من سن العشرين إلى الستين
النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: من سن العشرين إلى الستين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي من سن العشرين إلى الستين

    من سن العشرين إلى الستين < مراحل التغير العقلي والفكري >
    1 / في سن العشرين يفكر الإنسان في إصلاح العالم .
    2 / وفي سن الثلاثين يفكر الإنسان في إصلاح بلده .
    3 / وفي سن الأربعين يفكر الإنسان في إصلاح مدينته .
    4 / وفي سن الخمسين يفكر الإنسان في إصلاح بيته .
    5 / وفي سن الستين يفكر الإنسان في إصلاح نفسه .
    والعدد للتقريب وليس للتحديد .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    وفي عهد السلف الصالح رحمهم الله تعالى كانوا بلغوا الأربعين سنة
    يفكرون في إصلاح أنفسهم ،

    قال الإمام النووي رحمه الله في رياض الصالحين من كلام سيد المرسلين في باب الحث عَلَى الازدياد من الخير في أواخر العمر : وَنَقَلُوا أنَّ أَهْلَ المدينَةِ كانوا إِذَا بَلَغَ أَحَدُهُمْ أربْعينَ سَنَةً تَفَرَّغَ للعِبادَةِ .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    قال علامة القصيم بلا منازع الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في شرح رياض الصالحين :
    فالذي ينبغي للإنسان كلما طال به العمر أن يكثر من الأعمال الصالحة، كما أنه ينبغي للشاب أيضاً أن يكثر من الأعمال الصالحة، لأن الإنسان لا يدري متى يموت، قد يموت في شبابه، وقد يؤخر موته، لكن لا شك أن من تقدم به السن فهو أقرب إلى الموت من الشاب، لأنه أنهى العمر .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    في مركز الفتوى في إسلام ويب
    التقاعد المبكر للتفرغ للعبادة والعلم



    ما هو حكم التقاعد المبكر من العمل؟ أو عمل مشروع لا يحتاج الى عمل متواصل كالعقار مثلاً ؟ وذلك للتفرغ لعبادة الله سبحانه وتعالى من تلاوة للقرآن وطلب للعلم والنوافل والصيام وغير ذلك من الأعمال الصالحة؟
    الإجابــة




    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد :
    فنقول ابتداء: إن مفهوم العبادة في الإسلام أشمل وأوسع من أن يقصر على بعض العبادات، فالسعي في طلب الرزق عبادة إن نوى به صاحبه الاستعانة على طاعة الله، والتعفف والاستغناء عما في أيدي الناس، والنفقة على من تحت يده كالزوجة والأولاد. وقد سئل أحد السلف عن التاجر الصدوق، أهو أحب إليك أم المتفرغ للعبادة؟ قال: التاجر الصدوق أحب إلي، لأنه في جهاد يأتيه الشيطان من طريق المكيال والميزان، ومن قبل الأخذ والعطاء فيجاهده. ولكن من كان في كفاف من الرزق ولا يتعرض للحاجة والمسألة إن هو تقاعد فالتفرغ للعبادة حينئذ قد يكون راجحا لا سيما عند تقدم السن، وقد نقلوا أن أهل المدينة كانوا إذا بلغ أحدهم أربعين سنةً تفرغ للعبادة. قاله النووي في رياض الصالحين. وانظر الفتوى رقم: 41315 عن اختلاف الفقهاء في أيهما أفضل هل التفرغ للعبادة أم الاشتغال بالكسب؟ ومع ذلك فلا نرى مانعا من التقاعد المبكر - وفق الشروط المعمول بها في البلد - والتفرغ للعبادة أو العمل في مشروع لا يستغرق وقتا طويلا، ويمكن معه التفرغ لقراءة القرآن وطلب العلم ونحوه مما ذكره السائل. وانظر الفتوى رقم: 57414 والفتوى رقم: 63005 .والله تعالى أعلم.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الشافعي مشاهدة المشاركة
    وفي عهد السلف الصالح رحمهم الله تعالى كانوا بلغوا الأربعين سنة
    يفكرون في إصلاح أنفسهم ،

    قال الإمام النووي رحمه الله في رياض الصالحين من كلام سيد المرسلين في باب الحث عَلَى الازدياد من الخير في أواخر العمر : وَنَقَلُوا أنَّ أَهْلَ المدينَةِ كانوا إِذَا بَلَغَ أَحَدُهُمْ أربْعينَ سَنَةً تَفَرَّغَ للعِبادَةِ .
    قال الإمام مالك رحمه الله: أدركت أهل العلم عندنا وهم يطلبون الدنيا والعلم، ويخالطون الناس حتى يأتي لأحدهم أربعون سنة ، فإذا أتت عليهم اعتزلوا الناس واشتغلوا بالعبادة حتى يأتيهم الموت.
    المرجع / تفسير القرطبي .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الشافعي مشاهدة المشاركة
    وفي عهد السلف الصالح رحمهم الله تعالى كانوا بلغوا الأربعين سنة
    يفكرون في إصلاح أنفسهم ،

    قال الإمام النووي رحمه الله في رياض الصالحين من كلام سيد المرسلين في باب الحث عَلَى الازدياد من الخير في أواخر العمر : وَنَقَلُوا أنَّ أَهْلَ المدينَةِ كانوا إِذَا بَلَغَ أَحَدُهُمْ أربْعينَ سَنَةً تَفَرَّغَ للعِبادَةِ .
    قال الإمام هناد بن السرى رحمه الله في كتابه الزهد : حدثنا جرير عن منصور عن هلال بن يساف قال كان الرجل من أهل المدينة إذا بلغ أربعين سنة تفرغ للعبادة .
    وقال الإمام ابن الشجري رحمه الله في أماليه : " وبه " قال أخبرنا علي بن المحسن بن علي التنوخي بقراءتي عليه، قال أخبرنا أبو جعفر محمد بن أحمد بن العباس النقاش الأشعري، قال أخبرنا محمد بن محمد بن سليمان الباغندي، قال حدثنا بن أبي شيبة، قال حدثنا جرير عن منصور عن هلال بن يساف، قال: كان الرجل من أهل المدينة إذا أتت عليه أربعون سنة تفرغ للعبادة.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    قال الإمام ابن علان الشافعي رحمه الله في دليل الفالحين لطرق رياض الصالحين :
    (ونقلوا أن أهل المدينة كانوا إذا بلغ أحدهم أربعين سنة) تخلى عن العلائق والعوائق، و (تفرّغ للعبادة) وإلى هذا المعنى رمز بعضهم بقوله:
    إذا العشرون من شعبان ولت
    فواصل شرب ليلك بالنهار
    ولا تشرب بأقداح صغار
    فقد ضاق الزمان عن الصغار

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الشافعي مشاهدة المشاركة
    من سن العشرين إلى الستين < مراحل التغير العقلي والفكري >
    1 / في سن العشرين يفكر الإنسان في إصلاح العالم .
    2 / وفي سن الثلاثين يفكر الإنسان في إصلاح بلده .
    3 / وفي سن الأربعين يفكر الإنسان في إصلاح مدينته .
    4 / وفي سن الخمسين يفكر الإنسان في إصلاح بيته .
    5 / وفي سن الستين يفكر الإنسان في إصلاح نفسه .
    والعدد للتقريب وليس للتحديد .
    وسبحان الله عندما كنا في العشرين كنا نفكر في إصلاح الكرة الأرضية ، وعندما انتقلنا إلى سن الثلاثين انتقل اصلاحنا من العالم إلى الوطن فقط ، وحاليا الإصلاح مقتصر على مدينتنا فقط ، والعبرة بالغالب ، وفي المستقبل سينتقل تفكيرنا إلى البيت والنفس .
    والكثير من كبار السن لا يهتم إلا بنفسه وعبادته ، فتراه من البيت إلى المسجد غالبا .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    155

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    جزاك الله خير
    (بررت أمك و أباك و أكرمت إبنك و أخاك و ملء الله بذكره فاك

    لا يشكر الله من لا يشكر الناس

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    منقول
    قيل:


    ابن عشــــــــــــر ٍ من السنين غـــــلام ........... همه اللعب مولع بالغرام

    وابن عشـــــــــــــ ــــرين مولع بالغواني ..... لا يبالي ملامـــــــــــ ــةً اللوام

    والذي يبلغ الثلاثين عاماً ... فضَروب لدى الوغى بالحسام

    فإذا جـــــــــازها بعشر سنينٍ ... كان أقوى من كل قرن مسام

    وابــــــــن خمسين للنوائب يرجى... ولنقــــض الأمــــــــور والإبــرام

    وابن ستيـــن حازم الرأي طب ... كامل العقل ضابط للكلام

    وابن سبعين قد تولى وأودى ... وتثنـــــــــى فمـــــــا لـــــه من قوام

    والذي يبلـــــغ الثمانين عاماً ... ذاهب الذهن دائب الأسقام

    وابن تسـعيـــــن تائه قد تناهى ... إن تسعيـــــــــــ ـــن غاية الأعوام

    فإذا جــــــــــــــ ــازها بعشرٍ فحي ... مثـــــــل ميتٍ مـــــــودع بالسلام

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    وصيَّة العلاَّمة الإبراهيمي"لمن في سنّ الشباب,كلمات رائعة
    قال الشَّيخ البشير الإبراهيمي رحمه الله:



    «والشَّباب المحمَّدي أحقُّ شباب الأمم بالسَّبْقِ إلى الحياة، والأخذ بأسباب القوَّة؛ لأنَّ لهم من دينهم حافزًا إلى ذلك، ولهم في دينهم على كلِّ مَكْرُمَةٍ دليلٌ، ولهم في تاريخهم على كلِّ دعوى في الفخار شاهدٌ.

    أعيذُ الشَّباب المحمَّدي أن يُشْغِلَ وقتَه في تِعْدَاد ما اقترفه آباؤُه من سيِّئات أو في الافتخار بما عملوه من حسنات، بل يبني فوق ما بَنَى المحسنون ولْيَتَّقِ عثرات المسيئين.

    وأُعيذه أن ينام في الزَّمان اليقظان، أو يَهْزَلَ والدَّهر جادٌّ، أو يرضى بالدُّون من منازل الحياة.
    يا شباب الإسلام! وصيَّتي إليكم أن تتَّصلوا بالله تديُّنًا، وبنبيِّكُمْ اتِّباعًا، وبالإسلام عملًا، وبتاريخ أجدادكم اطِّلاعًا، وبآداب دينكم تخلُّقًا، وبآداب لغتكم استعمالًا، وبإخوانكم في الإسلام ولِدَاتِكم في الشَّبيبة اعتناءً واهتمامًا، فإنْ فعلتم حُزْتُمْ منَ الحياة الحظَّ الجليلَ، ومن ثواب الله الأجرَ الجزيلَ، وفاءت عليكم الدُّنيا بظلِّها الظَّلي
    منقول من الأخت هوازن العتيبية

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    منقول من عبد الله زياني

    كل شيئ له ضوابط...

    إذا اعتزل من بلغ الأربعون الناس إذا تترك الأمور لأبناء 0-40؟ طبعا لا. لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة.

    صحيح أحوال اليوم في العالم العربي تقتل طموح الإنسان لأنه بعد الزواج يصبح يجري خلف المعيشة ودفع الإجار لكن علينا أن نتفاءل ونتذكر قول الله { ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين} (وجه الإستدلال أنك دائما تدعو إلى الله ويزداد طموحك لدعوة أكبر عدد ممكن لعل الله يهدي بك الآلاف أو الملايين ولم لا؟)
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    469

    افتراضي رد: من سن العشرين إلى الستين

    جزاك الله خيرا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •