سوانح الأيام - الصفحة 4
صفحة 4 من 9 الأولىالأولى 123456789 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 170

الموضوع: سوانح الأيام

  1. #61
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    ومضات تربوية
    للتأثير التربوي ثلاثة أساليب:
    1 - الخطاب النظري:ببيان محاسن فعل ما أو آثاره السلبية.
    2 - الخطاب القصصي:الذي يجسد المعاني التربوية في شكل أحداث سابقة أو معاصرة.
    3 - الحالة العملية للمربي:بحيث يراه المتربي أول الممتثلين للفضائل وأول التاركين للرذائل.
    ولا شك أن أقوى هذه الثلاث تأثيرا وأطولها بقاء في نفس المتربي هو آخرها ثم الذي قبله ثم الأول.

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    إصدارات
    ( إسهامات الأسرة في تربية الإبداع لدي أطفالها من وجهة نظر إسلامية )
    رسالة ماجستير
    إعداد الباحثة / سلوى بنت أحمد عبد الله العطاس

    أهداف الدراسة :
    1- بيان مكانة الأسرة والطفولة في الإسلام .
    2- بيان خصائص النمو لدى الأطفال من سن ١٢: ٦ سنة للاستفادة منها في تحقيق التربية الإبداعية.
    3- التعرف على مفهوم الإبداع .
    4- إبراز دور الأسرة في تربية الإبداع لدى أطفالها من سن ((6 - 12) سنة
    5- تصميم برنامج مقترح لتنمية القدرات الإبداعية للأطفال من خلال الأسرة
    فصول الدراسة :
    الفصل الأول: خطة الدراسة.
    الفصل الثاني : مكانة الأسرة والطفولة في الإسلام .
    الفصل الثالث : مفهوم الإبداع .
    الفصل الرابع :إسهامات الأسرة في تربية الإبداع لدى أطفالها .
    الفصل الخامس: برنامج مقترح للأسرة لتنمية القدرات الإبداعية لدى أطفالها
    أهم النتائج:
    1- القدرة الخيالية لدى الأطفال في مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة واسعة النظير، لذا لابد من استغلال هذه المرحلة لتوليد الأفكار الإبداعية.
    2- إلمام الوالدين بخصائص النمو لدى أطفالهما له عظيم الفائدة في تدريب أطفالهما على الإبداع . فمعرفة خصائص النمو بمثابة القاعدة للأسرة لفهم كيفية التعامل مع الطفل على أساسها.
    3- يمكن أن يكون الآباء قدوة إبداعية لأطفالهم بما يقومون به من أعمال وبما يمارسونه من أنشطة أمام أطفالهم
    .
    رابط التحميل
    http://www.abegs.org/Aportal/Blogs/ShowDetails?id=7609
    http://www.4shared.com/********/qDidh5Ip/__________.html



  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    علمتني الحياة
    قرأت في كتب السير وتأملت تراجم العظماء وتفكرت في تاريخ الأمم فلم أجد منهج حياة ومنبع هداية ومصدر سعادة ومحضن طمأنينة أجمل ولا أروع ولا أهدى ولا أكمل من سيرته صلى الله عليه وسلم حيث تعيش سمو النفس وعلو الروح وعزة الذات وواقعية الحياة وبساطة العيش وتكامل الشخصية في أنموذج فريد وصورة متميزة لا تتغير مع تقلبات الزمان ولا تتبدل مع تغيرات العصر ولا تتحول مع عواصف التغيير ثابتة المعتقد راسخة المنهج نقية المصدر صافية المنبع ، تحدد المسار وتوضح الطريق وتعمق المنهج وتقوم الزلل وتصحح الخطأ تأخذ بيدك لبر الأمان وساحل السلامة وشاطئ الطمأنينة ومرفأ السكينة تصلك بالسماء وترفعك للمعالي وتقربك من المولى جل جلاله.
    فهاكم سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم طاهرة نقية صافية بهية تعلموها وعلموها وطبقوها وتمثلوها تسعدوا في الدنيا وتفوزوا في الآخرة قال تعالى {قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم }

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    زاوية الأدباء
    ابن فارس اللغوي أبو الحسين أحمد بن فارس بن زكريا بن محمد بن حبيب الرازي اللغوي كان إماما في علوم شتى خصوصا اللغة فإنه أتقنها وألف كتابه المجمل في اللغة وهو على اختصاره جمع شيئا كثيرا وله كتاب حلية الفقهاء وله رسائل أنيقة ومنه اقتبس الحريري صاحب المقامات ذلك الأسلوب ووضع المسائل الفقهية في المقامة الطيبية وهي مائة مسألة وكان مقيما بهمذان وعليه اشتغل بديع الزمان الهمذاني صاحب المقامات وله أشعار جيدة فمنها قوله
    مرت بنا هيفاء مجدولة *** تركية تنمى لتركي
    ترنو بطرف فاتر فاتن *** أضعف من حجة نحوي
    وله أيضا
    اسمع مقالة ناصح *** جمع النصيحة والمقه
    إياك وأحذر أن تبيت *** من الثقات على ثقة
    وله أيضا
    إذا كنت في حاجة مرسلا *** وأنت بها كلف مغرم
    فأرسل حكيما ولا توصه *** وذاك الحكيم هو الدرهم
    وله أشعار كثيرة حسنة توفي بالري ودفن مقابل مشهد القاضي علي بن عبد العزيز الجرجاني ومن شعره أيضا
    وقالوا كيف حالك قلت خير *** تقضى حاجة وتفوت حاج
    إذا ازدحمت هموم الصدر قلنا *** عسى يوم يكون به انفراج
    نديمي هرتي وأنيس نفسي *** دفاتر لي ومعشوقي السراج
    ومن كتبه "كتاب مقاييس اللغة، وهو كتاب جليل لم يصنف مثله" كما قال ياقوت الحموي والمراد بالمقاييس ما يسميه بعض اللغويين "الاشتقاق الكبير"، الذي يرجع مفردات كل مادة إلى معنى أو معانٍ تشترك فيها هذه المفردات. وروى أكثر من ترجم له أنه قال قبل وفاته بيومين:
    يا ربّ إنَّ ذنوبي قد أحطتَ بها *** علماً وبي وبإعلاني وإسراري
    أنا الموحِّد لكني المقرُّ بها *** فهب ذنوبي لتوحيدي وإقراري
    شذرات الذهب. سنة ( 390 ) ومقدمة كتاب المقاييس.

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    مفاهيم ومصطلحات
    الديمقراطية ليست كلمة عربية ، بل هي مشتقة من اليونانية ، وهي مجموعة من كلمتين : الأولى : DEMOS ( ديموس ) ، وتعني : عامة الناس ، أو الشعب ، والثانية : KRATIA ( كراتيا ) ، وتعني : حكم ، و بهذا تكون الديمقراطية Demoacratia تَعني 'حكم الشعب' أو 'حكم الشعب لِنفسهِ'
    الديمقراطية اصطلاحاً :فلا يزال الاشتقاق اللغوي الجزء المركزي من المفهوم يشكل نقطة أساسية في تعريفات الديمقراطية الحديثة، ويتضمن ذلك إعلان فينا سنة 1993. الذي جاء فيه أن: " الديمقراطية ترتكز على تعبير رغبة الشعب في تقرير نظامه السياسي، الاقتصادي ، الاجتماعي والثقافي، ومشاركته الكاملة في جميع نواحي الحياة".
    أما في المعجم الوسيط فقد ذُكِر أن الديمقراطية تعني - سياسيا - : إحدى صور الحكم التي تكون فيها السيادة للشعب و- اجتماعيا - : أسلوب في الحياة يقوم على أساس المساواة وحرية الرأي والتفكير. وأما المفكرين الغربيين فقد ذكروا لها تعريفات منها :أن الديمقراطية عبارة عن ترتبات مؤسساتية للوصول الى قرارات عن طريق التنافس على أصوات الناخبين .
    وفي حقيقة الأمر نجد أن الديمقراطية : هي فكر فردي يرى أن المجتمع لا يعدو أن يكون مجموعة من الأفراد يسعى كل فرد فيه لتحقيق ذاته وأهدافه الخاصة (وليس معناها القاصر:الدعوة للمشاركة في الحكم )

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    مزامير
    ( ما أذن الله لشيء إذنه لنبي يتغنى بالقرآن ) ومعنى (( ماأذن )) : ما استمع لشيء كاستماعه لنبي حسن الصوت، يتغنى بالقرآن، فالله تعالى يحبحسن الصوت فيمن يتلو كتابه، ويستمع لذلك الصوت أكثر من غيره، وإلا فهو تعالى لايفوت سمعه صوت.
    يا لله ما أحسن القرآن حين يخرج من صوت ندي وترنم عذب وتغني جميل
    رحمك الله يا شيخ علي رحمة واسعة وأسكنك فسيح جناته ورفع درجاتك فيالمهديين
    لكم شنفت آذاننا بصوتك الشجيوقراءتك الخاشعة وتلاوتك المؤثرة .

  7. #67
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    طرائف ولطائف
    إمام مسجد فاضل لأحد المراكز الإسلامية بأمريكا يحدث أن امرأةسألته وهي منزعجة تقول إنها تربي كلبة في بيتها ثم إن كلبتها حملتمن كلب الجيران ! والسائلة تعتقد أن ذلك زنا ، وتسأل هل يجوز إجهاض الكلبة ، علما بأنها حامل في الأيام الأولى !

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    إطلالة وتعريف
    موقع المليار زائر
    & طريق الإسلام
    مشروع إسلامي نبيل يأمل في المساهمة بقوة في الإعلام الإسلامي، ومجاراة التقدم التكنولوجي الهائل في العالم من حولنا.
    & الأهداف
    *تربية جيل صاعد وتصحيح المفاهيم من خلال نشر العلم الشرعي , المستند إلى مصادر الشريعة الإسلامية الثابتة.
    *الدعوة إلى اجتماع الأمة ونبذ التفرق , فموقعنا يسع لكل الأطياف الإسلامية شريطة نشر الحق دون سواه , ويدعو لنبذ التفرق بين الدعاة والحركات الإسلامية , فإنما نحن أمة واحدة قائدها سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ودستورها القرآن الكريم , قال تعالى : وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (103)
    *التعريف بقضايا الأمة ونصرة قضايا المسلمين أينما كانوا , ونصرة الشريعة الإسلامية وتوضيح ما قد يبثه أعداؤها من شبهات.
    *صناعة رأي عام منضبط بضوابط الشرع.
    & المنهج
    *منهجنا قائم على التمسك بالدليل الشرعي من كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    *نبذ التعصب لحزب أو جماعة أو طائفة.
    *نتكامل ونتعاون في نشر الخير مع وسائل الإعلام الإسلامية.

    للتواصل على الرابط التالي :
    http://ar.islamway.net

  9. #69
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    760

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    جزاك الله خيرًا على هذه الاختيارات الحسنة.
    مزامير( ما أذن الله لشيء إذنه لنبي يتغنى بالقرآن )
    الصواب: (أَذَنَهُ). قال الفيومي في المصباح: (أَذِنْت لِلشَّيْءِ أَذَنًا مِنْ بَابِ تَعِبَ اسْتَمَعْت).
    أيُّ شيءٍ فاتكَ إن أدركتَ العلمَ!
    وأيَّ شيءٍ أدركتَ إن فاتكَ العلمُ!

  10. #70
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    رسائل زوجية
    غاليتي الحبيبة : أرفع لك القبعة وأحني لك الرأس وأزجي لك عبارات الثناء والإجلال وأهدي لك كلمات التقدير والاحترام تقديراً لجميل أفعالك وعرفاناً بحسن تعاملك واعترافاً برقي أخلاقك مع والدي حتى ظننت أنهما والداك اللذان عشت في كنفهما وتربيت في حجرهم.
    فلك منى كل الحب والود والعطاء والوفاء جزاء مشكوراً وجميلاً محفوظاً .
    محبك / زوجك

  11. #71
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    الأخ الكريم أبو بكر المحاملي : جزاك الله خيراً على حضورك وبارك الله فيك على تنبيهك وتوجيهك.

  12. #72
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    أسرار التشريع
    (لما كانت النفوس الضعيفة كنفوس النساء والصبيان لا تنقاد إلى أسباب اللذة العظمى إلا بإعطائها شيئا من لذة اللهو واللعب بحيث لو فطمت عنه كل الفطام طلبت ما هو شر لها منه رخص لها من ذلك فيما لم يرخص فيه لغيرها وهذا كما دخل عمر بن الخطاب رضي الله عنه على النبي وعنده جوار يضربن بالدف فأسكتهن لدخوله وقال هذا رجل لا يحب الباطل فأخبر أن ذلك باطل ولم يمنعهن منه لما يترتب لهن عليه من المصلحة الراجحة ويتركن به مفسدة أرجح من مفسدته وأيضا فيحصل لهم من التألم بتركه مفسدة هي أعظم من مفسدته فتمكينهم من ذلك من باب الرحمة والشفقة والإحسان كما مكن النبي أبا عمير من اللعب بالعصفور بحضرته ومكن الجاريتين من الغناء بحضرته ومكن عائشة رضي الله عنها من النظر إلى الحبشة وهم يلعبون في المسجد ومكن تلك المرأة أن تضرب على رأسه بالدف ونظائر ذلك ونظير هذا إعطاء النبي المؤلفة قلوبهم من الزكاة والغنيمة لضعف قلوبهم عن قلوب الراسخين في الإيمان من أصحابه ولهذا أعطى هؤلاء ومنع هؤلاء وقال "أكلهم إلى ما جعل الله في قلوبهم من الغناء والخير" ونظير هذا مزاحه مع من كان يمزح معه من الأعراب والصبيان والنساء تطييبا لقلوبهم واستجلابا لإيمانهم وتفريحا لهم فالنبي صلى الله عليه وسلم يبذل للنفوس من الأموال والمنافع ما يتألفها به على الحق المأمور به ويكون المبذول مما يلتذ به الآخذ ويحبه لأن ذلك وسيلة إلى غيره ولا يفعل ذلك مع من لا يحتاج إليه كالمهاجرين والأنصار بل يبذل لهم أنواعا أخر من الإحسان إليهم والمنافع في دينهم ودنياهم) روضة المحبين

  13. #73
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    حوافز العبادات
    خير دافع للعمل ومحفز للطاعة وباعث على القربة ومرغب في العبادة استشعار فضائل الأعمال وتأمل آثار الأقوال والتفكر في فوائد العبادات وتدبر عوائد الطاعات .
    عن عياض بن حمار - رضي الله عنه - ، قال : سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، يقول : (( أهل الجنة ثلاثة : ذو سلطان مقسط موفق ، ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم ، وعفيف متعفف ذو عيال )) مسلم(2865).
    ذو سلطان مقسط موفق : يعني صاحب سلطان والسلطان يعم السلطة العليا وما دونها مقسط أي عادل بين من ولاه الله عليهم موفق أي مهتد لما فيه التوفيق والصلاح قد هدى إلى ما فيه الخير فهذا من أصحاب الجنة
    ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم : يعني رجل رحيم يرحم عباد الله يرحم الفقراء يرحم العجزة يرحم الصغار يرحم كل من يستحق الرحمة رقيق القلب
    والثالث رجل عفيف متعفف ذو عيال: يعني أنه فقير ولكنه متعفف لا يسأل الناس شيئا يحسبه الجاهل غنيا من التعفف .


  14. #74
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    في رحاب العقيدة
    التوكل يجمع شيئين : أحدهما : الاعتماد على الله والإيمان بأنه مسبب الأسباب وأن قدره نافذ وأنه قدر الأمور وأحصاها وكتبها سبحانه وتعالى
    الثاني : تعاطي الأسباب فليس من التوكل تعطيل الأسباب بل التوكل يجمع بين الأخذ بالأسباب والاعتماد على الله ومن عطلها فقد خالف الشرع والعقل؛ لأن الله عز وجل أمر بالأسباب وحث عليها سبحانه وأمر رسوله بذلك وفطر العباد على الأخذ بها ، فلا يجوز للمؤمن أن يعطل الأسباب بل لا يكون متوكلا حقيقة إلا بتعاطي الأسباب ، ولهذا شرع النكاح للعفة وحصول الولد وأمر بالجماع ، فلو قال أحد من الناس أنا لا أتزوج وانتظر الولد بدون زواج لعد من المجانين ، وليس هذا من أمر العقلاء ، وكذلك لو جلس في البيت أو في المسجد يتحرى الصدقات لم يكن ذلك مشروعا ولا توكلا بل يجب عليه أن يسعى في طلب الرزق ويعمل ويجتهد مع القدرة على ذلك ومريم رحمة الله عليها لم تدع الأسباب ومن قال ذلك فقد غلط وقد قال الله لها : ﴿وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا فكلي واشربي﴾[1] الآية ، وهذا أمر لها بالأسباب وقد هزت النخلة وتعاطت الأسباب ، حتى وقع الرطب فليس في سيرتها ترك الأسباب ، أما وجود الرزق عندها وكون الله أكرمها به وأتاح لها بعض الأرزاق فلا يدل على أنها معطلة للأسباب بل هي تتعبد وتأخذ بالأسباب ، وإذا ساق الله لبعض أوليائه من أهل الإيمان شيئا من الكرامات فهذا من فضله سبحانه لكن لا يدل على تعطيلهم الأسباب فقد ثبت عن نبينا صلى الله عليه وسلم أنه قال : (احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجزن) وقال سبحانه :{ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ }[2] فشرع لعباده العبادة له والاستعانة به وكلتاهما من أسباب السعادة في الدنيا والآخرة . فتاوى ابن باز ( 4 / 427 )


    [1] - سورة مريم الآيتان 25-26.
    [2] سورة الفاتحة ، الآية 5 .

  15. #75
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    الدرر الفقهية
    ذهب بعض التابعين إلى أنه لا بأس بأن يدخل الخلاء بشيء فيه ذكر لله تعالى ، وأنه لا كراهة في ذلك ، وقالوا : إن الإنسان يدخل الخلاء وفي صدره القرآن ، وفي صدره الذكر ، إلى غير ذلك وهذه المسألة محتملة وتحتاج إلى مزيد بحث فيما يتعلق بالكراهة ، أما التحريم فلا دليل عليه ،فإنه لو كان يداوم عليه لنقل نقلاً مستفيضاً عنه صلى الله عليه وسلم، ولتبين تبيناً واضحاً لأن الصحابة y كانوا يرافقونه كثيرا ًولم يُنقل عنه أنه كان يخلع خاتمه.

  16. #76
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    27

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    بارك الله فيك اخي العزيز واعجبني قولك عن السير وتراجم الرجال انك لم تجد اصفا واحسن من سيرة الرسول عليه السلام بالزهد وغيره ثانيا ً / بالنسبه لكتاب الله او ورقه فيها اسم الله انا اقول لا يدخل بها دورة المياه لأنها ربما تسقط واقل الاحتمالات ان تتعرض لرائحه وبالنسبه لحفظ الرجال الكتاب بالصدور فهذا مكان طاهر بالروح وبالنسبه لخاتم الرسول سمعت انه كان يلفه ويقبض عليه وجزاك الله خيرا يا اخي العزيز ويا حبذا لو علمتني ماهو معنى كلمة سوانح الايام لا ادري صراحه واحس ان معناها ماضيات الايام وبارك الله فيك اخي العزيز

  17. #77
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    الأخ الكريم أبو زكريا : جزاك الله خيراً على حضورك وتعقيبك واستدراكك.
    السوانح أقصد بها الأفكار العارضة والخواطر الواردة على الذهن والفكر.

  18. #78
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    روائع البريد
    لا يُمكن للقنافذ ان تقترب من بعضها البعض ..
    فـالأشواك التي تُحيط بها تكون حصناً منيعاً لها ،
    ليس عن اعدائها فقط ! ..
    بل حتى عن أبناء جلدتها ..
    فـإذا طلّ الشتاء بـرياحه المتواصلة و برودتها القارسة ،
    اضطرت القنافذ للإقتراب و الالتصاق بـبعضها
    طلباً للدفء و متحملة ألم الوخزات و حدّة الاشواك ..
    و إذا شعرت بالدفء ابتعدت ..
    حتى تشعر بالبرد فـ تقترب مرة اخرى
    و هكذا تقضي ليلها بين اقتراب و ابتعاد ..
    الاقتراب الدائم قد يكلفها الكثير من الجروح ..
    والابتعاد الدائم قد يُفقدها حياتها ..
    كذلك هي حالتُنا في علاقاتنا البشرية ..
    لا يخلو الواحد منا من أشواك تُحيط به و بغيره ،
    و لكن لن يحصل على الدفء ما لم يحتمل وخزات الشوك و الألم ..
    لذا .. :
    • من ابتغى صديقاً بلا عيب ، عاش وحيداً
    • من ابتغى زوجةً بلا نقص ، عاش أعزباً
    • من ابتغى حبيباً بدون مشاكل ، عاش باحثاً
    • من ابتغى قريباً كاملاً ، عاش قاطعاً لرحمه!

    (( فلنتحمل وخزات الآخرين حتى نحفظ التوازن في حياتنا ))

  19. #79
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    كلمات وألفاظ وأحاديث في الميزان
    بعض الناس مثلا عندما يبحث عن شخص ولا يجده ثم يجد في البحث عنه ويجده يقول له : ما صدقت على الله إني ألقاك . فما حكم الشرع في هذا القول؟
    ج : هذه كلمة عامية ، ولا أعلم فيها حرجاً ومعناها أني كدت أن أيأس من لقائك.والله الموفق.فتاوى ابن باز(8/422)

  20. #80
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي رد: سوانح الأيام

    مع أسماء الله الحسنى

    نعيش معها ونتدبر معانيها ونتفكر في مدلولاتها ونتمعن في آثارها وننعم بفوائدها ونرتقي بها لأعلى الدرجات وأرفع المنازل وأسمى الأحوال وأرقي المقامات .
    الرب جل جلاله وتقدس اسمه
    قال - ابن جرير - في معنى اسم (الرب) لله سبحانه وتعالى: (فربنا جل ثناؤه : هو السيد الذي لا شبه له، ولا مثل في سؤدده، والمصلح أمر خلقه بما أسبغ عليهم من نعمه، والمالك الذي له الخلق والأمر)
    وقال ابن كثير رحمه الله تعالى: «(والرب) هو المالك المتصرف ويطلق في اللغة على السيد، وعلى المتصرف للإصلاح. وكل ذلك صحيح في حق الله تعالى»(2).
    يقول الشيخ السعدي رحمه الله تعالى: «الرب, هو المربي جميع العالمين -وهم من سوى الله- بخلقه إياهم, وإعداده لهم الآلات, وإنعامه عليهم بالنعم العظيمة, التي لو فقدوها, لم يمكن لهم البقاء. فما بهم من نعمة, فمنه تعالى. وتربيته تعالى لخلقه نوعان: عامة وخاصة.
    فالعامة: هي خلقه للمخلوقين, ورزقهم, وهدايتهم لما فيه مصالحهم, التي فيها بقاؤهم في الدنيا.
    والخاصة: تربيته لأوليائه, فيربيهم بالإيمان, ويوفقهم له, ويكمله لهم, ويدفع عنهم الصوارف, والعوائق الحائلة بينهم وبينه, وحقيقتها: تربية التوفيق لكل خير, والعصمة عن كل شر. ولعل هذا المعنى هو السر في كون أكثر أدعية الأنبياء بلفظ الرب. فإن مطالبهم كلها داخلة تحت ربوبيته الخاصة»(1)
    ولا تستعمل كلمة (الرب) في حق المخلوق إلا مضافة فيقال: رب الدار ورب المال.قال ابن قتيبة رحمه الله: (ولا يقال للمخلوق: هذا (الرب) معرفاً بالألف واللام كما يقال لله، إنما يقال رب كذا فيعرف بالإضافة لأن الله مالك كل شيء، فإذا قيل(الرب) دلت الألف واللام على معنى العموم، وإذا قيل لمخلوق: رب كذا ورب كذا نسب إلى شيء خاص لأنه لا يملك شيئاً غيره)
    فمعنى الرب:أي ذو الربوبية على خلقه أجمعين خلقًا وملكًا و تصرفًا وتدبيرًا ،وهو من الأسماء الدالة على جملة معانٍ لا على معنى واحد.
    بل إن هذا الاسم إذا أُفرد تناول في دلالاته سائر أسماء الله الحسنى وصفاته العليا،وفي هذا يقول العلامة ابن القيم رحمه الله (إن الرب هو القادر الخالق البارئ المصوِّر الحيُّ القيّوم العليم السميع البصير المحسن المنعم الجواد،المعطي المانع،الضار النافع،المقدِّم المؤخِّر،الذي يُضل من يشاء ويهدي من يشاء،ويُسعد من يشاء ويُشقي من يشاء ،ويُعزُّ من يشاء ويُذلُّ من يشاء،إلى غير ذلك من معاني ربوبيته التي له منها ما يستحقُّه من الأسماء الحسنى)(2/473)

    ومن آثار الإيمان باسمه الرب جل جلاله
    1 - أن الإيمان باسم (الرب) - عز وجل -, وما يتعلق به من صفات, يقتضي الرضا به -سبحانه-, ربًا, وإلهًا, وحاكمًا, ومشرعًا، لأن الرضا بربوبيته - عز وجل - هو رضا العبد بما يأمره به ربه, وينهاه عنه، ويقسمه له, ويقدره عليه، ويعطيه إياه, ويمنعه منه. فإن لم يحصل الرضى بذلك كله, لم يكن العبد قد رضي به ربًا من جميع الوجوه، ولا يذوق عبد طعم الإيمان, حتى يأتي بكل موجبات الربوبية, ولوازمها. وهذا معنى قوله: (ذاق طعم الإيمان, من رضي بالله ربًا, وبالإسلام دينًا, وبمحمدٍ رسولاً) ومتى ذاق العبد طعم الإيمان, فلا تسأل عن سعادته، وأنسه، وطمأنينته, وثباته، ولو احتوشته البلايا, والرزايا. كما أن من هذا شأنه, فإن طاعات الله - عز وجل - تسهل عليه, وتلذ له، كما يكون في قلبه كره معاصي الله - عز وجل -, والنفور منها.
    2 - لما كان من معاني الربوبية اختصاصه سبحانه بجلب المنافع ودفع المضار، وتفريج الكروب، وقضاء الحاجات فإن العباد - بما أودع الله في فطرهم من معرفة ربهم بهذه الصفات - يلجأون إلى ربهم ويتضرعون إليه في الشدائد والملمات وينفضون أيديهم من كلٍ سوى الله - عز وجل - وكلما عرف العبد ربه بأسمائه وصفاته أثر هذا في دعائه وقوة رجائه، ولجوئه، وتضرعه لربه سبحانه والوثوق بكفايته سبحانه وقدرته على قضاء حوائج عباده. ولذلك نرى في أدعية أنبيائه - سبحانه وتعالى -, وأوليائه تكرار الدعاء بقولهم: (ربنا، ربنا).
    3 - بتأمل الأسماء المقترنة باسم (الرب) - تعالى-, نجد أن فيها صفة الرحمة, والمغفرة، وفي هذا التأكيد على أن من أخص صفات (الرب) - عز وجل -, الرحمة, والرأفة بعباده, وأنها من موجبات ربوبيته. ومن ذلك تربيته لعباده، وإنعامه عليهم، وإرساله الرسل إليهم, وإنذارهم, وتبشيرهم. وهذه هي من لوازم التربية العامة، وأما التربية الخاصة من الله - عز وجل - لأوليائه بتوفيقهم، وحفظهم، ورعايتهم، وتربيتهم. فالرحمة، والرأفة، والمغفرة, واضحة جلية في ذلك[3]


    ([1]) تفسير ابن كثير 1/23.
    ([2]) تفسير السعدي 5/486
    [3] - بدائع الفوائد (2/249)

صفحة 4 من 9 الأولىالأولى 123456789 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •