مواقف خالدة
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: مواقف خالدة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    31

    افتراضي مواقف خالدة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده محمد رسول الله وعلى آله وصحبه

    ليكن لكل منا اثر وموقف حسن تذكره الاجيا ل القادمة بخير .

    اولا / الثبات على المبدأ والصلابة في الحق وعدم التنازل ورفض أي شكل من اشكا ل المساومات وانصاف الحلول في قضايا الدعوة الى الله موقف ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم الاسوة الحسنة حين ساومه مشركي قريشفقال : ( .... ترون هذه الشمس ؟ قالوا نعم قال : فما أنا بأقدر أن أدع ذلك منكم على أن تشعلوا منه شعلة ) حسنه الالباني

    ثانيا / و في قصة أصحاب الاخدود موقف ولو كان من صبي حين قال لأمه ( يا أماه أمضي فأنك على الحق فأقتحمت النار )

    ثالثا / رشيد نكاز الرجل الشجاع الجزائري الاصل الذي وضع مليون يورو من ماله الخاص كرصيد بحيث يتم الدفع منها أي غرامة تضعها السلطات الفرنسية والبلجيكية على كل فتاة مسلمة ترتدي الحجاب قا ئلا : ( أخرجي حرة واذهبي حيث تشائين وانا سأدفع الغرامة ) أنه موقف .

    رابعا / والانحياز الى الحق موقف ولو كان ضد الاهل والاصدقاء كما فعل سعد بن معاذ رضي الله عنه في حكمه على يهود بني قريضة لأنهم خانوا الله ورسوله وقول الرسول صلى الله عليه وسلم له : ( لقد حكمت فيهم بحكم الله من فوق سبع سموات ) ابن كثير

    خامسا / أرسل تيودور هرتزل رسالة الى السلطان عبد الحميد الثاني يعرض عليه قرضاً من اليهود يبلغ عشرين مليون جنيه استرليني مقابل تشجيع الهجرة اليهودية الى فلسطبن , وقد رفض السلطان عبد الحميد مطالب هرتزل قائلا : ان الامبراطورية التركية ليست ملكاً لي وانما هي ملك للشعب التركي فليس والحا ل كذلك ان أهب أي جزء منها , اليس هذا موقف خالد ؟

    سادسا / ونشر الدعوة الى الله موقف ولو كان من طير يطير في السماء , كهدهد النبي سليمان .

    سابعا / والاهتمام بأ لرعية والخوف عليهم موقف ولو كان من نملة حين قالت : { .... يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لايحطمنكم سليمان وجنوده ....} النمل 18

    ثامنا / وصحبة الصالحين الموحدين وهجر المشركين موقف ولو كان من كلب , ككلب اصحاب الكهف والرقيم حين صحبهم فخلده الله تعالى ثلاث مرات في القرآن الكريم { سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ..... } الكهف 22

    تاسعا / والتسامح والاحسان موقف كموقف النبي صلى الله عليه وسلم من المشركين حين قا ل لهم : ( يا معشر قريش ما ترون أني فاعل بكم ؟ قالوا أخ كريم وأبن أخ كريم , قا ل : أذهبوا فأنتم الطلقاء ) السيرة النبوية لأبن هشام

    والحمد لله رب العالمين



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    30

    افتراضي رد: مواقف خالدة

    جزاك الله خيرا
    واذا ذكرت المواقف فلا بد من ذكر موقف أسماء ذات النطاقين رضي الله عنها والحجاج

    امرأة قد تجاوزت المائة عام من عمرها، وبلغها نبأ صلب ولدها عبد الله بن الزبير من قبل الحجاج الذي طلبها ليشفى

    بها، فأبت أن تأتيه فأعاد إليها الرسول: لتأتينني أو لأبعثن إليك من يسحبك من قرونك. فأبت وقالت: والله لا آتيه حتى

    يبعث إلي من يسحبني بقروني، فما كان من الحجاج إلا أن رضخ لصلابتها، وانطلق حتى دخل عليها، فقال: أرأيت كيف

    نصر الله الحق وأظهره؟ قالت: ربما أُديل الباطل على الحق وأهاه.

    قال: كيف رأيتني صنعت بعدو الله.

    قالت: أراك أفسدت على ابني دنياه، وأفسد عليك آخرتك.

    قال: إن ابنك ألحد في هذا البيت، وقد قال الله ("ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم")،

    وقد أذاقه الله ذاك العذاب الأليم.

    قالت: كذبت. كان أول مولود ولد في الإسلام بالمدينة، وسر به رسول الله وحنَّكه بيده، وكبَّر المسلمون يومئذ حتى

    ارتجت المدينة فرحاً به، وكان برًّا بأبويه صواماً قواماً بكتاب الله، معظماً لحرم الله، مبغضاً لمن يعصي الله – أما إن رسول

    الله حدثني أن في ثقيف كذَّاباً ومبيراً، فأما الكذاب فقد رأيناه (تعني المختار بن عبيد الثقفي)، وأما المبير فلا أخالك

    إلا إياه..

    فخرج الحجاج من عندها منكسراً يتمنى لو لم يكن لقيها، بعد أن دخل عليها مزهواً يريد أن يتشفَّى.

    هذه أسماء العجوز في سن المائة، وهذا هو الحجاج الجبار في أوج انتصاره وعنفوان طغيانه.

    إن الإيمان في قلبها جعله في عينها يتضاءل ويتضاءل حتى صار شيئاً صغيراً كالهباء، وجعلها في عينه تمتد

    وتستطيل حتى صارت شيئاً كبيراً كالمارد العملاق.

    وبلغ عبد الملك بن مروان ما صنع الحجاج مع أسماء فكتب إليه يستنكر فعله، ويقول ما لك وابنة الرجل الصالح؟

    وأوصاه بها خيراً، ودخل عليها الحجاج فقال: يا أماه، إن أمير المؤمنين أوصاني بك فهل لك من حاجة؟

    قالت: لست لك بأم، إنما أنا أم المصلوب على الثنية، وما لي من حاجة.
    اللهم صل ِعلى محمد وعلى آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم .اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم .في العالمين انك حميد مجيد.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    30

    افتراضي رد: مواقف خالدة

    وكذلك ثبات عثمان رضي الله تعالى عنه
    لما تحرك الثوار و فرضوا حصاراً حول دار سيدنا عثمان رضي الله تعالى عنه يريدون قتله يحكي لنا الحسن رضي الله تعالى عنه ما حدث فيقول: انبأني وثاب قال: بعثني عثمان فدعوت له الأشتر(من أمراء الثوار الذين خرجوا على عثمان رضي الله تعالى عنه) فقال: ما يريد الناس؟
    قال: ثلاث ليس من أحدهم بد
    قال: ما هن؟
    قال: يخيروك بين أن تخلع لهم أمرهم, فتقول: هذا أمركم فاختاروا من شئتم و بين أن تقتص من نفسك فإن أبيت فإن القوم قاتلوك
    فقال: أما أن أخلع لهم أمرهم فما كنت لأخلع سربالا سربلنيه الله
    و أما أن أقص لهم من نفسي فوالله لقد علمت أن صاحبي بين يدس و قد كانا يعاقبان و ما يقوم بيت بالقصاص و أما ان تقتلوني فوالله لئن قتلتموني لا تحابون بعدي و لا تصلون بعدي جميعاً و لا تقاتلون بعدي جميعاً عدواً أبداً... و هكذا ثبت رضي الله تعالى عنه و قدم نفيه فداء لثباته فسال دمه الطاهر و هو يرتل آيات القرآن
    و كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قال يوماً لعثمان رضي الله تعالى عنه: يا عثمان إنه لعل الله يقمصك قميصا فإن أرادوك على خلعه فلا تخلعه لهم .سنن الترمذي
    اللهم صل ِعلى محمد وعلى آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم .اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم .في العالمين انك حميد مجيد.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    20

    افتراضي رد: مواقف خالدة

    جزاك الله خيرا
    ادرج ادناه بعض المواقف الخالدة نقلاً عن موقع الفصحى
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مواقف خالدة سطرها الصحابة رضوان الله عليهم

    أبو بكر الصديق رضي الله عنه
    يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة [ أبو سيدنا أبو بكر]، وكان اسلامه متأخراجدا وكان قد عمي، فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليعلن إسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم :' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن اليه ' فقال أبو بكر: لأنت أحق أن يؤتى اليك يا رسول الله.. وأسلم ابو قحافة.. فبكى سيدنا أبو بكر الصديق، فقالوا له: هذا يوم فرحة، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟ تخيّل.. ماذا قال أبو بكر..؟قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب، لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر.

    عمر رضي الله عنه
    يقول' كنت أمشي مع النبي صلى الله عليه وسلم ومعنا بعض أصحابه، وأخذ رسول الله بيدي ومشى، يقول عمر: فوجدت نفسي أقول: والله يا رسول الله اني أحبك!. فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' أكثر من ولدك يا عمر؟' قلت: نعم، قال:' أكثر من أهلك يا عمر؟ ' قلت نعم، قال: ' اكثر من مالك يا عمر؟'
    قلت نعم، قال:' أكثر من نفسك يا عمر؟' قلت : لا، [وانظر الى صدقه مع نفسه ومع النبي صلى الله عليه وسلم] فقال النبي صلى الله عليه وسلم:' لا يا عمر، لا يكمل إيمانك حتى اكون احب اليك من نفسك' يقول عمر: فخرجت ففكرت ثم عدت أهتف بها: والله يا رسول الله لأنت أحب اليّ من نفسي. فقال النبي صلى الله عليه وسلم :' الآن يا عمرالآن'. فقال عبد الله بن عمر: ماذا فعلت يا أبي لتعود بها؟ فقال عمر:
    يا بني خرجت أسأل نفسي من أحتاج يوم القيامة أكثر، نفسي أم رسول الله ؟ فوجدت حاجتي اليه أكثر من حاجتي الى نفسي، وتذكرت كيف كنت في الضلال وأنقذني الله به . فقال له عبدالله بن عمر: يا أبت ان نسيت كل شيء عن رسول الله، ما هو الشيء الذي لا تنساه أبدا؟ قال عمر: ان نسيت ما نسيت فلا أنسى يوم ذهبت اليه أقول : ائذن لي أن اخرج الى العمرة يا رسول الله، فقال لي: لا تنسنا يا أخي من صالح دعائك '، فقال كلمة ما يسرّني أن لي بها الدنيا !

    ثوبان رضي الله عنه
    غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه وحينما جاء قال له ثوبان: أوحشتني يا رسول الله وبكى، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' اهذا يبكيك ؟ ' قال ثوبان: لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة فنزل قول الله تعالى {وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِين َ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا} [69] سورة النساء

    سواد رضي الله عنه
    سواد بن عزيّة يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش:' استوو.. استقيموا '. فينظر النبي فيرى سواداً لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ' استو يا سواد' فقال سواد: نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط،فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال: ' استو يا سواد '، فقال سواد: أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني!فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال:' اقتص يا سواد'. فانكب سواد على بطن النبي يقبلها .يقول: هذا ما أردت وقال: يا رسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن تمس جلدي جلدك .

    صحابي يكرم ضيف رسول الله صلى الله عليه وسلم
    دخل مجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم، ضيف غريب تبدو عليه علامات الجوع والإعياء، فأجال رسول الله عليه الصلاة والسلام فكره، فعلم أنه لا يوجد في بيت أزواجه طعاماً، ثم أجال نظرة بين صحابته فعلم أنه لا يوجد في بيوت أصحابه الذين يعرف حالهم طعام فقال: "من يطعم هذا" فقام رجل من الصحابة فقال: أنا. فقام وأخذ ضيفه معه، وعندما استأذن على زوجته وسلم عليها، أخبرها بأنه ضيف رسول الله، فقالت: مرحبا بالضيف والمضيف، فقال: هل عندك من طعام، قالت: لدى طعام قليل للصبية، فأشار اليها أن تلهيهم حتى يناموا، وأن تقدم ما لدينا من طعام قليل لضيف رسول الله، وعندما قدمته رأى أنه قليل لا يكفيه هو وضيفه فقدمه لضيفه وأطفأ السراج، وأظهر لضيفه أنه يأكل معه فشبع الضيف وحمد الله وسًرَّ، وسُرَّ المضيفون، وعندما أصبح غدا على رسول الله عليه الصلاة والسلام، فضحك رسول الله وقال للصحابي" لقد عجب الله من صنيعكما البارحة"

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    United States of America
    المشاركات
    404

    افتراضي رد: مواقف خالدة

    _ موقف سلطان العلماء العز بن عبد السلام و إصراره على بيع جماعة من أمراء المماليك لأنه لم يثبت عنده أنهم أحرار, وأن حكم الرق لا زال يسري عليهم.

    و أحيلكم على هذا الكتاب الرائع:
    زهر البساتين من مواقف العلماء والربانيين ( سيد حسين العفاني)
    http://www.waqfeya.com/book.php?bid=2784
    كتبت وقد أيقنت يوم كتابتـي *** بأن يدي تفنى ويبقى كتابها
    فإن كتبت خيراً ستجزى بمثلها *** وإن كتبت شراً عليَ حسابها

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: مواقف خالدة

    جزاك الله خيراً ذكرتنا بالمواقف الجميلة اطال الله في عمرك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •