وأخيراً ستطبق الشريعة ! - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 37 من 37

الموضوع: وأخيراً ستطبق الشريعة !

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أنا في انتظار التأصيل إن شاء الله

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    طيب خيرا أخي
    إذاً ماهو ضابط التزام العلمانية أو أي دين عموما ؟!
    هل هو باعتقاد النظرية العقدية للدين ؟ أم بماذا ؟
    إن كنت تقصد بالعلمانية أنها دين من حيث إنها نظام حكم فصحيح { مَا كَانَ لِيَأْخُذَ أَخَاهُ فِي دِينِ الْمَلِكِ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ}
    أو من حيث إنها اتباع للهوى فصحيح أيضا {أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ}
    وأما إن كنت تقصد أنها دين بمعنى طقوس وشعائر تؤدى للخالق الذي يعتقدونه-وهذا ما أراك ترمي إليه- فليست كذلك من كل وجه بل هي فصل للدين عن الحكم والحياة
    وعليه فلا يصح قياس العلمانية على الدين بالمعنى الخاص من كل وجه
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    وهل إذا أقر رجل بلسانه أن الحكم لله ثم راح يؤكد بفعاله وأقواله أيضا أن الحكم للشعب ينفعه ما أقر به ؟!
    بين كيف يؤكد بفعاله وأقواله أن الحكم للشعب ؟
    تعلم قبل أن تكلم فالتقليد ليس علما
    كلام أهل العلم يستدل له لا به مهما علا قدرهم

    استدل ثم اعتقد


  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    246

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    زادك الله حرصا أيها الحريص على إخوانك فعد .ولي مشاركة سابقة في الباب :
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو طارق النهدي مشاهدة المشاركة
    يا إخوة الدين لا تتعبوا أنفسكم, فأنتم إن نجحتم فلن تفعلوا إلا ما فعله من قبلكم ممن كانت له نية صالحة ثم اصطدم بالواقع ثم جنح للتسليم بالحال, ثم التبرير له, ثم محاربة من لن يقبل التبرير , وهلم جرا .مثلكم مثل حكام المسلمين السابقين !!ولكنكم كحركيين رضعتم تكفير الأنظمة السابقة بلا استثناء, فتظنون بأنه يشرع لكم الدخول لتغيير الشر أو تخفيفه, وأنه يشرع لكم التعامل بقاعدة القدرة والإمكان, ولا يشرع للأنظمة السابقة بسبب نفاقها بزعمكم .فالأنظمة السابقة عندما حكمت بالديمقراطية كانوا يتأولون لها كما تتأولون أنتم الآن, ويظنون أو يتمسكون بأنها لا تخالف الإسلام, ومنهم من يظن أن الإسلام أطلق السياسة من قيود الأحكام, فهم مهما قلنا : لا يختلفون عنكم في شيء, إلا أنهم لا يزعمون الكلام باسم الإسلام بعكسكم أنتم .فإن صح تكفيركم لتلك الأنظمة فالحكم سيسري عليكم وأنتم أولى به لقيام الحجة عليكم بألسنتكم السابقة, فلن تعدموا من يقوم بما كنتم تقومون به مع حكامكم .وأما دعوى التعامل مع الواقع, فلنا في رسول الله أسوة حسنة, فهو لم يتعامل مع الواقع في مكة حال الاستضعاف بما تفعلونه أنتم, بل حذره الله تعالى من المداهنة { ودوا لو تدهن فيدهنون } .وعجب قياسك الترخص في الكفر بالترخص في المحرمات التي هي دونه بمراحل ؟فأنتم في لعبة الديمقراطية كطيور من أنواع مختلفة داخل قفص كبير محكم الإغلاق, تتعارك الطيور فيما بينها , وتحكم تحركاتها تفصيل القفص الداخلية , وهي تظن أنها تتمتع بالاختيار, ولا ترى من ينقل القفص من مكان إلى مكان, وهي لا حول لها ولا قوة في تغير الاتجاه !!فلن تستطيعوا تحكيم الشريعة وإن كتبتم الدستور , لأنكم محكومون بإطار الديمقراطية وأساسياتها, فلا يمكنكم الاقتراع على قانون شرعي ديني, وإن قدمتموه فسوف تقدمونه على أساس أنه قانون مدني صالح للشعب, وليس على أنه تشريع رباني .واما تطبيق الحدود وتعزيز العقيدة ومنع تمييعها والموقف من المرأة . فلن تستطيعوا حتى الاقتراع عليها, لأن مجرد المطالبة بذلك يعني خروجكم من اللعبة الديمقراطية , فهذه المطالب تتناقض معها بشكل حاد لا يمكن التحدث بشأنها عند الديمقراطيين الغربيين والشرقيين وكل من يدخل هذه اللعبة القذرة .والشر لا يأتي بالخير يا قومي لو كنتم تعلمون .الخلاصة : أن هذا الطريق ليس بطريق إصلاح بل هو إفساد وأي إفساد خصوصًا إذا سوّق باسم السلفية والتي هي الإسلام الصافي والله المستعان .فالواجب على من يروم الإصلاح سلوك طريق الإصلاح الحقيقي طريق الأنبياء والرسل والأئمة المجددين ويستحضر قوله تعالى {فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّك َ فَإِلَيْنَا يُرْجَعُونَ}[غافر:77]وقوله تعالى {وَإِنْ مَا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّك َ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ}[الرعد:40] فاصبروا وصابروا على المنهج الصحيح وأبذلوا النصح لكل مسلم حاكمًا أو محكومًا, واعينوهم على الحق واستنكروا منهم الباطل وردوه بالمعروف, حتى يأتي أمر الله والله لا يضيع أجر المحسنين ولن يصلح عمل المفسدين بيقين, وما علينا إلا البلاغ والثبات على الصراط حتى الممات والله خير الفاصلين.

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أخي أبو طارق النهدي جزاك الله خيرا على هذه المشاركة الرائعة التي وضعت فيها يدك على محل النزاع ، فبارك الله فيك

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أخي أبو صهيب
    لم أرك بعد أجبت على شئ مما يوقفنا على أصول المسألة بارك الله فيك ، إلا بإقرارك أن العلمانية من حيث هي نظام حكم واتباع للهوى فيه دين ، وهذا ما أعنيه فعلا ، إلا أني سألتك كيف نعرف أن هذا الرجل علماني ؟! ماهو ضابط التزامه بالعلمانية ؟! هذا هو أخي الكريم
    وللعلم فقد ذكر الشيخ عبد المنعم الشحات لزوم الديموقراطية ولابد لمن دخل المجالس النيابية وقد عبر عن ذلك بقوله ( سوف يتم الاقرار بالديموقراطيه وبفروعها ولاسيما ولاية النصرانى ، مع ان الاخوه عند الموافقه على هذا لا يعتبرونها ولاية بيعتبروها من الاستعمال وهذا مخالف ، لأن مجلس الشعب من سلطاته التشريع وهذا أمر لايعطى فى الاسلام لاحد مسلم اوغير مسلم من سلطاته مراقبة نظام الحكومه وهذا اعلى من الولايه ..
    ثم استأنف قائلا : القبول بدخول النصرانى والمرأه ومسألة الحريات حق أن النصرانى يقول أن الأنجيل هو الحل كما تقول الاسلام هو الحل - إلا أن طبعا السلفيين لتجنب هذا التزموا حرمة الشعارات الدينية أصلا ولم يجعلوا ذلك حقا لا للإسلامي ولا للنصراني ليخرجوا مكن هذه الورطة - ! من كلامي
    حق تكوين أحزاب سياسيه على مبادئ غير اسلاميه كان فى وقت من الأوقات يقال إلا الشيوعيه الآن لا يوجد هذا
    حرية الابداع ونشر القصص الكفريه ومنها اولاد حارتنا ) فهذه هي صور الاعتراف بالديموقراطية ولابد التي تلزم داخل المجالس النيابية ومعلوم قطعا أنه لا يعني بذلك الإقرار باستحلال هذا اعتقادا إذ هذا لم يكن واردا على الإخوان أصلا ، فصح القول بأن مايعنيه هو مجرد القبول بذلك ظاهرا الأمر الذي يتبناه السلفيون الآن ، فهل هذا لا يعتبر منهم التزام بالديموقراطية أم أن الشيخ عبد المنعم ومن ورائه شيوخ السلفية جميعا كانوا مخطئين في تبني هذه الأحكام بهذه الصورة ؟!
    ناقش هذا بارك الله فيك
    أما بالنسبة لسؤالكم كيف يؤكد بفعاله وأقواله أن الحكم للشعب ، فهاك أمثلة على ذلك - وأرجو ألا تقول لي : أنت بأقاويل من هنا وهناك تدعم بها موقفك، وأنا كذلك، ويتحول البحث إلى قيل وقال وجدالن بدلا من إضافة علمية لواحد منا. - فالله المستعان
    أولا قلت : أن العلمانية هي فصل الدين عن الحكم والحياة وهي كذلك صدقت ، وهذا ما ينص عليه الدستور الذي صوت له الإسلاميون بنعم والتزموا به وحلفوا على احترامه

    تنص المادة الثالثة " السيادة للشعب وحده ، وهو مصدر السلطات ، ويمارس الشعب هذه السيادة ويحميها ويصون الوحدة الوطنية على الوجه المبين فى الدستور "

    مادة 72 "تصدر الأحكام وتنفذ باسم الشعب ، ويكون الإمتناع عن تنفيذها أو تعطيل تنفيذها من جانب الموظفين العموميين المختصين جريمة يعاقب عليها القانون، وللمحكوم له في هذه الحالة حق رفع الدعوى الجنائية إلى المحكمة المختصة "

    مادة 65 "تخضع الدولة للقانون، واستقلال القضاء وحصانته ضمانات أساسية لحماية الحقوق والحريات ".

    مادة 66 "العقوبة شخصية، ولا جريمة ولا عقوبة إلا بناءاً على قانون، ولا توقع عقوبة إلا بحكم قضائي، ولا عقاب إلا على الأفعال اللاحقة لتاريخ نفاذ القانون . "وهذه هي حقيقة العلمانية باعترافك ، وهذا كله التزمه الإسلاميون التزاما بالقول والفعل - كما سيأتيك زيادة بيان لهذا - لا مجرد تصويتهم على هذا الكفر البواح بنعم مع أن هذا يكفي في ذاته
    ثانياً : هذه نصوص برنامج حزب النور وإنما يدعو الحزب للدولة القائمة على تعدد المؤسسات والفصل بين السلطات التشريعية والقضائية والتنفيذية ثم لخص الحزب أهم الحقوق التي ينبغي الحفاظ عليها فقال :

    1- حق المجتمع في تقرير نوع ومضمون تعاقده مع من يحكمه ويسير شأنه العام في إطار من الشورى والديمقراطية وبعيداً عن التسلط والإستبداد.

    2- حق المجتمع في تحديد الإختيارات السياسية والإقتصادية والثقافية والإجتماعية للدولة عبر مؤسسات تمثيلية له ذات مسؤلية وشفافية ومشكلة بكل مصداقية وحرية ونزاهة.
    فلم يقل أنه يقل أنه يدعوا إلى دولة إسلامية وإنما دعا إلى دولة تقوم على الفصل بين السلطات والتي من بينها السلطة التشريعية .. أليس هذا تجسيد للعلمانية بصراحة أم أن في النظام الإسلامي فصل بين سلطات بما فيها السلطة التشريعية إضافة إلى ما جعله من حق المجتمع في تقرير نوع ومضمون تعاقده مع من يحكمه وهو إقرار بمبداُ الديموقراطية الأصلي الذي قامت عليه بأسلوب ماكر غير صريح إلا أنه صرح في الحق الثاني بما عرض به في الحق الأول حيث جعل تحديد الخيارات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية للدولة من حق المجتمع وليس من حق الله فأي معنى لالتزام العلمانية الديموقراطية بعد ذلك ؟
    وهذا بإعتراف الشيخ ياسر برهامي حيث يقول : أما الحكم العلماني الديمقراطي فمصدر السلطة عنده هو الشعب، وتشريعاته تنبني على إرادته وهواه، فلابد للسلطة من الحفاظ على رغبة الشعب ومرضاته ولا يمكن لها أن تعدل عن إرادة الشعب وهواه حتى لو أدى ذلك إلى تحليل الزنا واللواط والخمر، فالمبادئ والتشريعات كلها عرضة للتغيير والتبديل في الحكم العلماني والديمقراطي حسب ما تطلبه الأغلبية. "السلفية ومناهج التغيير"
    وهذا هو نص ما اعتمده الحزب في برنامجه حيث يقول ( من الضروري احترام إرادة الشعب في اختيار هيئات السلطات الثلاث التشريعية والقضائية والتنفيذية ) !!
    فكيف إذا أضفت إلى ذلك اعتماد حزب النور لمبدأ سيادة القانون في الدولة التي ينشدها حيث يقول ( إستقلالية المؤسسة القضائية وضمان توفير كافة الصلاحيات لها لفحص المستندات ونشر المعلومات والبحث والإستقصاء داخل كـافة المؤسسات العاملة للدولة دون استثناء مع تحقيق مبدأ الشفافية وسيادة القانون ) فهل ثم معنى آخر لالتزام العلمانية ، بعد هذا ؟!
    ثالثا : هذا حسان – ويروي عيه إجماع المشايخ _ في بيان كنيسة أطفيح المشهور : رابعاً يجب على المسلمين والأقباط أن يردوا كل نزاع وقع أو سيقع إلى القضاء الذي لا نشكك في نزاهته !!
    وليس إلى الله والرسول كما ينص القرآن بل إلى القضاء الوضعي كما تنص العلمانية
    وهذا عبدالمقصود يقول : اتفقنا أن الحكم للأغلبية في لقاء مع صفوت حجازي على قناة الناس ويقول ايضاً : فلا بد أن يتصدى المجلس العسكري وأن نشعر أن هناك قوة تحمي خطوات الديموقراطية .. طريق الديموقراطية الذي سرنا فيه ، ( في لقاء مع مصطفى الأزهري و ممدوح جابر على قناة الناس )
    فلم يصرح بالتزامه بالديموقراطية فحسب بل طلب قوة تحميها !!
    وهذا برهامي يقول :إن المطالبة بمحاكمات ثورية استثنائية فتح باب خطير لإهدارالسلطة القضائية !!
    ويقول أيضا :يوجد عندنا من القوانين ما يكفي لمواجهة الطوارئ .. بشرط أن يحسن استخدامها !
    ألا تعد هذه التصريحات قولا بالتزام العلمانية الديموقراطية ونصا عليه ؟!
    بالإضافة إلى أنكم تتحدثون بالديموقراطية إلى ديموقراطيين حقيقين يطالبونكم بديموقراطية حقيقية ، ولا يسمحون بغير ذلك فيحمل كلامكم على فهم من تتحدثون إليه وقد جاء في صحيفة المصرى اليوم هذا الخبر :
    (جدد أعضاء في المجلس الأعلى للقوات المسلحة، التزامهم بتأسيس دولة ديمقراطية عصرية، وأكدوا في لقاء برؤساء تحرير ومجالس إدارات الصحف القومية، أن مصر «لن يحكمها خوميني آخر» مؤكدين على ضرورة تأسيس دولة مدنية حديثة تواكب العصر.
    وأعرب المجلس عن أمله فى " ألا تضطر القوات المسلحة للنزول إلى الشارع بعد تسليم السلطة وقيام الدولة الديمقراطية السليمة والانتخابات البرلمانية واختيار الرئيس الجديد ".
    "لن تسلم البلاد وتذهب الى شرم الشيخ، بل ستضع الضوابط التى تحفظ الدولة، وحضر اللقاء الموسع الذى استمر لأكثر من ثلاث ساعات اللواءان محمد العصار ومحمد مختار الملا مساعدا وزير الدفاع، واللواء إسماعيل عتمان مدير الشؤون المعنوية،
    وجدد المجلس الأعلى العسكرى موقفه الداعم للمطالب المشروعة للشعب المصرى، وصولا إلى بناء دولة عصرية تقوم على أسس من الحرية والديمقراطية بهدف الوصول لبر الأمان من خلال طرق وآليات معروفة يلتقي عندها الجميع.
    وفى هذا المجال أكد اللواء محمد مختار الملا، مساعد وزير الدفاع، أن القوات المسلحة فالمجلس الأعلى للقوات المسلحة لن يسمح لتيارات متطرفة بالسيطرة على مصر، ولا بد أن نعلم إلى أين نتجه" ) فهل هؤلاء أيضا يعنون ديموقراطية مقيدة بالشرع ؟!
    ومع ذلك وهو رابعاً : كل مشايخكم يأكدون على المنع من المطالبة بإسقاط العسكر تحت أي دعوى من الدعاوي
    محتجين بأن ذلك مقتضى إرادة الشعب – التي هي أساس الحكم العلماني الديموقراطي – وما سمعنا أحداً منكم أنكر على هذا المجلس علمنته للدولة مع أنه راعي العلمانية في مصر وحاميها وقد صرح بذلك رؤوسه مراراً فما سمعنا من سادتكم تجاه رؤوس العلمانية في مصر وحماتها إلا الثناء والتمجيد ، بل والتأكيد على الحفاظ على هيبة دولتهم العلمانية ، بل وصل الأمر من عبد المقصود إلى منع الناس من مظاهرات فئوية لأنها تظهر الجيش (العلماني) في موقف الضعيف !!
    فأي التزام للعلمانية الديموقراطية منكم بعد هذا ؟! بحق لقد التزموا العلمانية أكثر مما التزمها المصرحون بعلمانيتهم ، وقد شهد لهم بهذا دول الغرب العلمانية التي يعلم عداؤها لإسلام ضرورة ، وكما يقال الحق ما شهدت به الأعداء
    أما الأخوان المسلمون فلم يوزعوا في دعايتهم شيء عن الإسلام أو تطبيق الشريعة – بخلاف ما موه به حزب النور على العامة في دعايته – بل قالوها صريحة في دعاياتهم التي توزع على الناس أن دولتهم التي ينشدوها قائمة على ركيزتين : المواطنة ، وسيادة القانون !!
    فأي تصريح بالعلمانية أكثر من هذا ؟




  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أخي أجبتك على أسئلتك وأنتظر الرد على أسئلتي التي طرحتها عليك لنشرع في التأصيل العلمي كما دعوتني إليه مشكورا

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    أخي أبو صهيب
    لم أرك بعد أجبت على شئ مما يوقفنا على أصول المسألة بارك الله فيك ، إلا بإقرارك أن العلمانية من حيث هي نظام حكم واتباع للهوى فيه دين ، وهذا ما أعنيه فعلا ، إلا أني سألتك كيف نعرف أن هذا الرجل علماني ؟! ماهو ضابط التزامه بالعلمانية ؟! هذا هو أخي الكريم


    لأنك سألت أسئلة فيها شيء من الإجمال، ففصلتها ثم انتظرت إقرارك بتفصيل لأن تفصيلي لست ملزما به حتى تقره، وأراك قد أقررت بأن العلمانية دين بمعنى اتباع الهوى وليس المقصود طقوسا وشعار مصروفة لمن يرونه إلها أو خالقا
    وهذا جيد
    إذن نقول إن المشاركة الظاهرة لهم في المكان بقصد إنكار ما يمكن إنكاره، مع السكوت عن بعض المنكرات ريثما تتوفر الاستطاعة لتغييرها لا يعد رضى بالباطل، وهذا قد قررته في بحثي الذي قررت أنت فيه أنه خارج محل النزاع وإذا به داخل محل النزاع لذلك سأحيلك على بعض فصوله
    حكم الدخول في مجالس الكفر والبدع ومخالطة أهلها
    مصطلح الديمقراطية وحدُّ الضرورة
    هل يشرع إنشاء أحزاب سياسية
    ***
    تعلم قبل أن تكلم فالتقليد ليس علما
    كلام أهل العلم يستدل له لا به مهما علا قدرهم

    استدل ثم اعتقد


  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    هذه المشاركة الظاهرة قد تكون من عضو بلحية وقد تكون من عضو بلا لحية ، قد تكون من عضو ينتمي لحزب النور وقد تكون من عضو ينتمي لحزب المصريين الأحرار وكليهما ليس حزباً إسلاميا ، فأي العضوين علماني ديموقراطي وأيهما ليس كذلك ؟ وما الذي فرقنا به بين هذا وذاك ؟ هذا هو السؤال بثالث صيغة أطرحها عليك لنبدأ تأضيل علمي طالبتني به ، وأرجو أن تجيبني هذ المرة إن شاء الله
    أما ما أحلتني عليه فسبق أن ذكرت لك أني قرأته صدقا وذكرت لك رأيي فيه ، فخلي عنك منه ولك في الخليل أسوة وناقشني فيما طرحناه من أصول ندرك بها حد العلماني من غيره وبما يصير المرء علمانيا وكيف يبقى إسلاميا مع مشاركته ، فصل لي هذا بارك الله فيك

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    العلماني هو الذي يعتقد فصل الدين عن الحياة
    تنبيه: إذا كثرت الأسئلة فسوف أتوقف ، ينبغي المناقشة للقيود والمناطات، وطرح الأدلة
    تعلم قبل أن تكلم فالتقليد ليس علما
    كلام أهل العلم يستدل له لا به مهما علا قدرهم

    استدل ثم اعتقد


  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    647

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    لحزب النور وقد تكون من عضو ينتمي لحزب المصريين الأحرار وكليهما ليس حزباً إسلاميا ، فأي العضوين علماني ديموقراطي وأيهما ليس كذلك ؟ وما الذي فرقنا به بين هذا وذاك ؟
    أخي رويدك رويدك النور ليس إسلامي..إن بكلامك هذا يفرح المنافقون ويقولون قد كفانا أحدهم النيل منهم..بالله عليك لا تتحدث في هذا..

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
    أخي رويدك رويدك النور ليس إسلامي..إن بكلامك هذا يفرح المنافقون ويقولون قد كفانا أحدهم النيل منهم..بالله عليك لا تتحدث في هذا..
    هناك مغالطات كثير في كلام أخينا الفاضل ومناقشتها كلها في آن واحد يشتت البحث، وأنا متيقن أننا لو حررنا الأصول لن يقول ذلك ومما يشير إلى ذلك قوله عن بحثي بأنه خارج نطاق النزاع وهذا إقرار ضمني بالممارسات السياسية المعاصرة في الجملة ولكن هناك تشوش في أصوله أحاول تصحيحها إن شاء الله
    تعلم قبل أن تكلم فالتقليد ليس علما
    كلام أهل العلم يستدل له لا به مهما علا قدرهم

    استدل ثم اعتقد


  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أخي أبو صهيب بارك الله فيك قد قرأت بحثك كله والجزء الذي أحلتني عليه من خاصة ورددت عليه هناك فراجعه هداني الله وإياك للحق

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    أخي الحفيشي بارك الله فيك
    هذا أخي ما أراه وأدين الله به بالنسبة لحزب النور وأرى ضرورة توعية الأمة بتلك الحقيقة إذ يسار بالأمة في اعتقادي بناء على ماقرره حزب النور وغيره إلى ما يضيع عزنا ويشمت بنا المنافقون ، ورحم الله سيد قطب حيث قال (( صيانة المنهج أولى من صيانة الأشخاص ))
    وقد أكون مخطئا فيما ذهبت إليه من اعتقاد بنيت عليه ما أنكرته أنت - جزاك الله خيرا - علي وها أنا ذا عرضت مبادئي التي بنيت عليها اعتقادي أمام الإخوة الأكارم ليناقشوا مافيها من خطأ لنصل إلى حق نجتمع عليه بحول الله وقوته
    بوركت أخي

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    647

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    أخي الحفيشي بارك الله فيك بوركت أخي
    أقدر لك ردك الوافي إحتراما ونبلا وأدبا جما..لكن الآن صدقني نحن إن لم ندخل فسنخسر كثيرا..بل حتى فلنعتبر هذا من باب أخف الضررين..نسأل الله العفو والتقى والرشاد والحكمة..بوركت أخي بركة عظيمة

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    لا أدري حقيقة كيف تناقش القيود والمناطات بدون أسئلة !
    وهل أنا سألت إلا عن القيود والمناطات ؟ وأطالبك على ماستجيب عنه بالأدلة
    سألت عن مناط وصف الرجل بالعلمانية ، وقيود زوال وصفه بها !
    هذا ما سألت عنه ، وأنت أجبتني إجابة أرى أنك لا تريد أن أتتبعك فيها ولذلك تقول لي أن لو سألتك ستتوقف !
    فماذا أفهم من ذلك إذاً ؟ أهذا هو النقاش العلمي وتطبيق قولك (( من فقد الأصول حرم من الوصول ))
    ولكن تأبى إلا نناقش ماطرحته أنت من أدلة قلت لك أنها في غير محل النزاع ، وأرى أني مضطر لبيان أن ما استدللت به قد يكون صحيحا في ذاته إلا أنه ليس في التدين بدين غير الإسلام - وقد رددت عليه فراجعه - وهذا ما أرى المشاركين في اللعبة السياسية واقعين فيه ، وكررت عليك الأسئلة لتصحح لي هذا ، ولكن يبدو أنك تتجاهل أسئلتي لا أدري لماذا !!
    على أي حال سأناقش ماذكرته وافعل مايروق لك
    كون أن العلماني هو من يعتقد العلمانية ويعتقد فصل الدين عن الدولة أمر لا يعلمه إلا المولى جل وعلا ولا يبنى عليه حكم في الدنيا وإيقاع وصف العلماني على شخص ما في الدنيا مستحيل - على ذلك - بل حتى ولو صرح بذلك - كما صرح من نقلت لك كلامهم - فلربما صرح لمصلحة أو لغرض من أغراض الدنيا وليس تصريحه هذا مبني على اعتقاد والذي هو مناط الحكم !
    وهذا في الحقيقة لا أعلم أن أحداً من المرجئة قال به فضلاً عن أن يكون قولاً لأهل السنة والجماعة ، إذ من قال بقولك من المرجئة إنما يحكم على من اتصف بالكفر بمقتضاه ويرجع ذلك إلى الاعتقاد .
    أما أن الأحكام تلزم بالاعتقاد بحيث لا يحكم على شخص ما بحكم كفر أو إيمان إلا إذا علم اعتقاده فهذا لا أعلم أحداً قال به ، ولعلك تتحفنا بمن قال بذلك من أهل السنة وتكون مشكورا !
    وعليه فسامحني أخي أضيف لك هذا السؤال - وهذه طبيعة المناظرات سؤال وجواب - على باقي الأسئلة التي لم تجب إلا على سؤال واحد منها أزعم أن الإجابة عليه خاطئة

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حريص عليكم مشاهدة المشاركة
    لا أدري حقيقة كيف تناقش القيود والمناطات بدون أسئلة !
    وهل أنا سألت إلا عن القيود والمناطات ؟ وأطالبك على ماستجيب عنه بالأدلة
    ......
    وعليه فسامحني أخي أضيف لك هذا السؤال - وهذه طبيعة المناظرات سؤال وجواب - على باقي الأسئلة التي لم تجب إلا على سؤال واحد منها أزعم أن الإجابة عليه خاطئة
    ألم أقل لك إنك تهمل القيود والمناطات، أنا لم أمنع من وجود أسئلة ولكني منعت من الإكثار من الأسئلة وكأننا في مدرسة، فهناك فرق بين منع أصل الأسئلة ومنع الإكثار منها، وعدم التفريق بينهما يدل على ضعف في الصناعة الأصولية، وهذا قولي
    تنبيه: إذا كثرت الأسئلة فسوف أتوقف ، ينبغي المناقشة للقيود والمناطات، وطرح الأدلة
    فالأصل هو طرح الأدلة، ثم الإجابة على حجج واستشكالات الخصم، ولا بأس من بعض الأسئلة التي تنبني على القيود والمناطات
    ***

    كون أن العلماني هو من يعتقد العلمانية ويعتقد فصل الدين عن الدولة أمر لا يعلمه إلا المولى جل وعلا ولا يبنى عليه حكم في الدنيا وإيقاع وصف العلماني على شخص ما في الدنيا مستحيل - على ذلك - بل حتى ولو صرح بذلك - كما صرح من نقلت لك كلامهم - فلربما صرح لمصلحة أو لغرض من أغراض الدنيا وليس تصريحه هذا مبني على اعتقاد والذي هو مناط الحكم !وهذا في الحقيقة لا أعلم أن أحداً من المرجئة قال به فضلاً عن أن يكون قولاً لأهل السنة والجماعة ، إذ من قال بقولك من المرجئة إنما يحكم على من اتصف بالكفر بمقتضاه ويرجع ذلك إلى الاعتقاد .
    أما أن الأحكام تلزم بالاعتقاد بحيث لا يحكم على شخص ما بحكم كفر أو إيمان إلا إذا علم اعتقاده فهذا لا أعلم أحداً قال به ، ولعلك تتحفنا بمن قال بذلك من أهل السنة وتكون مشكورا !
    في الحقيقة أشعر أن الكلام مشوش ولم أكد أفهم منه شيئا، وعلى قدر فهمي سأجيب
    أولا: تعريفي للعلماني لا أرى عليه غبارا حتى الآن، وكما طالبتني بذكر أهل العلم الذين قالوا به، فإن أطالبك بذكر من أبطلوه
    ثانيا: العلماني هو من يعتقد فصل الدين عن الدولة في نفس الأمر، ولا يعني عدم إظهاره لذلك أن لايكون علمانيا في نفس الأمر، مثل المنافق فهو من يبطن الكفر، رغم أن إبطان الكفر أمر لا يعلمه إلا الله، لكنه منافق في نفس الأمر وإن لم يظهر، ما دام يعتقد الكفر في باطنه
    شرح العقيدة الطحاوية للبراك (ص: 215): ومن اعتقد حل ما حرمه الله مما تحريمه معلوم من دين الإسلام بالضرورة فهو كافر حتى ولو لم يفعله
    لكننا عند الحكم عليه لابد من ظهور ما يدل على باطنه
    تنبيه: الأفعال قسمان
    1-قسم يغني ظاهره عن باطن فاعله كالسجود لصنم مثلا (إلا أن يكون حديث عهد مثلا)
    2-وقسم لا يدل ظاهره على باطن فاعله حتى تظهر قرائن تدل عليه مثل ترك العمل بحكم شرعي لاحتمال النسيان، أو العجز ونحو ذلك
    والله أعلم
    ثالثا: التعبير بلفظ الاعتقاد وارد جدا في كلام أهل الاعتقاد، وهذه أمثلة من كلام أهل العلم وأرجو أن تحمل كلامي على ما ستحمل عليه كلام أهل العلم
    شرح العقيدة الطحاوية للبراك (ص: 92)
    فمن اعتقد أن أحدًا يسعه الخروج عن شريعة محمد - صلى الله عليه وسلم - فهو كافر، فضلا عن من ادعى ذلك لنفسه.
    الرسائل الشخصية (مطبوع ضمن مؤلفات الشيخ محمد بن عبدالوهاب، الجزء السادس) (ص: 214)
    من اعتقد أن بعض الناس لا يجب عليه اتباعه صلى الله عليه وسلم، وأنه يسعه الخروج من شريعته كما وسع الخضر الخروج من شريعة موسى، عليهما السلام، فهو كافر
    شرح ثلاثة الأصول لابن باز (ص: 82)
    وقد أجمع أهل العلم رحمهم الله على أنه لا يسمع أحداً من هذه الأمة الخروج على شريعة محمد صلى الله عليه وسلم وأن من اعتقد ذلك فهو كافر كفراً أكبر مخرجاً من الملة.

    فتاوى اللجنة الدائمة - 1 (2/ 394)
    من اعتقد أن هناك أحدا يسعه الخروج عن اتباع شريعة محمد صلى الله عليه وسلم فهو كافر كفرا يخرج من ملة الإسلام،
    مجموع الفتاوى - ش ف ط ن1 (3/ 422)
    فَمَنْ اعْتَقَدَ أَنَّهُ يَسُوغُ لِأَحَدِ الْخُرُوجُ عَنْ شَرِيعَتِهِ وَطَاعَتِهِ فَهُوَ كَافِرٌ يَجِبُ قَتْلُهُ .
    مجموع فتاوى ورسائل العثيمين (1/ 318)
    فمن اعتقد أن عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام، قتل وصلب فقد كذب القرآن، ومن كذب القرآن فقد كفر
    فتاوى نور على الدرب لابن باز بعناية الشويعر (4/ 127)
    من اعتقد أن حكم غير الله جائز، أو مماثل لحكم الله، أو أفضل من حكم الله فهو مرتد عند جميع أهل الإسلام،
    مجموع الفتاوى - ش ف ط ن1 (34/ 214)
    وَمَنْ اعْتَقَدَ حِلَّ ذَلِكَ كَفَرَ وَقُتِلَ .
    مجموع الفتاوى - ش ف ط ن1 (30/ 177)
    وَمَعْلُومٌ بِالِاضْطِرَارِ مِنْ دِينِ الْإِسْلَامِ ؛ بَلْ وَمِنْ كُلِّ دِينٍ ؛ أَنَّ هَذَا لَا يَجُوزُ وَمَنْ اعْتَقَدَ جَوَازَ هَذَا فَهُوَ كَافِرٌ
    مجموع الفتاوى - ش ف ط ن1 (28/ 453)
    فَمَنْ اعْتَقَدَ أَنَّ ذَلِكَ يَنْفَعُهُ فَقَدْ كَذَبَ اللَّهَ فِي خَبَرِهِ .
    تعلم قبل أن تكلم فالتقليد ليس علما
    كلام أهل العلم يستدل له لا به مهما علا قدرهم

    استدل ثم اعتقد


  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    50

    افتراضي رد: وأخيراً ستطبق الشريعة !

    العلماني هو من يعتقد فصل الدين عن الدولة ... هذا قولك
    وهو يشتمل على قسمين القسم الأول متعلق بالشخص (( يعتقد )) ... والقسم الثاني متعلق بدين العلمانية (( فصل الدين عن الدولة ))
    فهل الصليبي هو من يعتقد أن عيسى ابن الله ؟
    هل المسلم هو من يعتقد أن الله واحد لا شريك له ؟
    وعموما هل الأحكام والأسماء منوطة بالاعتقاد فقط ، بحيث متى كان من الشخص ثبت له الحكم والاسم ، ومتى انتفى عنه الاعتقاد ولو مع قول وعمل لا يثبت له حكم ولا اسم ؟
    هذا هو ماسألت عنه ورأيته أنت مشوشاً ..
    فإن قلت لا ليس بالاعتقاد فقط يثبت الاسم والحكم بل بالعمل والقول يثبت الاسم والحكم ، قلت لك إذن فما هو القول والعمل الذي يثبت به وصف العلمانية الديموقراطية لقائله وفاعله ويلحقه بذلك اسمه وحكمه ؟!
    ولا أعترض على أن اعتقاد الكفر كفر ، وإنما الاعتراض على قصر الكفر عليه ، بحيث لا يكون الرجل علمانيا مثلا إلا إن اعتقد العلمانية (( فصل الدين عن الدولة )) ..
    وأنا فهمت من كلامك أنك تقصر اسم وحكم العلماني على من اعتقد فقط العلمانية فإن كان هذا قصدك فإني أطلب منك كلام أهل العلم في أن الرجل لا يوصف بكفر إلا إذا اعتقده ، وليس كلام أهل العلم في أن معتقد الكفر كافر .
    وإن كنت لا تقصد ذلك وأني من فهم غلط ، فلتذكر لي بارك الله فيك القول الذي يثبت به اسم العلمانية لقائله ، والفعل الذي يثبت به وصف العلمانية لقائله ؟

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •