حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

    حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد - رحمهما الله -


    انظر أولا:
    http://majles.alukah.net/showthread.php?96605
    الحمد لله، وبعد:
    قال أبو الفضل كمال الدّين الأُدْفُوي الشافعي (تـ: 748) في أبي حيّان: (كان سيّئ الظنّ بالنّاس كافّة، فإذا نُقل له عن أحدٍ خيرًا لا يتكيّف به، وإذا كان شرًّا يتكيّف به ويبني عليه، حتى ممن هو عنده مجروح، فيقع في ذمّ مَنْ هو بألسنة العالم ممدوح، وبسبب ذلك وقع في نفس جمع كثير منه ألم كثير). وعقب الصفديّ (تـ: 764) في "الأعيان" (5/333) على ذلك قائلا: (أنا لم أسمع منه في حق أحد من الأحياء والأموات إلا خيرًا، وما كنت أنقم عليه شيئًا إلا ما كان يبلغني عنه من الحطِّ على الشيخ تقيّ الدّين ابن دقيق العيد، على أنني ما سمعت في حقه شيئًا).اهـ.
    وأمّا ابن دقيق العيد، فهو محمد بن عليّ بن وهب، تقي الدين، أبو الفتح، المالكي ثم الشافعي – وكذلك كان أبو حيان يرى أولا رأي الظاهرية، ثم إنه تمذهب للشافعي -، و"دقيق العيد" لقب جدّه (وهب)، وقد خرج يوما من بلده قُوْص وعليه طيلسان أبيض وثوب أبيض فقال شخص بدوي: "هذا شبه دقيق العيد" يعني: في البياض، فلزمه ذلك. ذكره في "ذيل التقييد" (1/ 358). وقد بلغ من جلالته أنه لمّا عزل نفسه عن القضاء ثم طُلب ليولّى قام السلطان الملك المنصور له واقفا لمّا أقبل، فصار يمشي قليلا قليلا وهم يقولون: "السلطان واقف"! فيقول: "اديني أمشي"، وقبّل السلطان يده، فقال: "تنتفع بهذا". (الطالع السعيد ص326 - 327).
    قال أبو حيّان في ابن دقيق العيد - كما في "الطالع السعيد (ص326) - : (هو أشبه من رأيناه يميل إلى الاجتهاد)، وقال أبو حيّان للصفدي كما في "الوافي": (لم أر بعد ابن دقيق العيد أفصح من قراءتك). تُوفّي ابن دقيق رحمه الله سنة (702 هـ).
    وأمّا ما كان يقع في حقّه من الشيخ العلّامة أثير الدِّين، فله سبب، ذكره الصفدي في "أعيان العصر" (4/587 – 588) والوافي (4/139) في ترجمة الإمام ابن دقيق العيد، فقال: (أخبرني شيخنا الحافظ أبو الفتح اليَعْمَري، قال: كان الشيخ تقيّ الدّين قد نزل عن تدريس مدرسةٍ لولده، أُنسيت أنا اسم المدرسة واسم ابنه، فلمّا حَضَر الشيخ أثير الدّين دَرْسَ قاضي القضاة تقيّ الدين بن بنت الأعزّ، قرأ آيةً يدرّس بها [وفي الوافي: يفسّرها] ذلك اليوم، وهي: (قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلَادَهُمْ) الآية، فبرز أبو حيّان من الحلقة، وقال: يا مولانا قاضي القضاة: (قدّموا أولادهم)!، يكرّر ذلك، فقال قاضي القضاة: "ما معنى هذا؟!" فقال: ابن دقيق العيد نزل لولده فلان عن تدريس المدرسة الفلانية، فنُقل المجلس إلى الشيخ تقي الدّين ابن دقيق العيد، فقال: أمّا أبو حيّان ففيه دعابة من أهل الأندلس ومجونهم، وأمّا أنت يا قاضي القضاة يُبَدّل القرآن في حضرتك وما تنكر هذا الأمر. فما كان إلا قليل حتى عُزِل ابن بنت الأعزّ عن القضاء بابن دقيق العيد. وكان إذا خلا شيء من الوظائف التي تليق بالشيخ أثير الدّين يقول الناس: "هذه لأبي حيّان"، فتخرج عنه لغيره.
    فهذا هو السبب الموجِب لحطّه عليه وشناعته.
    والصحيح أنّ أهل العصر لا يُرْجَعُ إلى جَرْح بعضهم بعضا بهذه الوقعة وأمثالها).اهـ. والله أعلم.
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

    ما شاء الله!
    أحسنتَ يا أستاذ أشرف، أحسن الله إليك.
    والعجب أنَّ مَن يقرأُ قول ابن هشام: "كان الاسم لأبي حيَّان والانتفاع بابن المرحَّل" يحسَبُ أنَّ أبا حيان قد نال من الحظِّ أكثر مما يستحقُّ، لكن يبدو أنَّه لا أحدَ يسلَمُ
    - - -
    وبالمناسبة، قد أسعدتَني باستجابتِك لطلبي عرْضَ هذه القِصَّة، وهذه هي المرَّة الثانية التي يقوم فيها بعض الأفاضل بفتح موضوعٍ بناءً على طلبي، والمرة الأولى كانت هنا:
    عيادة النبي .... ....
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    9,589

    افتراضي رد: حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

    بارك الله فيكم, ورحم الله الجميع
    وقد ذكر ناظر الجيش في كتابه تمهيد القواعد بعد رده على اتهامات أبي حيان لابن مالك (صـ4413,4414) ما قاله أبو حيان في حق ابن دقيق العيد:
    http://im14.gulfup.com/2012-02-15/1329316989511.jpg
    http://im16.gulfup.com/2012-02-15/1329317018141.jpg
    تَصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ ... عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,754

    افتراضي رد: حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حاتم ابن عاشور مشاهدة المشاركة
    بعد رده على اتهامات أبي حيان لابن مالك
    قال الإمام الذهبي - رحمه الله - في "معرفة القراء" عن أبي حيان: كان ينظر إلى النحاة بعين النقص...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    قوله في ترجمة أبي علي الراشدي التلمساني: قال الإمام أبو حيان كان الشّيخ حسن حافظًا للقرآن، ذاكرًا للقصيد، يشرحه لمن يقرأ عليه، ولم يكن عارفًا بالأسانيد ولا المتقن [كذا] للتجويد لأنَّه لم يقرأ على متقن، وكان مع ذلك بربريًّا، في لسانه شيء من رطانتهم، وكان مشهورًا بالقراءات، عنده نزر يسير جدًّا من العربية كألفية ابن معط ومقدمة ابن بابشاذ، يحل ذلك لمن يقرأ عليه.

    قلت [الذهبي]: بل كان قوي المعرفة بالعربية، ويكفيه أنه يشرح ألفية ابن معط للناس، ولكن شيخنا أبو حيان [كذا] لا يثبت لأحد شيئًا في العربية وينظر الى النحاة بعين النقص؛ لسعة ما هو فيه من التبحر في علم اللسان.
    لذلك كانتْ شهادة تلاميذ أبي حيان للشيخ ابن هشام وسامًا غاليًا وشرفًا عظيمًا.
    أعني بهؤلاء التلاميذ: الصفدي والسبكي.
    رغم كثرة انتقاد ابن هشام لأبي حيان.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,541

    افتراضي رد: حكاية أبي حيّان الأندلسي مع ابن دقيق العيد

    أنت أهل للخدمة شيخنا (القارىء المَلِيْجي)
    وجزاك الله خيرا أبا حاتم ونفع بك
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •