إذا رأيت الناس قد مرجت عهودهم وخفت امانتهم وكانوا هكذا وشبك بين أصابعه قال ( الراوي ) : فقمت إليه فقلت له : كيف أفعل عند ذلك جعلني الله فداك ؟ قال : إلزم بيتك واملك عليك لسانك وخذ ما تعرف ودع ما تنكر وعليك بأمر خاصة نفسك ودع عنك امر العامة )

    قال الحاكم رحمه الله :
    - صحيح الإسناد
    - ووافقه الذهبي رحمه الله
    قال المنذري والعراقي رحمهم الله :
    - ( سنده حسن )
    - وقد نقل المناوي في ( الفيض ) وأقرهما وهو كما قالا فإن هلالا هذا فيه كلام يسير لا ينزل حديثه عن رتبة الحسن إلا اذا خولف وقد توبع على أصل الحديث
    - الحديث عزاه السيوطي للحاكم وحده بهذا اللفظ وفيه مؤاخذتان :
    الأولى : إيهامه أنه لم يخرجه أحد من أصحاب ( السنن ) ولا من هو أعلى طبقة من الحاكم وليس كذلك كما هو بين .
    الثانية : إيهامه أيضا ان اللفظ للحاكم وهو لأحمد
    وللحديث عن ابن عمر ثلاث طرق أخر :
    الأول : عن أبي حازم عن عمارة بن عمرو بن حزم عن عبد الله بن عمرو بلفظ ( كيف بكم وبزمان ( أو يوشك أن يأتي زمان ) يغربل الناس فيه غربلة تبقى حثالة من الناس قد مرجت عهودهم وامانتهم واختلفوا فكانوا هكذا : وشبك بين أصابعه ....) الحديث مثله دون قوله : ( الزم بيتك واملك عليك لسانك )
    أخرجه ابو داود ( 2/437-438) وابن ماجه ( 2/467-468) والحاكم ( 4م435) وأحمد ( 2/221)
    وقال الحاكم رحمه الله :
    (( صحيح الإسناد))
    ووافقه الذهبي رحمه الله
    وهو كما قالا فإن رجاله ثقات معروفون غر عمارة فقد وثقه العجلي وابن حبان روى عنه جماعة من الثقات .
    والله أعلم .

  15. #215
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم أبو عبد الله الحاكم رحمه الله :
    وهم الحافظ الذهبي رحمه الله :


    في الحديث الذي رواه ابن السني في ( عمل اليوم والليلة ) ( رقم 46) وكذا النسائي ( 381/570) والبزار في ( مسنده ) ( 4/25/3107) والبيهقي في ( الأسماء ) من طريق زيد بن الحباب : حدثنا عثمان بن موهب مولى بني هاشم قال : سمعت أنس بن مالك رضي الله عنه يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة رضي الله عنها : ( ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك [ به ] ؟ [ أن ] تقولي إذا أصبحت وإذا امسيت : يا حي ! يا قيوم ! برحمتك أستغيث وأصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين أبداً )

    قال الألباني رحمه الله :
    ( إسناد حسن رجاله كلهم ثقات غير عثمان بن موهب وهو غير عثمان بن عبد الله بن موهب )
    قال ابن أبي حاتم ( 3/169) عن أبيه :
    ( صالح الحديث )
    وقال الحافظ في ( التقريب ) :
    (( مقبول ))
    والحديث قال المنذري ( 1/117) :
    (( رواه النسائي أيضا في ( الكبرى ) له والبزار بإسناد صحيح ))
    ورواه الحاكم أيضا ( 1/545) :
    - صححه على شرط الشيخين
    - ووافقه الذهبي رحمه الله
    قال الألباني رحمه الله :
    - لوهم وقع لهما – الحاكم والذهبي رحمهم الله – قد بينته في كتاب (( التعليق الترغيب ))
    - والله أعلم

  16. #216
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الإمام العلامة المقريزي رحمه الله :

    في الحديث الذي أخرجه ابن نصر في ( قيام الليل ) ( 28) : حدثني عبد الوارث بن عبد الصمد بن عبد الوارث بن سعيد : ثني أبي : ثنا حسين عن ابن بريدة أن عبد الله بن مغفل المزني رضي الله عنه حدثه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( صلوا قبل المغرب ركعتين ثم قال في الثالثة : لمن شاء خاف أن يحسبها الناس سنة )

    قال مختصره العلامة المقريزي رحمه الله أحمد بن علي :
    (( وهذا إسناد صحيح على شرط مسلم فإن عبد الوارث بن عبد الصمد احتج به مسلم والباقون احتج بهم الجماعة وقد صح في ( ابن حبان ) حديث آخر : أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى ركعتين قبل المغرب )
    قال الألباني رحمه الله :
    - السند صحيح كما قال إلا انه جعله ما في ( ابن حبان ) حديثا آخر فيه نظر ظاهر ذلك لانه عنده من هذا الوجه بهذا المتن تماما فكيف بحديث آخر ؟
    - والأعجب من ذلك ان المقريزي رحمه الله قد ساقه من طريق ابن حبان هكذا : ( قال ابن حبان : اخبرني محمد بن خزيمة : ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد بن عبد الوارث : ثني ابي : ثنا حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة ان عبد الله المزني رضي الله عنه حدثه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى قبل المغرب ركعتين ) !
    - والحديث في ( موارد الضمآن إلى زوائد ابن حبان ) ( رقم 617) وقال عقبه : (( قلت : فذكر الحديث ))
    - فهذا يشير الى ان الحديث عند ابن حبان ليس بهذا القدر الذي نقله المقريزي بل له تتمة
    - والحديث يمكن ان يقال في تخريجه : ( رواه ابن نصر وابن حبان في ( صحيحه )
    - ومن ثم طبع ( الإحسان بترتيب صحيح ابن حبان ) فرايت الحديث فيه ( 1586)
    - ثم رأيت الشيخ شعيبا قد صرح في تعليقه على ( الإحسان ) ( 4/457 – طبع الرسالة ) ان السقط من ( الإحسان ) وانه ثابت في أصله ( التقاسيم )
    - والحديث عند البخاري وغيره من الستة من طرق اخرى عن عبد الوارث بن سعيد جد عبد الوارث بن عبد الصمد .
    - فالحديث صحيح دون الفعل فهو شاذ كما بينته في الضعيفة ( 5662) ثم في تمام المنة ( 242)
    - والله أعلم .
    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .

  17. #217
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحاكم أبا عبد الله رحمه الله :


    في الحديث الذي أخرجه البخاري ( 10/114 , 125,126) ومسلم ( 7/21) واحمد ( 3/343) من طريق عاصم بن عمر بن قتادة عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن كان في شيء من ادويتكم خير ففي شرطة محجم أو شربة من عسل او لذعة بنار وما أحب أن أكتوي )
    وفي رواية لمسلم عن عاصم ان جابر بن عبد الله عاد المقفع ثم قال : لا أبرح حتى تحتجم فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إن فيه شفاء )
    وهو رواية لأحمد ( 3/335) وكذا البخاري ( 10/124) واستدركه الحاكم ( 4/409) على الشيخين وأقره الذهبي !!

    قال الألباني رحمه الله :

    - وللحديث شاهد من حديث ابن عمر مرفوعا باللفظ الأول
    أخرجه الحاكم ( 4/209) وقال :
    (( صحيح على شرط الشيخين ))
    (( ورده الذهبي رحمه الله بقوله :
    (( أسيد بن زيد الحمال متروك ))
    قال مقيده عفا الله عنه وغفر لوالديه :
    ذكره الحافظ ابن حجر رحمه الله في الرجال المتكلم فيهم في الصحيح

    و قال ابن حجر رحمه الله في ( هدي الساري ) ( 1/391)
    أسيد بن زيد الجمال قال النسائي متروك وقال بن معين حدث بأحاديث كذب وضعفه الدارقطني وقال بن عدي لا يتابع على روايته وقال بن حبان يروي عن الثقات المناكير ويسرق الحديث وقال البزار احتمل حديثه مع شيعية شديدة فيه وقال أبو حاتم رأيتهم يتكلمون فيه قلت لم أر لأحد فيه توثيقا وقد روى عنه البخاري في كتاب الرقاق حديثا واحدا مقرونا بغيره فإنه قال حدثنا عمران بن ميسرة حدثنا محمد بن فضيل أخبرنا حصين ح وحدثني أسيد بن زيد حدثنا هشام عن حصين قال كنت عند سعيد بن جبير فذكر عن بن عباس حديث عرضت على الأمم فذكره وقال بن عدي وإنما أخرج له البخاري حديث هشيم لأن هشيما كان أثبت الناس في حصين انتهى وهو عند البخاري من طرق أخرى غير هذه ...) ا ه
    والله اعلم .

  18. #218
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله وغفر الله له :


    في الحديث الذي أخرجه ابو داود ( 2/622 – الحلبية ) وأحمد ( 2248) والخطيب في ( تاريخه ) ( 4/258) من طرق عن خالد بن الحارث : حدثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أبي نهيك عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من استعاذ بالله فأعيذوه ومن سألكم بوجه الله فأعطوه )

    قال الألباني رحمه الله :
    - إسناده جيد إن شاء الله تعالى رجاله كلهم ثقات رجال الشيخين غير ابي نهيك واسمه عثمان بن نهيك كما جزم الحافظ تبعا لابن أبي حاتم في ( الجرح والتعديل ) ( 3/1/171) وذكر انه روى عنه جماعة من الثقات ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا وذكره ابن حبان في ( الثقات ) وقال ابن القطان : (( لا يعرف ))
    - تناقض فيه الحافظ ابن حجر رحمه الله فإنه قال في الأسماء : (( مقبول )
    - وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في ( الكنى ) قال : (( ثقة ))
    - والظاهر انه حسن الحديث لأنه تابعي وقد روى عنه الجماعة فهو في حكم مستوري التابعين الذين يحتج بحديثهم ما لم يظهر خطؤهم فيه وهذا الحديث من هذا القبيل .
    - والله اعلم .

  19. #219
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم الحافظ ابن حجر رحمه الله :
    وهم الإمام الشوكاني رحمه الله :


    في الحديث الذي رواه أبو محمد المخلدي في ( الفوائد ) ( ق 286/1) : حدثنا أحمد بن منصور الرمادي : ثنا عبد الرحمن بن يحيى بن إسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر المخزومي الدمشقي : ثنا الوليد بن مسلم : ثنا سعيد بن عبد العزيز عن إسماعيل بن عبيد الله قال : قال لي عبد الملك بن مروان : يا إسماعيل ! علم ولدي , فإني معطيك أو مثيبك قال إسماعيل : يا أمير المؤمنين ! وكيف بذلك وقد حدثتني أم الدرداء عن أبي الدرداء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( من أخذ على تعليم القرآن قوسا قلده الله قوسا من نار يوم القيامة ) قال عبد الملك : يا إسماعيل ! لست أعطيك او أثيبك على القرآن إنما أعطيك أو أثيبك على النحو )
    وأخرجه ابن عساكر في ( تاريخ دمشق ) ( 2/427/2) من طريق أخرى عن أحمد بن منصور الرمادي به .
    وأخرجه البيهقي في ( سننه ) ( 6/126) من طريق عثمان بن سعيد الدارمي : ثنا عبد الرحمن بن يحيى بن إسماعيل به .
    قال الحافظ في ( التلخيص ) ( 333) : (( رواه الدارمي بسند على شرط مسلم لكن شيخه عبد الرحمن بن يحيى بن إسماعيل لم يخرج له مسلم وقال فيه ابو حاتم : ما به بأس ))

    قال الألباني رحمه الله :
    - عزى الحافظ في ( التلخيص ) ( ص 333) هذا الحديث للدارمي وتبعه على ذلك الشوكاني رحمه الله في ( نيل الأوطار ) ( 5/243) ومن المصطلح عليه عند أهل العلم أن الدارمي إذا أطلق فإنما يراد به الإمام عبد الله بن عبد الرحمن صاحب كتاب ( السنن ) المعروف ب (( المسند ) وعليه فإني أخذت عنه فيه ولكن عبثا وكان ذلك قبل أن أقف على سند الحديث في ( سنن البيهقي ) وحينذاك تبين لي ان ليس هو المراد وإنما هو عثمان بن سعيد الدارمي الذي من طريقه رواه البيهقي فرأيت التنبيه على ذلك .
    - وقد وقع للشوكاني رحمه الله – ما هو أبعد عن الصواب – وذلك أنه قال : ان إسناد الدرامي على شرط مسلم ولم يذكر الاستثناء الذي تقدم عن الحافظ .
    - وللحديث شاهدا آخر من حديث أبي بن كعب ولكن سنده ضعيف وقد تكلمت عليه في الارواء ( 1493) .
    - والله اعلم

  20. #220
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    12,215

    افتراضي رد: ذكر فيمن وهمهم المحدث الألبانى رحمه الله فى السلسلة الصحيحة

    وهم ابن القيم الجوزية رحمه الله :


    في الحديث الذي رواه ابن شاهين في ( الترغيب ) ( 262/1) عن محمد بن مصفى : أنا ابن أبي فديك قال : حدثني طلحة بن يحيى عن أنس بن مالك قال : ( دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بوضوء فغسل وجهه مرة ويديه مرة ورجليه مرة مرة وقال : هذا وضوء لا يقبل الله عز وجل الصلاة إلا به ثم دعا بوضوء فتوضأ مرتين مرتين وقال : هذا وضوء من توضأ ضاعف الله له الأجر مرتين ثم دعا بوضوء فتوضأ ثلاثا وقال : هكذا وضوء نبيكم صلى الله عليه وسلم والنبيين قبله او قال : هذا وضوئي ووضوء الأنبياء قبلي )

    قال الألباني رحمه الله :
    - إسناد رجاله ثقات وفي بعضهم خلاف ولكنه منقطع فإن طلحة بن يحيى – وهو ابن النعمان بن أبي عياش الزرقي – لم يذكروا له رواية عن أحد من الصحابة بل ولا عن التابعين ولذلك ذكره ابن حبان فيمن روى عن أتباع التابعين ( 8/325) .
    - وللحديث شواهد كثيرة يرتقي بها الى درجة الحسن – عن لم نقل الصحة – وهي من حديث ابن عمر – وله عنه طريقان – ومن حديث أبي بن كعب وزيد بن ثابت وابي هريرة وعبيد الله بن عكراش عن أبيه وقد خرجتها في ارواء الغليل رقم ( 85)
    - وقال الصنعاني في ( سبل السلام ) ( 1/73 ) : ( وله طرق يشد بعضها بعضا )
    - والحديث لم يذكر فيه الترتيب صراحة فلا تفيد الترتيب
    - وليس هناك ما يدل على الترتيب
    وقول ابن القيم رحمه الله في ( زاد المعاد ) ( 1/69) : (( وكان وضوؤه صلى الله عليه وسلم مرتبا متواليا لم يخل به مرة واحدة البتة ) غير مسلم في الترتيب لحديث المقدام بن معدي كرب قال : ( أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بوضوء فتوضأ فغسل كفيه ثلاثا ثم غسل وجهه ثلاثا ثم غسل ذراعيه ثلاثا ثم مضمض واستنشق ثلاثا ومسح برأسه وأذنيه ظاهرهما وباطنهما وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا )
    رواه أحمد ( 4/132) وعنه ابو داود ( 1/19) بإسناد صحيح
    وقال الشوكاني رحمه الله ( 1/125) :
    (( واسناده صالح وقد اخرجه الضياء في ( المختارة ) )
    - فهذا يدل على انه صلى الله عليه وسلم لم يلتزم بالترتيب في بعض المرات فلذلك دليل عل ان الترتيب غير واجب ومحافظته عليه في غالب احواله دليل على سنيته .
    - والله أعلم
    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات )

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •