الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر
النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    الحمد لله رب العالمين الذي أنزل القرآن الحكيم على نبيه الكريم مبيناً كذب الكاذبين وطهر وشرف وكرامة زوجته عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين أجمعين
    والصلاة والسلام على زوجها محمد أطهر وأشرف الخلق أجمعين .
    وبعد
    الحمد لله القائل" إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (23) يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ".
    والقائل"إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لَا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الْإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ (11) لَوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَات ُ بِأَنْفُسِهِمْ خَيْرًا وَقَالُوا هَذَا إِفْكٌ مُبِينٌ ".
    والقائل" الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ أُولَئِكَ مُبَرَّءُونَ مِمَّا يَقُولُونَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ".
    وبعد
    إن الله تعالى خلق الناس مراتب ودرجات وفضل بعضهم على بعض ؛وفضل محمد صلى الله عليه وآله وسلم على سائرالخلق أجمعين
    وقدر الله تعالى له عائشة الصديقة بنت الصديق رضي الله عنها وأبيها زوجاً ؛ وأريها في المنام ثلاث مرات في سرقة من حرير قبل أن يتزوجها في كل مرة يقول له الملك
    هذه زوجتك ؛ كما في الصحيحين من حديثها رضي الله عنها قالت:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"أريتك في النوم ثلاث ليال جاءني بك الملك في سرقة من حرير، يقول:
    هذه امرأتك، فأكشف عن وجهك، فإذا هي أنت، فأقول:إن يكن هذا من عند الله يمضه ".
    الصديقة بنت الصديق عائشة رضي الله عنها حاول المنافقون عليهم لعائن الله المتتالية إلى يوم الدين أن يطعنوا في عرضها بسبب حدث عارض يحدث مع كل الناس
    عاليهم وسافلهم شريفهم وخبيثهم ؛ ولكنه النفاق ؛ إنه الحقد الدفين في القلوب السوداء والذي سرعان ما يظهر على الألسن والأفعال جلياً دون مواراة أو مداراة ؛ بمجرد
    حدوث أي أمر للمسلمين لهم عليه مدخلاً ولو كذباً محضاً.
    إنه الكفر بعينه الذي تخفيه هذه الشرذمة الجبانة المرتدة المتنكرة لجميل ربها تعالى ؛ إنه الكفر الذي تجرأ ونطق بالكذب باتهام سيد الأنبياء في عرضه الطاهر
    وزوجته التقية النقية الزاهدة العابدة حينما تخلى المسلمون عن نصرة نبيهم صلى الله عليه وآله وسلم و تخلوا عن الدفاع عن عرضه الطاهر الشريف.
    وما هذه الافتراءات التي نسمعها من حين لآخر على الملأ من شرذمة ذليلة حقيرة على عائشة زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم ؛ إلا من أز الشياطين لهؤلاء المرتدين
    لينفروا الناس عن دعوة الحق والسلام دعوة الحب والوئام التي تحمل في طياتها كل الخير والإحسان لسائر الخلق والأنام.
    وكذلك ما نسمعه إنما هو من اختبار الله تعالى لنا ليرى وهو أعلم هل سننصر نبيه أم نخذله ؛ وليرى وهو أعلم من منا صادق في حبه لرسول صلى الله عليه وآله وسلم
    وأهل بيته ومن هو كاذب .
    إن هذه الاتهامات لزوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم باطلة ...باطلة مخالفة لما في كتاب الله تعالى ومكذبة له فمن قالها أو صدقها أو روج لها كفر بالله تعالى وارتد
    بعد إيمانه وكان من أصحاب الجحيم إن مات على ذلك وفي الدنيا هو حلال الدم واجب قتله على من قدر عليه.
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى في كتابه القيم الصارم المسلول ..
    "فأما من سب أزواج النبي صلى الله عليه وسلم فقال القاضي أبو يعلى: "من قذف عائشة بما برأها الله منه كفر بلا خلاف"
    وقد حكى الإجماع على هذا غير واحد وصرح غير واحد من الأئمة بهذا الحكم.
    فروي عن مالك: "من سب أبا بكر جلد ومن سب عائشة قتل قيل له:لم؟ قال:من رماها فقد خالف القرآن لأن الله تعالى قال:
    {يَعِظُكُمُ اللَّهُ أَنْ تَعُودُوا لِمِثْلِهِ أَبَداً إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ}".وق ل أبو بكر بن زياد النيسابوري: سمعت القاسم بن محمد يقول لإسماعيل بن إسحاق:
    أتى المأمون بالرقة برجلين شتم أحدهما فاطمة والآخر عائشة فأمر بقتل الذي شتم فاطمة وترك الآخر فقال إسماعيل:
    "ما حكمهما إلا أن يقتلا لأن الذي شتم عائشة رد القرآن وعلى هذا مضت سيرة أهل الفقه والعلم من أهل البيت وغيرهم".أ-هـ

    وقال الإمام الجليل ابن كثير رحمه الله تعالى في التفسير...
    قال الحافظ ابن كثير عند قوله تعالى "إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا و الآخرة و لهم عذاب عظيم "
    قال:أجمع العلماء رحمهم الله قاطبةعلى أن من سبها بعد هذا ورماها بما رماها به بعد هذا الذي ذكر في هذه الآية ، فإنه كافر لأنه معاند للقرآن ".أ-هـ

    وقال العلامة ابن القيم رحمه الله تعالى في زاد المعاد...
    ".....وكانت أحب الخلق إليه، ونزل عذرها من السماء، واتفقت الأمة على كفر قاذفها، وهي أفقه نسائه وأعلمهن
    بل أفقه نساء الأمة وأعلمهن على الإطلاق، وكان الأكابر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يرجعون إلى قولها ويستفتونها".أ-هـ

    إذاً الطاعن في عرض عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم كافر حلال الدم من قتله دخل الجنة قطعاً كما قال صلى الله عليه وآله وسلم:
    "لا يجتمع كافر وقاتله في النار أبداً".
    فهيا يا أبناء الإسلام و يا فرسان الميدان قوموا قومة رجل واحد واقتلوا كل من طعن في عرض أمكم عائشة رضي الله عنها وانتصروا لنبيكم صلى الله عليه وآله وسلم.
    فهيا يا أبناء العقيدة ويا حماة الدين أروا الله منكم صدق فعال فوالله إنه لمن الخزي والعار أن يطعن كافر في عرض أمنا ثم نحن نراه يصول ويجول ولا نقتله
    خوفاً على حياة ذليلة تباً لها إن كانت هذه الحياة ستشغلنا وتجبننا عن قتل من يطعن في عرض نبينا .
    فالله الله في دينكم في عرضكم ...
    اجعلوا أسلحتكم تبلغ الناس عامة أن من يعتدي على نبينا عليه السلام وزوجه أمنا عائشة رضي الله عنها ليس له عندنا إلا القتل ثم عند الله عذاب أليم خالداً مخلداً فيه.
    اجعلوا من يفكر أن يعتدي على نبينا عليه السلام وزوجه أمنا عائشة رضي الله عنها أن يشتري له كفناً يجعله مرافقاً له في حله وترحاله استعداداً لقطف رأسه النجسة.
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيرا
    والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون

    كتبه
    أبو عبد الله المقدسي
    فلسطين-غزة
    5 شوال 1432هـ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    110

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    لعن الله من تطاول على عرض أمى عائشة رضى الله عنها

    الفاضل المقدسى

    عند الروافض آيات سورة النور نزلت فى السيدة ماريا وليست فى عائشة فهم حين يرمونها ( شل الله السنتهم ) لم يكذبوا القرآن زعموا
    فما ردكم وهذا من باب المدارسة بارك الله فيكم
    أختكم طالبة علم من القاهرة يشرفنى التعارف بأخواتى الفاضلات

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    419

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    هم حرفوا القران

    وعبدالله المبارك قال رحمه الله من كفر بحرف من القران كفر بالقران

    المسئلة عظيمة وهم انجس الخلق ولا يختلف فيه اثنان من المسلمين في هاؤلاء الأنجاس
    شر الناس في هذا العصر : فرقة / جمعت بين مذهب الإرجاء ومذهب الخوارج

    فليحذر الإنسان منها

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الله المقدسي مشاهدة المشاركة
    [color=navy]
    إذاً الطاعن في عرض عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم كافر حلال الدم من قتله دخل الجنة قطعاً كما قال صلى الله عليه وآله وسلم:
    "لا يجتمع كافر وقاتله في النار أبداً".
    فهيا يا أبناء الإسلام و يا فرسان الميدان قوموا قومة رجل واحد واقتلوا كل من طعن في عرض أمكم عائشة رضي الله عنها وانتصروا لنبيكم صلى الله عليه وآله وسلم.
    فهيا يا أبناء العقيدة ويا حماة الدين أروا الله منكم صدق فعال فوالله إنه لمن الخزي والعار أن يطعن كافر في عرض أمنا ثم نحن نراه يصول ويجول ولا نقتله
    خوفاً على حياة ذليلة تباً لها إن كانت هذه الحياة ستشغلنا وتجبننا عن قتل من يطعن في عرض نبينا .
    فالله الله في دينكم في عرضكم ...
    اجعلوا أسلحتكم تبلغ الناس عامة أن من يعتدي على نبينا عليه السلام وزوجه أمنا عائشة رضي الله عنها ليس له عندنا إلا القتل ثم عند الله عذاب أليم خالداً مخلداً فيه.
    اجعلوا من يفكر أن يعتدي على نبينا عليه السلام وزوجه أمنا عائشة رضي الله عنها أن يشتري له كفناً يجعله مرافقاً له في حله وترحاله استعداداً لقطف رأسه النجسة.
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيرا
    والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
    أخي أبوعبدالله المقدسي بارك الله فيك على هذه الغيرة على عرض النبي وأحب النساء أليه عائشة أم المؤمنين الصديقة بنت الصديق رضي الله عبها وعن أبيها, ولكن أخي الكريم لايحق لك أن تدعو الناس الى حمل السلاح على الناس وأن يقوموا بالقصاص من الذين يطعنون بعرض أم المؤمنين فالأمر يعود الى الحاكم في البلد الذي يقيم حدود الله سبحانه وتعالى والا أصبحت فوضى كل قاتل يقول أنه قتل فلانا لأنه يسب أم المؤمنين وبالتالي تضيع الحقوق بين الناس, ولكن يرفع الساب الى ولي الأمر وتقام عليه البينة ويقتل أذا ثبت عليه ذلك وهذا كلام أهل العلم بأن الحدود تقام من قبل الحاكم,قال الله تعالى (أن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات الى أهلها واذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل), وقال علي بن أبي طالب ررر "لابد للناس من أمارة برة كانت أو فاجرة فقيل: ياأمير المؤمنين هذه البرة قد عرفناها فما بال الفاجرة؟ فقال : تقام بها الحدود وتأمن بها السبل ويجاهد بها العدو ويقسم الفئ", ذكره شيخ الاسلام في كتابه (السياسة الشرعية) أخي الكريم لاتستعجل وتأنى وارجع الى كلام أهل العلم, أسأل الله لنا ولك السداد والله أعلم.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تعارف مشاهدة المشاركة
    لعن الله من تطاول على عرض أمى عائشة رضى الله عنها

    الفاضل المقدسى

    عند الروافض آيات سورة النور نزلت فى السيدة ماريا وليست فى عائشة فهم حين يرمونها ( شل الله السنتهم ) لم يكذبوا القرآن زعموا
    فما ردكم وهذا من باب المدارسة بارك الله فيكم
    بارك الله فيك أختنا الفاضلة وجزاك خير الجزاء
    إذا كان حالهم كما تفضلت فنحن لا نسلم لهم بهذا ونحكم عليهم بما ثبت في ديننا
    وكذلك إن لم يكونوا كفروا من جهة القرآن فيكونون قد كفروا من جهة إنكارهم للسنة الثابتة بدون تأويل ولا مسوغ إنما إنكار لأجل الإنكار.
    وإن قالوا الآية ليست في أمنا عاشة رضي الله عنها فأين هم من الأحاديث التي تبرؤها بل كم وكم من الأحاديث التي تمدح فيها وتزكيها وتثني عليها.
    فهم بين أمرين لا ثالث لهما إما منكرين للسنة الثابتة مكذبين به أو منكرين للقرآن الثابت
    مكذبين به و واحدة من هذه الحالات يكفروا بها ؛ وهم أتوا بالاثنتين.
    فهم كفار كفر مركب ولا حول ولا قوة إلا بالله.
    أخوك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوايلي مشاهدة المشاركة
    هم حرفوا القران

    وعبدالله المبارك قال رحمه الله من كفر بحرف من القران كفر بالقران

    المسئلة عظيمة وهم انجس الخلق ولا يختلف فيه اثنان من المسلمين في هاؤلاء الأنجاس
    حياك الله أخي وبارك فيك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    أخي أبوعبدالله المقدسي بارك الله فيك على هذه الغيرة على عرض النبي وأحب النساء إليه عائشة أم المؤمنين الصديقة بنت الصديق رضي الله عبها وعن أبيها, ولكن أخي الكريم لايحق لك أن تدعو الناس الى حمل السلاح على الناس وأن يقوموا بالقصاص من الذين يطعنون بعرض أم المؤمنين فالأمر يعود الى الحاكم في البلد الذي يقيم حدود الله سبحانه وتعالى والا أصبحت فوضى كل قاتل يقول أنه قتل فلانا لأنه يسب أم المؤمنين وبالتالي تضيع الحقوق بين الناس, ولكن يرفع الساب الى ولي الأمر وتقام عليه البينة ويقتل إذا ثبت عليه ذلك وهذا كلام أهل العلم بأن الحدود تقام من قبل الحاكم,قال الله تعالى (إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات الى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل), وقال علي بن أبي طالب ررر "لابد للناس من أمارة برة كانت أو فاجرة فقيل: ياأمير المؤمنين هذه البرة قد عرفناها فما بال الفاجرة؟ فقال : تقام بها الحدود وتأمن بها السبل ويجاهد بها العدو ويقسم الفئ", ذكره شيخ الاسلام في كتابه (السياسة الشرعية) أخي الكريم لاتستعجل وتأنى وارجع الى كلام أهل العلم, أسأل الله لنا ولك السداد والله أعلم.
    بارك الله فيك أخي الفاضل وجزاك خير الجزاء على النصح الطيب ...
    لكن أخي من فضلك لو كان الساب في بلد لا تحكم شرع الله ولا تلتفت إليه بل كانت البلد أصلاً تقول بالرفض والسب وتدعوا إليه فما الحل ؟
    أما بالنسبة أن يدعي رجل على رجل بأنه سب أو أنكر أو قال......إلخ فهذا له تقييده في الشرع
    وله أبوابه الخاصة فهذا موضوع آخر أخي في الله رفع الله قدرك ونفع بك أمتك.
    أخوك

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
    قال الإمام الشافعي " كلّمـا زاد علمي , زاد علمي بجهلي"
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    أخي أبوعبدالله المقدسي بارك الله فيك على هذه الغيرة على عرض النبي وأحب النساء أليه عائشة أم المؤمنين الصديقة بنت الصديق رضي الله عبها وعن أبيها, ولكن أخي الكريم لايحق لك أن تدعو الناس الى حمل السلاح على الناس وأن يقوموا بالقصاص من الذين يطعنون بعرض أم المؤمنين فالأمر يعود الى الحاكم في البلد الذي يقيم حدود الله سبحانه وتعالى والا أصبحت فوضى كل قاتل يقول أنه قتل فلانا لأنه يسب أم المؤمنين وبالتالي تضيع الحقوق بين الناس, ولكن يرفع الساب الى ولي الأمر وتقام عليه البينة ويقتل أذا ثبت عليه ذلك وهذا كلام أهل العلم بأن الحدود تقام من قبل الحاكم,قال الله تعالى (أن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات الى أهلها واذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل), وقال علي بن أبي طالب ررر "لابد للناس من أمارة برة كانت أو فاجرة فقيل: ياأمير المؤمنين هذه البرة قد عرفناها فما بال الفاجرة؟ فقال : تقام بها الحدود وتأمن بها السبل ويجاهد بها العدو ويقسم الفئ", ذكره شيخ الاسلام في كتابه (السياسة الشرعية) أخي الكريم لاتستعجل وتأنى وارجع الى كلام أهل العلم, أسأل الله لنا ولك السداد والله أعلم.
    بارك الله فيك يا أبا عبد العزيز وجزاك الله خيرا.
    ***
    لا يرد الإفك بإفك اشدّ منه !
    و الافك = هو شدة الكذب ! والتحريض على قتل الناس فنتنة وهي أشد منهما ومن القتل.
    قال سبحانه وتعالى في كتابه المجيد { إِنَّ الَّذِينَ جَاؤُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ } النور11
    ولقد علم رسول لله عليه الصلاة والسلام والمؤمنون جميعا , من هي العصبة التي أتت بالإفك ضدّ أمنا عائشة رضي الله عنها ..؟
    بل حتى أنه صلى الله عليه وسلم خاطب أصحابه رضوان الله تعالى عليهم يشتكى إليهم مؤلف الفرية ورأس العصبة! فقال { يامعشر المسلمين من يعذرني في رجل قد بلغني عنه آذاه في اهل بيتي } وهو المشهور بالنفاق عبد الله بن أبي سلول! كما ذكره التأريخ و الأثر الصحيح { ... وكان الذي يتكلم فيه مسطح وحسان بن ثابت والمنافق عبد الله بن أبي وكان يستوشيه ويجمعه وهو الذي تولى كبره منهم هو وحمنة...}. الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ "الألباني" على الحديث : صحيح .
    ولكن هل قتله النبي صلى الله عليه وسلم ؟؟؟
    قل بربك يأ أخانا أبو عبد الله المقدسيّ " حفظك الله ورعاك " هل أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتل هذا الذي آذاه في عرضه ! أم نهى عمر رضي الله عنه حين قال{.. يا رسول الله دعني أضرب عنق هذا المنافق } يعني مؤلف الإفك ابن سلول المحرض للناس بقوله" لا تُنفِقُوا عَلَى مَنْ عِندَ رَسُولِ اللَّهِ حَتَّى يَنفَضُّوا " وقال " لَئِن رَّجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الأَعَزُّ مِنْهَا " !!
    فقال النبي الكريم الرحيم صلى الله عليه وسلم لعمر رضي الله عنه {.. دعه , لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه وقال غير عمر ...} الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ "الألباني"على الحديث : صحيح .
    فعلى أي نص اعتمدت حتى استنتجت هذا الاستنتاج
    { إذاً الطاعن في عرض عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم كافر حلال الدم من قتله دخل الجنة قطعاً ..} !!؟؟؟

    ألا تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم لما توفي عبد الله بن أبي ابن سلول دعي صلى الله عليه و سلم للصلاة عليه فقام إليه .
    فلما وقف عليه يريد الصلاة تحول عمر حتى قام في صدره فقال يا رسول الله أعلى عدو الله عبد الله بن أبي القائل يوم كذا كذا وكذا ؟ فراح يذكره بالإفك وما ذكرناه ! ورسول الله صلى الله عليه و سلم يتبسم من قول عمر حتى إذا أكثرعليه قال صلى الله عليه وسلم {..أخر عني يا عمر ! إني قد خيرت فاخترت ، قد قيل لي "استغفر لهم أو لا تستغفر لهم ، إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم " لو أعلم أني لو زدت على السبعين غفر له لزدت . قال : ثم صلى عليه ، ومشى معه ، فقام على قبره حتى فرغ منه . قال " عمر" : فعجب لي وجرأتي على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والله ورسوله أعلم .
    فوالله ما كان إلا يسيرا حتى نزلت هاتان الآيتان { ولا تصل على أحد منهم مات أبدا ولا تقم على قبره } – إلى آخر الآية . قال : فما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بعده على منافق ، ولا قام على قبره ، حتى قبضه الله } الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ " الألباني" على الحديث : صحيح .
    فالشرع جعل حد القاذف !! ثمانين جلدة { وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ * إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ * } النور 4/5
    فهل بكتاب الله وسنة نبيّه نحكم ام بالعاطفة ؟؟؟
    تحية طيبة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُحَمّدِيُّ مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
    قال الإمام الشافعي " كلّمـا زاد علمي , زاد علمي بجهلي"

    بارك الله فيك يا أبا عبد العزيز وجزاك الله خيرا.
    ***
    لا يرد الإفك بإفك اشدّ منه !
    و الافك = هو شدة الكذب ! والتحريض على قتل الناس فنتنة وهي أشد منهما ومن القتل.
    قال سبحانه وتعالى في كتابه المجيد { إِنَّ الَّذِينَ جَاؤُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ } النور11
    ولقد علم رسول لله عليه الصلاة والسلام والمؤمنون جميعا , من هي العصبة التي أتت بالإفك ضدّ أمنا عائشة رضي الله عنها ..؟
    بل حتى أنه صلى الله عليه وسلم خاطب أصحابه رضوان الله تعالى عليهم يشتكى إليهم مؤلف الفرية ورأس العصبة! فقال { يامعشر المسلمين من يعذرني في رجل قد بلغني عنه آذاه في اهل بيتي } وهو المشهور بالنفاق عبد الله بن أبي سلول! كما ذكره التأريخ و الأثر الصحيح { ... وكان الذي يتكلم فيه مسطح وحسان بن ثابت والمنافق عبد الله بن أبي وكان يستوشيه ويجمعه وهو الذي تولى كبره منهم هو وحمنة...}. الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ "الألباني" على الحديث : صحيح .
    ولكن هل قتله النبي صلى الله عليه وسلم ؟؟؟
    قل بربك يأ أخانا أبو عبد الله المقدسيّ " حفظك الله ورعاك " هل أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتل هذا الذي آذاه في عرضه ! أم نهى عمر رضي الله عنه حين قال{.. يا رسول الله دعني أضرب عنق هذا المنافق } يعني مؤلف الإفك ابن سلول المحرض للناس بقوله" لا تُنفِقُوا عَلَى مَنْ عِندَ رَسُولِ اللَّهِ حَتَّى يَنفَضُّوا " وقال " لَئِن رَّجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الأَعَزُّ مِنْهَا " !!
    فقال النبي الكريم الرحيم صلى الله عليه وسلم لعمر رضي الله عنه {.. دعه , لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه وقال غير عمر ...} الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ "الألباني"على الحديث : صحيح .
    فعلى أي نص اعتمدت حتى استنتجت هذا الاستنتاج
    ألا تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم لما توفي عبد الله بن أبي ابن سلول دعي صلى الله عليه و سلم للصلاة عليه فقام إليه .
    فلما وقف عليه يريد الصلاة تحول عمر حتى قام في صدره فقال يا رسول الله أعلى عدو الله عبد الله بن أبي القائل يوم كذا كذا وكذا ؟ فراح يذكره بالإفك وما ذكرناه ! ورسول الله صلى الله عليه و سلم يتبسم من قول عمر حتى إذا أكثرعليه قال صلى الله عليه وسلم {..أخر عني يا عمر ! إني قد خيرت فاخترت ، قد قيل لي "استغفر لهم أو لا تستغفر لهم ، إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم " لو أعلم أني لو زدت على السبعين غفر له لزدت . قال : ثم صلى عليه ، ومشى معه ، فقام على قبره حتى فرغ منه . قال " عمر" : فعجب لي وجرأتي على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والله ورسوله أعلم .
    فوالله ما كان إلا يسيرا حتى نزلت هاتان الآيتان { ولا تصل على أحد منهم مات أبدا ولا تقم على قبره } – إلى آخر الآية . قال : فما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بعده على منافق ، ولا قام على قبره ، حتى قبضه الله } الكتاب الوارد فيه الحديـث : صحيح الترمذي . حكم الشيخ " الألباني" على الحديث : صحيح .
    فالشرع جعل حد القاذف !! ثمانين جلدة { وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ * إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ * } النور 4/5
    فهل بكتاب الله وسنة نبيّه نحكم ام بالعاطفة ؟؟؟
    تحية طيبة
    جزاك الله خيراً أخي الفاضل
    شرفني مرورك يا طيب حياك الله ورعاك
    أخي الفاضل نحن نتكلم هنا عما بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم وتمام الإسلام والأحكام
    وما ذكرته كان قبل نزول الأحكام في الطاعنين في عرض عائشة رضي الله عنها.
    أخي الفاضل نحن الآن على ما مات عليه النبي صلى الله عليه وآله وسلم وما استقر من الأحكام.
    فلا تخلط بين الحالتين جزاك ربي كل خير
    بارك الله فيك أخي وفي الأخ أبا عبد العزيز
    أخوك


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الله المقدسي مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيراً أخي الفاضل
    شرفني مرورك يا طيب حياك الله ورعاك
    أخي الفاضل نحن نتكلم هنا عما بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم وتمام الإسلام والأحكام
    وما ذكرته كان قبل نزول الأحكام في الطاعنين في عرض عائشة رضي الله عنها.
    أخي الفاضل نحن الآن على ما مات عليه النبي صلى الله عليه وآله وسلم وما استقر من الأحكام.
    فلا تخلط بين الحالتين جزاك ربي كل خير
    بارك الله فيك أخي وفي الأخ أبا عبد العزيز


    أخوك
    بارك الله فيك أخي الحبيب
    وما حد القذف بعد محمد صلوات ربي وسلامه عليه ؟؟؟



  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُحَمّدِيُّ مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي الحبيب
    وما حد القذف بعد محمد صلوات ربي وسلامه عليه ؟؟؟


    بارك الله فيك أخي الفاضل ونفع بك

    قال أبو بكر بن زياد النيسابوري : [ سمعت القاسم بن محمد يقول لإسماعيل بن إسحاق : أتي المأمون [ بالرقة ] برجلين شتم أحدهما فاطمة و الآخر عائشة فأمر بقتل الذي شتم فاطمة و ترك الآخر فقال إسماعيل : ما حكمهما إلا أن يقتلا لأن الذي شتم عائشة رد القرآن ] و على هذا مضت سيرة أهل الفقه و العلم من أهل البيت و غيرهم
    قال أبو السائب القاضي : كنت يوما بحضرة الحسن بن زيد الداعي [ بطرستان ] و كان يلبس الصوف و يأمر بالمعروف و ينهى عن المنكر ويوجه في كل سنة بعشرين ألف دينار إلى المدينة السلام يفرق على سائر ولد الصحابة و كان بحضرته رجل فذكر عائشة بذكر قبيح من الفاحشة فقال : يا غلام اضرب عنقه فقال له العلويين : هذا رجل من شيعتنا فقال : معاذ الله هذا رجل طعن على النبي صلى الله عليه و سلم قال الله تعالى : { الخبيثات للخبيثين و الخبيثون للخبيثات و الطيبات للطيبين و الطيبون للطيبات أولئك مبرءون مما يقولون لهم مغفرة و رزق كريم } [ النور : 26 ] فإن كانت عائشة خبيثة فالنبي صلى الله عليه و سلم خبيث فهو كافر فاضربوا عنقه فضربوا عنقه و أنا حاضر رواه اللالكائي
    و روي عن محمد بن زيد أخي الحسن بن زيد انه قدم عليه رجل من العراق فذكر عائشة بسوء فقام إليه بعمود فضرب به دماغه فقتله فقيل له : هذا من شيعتنا و من بني الآباء فقال : هذا سمى جدي قرنان و من سمى جدي قرنان استحق القتل فقتله .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الله المقدسي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي الفاضل وجزاك خير الجزاء على النصح الطيب ...
    لكن أخي من فضلك لو كان الساب في بلد لا تحكم شرع الله ولا تلتفت إليه بل كانت البلد أصلاً تقول بالرفض والسب وتدعوا إليه فما الحل ؟
    أما بالنسبة أن يدعي رجل على رجل بأنه سب أو أنكر أو قال......إلخ فهذا له تقييده في الشرع
    وله أبوابه الخاصة فهذا موضوع آخر أخي في الله رفع الله قدرك ونفع بك أمتك.
    أخوك
    أخي المكرم أبوعبد الله المقدسي بارك الله فيك, المسلم اذا كان في بلد لايستطيع فيها أن يقيم دينه أو أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر, أو كما قلت بلد رفض فما بقاءه في هذه البلد بل عليه أن يهاجر, وان كان من أهل الأعذار فأنه يعمل بآيات الصبر حتى يظهر الله دينه قال تعالى (ألم تر الى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة فلما كتب عليهم القتال اذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا الى أجل قريب), أما اذا كان في بلد تظهر السنة ويعز فيها أولياء الله فالأمر واضح ولله الحمد.أرجو منك الرجوع الى كتاب (أقتضاء الصراط المستقيم) لشيخ السلام ابن تيمية فأن فيه بيان لهذه المسائل العظيمة.
    أخي الكريم الرجوع الى النصوص مباشرة دون الرجوع الى أهل العلم المعتبرين ليبينوا لنا دين الله يوقع الأنسان في الخطأ والأنحراف عن جادة الصواب أعاذنا الله وأياك من ذلك وما ذكرت من تثوير الناس لم نسمع به من أهل العلم وهم كثر بفضل الله هلا ذكرت من قال بقولك هذا من أهل العلم المعاصرين, أسأل الله أن يهدينا ويلهمنا رشدنا.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الله المقدسي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي الفاضل ونفع بك
    قال أبو بكر بن زياد النيسابوري : [ سمعت القاسم بن محمد يقول لإسماعيل بن إسحاق : أتي المأمون [ بالرقة ] برجلين شتم أحدهما فاطمة و الآخر عائشة فأمر بقتل الذي شتم فاطمة و ترك الآخر فقال إسماعيل : ما حكمهما إلا أن يقتلا لأن الذي شتم عائشة رد القرآن ] و على هذا مضت سيرة أهل الفقه و العلم من أهل البيت و غيرهم
    قال أبو السائب القاضي : كنت يوما بحضرة الحسن بن زيد الداعي [ بطرستان ] و كان يلبس الصوف و يأمر بالمعروف و ينهى عن المنكر ويوجه في كل سنة بعشرين ألف دينار إلى المدينة السلام يفرق على سائر ولد الصحابة و كان بحضرته رجل فذكر عائشة بذكر قبيح من الفاحشة فقال : يا غلام اضرب عنقه فقال له العلويين : هذا رجل من شيعتنا فقال : معاذ الله هذا رجل طعن على النبي صلى الله عليه و سلم قال الله تعالى : { الخبيثات للخبيثين و الخبيثون للخبيثات و الطيبات للطيبين و الطيبون للطيبات أولئك مبرءون مما يقولون لهم مغفرة و رزق كريم } [ النور : 26 ] فإن كانت عائشة خبيثة فالنبي صلى الله عليه و سلم خبيث فهو كافر فاضربوا عنقه فضربوا عنقه و أنا حاضر رواه اللالكائي
    و روي عن محمد بن زيد أخي الحسن بن زيد انه قدم عليه رجل من العراق فذكر عائشة بسوء فقام إليه بعمود فضرب به دماغه فقتله فقيل له : هذا من شيعتنا و من بني الآباء فقال : هذا سمى جدي قرنان و من سمى جدي قرنان استحق القتل فقتله .

    أحسنت أخي الفاضل , جزاك الله خيرا.
    هل نستند على اجتهاد الفقهاء أم على نص القرآن وما صح من السنة ؟؟؟
    وهل ترى ما في الرواية هو حكم الله عز وجل ونبيه صلى الله عليه وسلم ؟؟؟
    إذا كان كذلك ! فما هو حكم القاذف للمحصنات في كتاب الله ؟ وهل تغيّر هذا الحكم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ؟؟

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُحَمّدِيُّ مشاهدة المشاركة
    أحسنت أخي الفاضل , جزاك الله خيرا.
    هل نستند على اجتهاد الفقهاء أم على نص القرآن وما صح من السنة ؟؟؟
    وهل ترى ما في الرواية هو حكم الله عز وجل ونبيه صلى الله عليه وسلم ؟؟؟
    إذا كان كذلك ! فما هو حكم القاذف للمحصنات في كتاب الله ؟ وهل تغيّر هذا الحكم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ؟؟[/center]
    الأخ محمدي بارك الله فيك, أما الطعن في أم المؤمنين عائشة ررر بما برأها الله به فأنه كفر بلا خلاف, ومن سب غيرها من أزواج النبي ففيه قولان:
    1: أنه كسب واحد من الصحابة.
    2: وهو الصحيح, أنه كسب عائشة رضي الله عنها, وعلى هذا من سب واحدة من أمهات المؤمنين يكون كافرا, لأن سبها قدح في النبي ولاسيما فيما يعود على دنس الفراش وفساد الأخلاق, فأن هذا من أكبر الجرائم على رسول الله .
    وهذا منقول من كتاب (الشرح الممتع على زاد المستقنع), فصل (فيمن سب الصحابة) للشيخ العثيمين رحمه الله.
    ويجب التفريق بين ما ذكرت من قذف المحصنات بشكل عام وبين قذف أمهات المؤمنين رضوان الله عليهم لمكانتهم من النبي وبالخصوص أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها حيث برأها الله من فوق سبع سماوات فالقذف لها تكذيب لكتاب الله حيث برأها الله مما رميت به, والله اعلم.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    الأخ محمدي بارك الله فيك, أما الطعن في أم المؤمنين عائشة ررر بما برأها الله به فأنه كفر بلا خلاف, ومن سب غيرها من أزواج النبي ففيه قولان:
    1: أنه كسب واحد من الصحابة.
    2: وهو الصحيح, أنه كسب عائشة رضي الله عنها, وعلى هذا من سب واحدة من أمهات المؤمنين يكون كافرا, لأن سبها قدح في النبي ولاسيما فيما يعود على دنس الفراش وفساد الأخلاق, فأن هذا من أكبر الجرائم على رسول الله .
    وهذا منقول من كتاب (الشرح الممتع على زاد المستقنع), فصل (فيمن سب الصحابة) للشيخ العثيمين رحمه الله.
    ويجب التفريق بين ما ذكرت من قذف المحصنات بشكل عام وبين قذف أمهات المؤمنين رضوان الله عليهم لمكانتهم من النبي وبالخصوص أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها حيث برأها الله من فوق سبع سماوات فالقذف لها تكذيب لكتاب الله حيث برأها الله مما رميت به, والله اعلم.
    رائع أخي الحبيب ... استفدت كثيرا جزاك الله خيرا.
    الكل يوافق على تكفير من آذى نبي الله صلى الله عليه وسلم " إن الذين يؤذون الله ورسوله لعنهم الله ..."
    لكن هل حكم الشرع بقتل القاذف " بالخصوص" لأن حكم الأخ صاحب الموضوع على القاذف هو ذا
    إذاً الطاعن في عرض عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم كافر حلال الدم من قتله دخل الجنة قطعاً :

    ؟

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    بارك الله فيك أخي الحبيب وجزاك الفردوس الأعلى
    أخي الفاضل
    حديث سلمة ابن الأكوع في صحيح مسلم وغيره لما تبع القوم لوحده دون إذن من أحد وكان آنذاك الحاكم هو رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فكيف نلزم أحد الرجوع غلى فلان وعلان ليأخذ منه تصريح.
    كذلك لو أراد رجل أن ينتصر لعرض رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ما المشكلة خصوصاً ان الكل إلا ما رحم ربي لا يحرك ساكناً .
    والله المستعان.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالعزيزالت ميمي مشاهدة المشاركة
    أخي المكرم أبوعبد الله المقدسي بارك الله فيك, المسلم اذا كان في بلد لايستطيع فيها أن يقيم دينه أو أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر, أو كما قلت بلد رفض فما بقاءه في هذه البلد بل عليه أن يهاجر, وان كان من أهل الأعذار فأنه يعمل بآيات الصبر حتى يظهر الله دينه قال تعالى (ألم تر الى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة فلما كتب عليهم القتال اذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا الى أجل قريب), أما اذا كان في بلد تظهر السنة ويعز فيها أولياء الله فالأمر واضح ولله الحمد.أرجو منك الرجوع الى كتاب (أقتضاء الصراط المستقيم) لشيخ السلام ابن تيمية فأن فيه بيان لهذه المسائل العظيمة.
    أخي الكريم الرجوع الى النصوص مباشرة دون الرجوع الى أهل العلم المعتبرين ليبينوا لنا دين الله يوقع الأنسان في الخطأ والأنحراف عن جادة الصواب أعاذنا الله وأياك من ذلك وما ذكرت من تثوير الناس لم نسمع به من أهل العلم وهم كثر بفضل الله هلا ذكرت من قال بقولك هذا من أهل العلم المعاصرين, أسأل الله أن يهدينا ويلهمنا رشدنا.
    بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء
    أخي الفاضل أحوال جل أبناء المسلمين صعبة بخصوص إظهار دينهم على الوجه الذي يرضي الله تعالى فهل نقول لهم هاجروا..هاجروا إلي أين ؟ حتى من طالبوا بقتل من طعن في النبي صلى الله عليه وآله وسلم منهم من سجن ومنهم من منع من الخطابة ومنهم من خرج وافرج عنه بعد تعهدات وتعهدات فالله المستعان.
    في المقابل من يتعرض لوزير أو أمير تقوم الدنيا عليه ولا تقعد ؛ فعرض النبي صلى الله عليه وآله وسلم لا بواكي له وعرض ال.........!!!!!!!!!كل البواكي له.
    الله المستعان.
    أخي جزاك الله خيراً من قال لك أن كلام العلماء الموضح المشروح يحتاج إلى شرح ومن قال بوجوب الرجوع إلى العالم لكي يفهمنا ما هو مكتوب بصيغة الفتوى من عالم مثل شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله!!! أنا حقيقة لا أعلم مستواك العلمي بالضبط لكن ربما تحتاج هذا أخي أنت ولكن لا تلزم غيرك به فأنا لا أحتاج إلى من يترجم لي اللغة العربية المكتوبة بكل بساطة ووضوح وكلام ابن تيمية أوضح من القمر ليلة البدر.
    فأنا أقول من طعن في عرض النبي صلى الله عليه وآله وسلم فهو كافر حلال الدم وهذا اليوم واجب على آحاد المسلمين خصوصاً أن المتحكمين في أمور المسلمين لا يهتمون بهذه الأمور
    فهل سمعت أن أميراً أمر بقتل فلان لأنه طعن في النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
    أخي إلى متى هذا الحال لابد أن نقول لمن تحكموا فينا قهراً وجبراً إما أن تدافعوا عن نبينا صلى الله عليه وآله وسلم وإما أن تتركونا وحالنا !!!!!
    فوالله لأن نموت ألف موتة خير من أن نسمع الطعن في النبي صلى الله عليه وآله وسلم ولا نحرك ساكناً .
    أخي الحبيب ممكن تذكر لي خطابل واحد من أحد المتحكمين فينا قهراً هاجم أو هدد من طعن في عرض النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
    هذا باختصار
    أخوك أبو عبد الله المقدسي

    ثم أخي الفاضل

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    419

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    ابو عبد الله المقدسي

    ما اكثر المخذلين في هذا الزمان شيئ فيه نصرة للدين خذلوك بشتى انواع التخذيل ولكن بصور غير مباشرة

    امر النبي صلى الله عليه وسلم بهدر دم الأخطل وقتل وهو متعلق بأستار الكعبة في صحيح البخاري

    قال من رآه فليقتله

    وأما في زماننا هذا لا تجد من ينصر الله ورسوله صلى لله عليه وسلم من زعماء فكيف نرد الأمر إليهم ؟؟
    شر الناس في هذا العصر : فرقة / جمعت بين مذهب الإرجاء ومذهب الخوارج

    فليحذر الإنسان منها

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    579

    افتراضي رد: الإجماع على كفر كل من طعن في عرض أمنا عائشة رضي الله عنها ووجوب قتله على المقتدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوايلي مشاهدة المشاركة
    ابو عبد الله المقدسي
    ما اكثر المخذلين في هذا الزمان شيئ فيه نصرة للدين خذلوك بشتى انواع التخذيل ولكن بصور غير مباشرة
    امر النبي صلى الله عليه وسلم بهدر دم الأخطل وقتل وهو متعلق بأستار الكعبة في صحيح البخاري
    قال من رآه فليقتله
    وأما في زماننا هذا لا تجد من ينصر الله ورسوله صلى لله عليه وسلم من زعماء فكيف نرد الأمر إليهم ؟؟
    أخي الوايلي بارك الله فيك, أخي أما أن تتكلم بعلم وتكون عون لأخيك المقدسي وتكون ناصحا له أو أترك الكلام, أخي أنت ترد على نفسك فها أنت تقول أمر النبي وهذا يعني أن هذه ألأمور أنما تكون بأمر ولي ألأمر ولا تكون فوضى بارك الله فيك, أما اذا قصر ولاة الأمور فهذا لايعني أن نقوم مقامهم في تطبيق الأحكام الشرعية بل كما قال الله تعالى (قل أطيعوا الله وأطيعوا الرسول فأن تولوا فأنما عليه ماحمل وعليكم ماحملتم وأن تطيعوه تهتدوا), فكل يتحمل ما ولاه الله تعالى وسيسأل يوم القيامة عن ولايته هداني الله وأياكم للصواب والله أعلم.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •