حصل هذا في المدينة المنورة، والعياذ بالله..

عرض للطباعة