( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    122

    Arrow ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك






    (دعنا في حالنا ياشيخ يوسف!)





    بسم الله الرحمن الرحيم





    من عبد الرحمن بن ناصر البراك إلى فضيلة الشيخ الدكتور يوسف بن عبد الله القرضاوي سلمه الله
    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد:
    فقد قرأنا خطابكم المنشور في شبكة المعلومات الموجه إلى خادم الحرمين حفظه الله ووفقه، تشكره على قرار عضوية المرأة في مجلس الشورى، والترشيح والترشح للانتخاب في المجالس البلدية، وتطلب فيه السماح للمرأة بقيادة السيارة، وكان الأحرى بك يا شيخ يوسف على الأقل أن تسكت بدل أن تشارك فيما به تغريب المرأة المسلمة في بلاد المحافظة والطهر، الذي تميزت به عن سائر بلاد المسلمين التي رزحت تحت وطأة الاستعمار عقودا، وكانت المرأة أداة المستعمر الأولى في تغيير مجتمعات تلك البلاد، أفتقيس بلاد الحرمين المملكة العربية السعودية المتميزة بنظام حكمها وبعقيدة التوحيد ورفع شعاره وشعار السنة: (لا إله إلا الله محمد رسول الله)، أفتقيسها بغيرها من البلاد الإسلامية؟!


    وإنك ياشيخ يوسف. هداك الله بهذا الخطاب لتضم صوتك إلى صوت الهيئات والاتحادات الغربية؛ فإنهم قد أيدوا هذا القرار، وصفقوا له بحرارة، وإنهم والله أكثر فرحا وسرورا به ممن فرح به من المسلمين، من الذين هم أتباع لهم، أو هم مخدوعون بدعاياتهم، وإن معنى خطابك ياشيخ يوسف ليؤيده الرئيس الأمريكي أوباما، فأنت حري أن يكتب لك شكرا على هذا الخطاب.


    أما علمت أنك بخطابك هذا تصادم فتاوى علماء البلاد الذين هم أعلم بحال بلادهم ومجتمعهم، وبمآلات الأمور، وهم أنصح لولاة أمرهم وأوفى.


    لقد ورد في خطابكم ترديد عبارة (لا حرام إلا ما ورد بتحريمه نص صريح)، وعجيب صدور ذلك منك! فإنه لا يكاد ينطبق إلا على مثل الزنى وخمر العنب، ومؤدى عبارتك هدم قاعدة سد الذرائع، التي بنى عليها جمهور العلماء كثيرا من المحرمات،وهي مستمدة من كثير من أحكام الشريعة المتضمنة لهذه القاعدة.


    ومن المعلوم بالضرورة أنه لا يستقيم أمر الناس في دينهم ودنياهم إلا بمراعاة قاعدة سد الذرائع؛ فإنها قاعدة عقلية شرعية، كما قررت أنت ذلك في كتبك، بل إنها معتبرة حتى في القوانين البشرية فيما تعتبره فسادا وضررا.


    وما تضمنه خطابك من طلب الإذن للنساء بالقيادة يعد في العادة من التدخل في السياسة الداخلية للبلاد،ويعلق بعض الناس على خطابك بأنه استجابة لاستنجاد بعض المفتونيين التغريبيين الذين هم مصدر الشر في بلادنا العزيزة المملكة العربية السعودية، حفظها الله من كل من يريدها بسوء، ووفق الله ولاة أمرنا لما به حماية عقيدتها وأخلاقها، كما نسأل الله أن يوفق الشيخ يوسف إلى صواب القول والعمل، ويختم لنا وله بخير. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.




    أخوكم
    عبد الرحمن بن ناصر البراك
    الأستاذ (سابقا) بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
    الرياض في 16 ذي الحجة 1432هـ


    مقارعة المنافقين بالحجج وكشف باطلهم من أعظم الأعمال الصالحة قال تعالى (جاهد الكفار والمنافقين) وقال عليه الصلاة والسلام ( جاهدوا بألسنتكم )

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,509

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    والله إن هذا الرجل لمن بقية السلف وإني لأحبه في الله وأسأل الله العظيم أن يزيده رفعة في الدنيا والآخرة
    واحرص على حفظ القلوب من الأذى ** فرجوعها بعد التنافر يصعب
    إِن القلوب إذا تنافر ودها ** شبه الزجاجة كسْرُها لا يُشعبُ

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,987

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    نسأل الله تعالى أن يطيل في عمر الشيخ البراك، وجميع علمائنا، وأن ينفعنا بعلمهم.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    589

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    بيان رائع من العالم الشيخ البراك بقية السلف ، نسأل الله أن يمد في حياته على الطاعة وأن ينفع بعلمه.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    حفظ الله الشيخ البراك وأطال عمره على طاعته . وأقول : دعنا ـ نحن المسلمين في كل مكان ، وليس المملكة فحسب ـ في حالنا يا شيخ يوسف !!
    أقول أيها الإخوان :
    لقد نبه الشرع إلى خطورة المرأة إذا حادت عن سبيلها وضلت طريقها، ونبه أيضاً إلى أنها ثغرة قد ينفذ منها العدو.
    ، وقد يصمد الرجل أمام أعتى عدو وأقواه، يصمد في المعارك والحروب، ولكن هذا الرجل العملاق، هذا الرجل الهمام يفاجأ أنه كثيراً ما ينهار أمام المرأة بمغرياتها وفتنها.
    وصدق من قال:
    يصرعن ذا الجسم حتى لا حراك به ... وهن أضعف خلق الله أركانا

    هي الضلع العوجاء لست تقيمها .... ألا إن تقويم الضلوع انكسارها
    أتجمع ضعفاً واقتدارا على الهوى ... أليس غريباً ضعفها واقتدارها


    وقوله صلى الله عليه وسلم :"ما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب للب الرجل الحازم من إحداكن ".
    أين نساء الصحابة ؟ أين نساء المؤمنين ؟ فلله در تلك الأيادي التي ربت أنساً وأمثاله.

    وقد كنت كتبت في مجلة المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية ـ حرسها الله وبلاد المسلمين ـ رددت فيه على هؤلاء المفتونين بالغرب ، ونادوا بقيادة السيارة للمرأة ، ونقلت فتاوى كبار العلماء في تحريم ذلك وأرسلت المقال إليهم ، ولا أدري بعد ذلك أنشر أم لا ، وإلى الله المشتكى ولا حول ولا قوة إلا بالله .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,551

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    حفظ الله الشيخ البراك وعلماء أهل السنة ولاحول ولا قوة إلا بالله ، نعوذ بالله من الفتن ما ظهر منها وما بطن ..
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    148

    افتراضي رد: ( دعنا في حالنا ياشيخ يوسف! ) - للشيخ العلامة عبد الرحمن البراك

    بارك الله فيكم
    ( ياغفول يا جهول! لو سمعت صرير الأقلام وهي تكتب اسمك عند ذكرك لمولاك لمتّ شوقا إليه!
    (يحيى بن معاذ الرازي )




الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •