لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,044

    افتراضي لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

    لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس
    هذا الحديث رواه أبو نعيم في الحلية ، وإسناده ضعيف جدا
    قال ابن الجوزي في العلل المنتاهية : هذا حديث لا يصح قال ابن حبان سعيد بن هبيرة يحدث بالموضوعات عن الثقات لا يحل الاحتجاج به بحال
    وقال الذهبي في تلخيص العلل المتناهية : فيه سعيد بن هبيرة متهم
    وقال المناوي في الفيض : أورده في الميزان في ترجمة العباس بن الوليد الشرفي وقال : ذكره الخطيب في الملخص فقال : روى عن ابن المديني حديثا منكرا رواه عمه أحمد ابن أبي الحواري من حديث كعب بن عجرة مرفوعا ثم ساق هذا بعينه
    وقال المناوي في التيسير أيضا : إسناده ضعيف
    وقال الألباني في ضعيف الجامع : ضعيف
    وقال علي الحلبي الأثري : ضعيف
    وقد جاء في روايتين
    لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس (أبو نعيم فى الحلية عن كعب بن عجرة)
    لا تضربوا إماءكم على كسر إنائكم فإن لها آجالا كآجالكم (الديلمى عن كعب بن عجرة)
    ذكرت ذلك باختصار شديد

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,044

    افتراضي رد: لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

    نص الحديث في الحلية
    حدثنا أبو دلف عبدالعزيز بن محمد بن أحمد بن عبدالعزيز بن دلف العجلي ثنا يعقوب بن عبدالرحمن الدعاء ثنا جعفر بن عاصم ثا أحمد بن أبي الحواري ثنا عباس بن الوليد قال حدثني علي بن المديني عن حماد بن زيد عن مالك بن دينار عن الحسن عن كعب بن عجرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تضربوا إماءكم على إناءكم فأن لها آجالا كآجال الناس

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,044

    افتراضي رد: لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

    قبل قليل قرأت كلاما للشيخ الألباني رحمه الله عن الحديث في سلسلة الأحاديث الضعيفة ، والكلام السابق كتبته قبل أن اطلع على كلامه في السلسلة
    قال رحمه الله :
    6840 - ( لا تضربوا إماءكم على كسر إنائكم ؛ فإن لها آجالاً كآجال الناس ).
    منكر.
    ذكره ابن حبان في " الضعفاء " ( 1/ 327 ) معلقاً، ومن طريقه ابن الجوزي في " العلل " ( 2/ 265/ 256 1 ) وقال: روى سعيد بن هبيرة العامري عن حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس مرفوعاً. وقال ابن الجوزي:
    "حديث لا يصح. قال ابن حبان: سعيد بن هبيرة يحدث بالموضوعات عن الثقات، لا يحل الاحتجاج به بحال ". قلت: وأورده ابن طاهر المقدسي في " تذكرة الموضوعات " ( ص 106 ) وقال:
    " فيه سعيد المروزي، كان يتهم بالوضع ".
    ولما نقل الذهبي في " الميزان " كلام ابن حبان مع الحديث ؛ أقره.
    وتبعه الحافظ في " اللسان "، وذكر أن أبا حاتم قال:
    " ليس بالقوي، روى أحاديث أنكرها أهل العلم". وفي " المغني " للذهبي:
    "اتهمه ابن حبان وابن عدي ".
    ولم أر له ترجمة في " كامل " ابن عدي ؛ فلينظر.
    هذا ؛ وقد كنت خرجت الحديث قديماً في المجلد الثاني من هذه " السلسلة " برقم ( 938 ) من رواية أبي نعيم بإسناد آخر عن كعب بن عجرة، ضعفته بعلل أربع ذكرتها. تبين لي الآن - بعد أن وقفت على مصدر جديد للحديث - أن العلة القادحة هي من راو آخر...، وأنني كنت وهمت - بسبب فقدان المصدر المشار إليه -
    في تحديد هوية أحد رواته، أما وقد تجلى لي الآن أنه العلة، فكان لا بد من الكشف عنها، وكنت أود أن يكون هذا التحقيق الجديد هناك عندما يعاد طبع المجلد الثاني ؛ لو كان هناك ما ينبئ بتيسر ذلك من قريب، وهذا ما أجهله ؛ ولذلك رأيت أن أبادر إلى كتابته هنا مع الإشارة إليه هناك، والله تعالى من وراء القصد، فأقول:
    أخرج أبو نعيم في " الحلية " ( 10/ 26 ) من طريق يعقوب بن عبد الرحمن الدّعاء: [ ثنا ] جعفر بن عاصم، والخطيب في " تلخيص المتشابه " ( 1/ 532 - 533 ط ) من طريق ابن عدي الحافظ: نا جعفر بن أحمد بن عاصم - بدمشق -، والديلمي في " مسند الفردوس " ( 4/ 156 - الغرائب الملتقطة ) من طريق محمدابن العباس المري قالا: ثنا أحمد بن أبي الحواري: ثنا عباس بن الوليد - زاد الخطيب: المشرقي (1) -: قال: حدثني علي بن المديني عن حماد بن زيد عن مالك ابن دينار عن الحسن عن كعب بن عجرة مرفوعاً.
    أورده الخطيب تحت ترجمة ( عباس بن الوليد المشرقي )، وقال:
    " حدث عن علي بن المديني حديثاً منكراً، رواه أحمد بن أبي الحواري ".
    وهذه فائدة عزيزة لم ترد في " الميزان " ولا في" اللسان "، بهذه النسبة التي تميزه عن غيره ممن يشاركونه في اسمه واسم أبيه ؛ فكان ذلك هو السبب الذي دعاني هناك أن أحاول الكشف عن هويته ؛ حيث إنه لم يقع منسوباً في رواية أبي نعيم - كما رأيت - ؛ فكان أنني ظننته غيره - كما تراه هناك -، مع أنني نقلت ثمة عن المناوي أنه قال في " الفيض ":
    " أورده في " الميزان " في ترجمة العباس بن الوليد الشرقي (2) وقال: ذكره الخطيب في " الملخص "، فقال: روى عن ابن المديني حديثاً منكراً... " إلى آخر كلامه المتقدم.
    فتشككت في هذا ؛ لأنه عزاه لـ " الميزان " ولا وجود لهذه الترجمة فيه.
    وعلقت على " الملخص " بقولي:
    " كذا، ولعل الأصل: ( التلخيص )والآن، فقد انكشف الغطاء، وتبينت الحقيقة، وأن ما عزاه للخطيب صحيح، وفي " التلخيص "، ولكن عزوه ذلك لـ " الميزان " ليس بصحيح، الا أن يكون ذلك في بعض النسخ منه، وهذا ما أستبعده ؛ لأن ترجمة " المشرقي " هذا لم ترد في كتابه الآخر " المغني "، وهو في الغالب [ تبع ] لـ " الميزان ". والله أعلم.
    ثم تكشفت لي حقيقة وهي أن ( العباس بن الوليد المشرقي ) هذا قد ترجمه الحافظ في " اللسان "، ولكن بغير هذه النسبة ؛ فقال ( 3/ 245 - 246 ):
    " ز - العباس بن الوليد: نزيل إفريقية، يعرف بـ ( ابن الفارسي )، سمع حماد ابن زيد، وأبا الأحوص، وابن عيينة، قال أبو العرب الصقلي: كان حافظاً، وأحسبه لقي مالكاً. قلت: إلا أنه أتى عن ابن عيينة بخبر باطل بالإسناد
    الصحيح، فما أدري الآفة منه، أو ممن بعده. أورده صاحب " تاريخ القيروان " عنه عن ابن عيينة عن ابن أبي مليكة عن طاوس عن ابن عباس رضي الله عنهما رفعه: أوقدوا مصابيح منازلكم عند الغروب ؛ تستغفر لكم الملائكة وأركان البيت، ومن ترك ذلك استبقاء الزيت ؛ نقص من زيته كل يوم سبعون نقطة من حيث لا يعلم... " الحديث ".
    قلت: فأنا أظن أنه هذا المشرقي. والله أعلم.
    ثم رأيت السيوطي قد أورد حديث معاذ هذا في " الدرر المنتثرة " ( 205/444 ) بإسناد أبي نعيم ساكتاً عليه! وهو في ذلك تابع للحافظ السخاوي في " المقاصد " ( 463/ 295 1 )، وقد ذكره بلفظ:
    " لا تغضبوا، ولا تسخطوا في كسر الآنية... " والباقي مثله، وقال:وأقول: لم يذكروا ما يدل على صحبته إلا هذا الحديث، وهو - كما ترى - لم يصرح بسماعه من النبي صلى الله عليه وسلم، ولو كان ؛ فلا تثبت ؛ لأن ابنه عبد الله نكرة لا يعرف إلا في هذا الحديث، وليس له يذكر في كتب الجرح والتعديل - فيما اطلعت - ؛ ولذلك قال الحافظ الذهيي في " تجريد أسماء الصحابه ":
    " حديث منكر". ومع ذلمك قال عقب ما نقلته عته:
    " قلت: للحديث،شواهد منها عن كعب بن عجرة ...والديلمي عن أبي قتادة وآخرين "!
    واختصر كلامه الشوكاني اختصاراً شديداً، فأورد الحديث في " الفوائد المجموعة " ( 252/ 747 ) بلفظ ( الصعق ) وقال:
    " إسناده ضعيف، وله شواهد ".
    ولم أدر من هم الذين وأشار إليهم السخاوي بقوله: " وآخرين "!
    وأما حديث أبي قتادة فهو في " الفردوس " للديلمي ( 5/ 53/ 7438 ) مثل حديث الترجمة، لكني لم أقف على إسناده، ولم أجده في " الغرائب الملتقطة ". والله أعلم.
    .............................. .................... ..................
    (1) بفتح الميم وسكون المعجمة وكسر الراء، وفي آخرها القاف، كما في " الأنساب ".
    (2) كذا وقع في " الفيض " بل هو فيه ( الشرفي ) بالفاء! ودون الميم ا ومن الغريب أنه وقع في نقل المعلق على " العلل " ( النرسي )، فلعله سبق ذهن أو قلم من المعلق الفاضل.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,044

    افتراضي رد: لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

    الحديث لا يصح لكن معناه صحيح .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,044

    افتراضي رد: لا تضربوا إماءكم على إنائكم فإن لها أجلا كآجال الناس

    منقول من خالد بن عبد الرحمن
    جزاك الله خيراً..

    ومع أن الخبر منكر كما قال الشيخ الألباني رحمة الله عليه.. إلا أن معناه صحيح والله أعلم.. حيث نقدم إيماننا بأن كل شيء بقدر عندما يحدث مثل ذلك فنعلم أن كسر شيء من الآنية إنما هو بقدر الله تعالى..

    أقول هذا لكثير من الآباء والأمهات اللاتي يضربن أبناءهن ضرباً مبرحاً بسبب كسر كأس أو طبق أو غير ذلك.. وبخاصة عندما يكون الطفل غير متعمد..

    لنتذكر أن كل شيء بقدر وأن نحتسب كل شيء يقع علينا أو بنا إنما هو من قدر الله تعالى.. فنحمد ونسترجع بدلاً من التسخط..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,235

    افتراضي

    قال طاوس: أدركت ناسا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يقولون: كل شيء بقدر. قال : وسمعت عبدالله بن عمر يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل شيء بقدر حتى العجز والكيس .
    أخرجه مسلم وغيره.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •