العشر الأواخر من رمضان (الموسوعة الفقهية)
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: العشر الأواخر من رمضان (الموسوعة الفقهية)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    642

    افتراضي العشر الأواخر من رمضان (الموسوعة الفقهية)

    السلام عليكم
    ورحمة الله وبركاته


    الحمدلله



    العشر الأواخر من رمضان


    التعريف :
    1 - العشر الأواخر من رمضان في اصطلاح الفقهاء : تبدأ من بداية ليلة الحادي والعشرين من شهر رمضان ، وتنتهي بخروج رمضان ، تاما كان أو ناقصا ، فإذا نقص فهي تسع ، وعليه فإطلاق العشر الأواخر عليها بطريق التغليب للتمام ، لأصالته ، لأن العشر عبارة عما بين العشرين إلى آخر الشهر ، وهي اسم لليالي مع الأيام ، لقوله تعالى : { وليال عشر } .

    الحكم التكليفي :

    2 - اتفق الفقهاء على استحباب مضاعفة الجهد في الطاعات في العشر الأواخر من رمضان ، بالقيام في لياليها ، والإكثار من الصدقات وتلاوة القرآن الكريم ومدارسته ، بأن يقرأ عليه أو يقرأ هو على غيره ، وزيادة فعل المعروف وعمل الخير ، وذلك تأسيا بالنبي صلى الله عليه وسلم لما روي عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت :
    « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر أحيا الليل ، وأيقظ أهله ، وجد وشد المئزر » .

    وفي رواية :
    « كان النبي صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيره » .

    قال العلماء :
    ويستحب للرجل أن يوسع على عياله ، وأن يحسن إلى أرحامه وإلى جيرانه في شهر رمضان ، ولا سيما في العشر الأواخر منه .

    3- كما اتفق الفقهاء على أن الاعتكاف يتأكد استحبابه في العشر الأواخر من رمضان ، وأنه يستحب لمن يريد الاعتكاف في العشر الأواخر أن يدخل المسجد قبل غروب الشمس من ليلة الحادي والعشرين من رمضان ، ثم يبيت ليلة العيد فيغدو كما هو إلى مصلى العيد ، لفعله صلى الله عليه وسلم ، قال إبراهيم النخعي : كانوا يحبون لمن اعتكف العشر الأواخر من رمضان أن يبيت ليلة الفطر في المسجد ، ثم يغدو إلى المصلى من المسجد ، لئلا يفوته شيء من العشر الأواخر ، تم الشهر أو نقص ، ولما ثبت : « أن رسول الله صلى الله عليه وسلم : كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله تعالى ، ثم اعتكف أزواجه من بعده » .

    ولقوله صلى الله عليه وسلم :
    « من كان اعتكف معي فليعتكف العشر الأواخر » .

    وتفصيل ذلك في مصطلح :
    ( اعتكاف ، مسجد ) .

    4 -
    كما ذهب جمهور الفقهاء إلى أن ليلة القدر باقية إلى يوم القيامة ولم ترفع ، وأنها في شهر رمضان وفي العشر الأواخر منه ، وأن أرجاها ليالي الأوتار من العشر الأواخر لقوله صلى الله عليه وسلم :
    « التمسوها في العشر الأواخر من رمضان ، ليلة القدر في تاسعة تبقى ، في سابعة تبقى ، في خامسة تبقى » .

    وعن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
    « تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان » .

    وتفصيل ذلك في مصطلح :
    ( ليلة القدر ) .


    والله أعلم

    الموسوعة الفقهية الكويتية
    ترقيم الشاملة:
    (31/105) ، (31/106)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,566

    افتراضي رد: العشر الأواخر من رمضان (الموسوعة الفقهية)

    جزاك الله خيرا
    لا إله إلا الله
    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •