قصيدة فتاة إلى أبيها الذي حرمها من الزواج حتى ذهب شبابها
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قصيدة فتاة إلى أبيها الذي حرمها من الزواج حتى ذهب شبابها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    96

    افتراضي قصيدة فتاة إلى أبيها الذي حرمها من الزواج حتى ذهب شبابها

    بسم الله الرحمن الرحيم

    هذه قصيدة جميلة لفضيلة الشيخ عبد العزيز البرعي - حفظه الله - وجدتها في مكتبته الإلكترونية ، فأحببت وضعها هنا عسى الله أن ينفع بها .
    قصيدة فتاة إلى أبيها الذي حرمها من الزواج حتى ذهب شبابها
    لما كتبت رسالتي ببناني **** والدمع قد ذرفت به العينان
    أرسلتها للوالد الغالي الذي **** قد ضمني برعاية وحنان
    أرسلتها ووددت أني لم أقل **** لكن تلهب خاطري وكياني
    أرسلتها و الد مع خط مداده **** وكتبتها من واقعي الحيران
    فلقد كتمت من الهموم ولم يزل **** متفطراً قلبي من الكتمان
    لما رأيت مفارقي قد أُضرمت **** بالشيب إن الشيب كالنيران
    يا والدي لاتحرمنَّ شبيبتي **** فلقد مضى عمر من الأحزان
    لما أرى الأطفال تذرف دمعتي **** ويئن قلبي من لظى الحرمان
    لما أرى غيري تعيش وزوجَها **** وبنيُها قد نام في الأحضان
    لما أراها والحنان مع ابنها **** ينتابني شيءُ يدك جنان
    يا والدي لا تقتلنِّي بالأسى **** قتلا بغير مهند وسنان
    يا والدي قد سن ربي هكذا **** لابد من زوج ومن ولدان
    هذا قضاء الله حكما عادلا **** قد سنه ربي على الإنسان
    إن كنت تبغي راتبي ووضيفتي **** فخذ الذي تبغي بلا أثمان
    أو كنت تبغي بيع بنتك للذي **** دفع الكثير فذاك أمر ثاني
    هذا ورب البيت بيع كاسد **** بيع كبيع الشاة والخرفان
    أبتاه حسبك لا تضع مستقبلي **** أو ما كفى ما ضاع من أزمان
    إن لم تزل لم تلتفت لرسالتي **** فاعلم بأن الله لن ينساني
    يوم القيامة نلتقي لحسابنا **** عند الإله الواحد الديان
    وأتت جهنم والملائك حولها **** ورأيتَ ألسنة من النيران
    فهناك تعلم حق كل بُنَيَّة **** سجنت بلا حق ورا القضبان
    في رواية لابن وهب قال عليه الصلاة والسلام :" طوبى للغرباء الذين يمسكون بكتاب الله حين يترك ويعملون بالسنة حين تطفى"

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: قصيدة فتاة إلى أبيها الذي حرمها من الزواج حتى ذهب شبابها

    السلام عليكم..الحمد لله وحده.
    لافض فوه, وسلم بنانك.
    نعم إنها مشكلة جسيمة , وكما قال الحبيب "تكن فتنة في الأرض وفساد كبير" قاله عقب قوله"إذا أتاكم ", والآن يأتي العاشر فيرد كالأول وكأنها صارت كالتجارة, أو كأنه يغار عليها لكن ممن؟ من زوج أتى بالحلال ! أليس هذا عجبا,فلا العرف ولا العادات ولا الدين قبلهما يقر هذا الشيء ؟ فما مصدره وأين مورده. إنه يبس في الأدمغة و جفاف في الأفئدة.
    اللهم زوج كل طالب للعفة والستر .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •