كلام عظيم من عالم كبير (نصيحة لمن يتكلم في المشايخ )
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: كلام عظيم من عالم كبير (نصيحة لمن يتكلم في المشايخ )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    228

    افتراضي كلام عظيم من عالم كبير (نصيحة لمن يتكلم في المشايخ )

    سُئل فضيلة الشيخ صالح بن غانم السدلان -حفظه الله-]
    [سؤال] كما في علمكم -شيخنا-حفظكم الله-
    الفتنة التي تندلِع -هنا، وهناك- مِن بعض الشَّباب؛
    لذا جاءنا سؤالٌ مِن أحد إخوانِنا يقول:
    هل يجوزُ تَضليل بعض المشايخ،
    ومنهم كالشَّيخ (.....)
    لأنَّ بعضَ الشَّباب يُبدِّعونه، وبعض الشَّباب
    -أيضًا- يُضلِّلونه؛ حتى بلغ ببعضِهم إلى أن كفَّروه
    ؟



    [الجواب]
    أقولُ بأن هذه مِن الفتن، وهذا مِن وحيِ الشيطان،
    وتلاعب الشيطانِ بالمسلمين، وتفريق كلمتِهم،
    وإضعاف شأنِهم، وأن يتكلَّموا فيما بينهم؛
    في عُلمائهم، في طُلاب العلم منهم، ويَجعلون
    الأعداءَ يَضحكون علينا ويتندَّرون بنا، ويَنظرون
    للمُسلمين أنهم أناسٌ أهل خلاف وفيهم الشَّر؛

    فـ(لا تسمعوا لهم، ولا تدخلوا في دينهم؛ فإن
    شأنكم سيكون من [شأنهم])
    !
    فنفَّروا عن الإسلام بأفعالِهم وبأقوالهم.
    وليس هذا منهج السَّلف، ولا منهج أهلِ السُّنَّة
    والجماعة
    -أن يَطعن بعضُهم في بعض-.

    فعلَامةُ المُبتدِعين:
    طعنُهم بعضهم في بعض،
    وانتقادُ بعضهم بعضًا؛ هذا شأن المبتدِعين.
    وأهل السُّنة أن يُناصِح بعضُهم بعضًا،
    وأن يتعاونوا على البِر والتقوى.


    فهذا الأمر الذي يحصل منهم بالنسبة ل(....)
    أو غيره؛ ف(.......) لا نعرف عنه إلا خيرًا،
    وأنا أعرفه أكثر من أربعين عامًا؛
    فهو رجل على عقيدة أهل السنة والجماعة،
    ولا معصوم إلا مَن له العصمة.


    فإذا أخطأ -هو وغيره-
    فإن خطأه يناصَح عليه، ويُبين له الصَّواب،
    أما أن نصِفَه بكذا، أو نصِفَه بكذا
    ؛
    فهؤلاءِ الذين يفعلون هذا ويزعمون أن
    لهم شيخًا يَرجعون إليه؛ فشيخُهم قد ضلَّ -في هذا الباب-،
    قد أخطأ -في هذا الباب-،
    قد غلط -في هذا الباب-.

    ويجب علينا -فيما بَيننا- التَّناصح؛
    فإنَّ الله -جلَّ وعلا- يقول:
    {كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخرِجَتْ لِلنَّاس
    تَأمرُونَ بِالمعرُوفِ وتَنهَوْن عن المُنكَرِ

    فهكذا صفتُنا -أمة محمد-صلَّى الله عليه
    وسلَّم- كلها عدلًا خيارًا.


    فأن يقول قائل مِن المسلمين:
    إمَّا أن يقولَ فلانٌ بما أقولُ به؛ وإلا فسأنتقدُه،
    وسأبدِّعُه وسـ.. وسـ.. وسـ..إلخ، وإلزام النَّاس
    باللَّوازم (مَن لا يُبدِّع المبتدِع؛ فهو مُبتدِع)!
    هذا فيه نظر؛
    لا يَلزمني أن أبدِّع [أحد]،
    أنا أتمسَّك بالسُّنَّة وأدعو إليها، ومَن
    ارتكب بِدعةً ننصحه -إذا كنا نستطيعُ نُصحَه-.


    واحذروا -معاشرَ الشَّباب- من هذا المنهجِ الفاسِد،
    ومن هذه الطريقة التي
    لا تجلب إلا الضَّررَ والفَوضى والنِّزاع،
    واللهُ -جلَّ وعلا- يقولُ:
    {وَلا تَنازَعُوا فتفشَلُوا وتَذْهَبَ
    رِيحُكُم واصبِرُوا إنَّ اللهَ معَ الصَّابِرين
    }.


    وقلتُ لكم:
    إنَّ علامةَ أهلِ البِدعأن يَنتقدَ بعضُهم
    بعضًا -علنًا-، وأن يُضلِّل بعضُهم بعضًا؛
    هذه علامة أهلِ البِدع.




    وأمَّا علامة أهلِ السُّنَّة:
    فيُصوِّب بعضُهم بعضًا،
    وينصحُ بعضُهم بعضًا، ويتآلفُون ولا يَختلِفون.

    وكان أصحابُ رسولِ الله -صلَّى الله عليهِ وسلَّم-
    يَختلِفون على المسألة، وكلٌّ له -في ذلك-
    رأي، ثمَّ يقومون ويُصافِح بعضُهم بعضًا،
    ويَجتمعون في مجالِسهم وعلى ولائِمِهم،
    وغير ذلك
    .
    هدانا الله للسُّنَّة. نعم.



    [سؤال] نفس السُّؤال -شيخَنا-حفظك الله-؛
    يقولُ السَّائل: هؤلاءِ الذين يُبدِّعون ويُضلِّلون؛
    بدعوَى أن هناك
    [جَرح وتعدِيل]
    والجرحُ مُقدَّمٌ على التَّعديل؟



    [الجواب]
    هذه القضيَّة أخذوها سُلَّمًا لغير هذا الأمر.
    هذه القضيَّة عند رجالِ الحديثِ:
    إذا أتَوا براوٍ فيه مقال، فيه نِسيان، فيه سَهو، فيه غفلة . .
    فيه كذا .. فيه كذا، وثَبت أو نُقل أنه إنسان مُدلِّس،
    أو إنسانٌ يَروِي المناكِير
    ؛
    فيَنبغي أن نُبيِّن الحقَّ، وننتقدَ هذا الإنسانَ،
    ونقولُ: لا يُروَى عنه حديثُ رسولِ الله
    -صلَّى الله عليه وسلَّم- حتى يتوبَ إلى اللهِ وتَثبُتَ عَدالتُه
    .
    http://www.safeshare.tv/v/Sg7tg6Z4Gjs
    :-
    كل ما يخالف الحق أي نظرية ، أو استدلال يعارض به ما جاء عن الله ، ورسوله صلى الله عليه وسلم = فهو باطل منذ الوهلة الأولى ، ،وليس بلازم أن يكون الإنسان عنده القدرة على تزييف تلك الشبهة بما يلزم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: كلام عظيم من عالم كبير (نصيحة لمن يتكلم في المشايخ )

    جزاك الله خيرا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    91

    افتراضي رد: كلام عظيم من عالم كبير (نصيحة لمن يتكلم في المشايخ )

    جزاك الله خيرا ,,,

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •