استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .
النتائج 1 إلى 15 من 15

الموضوع: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    Exclamation استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    بسم الله الرحمن الرحيم , الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد :
    فقد وقفت قريبا على رسالة موسومة ب ( الوصايا السبع لأهل ليبيا ) للشيخ الدكتور محمد بازمول وفقه الله , وأصل الرسالة كلمة ألقاها الشيخ عبر الهاتف لطلبة العلم في طرابلس الغرب بتاريخ 15 المحرم 1433 من الهجرة النبوية المباركة على صاحبها أفضل الصلاة وأتم التسليم وهي – بحق – نصائح جيدة ومفيدة يحتاجها الجميع في كل وقت وحين, ويزداد الحرص عليها في مثل أوضاع ليبيا الآن ,وقد جاء في الوصية الثالثة التي جعل الشيخ عنوانها ( الأمر بحسن التعامل مع الإخوان وإصلاح ذات البين ) قوله : ( وأنتم تعلمون أن من إخوانكم من كان قد حبس نفسه في بيته ولم يشارك في قتال الطاغية , خشية أن يتلبس بدماء المسلمين , وهي دماء محرمة , فترك المشاركة لا من باب أن هذا الطاغية تجب طاعته , ولكن من باب أنه يخشى أن تتحمل ذمته من هذه الدماء , فلاينبغي أن يساء الظن بهؤلاء , ولاينبغي أن تفسر مواقفهم بغير ماهي عليه حقيقة , وأحسنوا الظن بهم , واحملوا موقفهم على أحسن المحامل , واقبلوا مايظهرونه لكم – إن شاء الله – على خير ( كذا بالمطبوع ولعله فرغ كما بالشريط ولم يعدل ) , وأنتم تتعاملون بالظاهر والله يتولى السرائر ,فلا محل للتباغض , والتدابر , والتشاحن , والحقد , والتقاطع ................ )) إلى آخر كلامه – وفقه الله – وهو كما قرأتم – إن كنتم قرأتم – كلام عام ونصيحة للإخوة بعدم التفرق والتباغض .... إلخ و هذا من الشيخ مبني على افتراض أن التباغض حاصل بين فئة قاتلت مع الثوار ضد القذافي ومن معه من جهة وفئة اختارت أن تبقى في بيتها من جهة أخرى وتكون في مأمن مما تخشاه من الولوغ في الدماء أو ماشابه ...... وهذا- لو كان هو الواقع – جيد لا مأخذ عليه ولا اعتراض ولا استدراك ولكنه بخلاف الواقع للأسف , وحتى إن كان موجودا فهو قليل جدا لايكاد يذكر , بل إنني – والله – لاأعرف أحدا اعتزل الفتنة على الوصف الذي ذكره الشيخ إلا قلة قليلة حسب علمي !
    ولكن الذي لم يذكره الشيخ ولعله لم يُذكر له ممن يتصلون عليه ! هو تلك الفئة غير القليلة التي تسنمت الدعوة فقط منذ يوم 17 فبراير وأخذت على عاتقها الدفاع عن القذافي – لعنه الله – بقصد أو بدون قصد !!
    فمنهم من كان يدعو للزوم البيت والطاعة لولي الأمر !! ويؤصل تأصيلات لا يفهم منها إلا أن القذافي ولي أمر مسلم تجب طاعته ويحرم الخروج عليه وقد رأينا وسمعنا – للأسف الشديد – فتاوى من بعض المنتسبين للعلم تصب في هذا الاتجاه فما نصيحة الشيخ لنا تجاه هؤلاء ماداموا لم يعلنوا توبتهم ؟!
    ومنهم من جعل يدعو للقذافي بالنصر وينسب قوله – كذبا وزورا – للعلماء وهو يعلم انه يكذب عليهم ويفترى !! بل يقسم اليمين المغلظة ان الثقة حدثه عن الثقة عن الشيخ فلان أنه قال: القذافي ادعوا له بالنصر !!! فكيف بربك ياشيخ نعامل هؤلاء ؟؟!!
    ومنهم ياشيخ من كان فرحا مسرورا أشد مايكون السرور حينما دخلت كتائب البغي بنغازي لإبادة أهلها ويقول – الحمد لله سينتهي الأمر ويعود كل شئ إلى ماكان عليه ؟؟!! فكيف بربك ياشيخ نعامل هؤلاء ؟؟!!
    ومنهم ياشيخ من نوقش في أمر اعتداء القذافي على بنغازي فقال : وماذا كان سيصنع كان سيقتل ألفا أو ألفين وينتهي هذا الفساد !! فقل لي بربك ياشيخ كيف نعامل هؤلاء ؟؟!!
    ومنهم ياشيخ من تعامل مع الساعدي القذافي وجالسه طيلة أيام الحرب بل ورضي أن يخرج على التلفاز ليدعو الناس إلى لزوم بيتها وترك الخروج على ولي الأمر وقد تواتر هذا عن طلاب علم أسماءهم لامعة في ليبيا ويشد لهم الرحال من مسافات طويلة ؟؟ فكيف بربك نعامل هؤلاء ياشيخ ؟؟!! وقد كنا نبرأ من فلان وعلان إذا تكلم فيه أهل العلم بل ونهجر من يتابعه فمالنا مع كافر زنديق نلتمس المعاذير !!!
    ومنهم ياشيخ من ذكرت له فتاوى أهل العلم من أمثال اللحيدان والبراك والشيخ وصي الله عباس والشيخ العبيكان وغيرهم الكثير وقد سمعناه يقول فتوى اللحيدان خاطئة ويتلفظ بألفاظ لاتليق بمقام العامة فضلا عن أمثال الشيخ – حفظه الله - .
    منهم ياشيخ من كان يسمي إخوانه خوارج ويسبهم علنا ويبعث لهم رسائل جوال تدعو للقذافي بالنصر ليزيد بذلك غيضهم !! بل أزيدك من الشعر بيتا فقد بلغ ببعضهم أن وشى ببعض الإخوة للجهات الأمنية وواجه مصيرا سيئا للغاية ؟! بل بعضهم صعد المنابر فقط بعد الثورة ووصف الثوار بالجرذان والكثير الكثير مما لايتسع المجال لذكره فكيف نعامل هؤلاء ياشيخ !!
    ثم ماذا ياشيخ ؟؟!! رأينا كل هؤلاء بمجرد سقوط القذافي يمسكون السلاح الذي كان قبل ذلك حرام رفعه أو استعماله ويتصدرون المجالس ويحزبون الشباب حولهم ويحاربون من وقفوا بحق وصدق أمام بغي ذلك الزنديق ولايعترفون لأحد بفضل وجعل كل هؤلاء أنفسهم على الوصف الذي ذكرت من أنهم كانوا أحلاس بيوتهم وامسكوا ألسنتهم فليس لأحد الحق بأن ينكر عليهم صنيعهم !!ولكن هل كانوا حقا كذلك ؟؟!! الله – جل وعلا- يعلم ومن عاش الواقع الأليم الذي مرت به ليبيا يعرف كيف شوه هؤلاء الدعوة وكيف كرّهوا الناس في السنة وكيف صار مسمى السلفية سبة يستحي منها البعض ولولا لطف الله ووقوف بعض الصادقين ضد القذافي لعشنا دهرا آخر نرمى فيه في السجون ونحارب حربا شعواء لا سيما والسلاح منتشر بيد الجميع وأعداء الدعوة – كما تعلم ياشيخ – ليسوا قليلين في ليبيا – .
    هذا ماأحببت استدراكه – إن صح أن يكون استدراكا- على كلام الشيخ وأظن أنه لم يبلغه من كلامي هذا شيئ ولو بلغه فلانظن به إلا أن ينكره ويؤنب أهله ويقف منهم الموقف الشرعي اللازم تجاههم وتجاه امثالهم ليعرف الحق ويحذر الباطل والله المستعان وعليه التكلان والحمد لله أولا وآخرا .
    تنبيه : أرجو ممن يستطيع أن يوصل كلامي هذا للشيخ ولغيره من أهل العلم أن يبادر ليعرف الجميع الموقف الشرعي من مثل هؤلاء ليكون الجميع على بينة وتقوم الحجة على من خالف والله أكرم مسؤول ان يوفق الجميع لما يحبه ويرضاه والحمد لله رب العالمين .



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    23

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    كان الفروض عليه ان يحيل لعلماء البلد لانهم اعرف ببلادهم ولكن الله المشتكى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    51

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمّد الذي قال لكفار قريش بعد فتح مكة -وقد كانوا كفارا مشركين آذوا وحاربوا الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم والمؤمنين وأنفقوا أموالهم ليصدوا عن سبيل الله و...و...و...- قال لهؤلاء اذهبوا فأنتم الطلقاء، والعاقل يدرك بالإشارة والله تعالى أعلى وأعلم.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    الدولة
    في مكان ما
    المشاركات
    122

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    ألم تعلم أن الإستدراك أمر مرفوض في مذهب صوفية أهل السّنّة ؟

    الاستدراك على أحد من عيّنهم شيخ الطريقة هو استدراك على قطبها .. والنتيجة الحتمية أن يشهروا في وجهك ( البطاقة الحمراء) إعلانا بطردك من الفرقة الناجية من طرف أحد النواب الاقليميين للوكيل العام لهذه الفرقة


    طبعا لا يخفاك أن من صعدوا المنابر بعد 17 فبراير يجيّشون الناس لنصرة ولي الأمر القذافي .. لا يمكنهم أن يتحركوا إلا بعد أن يرجعوا لبازمول وبقية الحزب.. الذين لم يصدر عنهم أي انكار على أتباعهم في ليبيا بخصوص انحيازهم للقذافي.. بل أن إذاعة الجماهيرية كانت تبث وبشكل مستمر فتاوى تلك العصابة المنسوبة للعلم لإقناع الشعب الليبي بضرورة طاعة الخليفة القذافي وتتوعد الليبيين الخوارج بالميتة الجاهلية إن لم يتوبوا ويعودوا إلى بيعة ولي الأمر القذافي

    وهي أمور لا تخفى على مركز القيادة في هذه العصابة خاصة وأن اتباعهم في ليبيا غاية في الخضوع لهم بحيث أن الواحد منهم يحرص على ألا يحك رأسه إلا بعد الرجوع للشيخ

    فالحاصل أن هؤلاء الذين يزعمون أنهم اعتزلوا الفتنة .. إنما كان اعتزالهم إياها بعدم الدخول في صفوف الثوار .. والبقاء على بيعة القذافي والدعوة إلى الوقوف في صفه ضد من يسمونهم خوارج ( وهم عامة الشعب الليبي) .. وكل ذلك إنما هو باقرار من بازمول إن لم يكن بتوجيه صريح منه .. وستجد تلميحا لذلك في طريقة طلبه العذر لهؤلاء

    فكان من الطبيعي جدا أن يكره الناس بعد هلاك القذافي كل ما له علاقة باسم السلفية بعد أن دنّسها هذا الصنف من المخلوقات بنسبة أنفسهم إليها.. ولولامشاركة بعض السلفيين ( الحقيقيين) في القتال ضد هذا الطاغوت لكان مصير السلفيين بعد هلاكه هو نفس مصير الكتائب

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبولينة مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمّد الذي قال لكفار قريش بعد فتح مكة -وقد كانوا كفارا مشركين آذوا وحاربوا الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم والمؤمنين وأنفقوا أموالهم ليصدوا عن سبيل الله و...و...و...- قال لهؤلاء اذهبوا فأنتم الطلقاء، والعاقل يدرك بالإشارة والله تعالى أعلى وأعلم.
    القصة لاتثبت من جهة الإسناد - فيما أعلم - وكلامك في واد ونحن في واد آخر غفر الله لك ماأحوجني وإياك للسكوت فنتوقى ونتنقى ......

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    أخي عودة الفرسان أخشى جدا ماتقوله ولاأرمي أحدا به وحسبنا وحسبهم الله والشئ بالشئ يذكر للشيخ- وفقه الله - فتوى في الأحداث يمكنك الرجوع إليها فهي تغنينا عن التمحل في كلامه .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الليبي مشاهدة المشاركة
    كان الفروض عليه ان يحيل لعلماء البلد لانهم اعرف ببلادهم ولكن الله المشتكى
    كان يغنينا ذلك عن كثير من إضاعة الأوقات التي نحن بأشد الحاجة لنعمرها بطاعة الله وذكره والتقرب إليه بأصناف العبادات والله المستعان.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فؤاد الليبي مشاهدة المشاركة
    يعني نصح الناس في عدم موالاة أهل الكفر ونصح الناس في متابعة العلماء الكبار الربانيين لا طلاب العلم الذين يقولون اليوم ويخالفون غدا , ونصح الناس في الرجوع للحق كلما استبان صار فتنة ؟؟!!
    وكنت أسمع عن الورع البارد حتى أدركته !!!
    الأخ أبو فؤاد والأخوة المكرمون بارك الله فيكم, أحببتُ أن أضع تساؤلا بين أيديكم لعله يضيء لنا ما نحن فيه وهو:
    لاشك أنكم تعلمون ما حدث من خروج سعيد بن جُبير على الحجاج حيث كان رحمه الله يكفر الحجاج, بالمقابل نرى الحسن البصري رحمه الله وكيف نصح الناس بعدم الخروج وأظن الأمر معلوم لكم, أقول هل بإمكاننا أن نعيب على سعيد بن جبير رحمه الله كونه خرج على الحجاج أم نعيب على الحسن البصري رحمه الله كونه لم يخرج بل وكان ينصح بعدم الخروج ولزوم البيوت؟ ممكن التأمل بالموضوع والتأني فيه عسى أن ننتفع وبارك الله فيكم.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الجزائر - باتنة -
    المشاركات
    508

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    السلام عليكم
    أخي الكريم إقبل مني جزاك الله خيرا
    لو كان بازمول عالما حقا... لما انتظرنا تعقيبك على كلامه.
    ثم/ ماذا تعني مثل هذه الوصايا....؟
    والكلمات التي اخترتها في تعقيبك تدعو إلى الشفقة على الحال الذي وصلنا إليه....
    الشعب السوري اليوم يحتاجهم....
    سيتأخر كلامهم ليوم لا نحتاج إليه...
    قديما كان البعض يضحك علينا/ يقول لنا: نحن نتريث حتى نتثبت...
    اليوم/ علمنا أنهم ينتظرون الغالب... لأنهم ببساطة كما يقول المثل الجزائري.... مع الواقف.
    ....................
    وفي ليبيا عالم صنديد...
    مالكي فقيه....
    اسمه الصادق الغرياني...
    يكفينا في مغربنا جميعا... بل في عالمنا الإسلامي لو عقل الغافلون.
    قال الإمام الشاطبي:

    "خذ من العلم لبه، ولا تستكثر من ملحه، وإياك وأغاليطه".

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    الأخ أبو فؤاد والأخوة المكرمون بارك الله فيكم, أحببتُ أن أضع تساؤلا بين أيديكم لعله يضيء لنا ما نحن فيه وهو:
    لاشك أنكم تعلمون ما حدث من خروج سعيد بن جُبير على الحجاج حيث كان رحمه الله يكفر الحجاج, بالمقابل نرى الحسن البصري رحمه الله وكيف نصح الناس بعدم الخروج وأظن الأمر معلوم لكم, أقول هل بإمكاننا أن نعيب على سعيد بن جبير رحمه الله كونه خرج على الحجاج أم نعيب على الحسن البصري رحمه الله كونه لم يخرج بل وكان ينصح بعدم الخروج ولزوم البيوت؟ ممكن التأمل بالموضوع والتأني فيه عسى أن ننتفع وبارك الله فيكم.
    - القذافي كفره عامة أهل العلم في زماننا وهم - فيما نحسب والله الحسيب الرقيب - أشد الناس ورعا عن الخوض في أعراض الناس خاصة الحكام ! فكيف ننظر له بالحجاج !!
    - الخلاف الذي ذكرت بين إمامين مجتهدين هما سعيد بن جبير - رحمه الله - والحسن - رحمه الله - وليس بين علماء أجلاء من أمثال الشيخ البراك والشيخ وصي الله والشيخ اللحيدان من جهة وبعض الرعاع والدهماء ممن يجهل ضروريات في الدين فضلا عن فقه النوازل .
    فخلاصة القول أنك إن أردت التنظير بما ذكرت فهو غير مطابق كما أوضحنا لك وإن كنت تريد شيئا آخر فما وجه إيراده هنا بارك الله فيك ؟!

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سعيد الباتني مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    أخي الكريم إقبل مني جزاك الله خيرا
    لو كان بازمول عالما حقا... لما انتظرنا تعقيبك على كلامه.
    ثم/ ماذا تعني مثل هذه الوصايا....؟
    والكلمات التي اخترتها في تعقيبك تدعو إلى الشفقة على الحال الذي وصلنا إليه....
    الشعب السوري اليوم يحتاجهم....
    سيتأخر كلامهم ليوم لا نحتاج إليه...
    قديما كان البعض يضحك علينا/ يقول لنا: نحن نتريث حتى نتثبت...
    اليوم/ علمنا أنهم ينتظرون الغالب... لأنهم ببساطة كما يقول المثل الجزائري.... مع الواقف.
    ....................
    وفي ليبيا عالم صنديد...
    مالكي فقيه....
    اسمه الصادق الغرياني...
    يكفينا في مغربنا جميعا... بل في عالمنا الإسلامي لو عقل الغافلون.

    الأسلوب الذي اخترته في الرد هو ماأرجو أن ألقى به الله - جل وعلا - بريئا من تبعات الكلام خصوصا في طلاب العلم وإن أساءوا وإن أخطأوا ولئن كنت أعيب - وغيري - على كثير من الكتاب الشدة في القول وسوء الظن في استخراج أخطاء الآخرين فلاأقل من أن نعدل في أقوالنا حتى لانكون ممن قال الله فيهم ( لم تقولون مالا تفعلون .... ) الآية ..... نفع الله بك وبارك فيك .
    والشيخ الصادق على العين والرأس وهو حبيبنا وشيخنا الذي نفخر به ومع ذلك ليس هو - كما يريده بعض المتصيدة - معصوما لايخطئ ولا تقع له الهفوات نسأل الله أن يغفر له وينعم عليه بطول العمر مع الصحة والعافية والثبات على الحق الذي عرفناه صداعا به والله المستعان .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فؤاد الليبي مشاهدة المشاركة
    - القذافي كفره عامة أهل العلم في زماننا وهم - فيما نحسب والله الحسيب الرقيب - أشد الناس ورعا عن الخوض في أعراض الناس خاصة الحكام ! فكيف ننظر له بالحجاج !!
    - الخلاف الذي ذكرت بين إمامين مجتهدين هما سعيد بن جبير - رحمه الله - والحسن - رحمه الله - وليس بين علماء أجلاء من أمثال الشيخ البراك والشيخ وصي الله والشيخ اللحيدان من جهة وبعض الرعاع والدهماء ممن يجهل ضروريات في الدين فضلا عن فقه النوازل .
    فخلاصة القول أنك إن أردت التنظير بما ذكرت فهو غير مطابق كما أوضحنا لك وإن كنت تريد شيئا آخر فما وجه إيراده هنا بارك الله فيك ؟!
    وفيك بارك الله أخي المكرم, أنا لاأقصد التنظير بقدر ما أقصد تقريب الحالة حتى نصل إلى كلمة سواء وربما أعيد السؤال هل أحد الطرفين أقصد (سعيد بن جبير و الحسن البصري رحمهما الله) معذور أم كلاهما معذور, ثم أحسن الله إليك قلتَ عامة أهل العلم كفروا القذافي فمن خالفهم من أهل العلم ألا يعذر كما عذرنا الإمامين فيما سبق, وكما تعلم أخي المكرم في زمن سعيد بن جبير والحسن البصري رحمهما الله أنوار النبوة أشهر وأعلم من وقتنا الحاضر مع هذا عندما اختلفوا في أمر الحجاج عذر بعضهم بعضا, أستميحك عذرا وأرجو منك أن تتأمل في كلامي عسى أن ننتفع ونصل إلى كلمة سواء.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    وفيك بارك الله أخي المكرم, أنا لاأقصد التنظير بقدر ما أقصد تقريب الحالة حتى نصل إلى كلمة سواء وربما أعيد السؤال هل أحد الطرفين أقصد (سعيد بن جبير و الحسن البصري رحمهما الله) معذور أم كلاهما معذور, ثم أحسن الله إليك قلتَ عامة أهل العلم كفروا القذافي فمن خالفهم من أهل العلم ألا يعذر كما عذرنا الإمامين فيما سبق, وكما تعلم أخي المكرم في زمن سعيد بن جبير والحسن البصري رحمهما الله أنوار النبوة أشهر وأعلم من وقتنا الحاضر مع هذا عندما اختلفوا في أمر الحجاج عذر بعضهم بعضا, أستميحك عذرا وأرجو منك أن تتأمل في كلامي عسى أن ننتفع ونصل إلى كلمة سواء.
    - أخي الفاضل أقدر لك حرصك على جمع الكلمة وإن كان هذا مطلوبا ولاشك ولكن يجب ان يكون الاجتماع على الحق وليس الاجتماع لمجرد الاجتماع أقول هذا لأني أراك حريصا على الوصول إلى كلمة سواء مع أن المعطيات التي أمامك لاتساعد على ذلك بل ربما يكون الواجب في حق البعض هو البراءة منه حتى يتوب إلى ربه مما هو فيه .
    - أنت لم تقصد التنظير شئ ولكنك تنظر بالمطابقة شئ آخر فتأمل !!
    - الخلاف مع هؤلاء ليس في تكفير القذافي من عدمه , بل حقيقة الخلاف في كيفية التعامل مع أفعال القذافي الشنيعة من قتل للأنفس المعصومة وسفك للدماء وهتك شنيع للأعراض و..و..و..و فهل يسع الخلاف في مثل هذا ؟!!
    يعني بالمثال يتضح المقال - وإن كان الكلام أصبح تكرارا واجترارا _
    ( هل يسعني أن أعذر الذي كان فرحا مسرورا بدخول الكتائب لبنغازي ويقول اللهم انصره على أهل بنغازي ؟؟!! ) وهنا أسألك هل نستطيع الوصول إلى كلمة سواء ؟؟!! وماوجه الشبه بين حادثة الحجاج ومن معه وما نحن فيه ياأخي التميمي ؟؟!!
    ( هل يسعني أن أعذر من سمعته بأذني يوم أن كان القذافي يسوم مصراتة واهلها أشد العذاب يقول : أحسن القذافي فعلا كان عليهم أن لايخرجوا ضده !!!! وهذا ليس كلام رجل عامي بل رجل عليه سمة المتدينين وله لحيةوإزار يرفعه ؟؟!!) كيف تكون الكلمة سواء هنا أيضا ياأخي التميمي ؟؟!!
    - عندما قلت : ( القذافي كفره عامة أهل العلم في زماننا ) لم أكن أقصد أن ثمة من لم يكفره لأنه لا علم لي بقول كل أحد في المسألة !! ثم افتراضك عجيب يعني هل يجب أن تجتمع كلمة أهل العلم على كفر كل أحد حتى نقبل قولهم ؟! أو ماذا تعني بالضبط ؟
    ولقائل أن يقول لك أنا أعذر من يتابع أبو رقيبة مثلا في فكره المنحرف لأن بعض أهل العلم لم يكفروه فما الجواب حينها ؟؟!!
    ياأخي الخلاف أكبر مما تحاول ان تصوره مع علمي أنك لاتعرف عن حقيقته إلا القليل ياأخي الخلاف مع من يصف أمثال الشيخ عبد الكريم الخضير والشيخ سعد الشثري والشيخ عبد الرحمن السديس بالمبتدعة الضلال ثم يعف لسانه أن يصف القذافي بشئ بل يصفه بولي الأمر المسلم ويوجب على الناس طاعته ويحرم ويجرم الخروج عليه فأي كلمة سواء تلك التي تجمعنا بهؤلاء ؟؟!!!
    مقصودي من الكتابة ظاهر - فيما أحسب- والله المستعان.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    أخي المكرم أبو فؤاد الليبي أنا أشكرك على جميل خلقك أحسن الله إليك, لا تذهب ظنونك معي بعيدا بل أحاول الوصول إلى هدي النبي والسلف الصالح في كيفية التعامل مع هذه الحالات, وأنا بلا شك لا أضع الجميع في سلة واحدة ولكن علينا التفريق وننزل الناس منازلهم, النبي عندما دخل مكة كيف تعامل مع أهلها وهم من كان أشد الناس عليه, شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله عندما تمكن ممن كان يكيد له ويسعى لقطع رأسه كيف تعامل معهم, الأخوة الليبيون إذا أرادوا أن يقيموا دولة الاسلام يجب أن يراعوا أمورا كثيرة ولا يأخذهم الغضب فيفسدوا أكثر مما يصلحوا, أحسن الله إليك أخي أبو فؤاد الليبي ورزقنا الفهم عن الله ورسوله وسلفنا الصالح والله أعلم.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    في مكان ما من هذا العالم.
    المشاركات
    432

    افتراضي رد: استدراك على وصايا الشيخ محمد بازمول السبع لأهل ليبيا .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    أخي المكرم أبو فؤاد الليبي أنا أشكرك على جميل خلقك أحسن الله إليك, لا تذهب ظنونك معي بعيدا بل أحاول الوصول إلى هدي النبي والسلف الصالح في كيفية التعامل مع هذه الحالات, وأنا بلا شك لا أضع الجميع في سلة واحدة ولكن علينا التفريق وننزل الناس منازلهم, النبي عندما دخل مكة كيف تعامل مع أهلها وهم من كان أشد الناس عليه, شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله عندما تمكن ممن كان يكيد له ويسعى لقطع رأسه كيف تعامل معهم, الأخوة الليبيون إذا أرادوا أن يقيموا دولة الاسلام يجب أن يراعوا أمورا كثيرة ولا يأخذهم الغضب فيفسدوا أكثر مما يصلحوا, أحسن الله إليك أخي أبو فؤاد الليبي ورزقنا الفهم عن الله ورسوله وسلفنا الصالح والله أعلم.
    بل أنا شاكر لك حسن خلقك أخي المكرم ولكن أحببت أن أضعك في الصورة كما يقال , وأنا لاأضع الجميع في منزلة واحدة بالعكس , فبعض الإخوة اعترفوا بخطأهم ورجعوا للحق ولم يجدوا منا إلا الصدر الرحب وبعض الناس ممن أخذ بلزوم البيت وامسك لسانه عن المقاتلين بل ودعى لهم بالنصر ودعى على القذافي بالهلاك (( وإن كان هؤلاء قلة قليلة لاحكم لها كما أسلفت )) لم يجد منا إلا الصدر الرحب أيضا أما من وصفت لك حالهم فلا والله حتى يتوبوا إلى ربهم وإن كنا نريد دولة الإسلام فلنقمها في قلوبنا أولا ولن يكون ذلك إلا بسلوك جادة الحق والأخذ على يد المخالف حتى يتوب بالنصح والرفق تارة وبالشدة والغلظة تارة أخرى ولكل مقام مقال وفقك المولى لكل خير ...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •