تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    Question تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا

    وسيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له


    وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.

    {
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ(102)}آل عمران.
    { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاء ًوَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا(1)}النساء.
    {
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً (70)يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً(71)}الأحزاب

    أما بعد..
    فإن أصدق الحديث كتاب الله تعالى وخير الهدي هدي نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار.

    حياكم الله جميعاً أيها الإخوة الأخيار وأيتها الأخوات الفاضلات وطبتم وطاب سعيكم وممشاكم وتبوأتم جميعاً من الجنة منزلاً وأسأل الله الحليم الكريم جل وعلا الذي جمعنا في هذا البيت العامر على طاعته أن يجمعنا في الآخرة مع سيد الدعاة المصطفى في جنته ودار مقامته إنه ولي ذلك والقادر عليه



    احبتي في الله





    ((ما الحاكم الذي نختار))












    يتبع إن شاء الله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    سؤال خطير يحتاج إلى جواب صادق بين واضح.

    والجواب على هذا السؤال هو موضوع لقاءنا مع حضراتكم في هذا اليوم الكريم المبارك.

    فمصر الآن تمر بمرحلة حرجة وبأزمة حقيقية وقد ترشح الآن لمنصب الرئاسة كثيراً من المرشحين المحتملين وشبابنا يتساءل وأمتنا تسأل عن الحاكم الذي نرشح وعن الرئيس الذي يجب على الأمة أن تقدمه.. أسئلة كثيرة.

    ومع كل أزمة تمر بها بلدنا يحلل المحللون ويخرج الإستراتيجيون والساسة والمفكرون وتبقى الأمة كذلك منتظرة أن تسمع قولة حق من العلماء الربانيين والدعاة الصادقين اسأل الله أن يجعلني وإياكم من الصادقين

    فتعالوا بنا أيها الأفاضل لنجيب على هذا السؤال الخطير ولنبين لشعب مصر الأبي الذكي العبقري الحق في هذه المسألة الخطيرة الجليلة الكبيرة.

    فشعب مصر شعب عبقري شعب يُشبه النيل في ريه وسريانه لكنه أخطر من النيل في غضبه وفيضانه.

    شعب مصر شعب عبقري أبي نقي المعدن صفي الأصل كبذور الزهور توضع في التراب ويوضع عليها الطمي والطين لكنه شعب صابر لا يستسلم ولا يخنع ولا يخضع ولا يقبل الظلم وإنما يظل صابرا متحمل الألم متحمل الأذى إلى حين فأنت بعد وقت قليل ترى بذور الزهور تخرج لنا زهرات جميلة أخاذة وورد مليء الشذى والعبير فشعب مصر شعب يصمت حين يعلم ان لصمته أثرا وشعب مصر شعب يتكلم حين يعلم أن لكلامه اثرا

    فلقد علم الدنيا كلها في هذه الانتخابات الحالية أنه شعب لا ينبغي ان يستهان به أو أن يُهزئ به أو أن يسخر منه أو أن يقول البعض انه لم ينضج سياسياً أو فكرياً إلى غير ذلك من هذه التهم.

    بل يؤكد شعب مصر في كل محنة أنه شعب يصمت حين يكون الصمت أبلغ رد ويتكلم حين يكون الكلام أبلغ رد ولا يستطيع احد أن يضحك عليه أو أن يخدعه.. أبداً.

    لا يستطيع عالم ولا حزب من الأحزاب ولا جماعة من الجماعات لا يستطيع أحد أن يخدع هذا الشعب العبقري الذكي والتاريخ خير شاهد على ما أقوله.

    وأنا لا أقول هذه الكلمات لأدغدغ بها المشاعر أو لأرقق بها العوطف وإنما أشهد بها شهادة حق لهذا الشعب.

    وأسأل الله سبحانه أن يفرج كربه وأن يكشف همه وأن يُزيل غمه وأن يقيل عثرته وأن يستر عورته وأن يرزقه الحاكم الصالح والحكام الصالحين المصلحين إنه ولي ذلك والقادر عليه.

    أيها الأفاضل..

    ما الحاكم الذي نختار؟

    فشعب مصر يتطلع الآن إلى قائد ويتطلع الآن إلى رائد ليقوده إلى بر الإيمان والأمان لا ينحرف معه هذا القائد أو ينحرف به.

    هذا الشعب يريد الآن قائداً ليؤكد أصالة معدن هذه الأمة وأنها لا تحتاج فقط إلا إلى هذا القائد والرائد الذي يستطيع أن يستل جرثومة الفساد وجرثومة الداء الذي استشرى في جسد الأمة الضخم الكبير بيد بيضاء نقية تقية.

    تعالوا بنا لنقدم اليوم نموذجا لهذا الحاكم لنقدم اليوم مثلا لهذا الرائد الذي يتطلع إليه شعب مصر بل ولا أبالغ إن قلت والذي تطلع إليه أمة النبي صلى الله عليه وسلم بأسرها.

    إننا اليوم على موعد مع قائد ورائد استطاع بعدله ودققوا في كل كلمة أقولها اليوم..

    استطاع بعدله.. استطاع بالحق الذي نشر شذاه وعبيره.. استطاع بعلمه.. استطاع بعمله وبذكائه وباختياره الدقيق لولاته أي للوزراء وللمحافظين لولاته ولقضاته أي ولرجال القضاء..الذي استطاع باختياره للولاة القائمين على بيت مال المسلمين.. الذي استطاع أن يرد المظالم إلى أهلها وأن يعيد الحق إلى نصابه ..

    أستطاع أن يرد الأمة..

    انتبه معي في تسعين عاما؟

    لا.. في ستين عاما؟. لا.. في ثلاثين عاما؟. لا.. في عشرين عاما؟. لا.. في عشرة أعوام؟. لا.. في خمسة أعوام مدة الرئاسة؟. لا... وإنما استطاع في سنتين وخمسة أشهر وخمسة أيام

    أن يعيد الحق إلى أهله وأن ينصر المظلوم وأن يقتص من الظالم وأن يأخذ الأموال المنهوبة المسروقة ويردها إلى بيت مال المسلمين إلى أصحاب الحقوق من الضعفاء والمقهورين استطاع هذا العاهل الكبير والقائد الرائد في هذه المدة التي لا تساوي في حساب الزمن شيئاً على الإطلاق في سنتين وخمسة اشهر وخمسة أيام استطاع أن يعيد الأمة إلى ما كانت عليه في عهد المصطفى.

    كم عمر هذا القائد؟ كم عمر هذا الرائد؟كم عمر هذا الحاكم؟

    تولى الخلافة في السادسة والثلاثين من عمره.

    يا إلهي في السادسة والثلاثين؟

    نعم في السادسة والثلاثين من عمره شاب في ريعان الشباب لمن يتهكمون الان على شبابنا ويحقرون اليوم من قدراتهم وإمكانياتهم .

    وأنا أقولها لله إن كان شيوخنا وعلماؤنا وهم على الرأس وفي قلب الفؤاد وفي عين العين.

    إن كان شيوخنا وعلماؤنا وآباؤنا وكبراؤنا عقول الأمة التي تخطط وتفكر فإن شبابنا وأولادنا سواعد الأمة التي تبني وتعمر..

    وأمة تستغني عن شبابها أمة محكوم عليها بالضعف والهزيمة وأمة في الوقت ذاته تستغني عن شيوخها وكبراءها أمة محكوم عليها بالفشل والضياع.

    فالأمة القائدة الأمة الرائدة الأمة المنتصرة الأمة الممكنة هي التي توظف طاقات الشباب مع عقول وحكمة الشيوخ والآباء لترى الطاقة والقدرة والقوة والهمة ممزوجة بحكمة الشيوخ وعقل العقلاء وحكمة الحكماء.

    والله ما كان النبي إلا شاب في ريعان شبابه حين بعثه الله جل وعلا نبياً مرسلاً كان الحبيب في الأربعين من عمره وهو سن اكتمال الشباب وكان أبو بكر الصديق في الثامنة والثلاثين من عمره وكان عمر بن الخطاب في السابعة والعشرين من عمره وعلي بن أبي طالب ومصعب بن عمير والأرقم بن أبي الأرقم وسعد بن أبي وقاص وسعد بن معاذ وغيرهم وغيرهم وغيرهم كانوا شباب في ريعان الشباب.

    فلا ينبغي أن نتجاهل شبابنا أو أن نهمل أبنائنا وإنما يجب أن نجدد ثقتنا فيهم وأن نمنحهم الثقة وأن نقدمهم ليقودوا أمتهم في هذه المرحلة وليقودوا بلدهم في هذه الأزمة مع الكبراء والحكماء والشيوخ والعلماء.

    فلا ينبغي البتة أن تفقد الأمة شيوخها أو أن تضيع الأمة شبابها.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    وقائدنا ورائدنا الذي نقدمه اليوم نموذجاً ومثلاً لمن يحكمون مصر الآن أو في الأيام القليلة المقبلة تولى خلافة الأمة وكانت مساحة الأمة في هذا الوقت تمثل ربع الكرة الأرضية في هذه الأيام.

    تولى الخلافة في السادسة والثلاثين من عمره .

    أظنكم قد عرفتموه..

    إنه رضيع المباهج والنعيم إنه حفيد الخلافة والملك ابن الخلائف وزوجته بنت الخلفاء بنت الخليفة والخليفة جدها أخت الخلائف والخليفة زوجها .

    أنه رجل الإسلام العزيز عمر بن عبد العزيز

    الحاكم الذي اختار.. الحاكم الذي أقدمه مثل أعلى لحكام مصر.. الحاكم الذي أرشحه قائدا ورائدا لمن يحكمون مصر الآن ولمن سيحكم مصر في المرحلة المقبلة.

    أطالبهم أن يطالعوا سيرة هذا القائد أطالب شبابنا أن يقرأو من جديد سيرة هذا الرائد عمر بن عبد العزيز.

    سامحوني سريعا سريعا تعالوا لنطالع الخبر من أوله تعالوا لنطالع النشرة الرائعة التي تخاطب العقل والقلب من أولها.

    فها هو عمر بن الخطاب..

    عمر بن الخطاب؟ نعم..

    ها هو يمشي ليلا ليسمع حوارا بين أم وابنتها تقول الأم لبنتها: (هيا يا ابنتي بسرعة ماذا تريدين يا أماه امزقي اللبن بالماء) أي اخلطي اللبن بالماء (قبل أن يطلع علينا الصباح وتقول البنت التقية النقية: يا أماه أولم ينهى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب عن خلط اللبن بالماء؟. فتقول الأم لابنتها: يا ابنتي الناس جميعا يخلطون اللبن بالماء قومي فأخلطي أو فأمزقي اللبن بالماء قبل أن يطلع علينا الصباح فتقول البنت: أولم يأمر أمير المؤمنين بعدم خلط اللبن بالماء؟ وتقول الأم: وأين أمير المؤمنين الآن فهو لا يرانا. فتقول الفتاة التقية: إن كان أمير المؤمنين لا يرانا فرب أمير المؤمنين يرانا

    انظروا لتتعرفوا على البيئة التي انبتت عمر بن عبد العزيز {وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُواْ مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةً ضِعَافًا خَافُواْ عَلَيْهِمْ فَلْيَتَّقُوا اللَّهَ وَلْيَقُولُواْ قَوْلاً سَدِيدًا(9)}النساء.

    انظروا إلى أصل البيئة وطهرها وصفاءها ونقاءها.

    ويسمع عمر بن الخطاب هذا الحوار ويبكِ ويسرع إلى بيته لينادي على ولده عاصم بن عمر ويقول له: (يا عاصم تزوج هذه الفتاة) بل في بعض الروايات قال: (وإن لم تتزوجها سأتزوجها أنا).

    ويتزوج عاصم بن عمر هذه الفتاة التقية المراقبة لله جل وعلا ويُرزق منها ببنت جميلة تسمى ليلى وكنوها بأم عاصم وتنشأ أم عاصم حفيدة عمر بن الخطاب رضي الله عنه في بيت الزهد والتقى والعلم والورع وتتزوج ليلى أم عاصم برجل يقال له عبد العزيز بن مروان وكان من خيار بني أمية ويرزق الله عبد العزيز بن مروان من هذه الفتاة التقية يرزقه بعمر ابن عبد العزيز {ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ (34)}آل عمران.

    حفيد عمر بن الخطاب هذا الشبل من ذاك الأسد.

    استغفر الله.. بل هذا الأسد من ذاك الأسد.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    وينشأ عمر بن العزيز في بيت خلافة في بيت ملك.

    فأبوه عبد العزيز بن مروان كان والياً على مصر واستمرت مدة ولايته على مصر عشرين عاما ولذلك قال المؤرخون ولد عمر بن عبد العزيز في المدينة النبوية سنة ستين للهجرة ومن أهل التأريخ من يقول بل ولد عمر بن عبد العزيز في حلوان في مدينة القاهرة في مصر العامرة ولد عمر بن عبد العزيز في حلوان سنة إحدى وستين للهجرة.

    ونشأ في بيت الخلافة والملك ولكن بمجرد ما بدأ يخطو ذهب إلى أبيه وقال يا أبتي أريد أن أذهب إلى المدينة النبوية لأجلس بين أيدي العلماء والفقهاء.

    فحفظ عمر بن عبد العزيز القرآن الكريم كله..

    انظروا إلى المقومات..!!

    فحفظ عمر القرآن الكريم كله وتعلم الفقه والعقيدة والحديث النبوي وبرع في طلب العلم بصورة أبهرت علماء المدينة وفقهاء المدينة حتى قال أنس بن مالك الصحابي الجليل خادم سيدنا رسول الله قال: (ما صليت وراء إمام أشبه بصلاة رسول الله من عمر بن عبد العزيز) وقال في حقه الإمام العلم مجاهد بن جبر إمام التفسير الذي قرأ القرآن على ابن عباس عشرات المرات وسأله في تفسيره يقول مجاهد: (أتينا عمر بن عبد العزيز لنعلمه فما رجعنا حتى تعلمنا منه) ويقول في حقه فقيه مصر الكبير الليث بن سعد: (والله ما سألنا عن مسألة إلا وجدنا عمر بن عبد العزيز من أعلم الناس بأصولها وفروعها وما كان العلماء عنده إلا تلامذة).

    برع في العلم..

    الشاهد باختصار لا أريد أن أطيل فأنا لا أريد أؤرخ لسيرة عمر وما أعظمه من تأريخ لكنها العظة والعبرة فيما أريد أن أسقطه على واقع مصر اليوم.

    في الخامسة والعشرين من عمره المبارك تولى الخلافة الوليد بن عبد الملك وولى عمر بن عبد العزيز والياً على مدينة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وفرح أهل المدينة بعد ما ذاقوا كؤوس الظلم على أيدي كثير من أمراء بني أمية فرحت المدينة وتهللت بمقدم عمر بن عبد العزيز والياً عليها واستقبله العلماء والفقهاء وأهل المدينة الأطهار وفرحت المدينة بعمر بن عبد العزيز وساد العدل والحق والخير في أيام قليلة وفي أشهر قليلة.

    وسعد الخليفة بعدل عمر وحكمة عمر وهو الشاب الذي لم يبلغ السادسة والعشرين من عمره فولاه الحجاز كله جعله والياً على الحجاز كله وضرب عمر أروع المثل في هذه المدة في ولاية الحجاز وكأن الله جل وعلا يريد أن يُعد عمر بن عبد العزيز إعدادا للخلافة الكبيرة على أمة محمد صلى الله عليه وسلم.

    ويموت الوليد بن عبد الملك باختصار شديد ويتولى الخلافة من بعده أخوه سليمان بن عبد الملك الذي شغل بعمر انشغالا تاماً وقال كلمته الجميلة: (والله ما فكرت في أمر قط ولا همني أمر قط إلا وخطر ببالي عمر بن عبد العزيز) فأخذه يوماً ليتفقد معسكر من معسكرات جيوش بني أمية الجرارة ووقف سليمان بن عبد الملك وإلى جواره بن عبد العزيز ينظر إلى هذا المعسكر الذي يعج بالعداد والرجال والسلاح ونظر سليمان بفخر وزهو كبيرين والتفت إلى عمر وقال: (ما قولك فيما ترى يا ابن عبد العزيز؟) فرد عليه عمر ردا مبهراً قال: (أرى دنيا يأكل بعضها بعضا وأنت المأخوذ بها والمسئول عنها بيد يدي الله جل وعلا).

    يا إلهي..!

    يقول: (أرى دنيا إي والله أرى دنيا يأكل بعضها بعضا وأنت المأخوذ بها والمسئول عنها بين يدي الله جل وعلا).

    فالتفت سليمان إلى عمر متعجبا قائلاً: (ما أعجبك يا عمر). فرد عليه عمر بن عبد العزيز. وقال: (بل ما أعجب من عرف الله فعصاه وعرف الشيطان فاتبعه وعرف الحق فحاد عنه).

    وهنا علم سليمان أنه أمام رجل من طراز جديد من طراز عمر بن الخطاب رضي الله عنه علم أنه حقا أمام حفيد جديد لعمر.

    وينام سليمان على فراش الموت ويعلم أنه مرض الموت الأخير وينشغل بقضية الخلافة فهي قضية كبيرة قضية جليلة شغلت الصحابة بعد موت رسول الله مباشرة فراحوا يختارون الخليفة بعد المصطفى وهو لا يزال في حجرة عائشة لما يدفن بأبي وأمي وروحي.

    انشغل سليمان بقضية الخلافة من يختار..

    واستشار مستشاره التقي الأمين وهذه مسئولية البطانة ومهمة وأمانة البطانة فالبطانة للحكام وللمسئولين في غاية الأهمية والخطر.

    بطانة خير تدل الحاكم على الخير وتحضه على الخير وترفع إليه مظالم المظلومين.

    وبطانة سوء وشر تزج به إلى الهاوية وإلى الهلاك وإلى المظالم وإلى أكل مال الحرام وإلى جهنم في الآخرة إن لم يتب ويرجع إلى الله جل وعلا.

    اشار عليه مستشاره الأمين رجاء بن حيوة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    وأنا أطالب المجلس العسكري باعتباره يحكم مصر الآن وأطالب الحكومة الحالية والحاكم القادم أن يختار بطانة صالحة ناصحة فأنا عجبت حين شُكل حتى هذا المجلس الذي يُسمى بالمجلس الاستشاري.

    عجبت حين لم أرى فيه عالماً من علماءنا حتى ولو كان من علماء المؤسسة الرسمية أو غير الرسمية. أفي هذه الأزمات يُنحى العلماء أفي هذه المرحلة الحرجة يُنحى العلماء؟

    بل يجب أن يقدم العلماء وأن يُستشار العلماء الذين يعرفون كلام الله جل وعلا ويعرفون كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ويفهمون سنن الله الكونية التي لا تتبدل ولا تتغير.

    فالبطانة في غاية الأهمية بل لكل مسئول مهما كان حجم مسئوليته بل ولو كنت رئيس لشركة أو رئيس لقسم على الأقل فعليك أن تختار بطانة صالحة ناصحة نافعة تدلك على الخير وتؤزك عليه وتحول بينك وبين الشر وتمنعك من الوقوع فيه.

    فأشار رجاء بن حيوة على سليمان بن عد الملك وقال له: (يا أمير المؤمنين اختر من يحفظك الله عز وجل بسبب اختيارك له في قبرك ويحفظك الله عز وجل به في الآخرة ولي على المسلمين رجل صالح)

    يا الله..

    يا شعب مصر اختاروا الرجل الصالح الذي يعرف ربه.

    اختاروا الرجل الصالح الكفء القوي الأمين {قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الأَمِينُ(26)}القصص.

    اختاروا الرجل الصالح في البرلمان.

    قدموا الأصلح والأكفأ لا تتعصبوا لحزب ولا لجماعة.

    بل تعصبوا للحق ودوروا مع الحق حيث دار واختاروا من تدينون لله جل وعلا بأنه الرجل الكفء والرجل الصالح الذي ينصر دين الله وينصر شريعة الله ويعمل لصالح هذا البلد الذي عانى طويلا ولصالح هذا الشعب الذي ظُلم كثيراً

    قال له: (ولي على المسلمين رجلا صالحا).ً فقال سليمان لرجاء: (ومن عساه يكون يا رجاء؟) فقال له رجاء بسرعة: (عمر بن عبد العزيز) واستقبل سليمان بن عبد الملك مشورة رجاء كالبشرى وقال كلمته الباهرة (والله لأعقدن لهم عقداً لا نصيب للشيطان فيه).

    ثم أمر رجاء أن يأتيه بكتاب فكتب فيه بخطه وولى عمر بن عبد العزيز وختم الكتاب بخاتمه وطوى الكتاب واتفق مع رجاء أن يكتم خبر ما في هذا الكتاب حتى يموت ودعا سليمان بن عبد الملك أمراء بني أمية وطلب منهم أن يبايعوا من سماه في هذا الكتاب فبايعوه جميعاً وخرجوا من عنده وهم لا يعلمون من سيكون الخليفة القادم.

    ومات سليمان بن عبد الملك واجتمع الناس في المسجد وغص المسجد بالمسلمين ورجاء بن حيوة بيده كتاب الخليفة سيقرأ على مسامع المسلمين من ولاه سليمان بن عبد الملك خليفة بعده.

    وصمت الكل وقام رجاء ليأخذ البيعة من المسلمين لهذا الشاب التقي النقي لعمر بن عبد العزيز وما أن سمع عمر بن عبد العزيز أنه الخليفة إلا وصرخ وعلا صوته بالبكاء ولما تمالك نفسه قام فصعد المنبر وهو يتكئ على بعض إخوانه فحمد الله وأثنى عليه ولتسمع الدنيا كلها ماذا قال عمر.

    قال: (أيها الناس إني قد ابتليت بهذا الأمر من غير مشورة مني ومن غير مشورة من المسلمين فإني أخلع بيعة من بايعني واختاروا من تريدون لأنفسكم).

    أليست هذه هي الآليات التي يتغنى بها العالم الغربي المتحضر الآن؟

    قام عمر فخلع البيعة وقال للناس اختاروا من شئتم لا ينبغي أن يُفرض عليكم أحد بل اختاروا أنتم من شئتم ليحكمكم بكتاب الله وبمنهج رسول الله صلى الله عليه وآله ومن ولاه.

    وما أن قال عمر كلماته الجميلة إلا وزمجر كل من في المسجد وخرج هدير بأعداد هذه الحناجر الملتهبة التي قامت تصرخ وتهتف: (بل اخترناك علينا يا أمير المؤمنين فتولى أمرنا على بركة الله). وقام عمر بن عبد العزيز يبكي ويرتجف كعصفور مبلل بماء المطر وقال كلماته الجميلة قال: (أيها الناس آلا إنه ليس بعد نبيكم نبي وليس بعد كتاب الله الذي أنزله عليه كتاب آلا إن الحلال ما أحله الله على لسان رسوله إلى يوم القيامة والحرام ما حرمه الله على لسان رسوله إلى يوم القيامة آلا إني قد وليت عليكم ولست بخيركم غير أني أثقلكم حملاً. ووالله إني لأقول لكم مقالتي هذه وما أعلم عند أحد منكم من الذنوب أكثر مما أعلمه عندي فأستغفر الله وأتوب إليه).

    ثم قال: (من أراد أن يصحبنا فليصحبنا بخمس أو فليفارقنا فليرفع إلينا حاجة من لا يستطيع رفعها ويعيننا على الخير بجهده ويدلنا على ما لا نهتدي إليه من الخير ولا يغتابن في مجلسنا أحدا ولا يتعرضن لما لا يعنيه).

    ونزل عمر بن عبد العزيز ودخل إلى بيته وهو متعب لا يكاد تحمله قدماه وألح عليه إخوانه والمقربون منه أن يستريح في هذا اليوم قليلا ودخل بيته يبكي وما أن وضع عمر جنبه على الفراش إلا ودخل عليه ابنه الصالح عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز الذي لم يبلغ السادسة عشرة من عمره دخل على أبيه وقال: (ماذا تصنع يا أمير المؤمنين؟). قال: (استرح قليلاً يا ولدي فلم تبقى في جسدي طاقة). فقال له ولده عبد الملك: (تنام يا أمير المؤمنين قبل أن ترد المظالم إلى أهلها؟). فقال: (يا ولدي إني متعب الآن دعني استريح حتى يحين وقت صلاة الظهر فإن أذن المؤذن لصلاة الظهر قمت فصليت بالمسلمين صلاة الظهر وردت المظالم إلى أهلها). فرد عليه ولده عبد الملك: (أوضمنت أن تعيش إلى الظهر يا أمير المؤمنين؟).

    وتقع الكلمات على قلب عمر لتُذهب عنه كل ألم بل ولتملأ قلبه وجسده بكل قوة وطاقة ويقوم عمر بن عبد العزيز وينفض عنه الفراش ويضم ولده عبد الملك إلى صدره ويبكي ويقول: (الحمد لله الذي أخرج من صلبي من يعينني على أداء أمر الله جل وعلا).

    وخرج عمر إلى المسجد مرة أخرى وأمر المنادي أن ينادي في المسلمين من كانت له مظلمة فليرفعها هذه هي البداية.

    هذه هي البداية يا من تحكمون مصر الآن..!!

    هذه هي البداية يا من ستحكم مصر في المرحلة القادمة..

    رفع المظالم عن شعب مصر المظلوم..

    أنا أرفع إليكم المظالم الآن أنا من على منبر رسول الله أرفع إلى من يحكمون مصر الآن وإلى من سيحكم مصر في الأشهر القليلة القادمة.

    أرفع إليه أنا مظالم شعب مصر على لسان هذا الشعب الصابر المتألم

    أرفع إليكم مظالم شباب تخرج من الجامعة منذ عشرات السنين لا يجد إلى هذه اللحظة وظيفة ولا راتباً كريماً ولا يستطيع أن يفتح بيت في الحلال الطيب.

    أرفع إليكم مظالم الفقراء الذين يقفون طوابير طويلة حتى يحصل أحدهم على خمسة أرغفة من الخبز.

    ارفع إليكم مظالم شعب مقهور يقف طوابير طويلة حتى يحصل على أنبوبة بوتاجاز.

    أرفع إليكم مظالم مرضى الذين يتوجعون ويتألمون لا يجد أحدهم قيمة الدواء بل ولا يجد له سريراً في مستشفى من المستشفيات العامة.

    أرفع إليكم مظالم من فقدوا صحتهم بالماء الملوث والغذاء المسرطن.

    أرفع إليكم مظالم من حرموا من التعليم لقلة ذات اليد أو لعدم وجود التعليم أو المدارس الكافية.

    أرفع إليكم مظالم العوانس اللائي يبتن الليل يبكين يشكين أمرهن إلى الله لا يجدن الزوج الصالح الذي يعفهن في الحلال الطيب لقلة ذات اليد عند شبابنا وأولادنا.

    أرفع إليكم مظالم الأرامل.

    ولا أنسى أن أرفع إليكم مظالم من سُفكت دمائهم ومُزقت أشلائهم ونُهبت وسرقت أموالهم فأول المظالم أن يُحاسب من سفكوا الدماء وأن يُحاسب من نهبوا الأموال وأن ترد الحقوق إلى أهلها.

    من كانت له مظلمة فليرفعها..

    والله الذي لا إله غيره لن يسود الأمان في مصر إلا بالعدل والحق.

    لن يسود الأمان في مصر بالبلطجة أو بالعنف غير المبرر أو بالقوة بلا ضابط من عدل وحق أو قانون.

    لن يصلح شعب مصر إلا العدل والحق..

    يُرسل إلى عمر بن عبد العزيز والي من ولاته على خراسان ليقول له: (يا أمير المؤمنين استأذنك في أن استعمل القوة السيف والسوط مع أهل خراسان لأنه لا يصلحهم إلا السيف والسوط. فقال عمر بن عبد العزيز قائدنا ورائدنا قال له عمر: قبح الله رأيك بل يصلحهم العدل والحق فابسط ذلك فيهم واعلم: {إِنَّ اللَّهَ لاَ يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ(81) }يونس

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    هل تعلمون أول شيء فعله عمر بعد أن اختار الولاة

    تدبر.. بعد أن اختار على عينه الولاة والقضاة والساسة ورجال بيت المال.

    اختارهم عمر على عينه وبنفسه ولم لا؟ أولم يسمع جده عمر بن الخطاب يقول يوماً لأصحاب سيدنا رسول الله: (أرأيتم لو ولوليت عليكم خير من أعلم ثم أمرته بالعدل فيكم أأكون قد قدمت ما عليّ؟ قالوا: نعم يا أمير المؤمنين. فقال عمر: لا. قالوا: ولم؟ قال: حتى أنظر في عمله فإن أدى ما عليه فهذه كفاءته والحمد لله وإن لم يؤدي ما عليه فتلك مسئوليتي فأنا الذي وليته).

    هل أنتم معي؟ تدبروا كل لفظة أنا لا أسرد قصة ولا أسرد تأريخ وما أشرفه وأنوره من تأريخ لكنني أعالج الواقع بهذا النور بهذا الحق والعدل.

    أول أمر فعله بعد أن اختار رجال دولته أخذ كل الأموال التي نهبها أمراء بني أمية وردها بالظلم والجور وردها إلى بيت مال المسلمين وقال هذه أموال الفقراء والمساكين وأبناء السبيل.

    أظن أن كل كلمة تحتاج إلى وقفة ولا تحتاج إلى توضيح فأنا أخاطب الحكام الآن وأقول أول أمر بعد اختيار الوزراء وتشكيل الحكومة.

    وأنا انصح الآن من يأتي بعد ذلك أو المجلس العسكري فهو صاحب حق في أن يختار عشرة معينين في مجلس الشعب بلا ترشيح بلا انتخابات.

    أنا أقدم الآن نصيحة للمجلس الأعلى أن يعين فعلاً ومن الآن العشرة من شبابنا الأشراف من شبابنا الأطهار من شبابنا الأخيار.

    أطالب المجلس أن يعين العشرة جميعاً من شبابنا ليكون شبابنا في المجلس مع الكبار مع الشيوخ والعلماء ليتعلم الممارسة إن قيل بأنهم لا يعرفون شيئاً عن هذه الممارسة السياسية ليتعلموها على مرأى ومسمع وعلى أيدي أساتذتهم من الأساتذة الكبار من أهل الصدق والخير ممن نرجو الله عز وجل أن يكونوا نموذجا جديدا في البرلمان القادم لنصرة الدين ثم لصالح هذا البلد بمسلميه وأقباطه.

    يرد المال إلى بيت المال. مال من؟ المال الذي نهب أين هو؟ أين المال الذي سُرق؟ أين دماء الشعب التي امتصت؟ لماذا لا يرجع الحق إلى أهله؟ لماذا لا يرجع الحق الآن إلى أصحابه؟

    انتبه معي..

    أمراء بني أمية ممن أخذت منهم أموالهم أو إن شئت فقل حقوق الشعب.

    خلي بالك من الكلام أنا مش عاوز أفسر اكتر من كده.

    حين أخذت الأموال وردت إلى بيت المال وعاد الحق إلى أهله ثاروا وغضبوا وخططوا لماذا؟

    للانقضاض على دولة عمر بن عبد العزيز. بل لقتل عمر. لاغتيال عمر. للقضاء على عمر.

    وأرسل له رسالة صريحة بتهديد ووعيد واضحين أرسل له رسالة على يد عمر بن الوليد ابن عبد الملك وكتب له كلمات شديدة وقال له: (من عمر بن الوليد بن عبد الملك إلى عمر بن عبد العزيز أما بعد فقد أزريت بمن كان قبلك من الخلفاء وسرت بغير مسيرتهم وقطعت ما امر الله به أن يوصل.

    يقول لعمر بن عبد العزيز (وقطعت ما أمر الله به أن يوصل فأخذت أموالهم وحقوقهم وميراثهم ووضعته في بيت المال جوراً وظلماً وعدوانا.

    آلا فانتبه فإنه يوشك أن لا يطمئن بك كرسيك الذي تجلس عليه).

    تهديد واضح صريح..

    وقرأ عمر بن عبد العزيز هذه الرسالة وتحول هذا الزاهد البكاء الورع الخائف تحول إلى أسد مزمجر وإلى ريح تدمر وتزلزل وكتب هو الآخر رسالة إلى عمر بن الوليد بن عبد الملك وقال فيها بعد ما حمد الله وأثنى عليه (من عمر أمير المؤمنين إلى عمر بن الوليد بن عبد الملك سلام على من اتبع الهدى.

    أما بعد.. فقد عهدتك جبارا شقيا تستحل الأموال ثم كتبت لي اليوم تتوعدني وتتهمني بالظلم لأنني أخذت أموال المسلمين ورددها إلى الفقراء والمساكين وأبناء السبيل آلا أخبرك بمن هو أظلم مني وأترك لعهد الله أنه أبوك الوليد بن عبد الملك الذي حين كان خليفة ولاك عليهم صبياً سفيهاً تستحل أموالهم ودماءهم آلا أخبرك بمن هو أظلم منيوأترك لعهد الله إنه من ولى الحجاج بن يوسف الثقفي يستحل دماء المسلمين وأموالهم آلا أخبرك بمن هو أظلم مني وأترك لعهد الله إنه يزيد بن مسلم الذييجبيالمال الحرام واستحل دماء المسلمين آلا فانتبه يا عمر بن الوليد والله لأفرغن لك ولأهلك لأقيمكم على المحجة البيضاء).

    ها هو عمر قوة في الحق ولم لا وقد سمع جده عمر يقول في أول خطبة له بعد ما تولى الخلافة: (أيها الناس قد بلغني أن الناس هابوا شدتي وخافوا غلظتي وقالوا لقد اشتد علينا عمر بن الخطاب ورسول الله بين أظهرنا واشتد علينا وأبو بكر والينا دونه. فكيف وقد صارت الأمور اليوم إليه). ثم قال عمر: (آلا فاعلموا أن تلك الشدة قد أضعفت أي تضاعفت وإنما تكون على أهل البغي والظلم والتعدي والله لست أدع أحداً يظلم أحداً أو يعتدي عليه إلا وسأضع خده على الأرض لأضع قدمي على خده الآخر حتى يُذعن للحق ثم أنا بعد شدتي هذه أضع خدي أنا على الأرض لأهل العفاف وأهل الكفاف).

    إنهم السادة..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    عمر هذا القوي الذي أجمع المؤرخون أنه في أيام قليلة وفي أشهر قليلة.

    اسمع ماذا أقول..

    اختفى الفقر من دولة عمر أنت عارف دولة عمر كانت مساحتها ربع مساحة الكرة الأرضية مش مساحة مصر.. لأ كانت مساحتها ربع مساحة الكرة الأرضية اختفى الفقر.

    الفقر تماما من دولة عمر بماذا؟ بالعدل.. بالحق.. بالإيمان.. بالتقوى

    في داخل المعادلة كلمة غير معتبرة وغير مقدرة إنها كلمة البركة {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ وَلَكِن كَذَّبُواْ(96)}الأعراف.

    نعم ننسى البركة بل ومنا من يهزئ بهذه الألفاظ ويسخر من هذه الكلمات ويتهمنا بالدروشة وعدم فهم الواقع وعدم فهم السنن.

    نعم نحن مع العلم نحن مع التخطيط نحن مع الرؤية العلمية والعملية الرائدة والصادقة نعم نحن مع اختيار العلماء المتخصصين الأمناء.

    فأنا قلت صريحا لو قُدم محمد حسان ليشغل منصب مثلا في الصحة في جانب الطب وقُدم طبيب متخصص من الأمانة أن تُقدم الطبيب على محمد حسان فأنا لا أحسن هذا الميدان ولا أعرفه فالأمانة أن نقدم الأكفاء المتخصصين العلماء نعم نحتاج إلى ذلك.

    لكن لا تنسوا أبدا الإيمان ولا تنسوا أبدا التقوى لأن ثمرات الإيمان والتقوى مع الأخذ بالأسباب هي بركات رب الأرض والسماء الذي لا يعلم حدودها ولا مداها إلا من ينزلها ويخرجها {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ (96)}الأعراف.

    أيها الأفاضل ها هو عمر بن عبد العزيز اختفى الفقر في عهده بعدله وعلمه وعمله بولاته الصادقين المتجردين الذين لا يعملون من أجل الأحزاب ولا من أجل الجماعات ولا من أجل المصالح الشخصية ولا من أجل الكراسي الزائلة ولا من أجل المناصب الفانية إنما عملوا من أجل الله جل وعلا ثم من أجل أمتهم ثم من أجل بلدهم.

    فأنا أخاطب كل من يتقدم الآن أن يبتغي بتقدمه وجه الله وأن يبتغي بتقدمه خدمة هذا البلد الكريم وخدمة هذا الشعب العبقري العظيم

    ثم هاهو عمر أيضا يأمر المنادي من كان عليه دين فسداد دينه من بيت مال المسلمين

    يا إلهي..

    اللي عليه ديون وما أكثر من أثقل كاهله اليوم بالديون والله لا ينام الليل والله يستحي أن يخرج في الشارع حتى لا يقابل صاحب الدين والله ينام الليل يبكي فهو في هم بالليل وفي هم بالنهار من كان عليه دين فسداد دينه من بيت مال المسلمين.

    هل نحلم بهذا اليوم الذي يأتي قريباً إن شاء الله جل وعلا.. لينادي المذيعون الذين يثيرون الآن الهم نسمع فيه هؤلاء يقولون فليذهب إلى أقرب مكان بيت المال وزارة الشئون المالية من أموال الدولة

    هل نحلم باليوم الذي يأتي قريبا إن شاء الله جل وعلا لينادي المذيعون الذي يثيرون الآن الهم والغم والإرجاف

    هل نحلم بيوم نسمع فيه هؤلاء يقولون من كان عليه دين فليذهب إلى أقرب مكان حكومي سموه بيت المال أو بغيره إلى وزارة الشئون المالية أو الاجتماعية ليسد دينه من أموال الدولة من بيت مال المسلمين.

    هل نطمع؟ هل نحلم باليوم الذي ينادي فيه منادى به عمر في مصر وفي أمتنا من أراد من الشباب أن يتزوج ولا يجد الباءة فزواجه من بيت مال المسلمين.

    من كانت عليه أمانة ولا يستطيع أدائها فأداء أمانته من بيت مال المسلمين.

    بل من أراد حج بيت الله الحرام ولا يستطيع النفقة فنفقة حجه من بيت مال المسلمين.

    يا إلهي والله يا سادة ولقد أجمع المؤرخون أن الأغنياء في عهد عمر بن عبد العزيز كان أحدهم يخرج بزكاة ماله يبحث عن فقير ليعطيه الزكاة فلا يجد.

    صدقت النوايا ما خلاص بالتربية دي مش هتلاقي واحد مش مريض يدعي المرض عشان ياخد.

    لا خلاص.. أبدا.

    لن تجد من يتمارض أو من يكذب ليأخذ.

    خلاص أغناه ربه بالحلال الطيب وأعطاه ربه جل وعلا ما يكفيه.

    أجمع المؤرخون على هذا ومع ذلك يمشى عمر بن عبد العزيز ليسأل الناس عن الرعية في أطراف البلاد فيقابله رجل أعرابي لا يعرف عمر بن عبد العزيز فيقول له عمر: (كيف تركت البلاد من خلفك؟ فيقول الأعرابي وهو لا يعرفه: تركت البلاد والظالم فيها مقهور والمظلوم فيها منصور والغنى فيها موفور والفقير فيها مجبور).

    الله ..

    كلمات أعرابي لا يحسن البلاغة.

    تركت البلاد والظالم فيها مقهور والمظلوم فيها منصور والغنى فيها موفور والفقير فيها مجبور فيبكي عمر ويقول: (والله الذي لا إله غيره ما سمعته من هذا الأعرابي أحب إلي مما طلعت علي الشمس).

    ومع ذلك انظر إلى عمر إليه تراه في الليل يبكي قابضا على لحيته يتململ كتململ العصفور بماء المطر فتدخل عليه زوجته الجميلة التقية النقية الوفية بنت الخليفة والخليفة جدها أخت الخلائف والخليفة زوجها فاطمة بنت عبد الملك رحمها الله وهي تبكي لبكائه (لم البكاء يا أمير المؤمنين؟).

    فيلتفت إليها عمر ويقول: (يا فاطمة لقد وليت من أمر هذه الأمة ما وليت ففكرت في الفقير الجائع والمريض الضائع واليتيم المكسور والأرملة الوحيدة وذي العيال الكثير والرزق القليل والأسير وابن السبيل وفي من هم على شاكلتهم في أطراف البلاد وعلمت أني سأسأل عنهم جميعاً بين يدِ الله جل وعلا وأن خصمي دونهم يومئذ هو رسول الله فخشيت يا فاطمة أن لا تثبت لي حجة بين يدي الله جل وعلا {قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ(13)}الزمر.

    لله درك يا عمر بعد كل هذا يقول {قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ(13)}الزمر.

    الولاية أمانة كرسي البرلمان أمانة والمنصب امانة ورئاستك لأصغر شركة خاصة أو عامة أمانة يذهب أبو ذر إلى سيدنا رسول الله يقول: [يا رسول الله آلا تستعملني؟ فيضرب النبي على منكبيه ويقول: يا أبا ذر إنك ضعيف وإنها أمانة ويوم القيامة خزي وندامة إلا من أخذها بحقها وأدى الذي عليه فيها]

    سامحوني على الإطالة والله ما تعمدتها

    أسأل الله أن لا يحرمني وإياكم أجر الوقت الذي قضيناه وأجر الإنصات الذي انصتموه وأسأل الله أن يجمعني بكم مع نبينا المصطفى في الفردوس الأعلى لنسعد برؤية الصحابة وصحبتهم وصحبة عمر بن عبد العزيز.

    هذه هديتي أقدمها لمن يحكمون مصر الآن ولمن سيحكم مصر في المرحلة القادمة.

    نريد حاكماً يترسّم الخطى ويسير على ذات الدرب ويسلك نفس المنهج.

    نعم هذا هو الحاكم الذي أختاره.

    أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    157

    افتراضي رد: تفريغ (ما الحاكم الذي نختار؟) خطبة الجمعة للشيخ محمد حسان

    الحمد لله وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن سيدنا محمداً عبد الله ورسوله

    اللهم صلي وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه وأحبابه وأتباعه وعلى كل من اهتدى بهديه واستن بسنته إلى يوم الدين.

    أما بعد فيا أيها الأحبة..

    نريد أن نهدأ قليلاً وتعجبني هذه العبارة الجميلة الأخاذة لشيخنا الشعراوي حين قال: (الثائر الحق هو الذي يثور على الفساد ثم يهدأ ليبني الأمجاد).

    نعم.. تعالوا بنا لنهدأ لنبني مصر بعيداً عن التشكيك.. بعيداً عن التخوين.. بعيداً عن الفوضى.. بعيدا عن البلطجة.

    تعالوا لنبني مصر جميعاً.

    تعالوا لنتجرد لله ثم لبلدنا.

    تعالوا لنتجرد لنصرة ديننا ثم لصالح وخدمة بلدنا.

    تعالوا ليضع كل مصري وأنا أقول كل مصري سواء كان مسلماً أو نصرانياً يده في يد غيره بتجرد وصدق وأمانة لنبني مصر من جديد.

    فمصر تحتاج إلى الصادقين المتجردين..

    أنا أُحذر من فتنة ربما تُفتعل لإفساد المرحلة الثالثة والأخيرة من مراحل الانتخابات.

    أقول الضمانة بعد الله لحماية الانتخابات في المرحلة المقبلة الشعب المصري.

    حافظوا على هذه المرحلة واعلموا أن هناك من يرقص الآن رقصة الموت لفوز الاسلاميين وخرج ليشكك في اختيار هذا الشعب.

    وقال الشعب أعطى صوته للإسلاميين بكيس سكر وقزازة زيت.

    عيب..وأنا قلت قبل ذلك عيب.

    عيب أن يُتهم هذا الشعب الذي اختار من ينصر الدين ومن ينصر الشريعة وهذه فطرة شعبنا وهذه هويته ولا يزايد أحد على هوية وفطرة شعب مصر.

    لكنني أذكر الإسلاميين على اختلاف أحزابهم من حزب النور أو حزب الحرية والعدالة وغيرهم

    أسأل الله لهم ابتداء التوفيق والسداد والهدى والرشاد.

    وأقول لهم: انتم في ابتلاء صعب وامتحان شديد لأن الأمة قد وثقت بعد الله عز وجل فيكم وأعطتكم ثقتهم وأعطتكم أصواتهم وهم ينتظرون منكم المزيد والمزيد والمزيد.

    فلطالما ذكرتم الأمة بكلام الله ولطالما ذكرتم الأمة بكلام رسول الله

    وها أنتم الآن في محك عملي خطير تريد الأمة منكم أن ترى الأفعال لا أن تسمع الأقوال.

    وأنا أسأل الله أن يُعينكم وأن يمدكم بمدد من عنده وأن يجعلكم مفاتيح خير وبركة على الأمة كلها عامة وعلى مصر خاصة إنه ولي ذلك والقادر عليه.

    يا شعب مصر في المرحلة الثالثة من لم يصوت فليصوت صوتك أمانة

    أقول لك بكل أمانة أعطي صوتك لمن تدين لله أنه الأكفأ وأنه الأصلح بغض النظر عن حزبه أو جماعته أو انتمائه فهذه أمانة ستسأل عنها بين يدِ الله

    قلت ذلك في الاستفتاء الأول للدستور بنعم أو لا.

    قلت هذا وقلت ذلك في المرحلة الأولى وقلته في المرحلة الثانية وأكرره في المرحلة الثالثة لأنها أمانة لا ينبغي أن تتجزأ أو أن تتبعض.

    اعط صوتك للأكفأ وللأصلح وللقوي وللأمين والقوى بحسبها في كل موضع من المواضع.

    المهم أن تخرج وأن تكون إيجابياً وأن لا تكون سلبياً.

    لا ينبغي أن تكون سلبياً قط وكما علمتم الدنيا في المرحلتين السابقتين كيف يرد شعب مصر حينما يحتاج الموقف إلى رد عملي علمتم الدنيا وزادت نسبة التصويت في المرحلة الثانية عن المرحلة الأولى

    أرجوا الله عز وجل أن تزيد النسبة في المرحلة الثالثة عن الأولى والثانية.

    أخاطب شعب مصر كله الآن ممن يسمعني الآن أو يتابعني بعد ذلك في سماع هذه الخطبة على شاشة قناة الرحمة المباركة

    أناشد الجميع من أباءي وأمهاتي الطاهرات الفضليات وإخواني وأخواتي وأبنائي وبناتي أن يخرجوا برجولة وقوة وهمة أن يختاروا الأكفأ والأصلح بغض النظر عن قرابته لك أو حزبه أو جماعته أو انتماءه

    بل قدم من تدين لله عز وجل أنه الأصلح لأنها شهادة وستُسأل عن شهادتك هذه بين يدِ الحق تبارك وتعالى ولا تكتموا الشهادة في هذا الوقت العصيب لأننا في حاجة إلى أن نعبر عن إرادتنا وعن هويتنا وعن حبنا لديننا وبلدنا.

    أسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ مصر الفتن

    اللهم نجي مص من الفتن ما ظهر منها وما بطن

    اللهم ولي أمور مصر خيارها ولا تولي أمور مصر شرارها

    اللهم احقن دماءنا ونعوذ بعظمتك يا ربنا أن نغتال من تحتنا

    اللهم إنِّا نعوذ بعظمتك أن نغتال من تحتنا

    اللهم احفظنا بالإسلام قائمين واحفظنا بالإسلام قاعدين واحفظنا بالإسلام نائمين برحمتك يا أرحم الراحمين

    اللهم احقن دماء المسلمين في سوريا

    اللهم احقن دماء أهلنا في سوريا

    اللهم نجهم من الظلم والظالمين اللهم احفظهم بحفظك واكلأهم بعنايتك ورعايتك يا أرحم الراحمين

    اللهم فرج كرب المسلمين المستضعفين في العراق وفي فلسطين وفي تونس وفي المغرب وفي ليبيا وفي الصومال وفي اريتريا وفي كل مكان يا أرحم الراحمين

    اللهم لا تدع لأحد منا في هذا الجمع المبارك ذنباً إلا غفرته ولا مريضاً إلا شفيته ولا ديناً إلا قضيته ولا ميت لنا إلا رحمته ولا عاصياً بيننا إلا هديته ولا طائعاً إلا زدته وثبته ولا حاجة هي لك رضى ولنا فيها صلاح إلا قضيتها يا رب العالمين

    اللهم اجعل جمعنا هذا مرحوما وتفرقنا من بعده تفرقا معصوما ولا تجعل فينا ولا منا شقياً ولا محروماً

    اللهم أكفنا شر الحاقدين والحاسدين

    اللهم أكفنا شر الظالمين والمجرمين

    اللهم اكفنا شر ما أهمنا وشر ما لا نهتم له يا أرحم الراحمين

    هذا وما كان من توفيق فمن الله وما كان من خطأ أو سهو أو نسيان فمني ومن الشيطان

    وأعوذ بالله أن أكون جسراً تعبرون عليه إلى الجنة ويرمى به في جهنم

    ثم أعوذ بالله أن أذكركم به وأنساه

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •