تأملوا هذه الكلمة في التدمرية
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    103

    افتراضي تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    قال شيخ الإسلام في الرسالة التدمرية (ص : 16- 17 ) :

    ( فغاليتهم يسلبون عنه النقيضين فيقولون لا موجود ولا معدوم ولا حى ولا ميت ولا عالم ولا جاهل لأنهم بزعمهم إذا وصفوه بالاثبات شبهوه بالموجودات واذا وصفوه بالنفى شبهوه بالمعدومات .
    فسلبوا النقيضين وهذا ممتنع فى بداهة العقول وحرفوا ما انزل الله من الكتاب وما جاء به الرسول فوقعوا فى شر مما فروا منه فإنهم شبهوه بالممتنعات اذ سلب النقيضين كجمع النقيضين كلاهما من الممتنعات .
    وقد علم بالاضطرار ان الوجود لابد له من موجد واجب بذاته غنى عما سواه قديم أزلى لا يجوز عليه الحدوث ولا العدم فوصفوه بما يمتنع وجوده , فضلا عن الوجوب أو الوجود أو القدم ) .

    يظهر أن كلمة القدم هنا غير صحيحة , بل هي ( العدم ) لأن ابن تيمية هنا في سياق إلزام المخالف وبيان شناعة مذهبه .

    وقارن هذا مع ما ذكره في مجموع الفتاوى ( 5/ 327 ) , حيث قال رحمه الله :

    ( ولهذا كان محققوهم وهم القرامطة ينفون عنه النقيضين فلا يقولون موجود ولا لا موجود ولا حى ولا لا حى ولا عالم ولا لا عالم قالوا لأن وصفه بالاثبات تشبيه له بالموجودات ووصفه بالنفى فيه تشبيه له بالمعدومات فآل بهم اغراقهم فى نفى التشبيه الى أن وصفوه بغاية التعطيل
    ثم أنهم لم يخلصوا مما فروا منه بل يلزمهم على قياس قولهم أن يكونوا قد شبهوه بالممتنع الذى هو أخس من الموجود والمعدوم الممكن ففروا فى زعمهم من تشبيهه بالموجودات والمعدومات ووصفوه بصفات الممتنعات التى لا تقبل الوجود بخلاف المعدومات الممكنات وتشبيهه بالممتنعات شر من تشبيهه بالموجودات والمعدومات الممكنات ) .

    وقد وجدتها هكذا ( القدم ) في تحقيق السعوي ونسخة الفتاوى وشرح آل مهدي والبراك والجزائري وفخر الدين بن الزبير, ولكن والله أعلم أنها العدم كما ذكرت ومن تأمل السياق ظهر له ذلك . ولم أجد من نبه على ذلك .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,645

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي الكريم قول الامام ابن تيمية رحمه الله هذا (( فوصفوه بما يمتنع وجوده , فضلا عن الوجوب أو الوجود أو القدم )
    صحيح ولاغبارعليه المراد بهذه العبارة أو القدم .كونه قديما أزليا اي انهم اي المعطلة وصفوه بالعدم ولم يصفو ه بانه واجب الوجود اوموجود اوقديم
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    1,168

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    103

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    الأخ الفاضل نضال جزاك الله خيرا , هذا رأيك ونظرك , أما أنا فهذا ما ظهر لي والله أعلم .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    1,168

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    وإياك أخي الكريم جزى الله خيرا .

    ولعلك بعد تكرير الملاحظة لنفس كلام الشيخ تتغير وجهة نظرك :

    " وقد علم بالاضطرار إن الوجود لابد له من موجد واجب بذاته غنى عما سواه قديم أزلى لا يجوز عليه الحدوث ولا العدم فوصفوه بما يمتنع وجوده ، فضلا عن الوجوب أو الوجود أو القدم "

    الشيخ ذكر : ( الواجب ) و ( الموجد ) و ( القديم ) ،
    أليس الأنسب أن يذكر بعد ذلك : ( الوجوب ) و ( الإيجاد ) و (القدم ) ؟

    فيكون الصواب من كلامه رحمه الله هكذا :

    " وقد علم بالاضطرار أن الوجود لابد له من موجد واجب بذاته غنى عما سواه قديم أزلى لا يجوز عليه الحدوث ولا العدم فوصفوه بما يمتنع وجوده ، فضلا عن الوجوب أو الإيجاد أو القدم " . . . ؟

    هذا ما ظهر لي إلى الآن ، والله الموفق للسداد .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    392

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    كما قال الأخوة الصواب كما هي مثبته بـ ( القدم ) .
    ولو تتأمل تجد شيخ الإسلام أفرد الحديث وجعله عن أحد النقيضين في أخر كلامه وهو ( الوجود ) فاستلزم ذلك ذكر متعلقاته وهي :
    ( الإيجاد ) و ( الوجوب ) و ( القدم ) .

    والله اعلم

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    103

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    الأخ أبو عمر السلفي ( الإيجاد) ليست في كلام شيخ الإسلام في هذا الموطن, إنما هو تصويب ظهر للأخ الفاضل نضال .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    392

    افتراضي رد: تأملوا هذه الكلمة في التدمرية

    القصد المعنى وفقك الله
    فالإيجاد و الوجود والموجد مشتقات .

    وتأمل هذا المقطع الذي قد نقله اخونا نضال: ( موجد واجب بذاته غنى عما سواه قديم أزلى ).
    موجد , واجب بذاته , قديم أزلي .
    فهذه الثلاث مقتضية للوجود الذي إذا نفوه اقتضى نفي الثلاثة كلها كما اتضح لي من مقصود شيخ الإسلام والله اعلم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •