مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون - الصفحة 2
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 52

الموضوع: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى الجزائر مشاهدة المشاركة
    الدكالي شراء ثوب ب 100ريال لاحداهن و ثوب ب10 ريلات للاخرى هو عدل عندك؟ وكذلك لو خص واحدة بالحلي دون اخرى؟ وكذلك لوكان سكن احداهن ارقى من الاخرى؟ فكيف لا يستطيع ان يشتري لكليها نفس الشئ مالمانع؟
    أخي بارك الله بك قلنا أن العدل هو الكفاية ولا يُشترط فيه تحديد النفقة نفسها على كلا الزوجتين ، فقد تُحضر هدية لزوجةٍ ما ب: 100 ريال مثلاً وتدخل السرور على قلبها ، وهذه الهدية نفسها أو بقيمتها مثلاً قد تكون لا تعني للزوجة الثانية شيئاً ، وبالتالي قد تُحضر لها هدية بعشر ريالات وتدخل على قلبها السرور وهي راضية بذلك تكون قد قُمتَ بالعدل ، ولا حرج عليك ، لطالما أنك غير متعمد عدم العدل ، وقد يتغير الحال فالتي أرضيتها بهدية العشر ريالات قد تحتاج لشيء كبير القيمة فتحضره لها ، والأخرى لا تحتاجه فلا حرج عليك ، المهم أن تُحقق الكفاية ما استطعت إلى ذلك سبيلاً .
    وأرجو أن أكون قد أحسنتُ توصيل المسألة إليك وتبسيطها والسلام عليكم ورحمة الله

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الوهاب شميسة مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا .
    وكثيرا ما يكون السبب الثاني من خوف على نفسها ... ، أقصد حاشا أن تعترض امرأة مسلمة عاقلة على شرع الله ، والحمد لله رب العالمين .
    شكرا .
    جزاك الله خيرا على حسن ظنك بالمسلمات لكن أختي بارك الله بك لا ننفي وجود مسلمات تعترضن وقد حصل أمامي منه الشيء الكثير .
    وكثيراً ما رأيت من خلال المشاكل التي تعتريني وأنا أصلح بين الأزواج نماذج عجيبة فيها من الخير الكثير وفيها ما دون ذلك ، ومنها على سبيل المثال : لجأ إلي رجل قد عدد واشتعلت المشاكل بينه وبين الأولى ففعلت به الأفاعيل ، فاستأذنت الدخول عليها بحضرة أخيها وبدأت معها الحوار متنقلاً من طريقة لأخرى وقد أعيتني ، فلما سُدت كل السبل في وجهي لجأت إلى مسألة عقلية نوعاً ما ، وقلت لها يا أختاه كثيرا ما نسمع بالرجال الزواني ، والحمد لله أن زوجك لم يزني ما فعله حلال وإن أغضبكِ أليس هو أفضل من غيره من الزناة ؟
    فقالت : والله لو زنى كان أحب إلى قلبي على الأقل أعرف أنه في آخر الليل سيبيت عندي ولا تأخذه مني أُخرى .
    وكان بعد كلامها هذا فتحاً يسر الله لي إقناعها ولله الحمد .
    هكذا أختي والله المستعان فنحن في زمن الغربة الثانية فالإسلام غريب بين أهله .
    والسلام عليكم ورحمة الله .

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    613

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    موضوع طيب يا أخي...ولم تأتِ بجديد وفقك الله...
    وتنبه إلى التالي:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصباح الحنون مشاهدة المشاركة
    عملاً بقول رسول الله : أسروا الخطبة وأعلنوا النكاح .
    قال العلامة الألباني في الضعيفة(5/515):

    2494 - " أظهروا النكاح، وأخفوا الخطبة ".
    ضعيف
    رواه الديلمي (1/1/27) عن عبد الرحمن بن حمدان الجلاب: حدثنا عثمان بن خرزاذ : حدثنا هارون بن عمر بن زياد الدمشقي - سنة عشرين ومائة -: حدثنا محمد بن خالد عن عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن علقمة بن أبي علقمة عن أمه عن أم سلمة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فذكره.
    سكت عليه الحافظ في " مختصره "، وسنده ضعيف، أم علقمة، واسمها مرجانة؛
    مجهولة الحال، ومن دون الدراوردي فيه من لم أعرفه.
    والجملة الأولى لها طريق آخر عن عائشة في " علل ابن أبي حاتم " (1/425) ،
    و" سنن البيهقي " (7/290) ، وضعفه، و" تاريخ الخطيب " (4/137) . لكنها صحت بلفظ: " أعلنوا.. ". وهو مخرج في " آداب الزفاف " (ص183 - 184 -المكتبة الإسلامية) .


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصباح الحنون مشاهدة المشاركة

    أقول : معقباً على توليته البصرة أن من يصلح للتعدد يصلح للولايات العامة وهو مؤهل لقيادة العالم .
    لقد قلبت جملتك هذه على النار فلم تنضج؟؟
    فلم يظهر لي وجه الإرتباط بين أن من يصلح للتعدد يصلح للولايات العامة ومن ثمَّ مؤهل ليقود العالم على حدِّ زعمك؟؟؟
    قد يوجد من يصلح للتعدد لكن لديه نقص وقصور في مقومات القيادي المحنك؟؟؟
    فلا تلازم يا أخي...
    ولا أدري ما شأن كعب الأسدي الذي عقبت على توليته البصرة؟؟؟ فهل كان معدِّداً؟؟؟
    وفقك الله
    ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    موضوع طيب يا أخي...ولم تأتِ بجديد وفقك الله...
    آمين وإياك الحمد لله أني لم آتِ بجديد فهذا طيب
    وتنبه إلى التالي:

    قال العلامة الألباني في الضعيفة(5/515):

    2494 - " أظهروا النكاح، وأخفوا الخطبة ".
    ضعيف
    رواه الديلمي (1/1/27) عن عبد الرحمن بن حمدان الجلاب: حدثنا عثمان بن خرزاذ : حدثنا هارون بن عمر بن زياد الدمشقي - سنة عشرين ومائة -: حدثنا محمد بن خالد عن عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن علقمة بن أبي علقمة عن أمه عن أم سلمة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فذكره.
    سكت عليه الحافظ في " مختصره "، وسنده ضعيف، أم علقمة، واسمها مرجانة؛
    مجهولة الحال، ومن دون الدراوردي فيه من لم أعرفه.
    والجملة الأولى لها طريق آخر عن عائشة في " علل ابن أبي حاتم " (1/425) ،
    و" سنن البيهقي " (7/290) ، وضعفه، و" تاريخ الخطيب " (4/137) . لكنها صحت بلفظ: " أعلنوا.. ". وهو مخرج في " آداب الزفاف " (ص183 - 184 -المكتبة الإسلامية) .
    إذاً الحديث صحيح ولله الحمد وشكراً على نقلك للتحذير من رواية الضعيف مع أن رواية الديلمي غير مشتهرة ولا متداولة ، على كل حال تنبيهك ينفع بارك الله بك




    لقد قلبت جملتك هذه على النار فلم تنضج؟؟
    فلم يظهر لي وجه الإرتباط بين أن من يصلح للتعدد يصلح للولايات العامة ومن ثمَّ مؤهل ليقود العالم على حدِّ زعمك؟؟؟
    قد يوجد من يصلح للتعدد لكن لديه نقص وقصور في مقومات القيادي المحنك؟؟؟
    فلا تلازم يا أخي...
    ولا أدري ما شأن كعب الأسدي الذي عقبت على توليته البصرة؟؟؟ فهل كان معدِّداً؟؟؟
    وفقك الله
    آمين وإياك لي سلف بهذا فهي كلمة قالها أبو إسحاق الحويني متع الله بعمره ، الكلام هنا على وجه التغليب وفيه شيء من المزاح الذي لا باطل فيه .
    جزاك الله خيرا

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    613

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    قلتَ يا حبيب:
    إذاً الحديث صحيح ولله الحمد وشكراً على نقلك للتحذيرمن رواية الضعيف مع أن رواية الديلمي غير مشتهرة ولا متداولة ، على كل حال تنبيهك ينفع بارك الله بك.

    أخي الكريم
    وفيك بارك...
    يبدو أنك لم تتأمل كلام الألباني..فالشيخ صحح الجملة الأولى من طريق آخر بلفظ(أعلنوا النكاح) ولم يصحح الجملة الثانية(وأخفوا الخطبة)فتنبه؟؟
    ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطاب الحميري مشاهدة المشاركة
    قلتَ يا حبيب:
    إذاً الحديث صحيح ولله الحمد وشكراً على نقلك للتحذيرمن رواية الضعيف مع أن رواية الديلمي غير مشتهرة ولا متداولة ، على كل حال تنبيهك ينفع بارك الله بك.

    أخي الكريم
    وفيك بارك...
    يبدو أنك لم تتأمل كلام الألباني..فالشيخ صحح الجملة الأولى من طريق آخر بلفظ(أعلنوا النكاح) ولم يصحح الجملة الثانية(وأخفوا الخطبة)فتنبه؟؟
    جزاك الله خيرا بالفعل لم أنتبه لذلك ، بارك الله بك على التوضيح وجعله في ميزان حسناتك

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الدولة
    الخبر
    المشاركات
    3

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    السلام عليكم جزاك الله خير هذا من أحسن الماضع التي قرأتها في حياتي اسمح لي اخ مصباح بأن انقل الموضوع مع
    ذكر المصدر ولك جزيل الشكر واكثر الله من امثالك

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو سلطان سعد مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم جزاك الله خير هذا من أحسن الماضع التي قرأتها في حياتي اسمح لي اخ مصباح بأن انقل الموضوع مع
    ذكر المصدر ولك جزيل الشكر واكثر الله من امثالك
    أنقل على بركة الله ، والدال على الخير كفاعله ،
    وبالنسبة للدعاء لي بأن يكثر من أمثالي فلا أقول آمين ، ولكن أصحح وأقول : أن يُكثر من الصالحين المصلحين ، أما أنا فلست بذاك
    والله المستعان

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الدولة
    الخبر
    المشاركات
    3

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    جزاك الله خير يا مصباح

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو سلطان سعد مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير يا مصباح
    وإياك أخي

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    جزى الله خيراً الأخ الجيلاني الدكالي على ما قدم

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    311

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    جزاكم الله خيراً أخى مصباح ويبدو أن هناك أحد العقلانيين حاول تعكير صفو الموضوع ولكنه لن يستطيع إن شاء الله .

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ثروت خليفة مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيراً أخى مصباح ويبدو أن هناك أحد العقلانيين حاول تعكير صفو الموضوع ولكنه لن يستطيع إن شاء الله .
    وإياك أخي في الله ، بالنسبة للعقلانيين نسأل الله أن يرزقنا الصبر في محاججتهم كما رزق موسى ذلك في محاورته مع عقلانيي بني إسرائيل كما في قصة البقرة وليست عنك ببعيد .
    والله المستعان

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    http://www.islamway.com/?iw_a=view&i...&lesson_id=736

    التعدد والحروب الإعلامية
    للشيخ أبي إسحق الحويني حفظه الله

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الدولة
    الخبر
    المشاركات
    3

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    كلام جميل ورائع مدعم بالاحاديث الشريفه
    ولكن
    الزمن تغير يااخ الكريم
    والان العيشه صعبه
    وفتح بيت اصعب على الاغلبيه ليست عمليه سهله
    لابد يكون رجل غني او لديه دخل كبير حتى يستطيع فتح بيت اخر وتربية اطفال بشكل جيد
    الزواج بالتعدد جميل في بداية ولكن عندما ينجب اطفال تتغير الامور ويكون في وضع سيئ
    وتتشتت الاسره بسبب الضغوطات الماديه الصعبه او يعيش في ضنك مالى صعب
    النساء روعه ومتعه وكلا يتمنى تملك اكبر عدد
    لكن الرجل الحكيم من ينظر للقادم وليست متعه وقتيه
    من تزوج باخري وهو ضعيف ماديا
    سوف يتعرض لمشاكل لاتحصي مستقبلا
    مشكور ولك تقديري

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    17

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    بسم الله
    أولا لا أرى من يمكنه العدل بين الزوجات، فإن كان العدل ماديا، فلن يكون هناك عدل في الفراش، أما الاستشهاد بالقرآن والحديث النبوي فنعما ذلك، وأما الاستشهاد بأشعار العرب فلا طائل منه. أقول تعدد زوجات الرسول جاء لحكمة إلاهية لا يعرف كنهها إلا الله، فنحن لا نستطيع أن نعدل كما فعل عليه السلام مهما فعلنا. إذن الاكتفاء بواحدة وإكرامها أفضل. ولا يقول قائل إني علماني أو غير ذلك فأنا أحرص الناس على أمور الدين والله أعلم.

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن خميس الحجري مشاهدة المشاركة
    بسم الله
    أولا لا أرى من يمكنه العدل بين الزوجات ،
    السلام عليكم أخي بالنسبة لنفيك فهو غير صحيح وفيه نظر ، لأن الله جل جلاله لم يُكلفنا تكليفاً لا يمكن تحقيقه .
    فإن كان العدل ماديا، فلن يكون هناك عدل في الفراش،
    بينت قبل ذلك العدل المطلوب فلك أن تراجع
    أما الاستشهاد بالقرآن والحديث النبوي فنعما ذلك، وأما الاستشهاد بأشعار العرب فلا طائل منه. أقول تعدد زوجات الرسول جاء لحكمة إلاهية لا يعرف كنهها إلا الله، فنحن لا نستطيع أن نعدل كما فعل عليه السلام مهما فعلنا.
    لا هذا غير صحيح بل الواجب الإمتثال والتأسي به عليه الصلاة والسلام ما استطعنا ، وإلا لو أن كل تكليف قلنا أننا لا نقدر عليه كما كان رسول الله لضاع الدين .

    إذن الاكتفاء بواحدة وإكرامها أفضل.
    الكريم يستطيع أن يُكرم أربعة كما باستطاعته إكرام واحدة
    ولا يقول قائل إني علماني أو غير ذلك فأنا أحرص الناس على أمور الدين والله أعلم.
    لا لن نقول ذلك إن شاء الله ولك أن تبقى على واحدة وتلزم نفسك بإكرامها ولا تتزوج عليها أنت بالخيار لكن أخي لا تتهم غيرك بنقيضه إن فعل
    والسلام عليكم

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    الوسائل العشر ( 10 ) للحب الدائم:

    • أولاً: تعود على استخدام العبارات الإيجابية، كالدعوات الصالحة، أو كلمات الثناء.
    قل لزوجتك: لو عادت الأيام؛ ما اخترت زوجة غيرك!
    إن الكلام العاطفي يثير المرأة، وهو السلاح الذي استطاع به اللصوص اقتحام الحصون والقلاع الشريفة، وسرقة محتوياتها الثمينة.
    إن الكلمة الطيبة تنعش قلب المرأة؛ فقلها أنت قبل أن تسمعها من غيرك.

    • ثانياً: التصرفات الصغيرة المعبرة.
    مثل: إن وجدتها نائمة؛ فضع عليها الغطاء.
    اتصل بها من العمل لتسلم عليها فقط وأشعرها بذلك.
    أرأيت كيف قال النبي - صلى الله عليه وسلم-:"حَتَّى اللُّقْمَةَ تَجْعَلُهَا فِي فِيِّ امْرَأَتِكَ" صحيح البخاري (5354)، وصحيح مسلم (1628).
    إن ذلك جزء من الذوق، إذا تعود المرء عليه؛ فإنه لا يحتاج إلى كبير جهد لممارسته.
    ومن لم يتعود ذلك، ربما إذا سمع هذا الكلام يشعر بالخجل وبالإحراج ويفضل بقاء الأمور كما هي عليه، بدلاً من هذه المحاولة، التي ربما يعتبرها مغامرة.
    أنت بحاجة إلى أن تدخل عادات و سلوكيات جديدة في حياتك، وإلا سوف تظل تواجه المشكلات.

    • ثالثاً: تخصيص وقت للحوار بين الزوجين.
    الحوار عن الماضي، وذكرياته الجميلة؛ فإن الحديث عنها يجددها كما لو كانت وقعت بالأمس.
    الحوار عن الحاضر وإيجابياته وسلبياته وكيف نستطيع التغلب على مشكلاته.
    الحوار عن المستقبل، وعن وعوده، و خططه، وحظوظه الجيدة.

    • رابعاً:
    التقارب الجسدي.
    ليس فقط من خلال الوصال والمعاشرة، بل الاعتياد على التقارب في المجالس و في المسير.
    وإن كان هناك من لا يزال يستحي أن يرى الناس امرأته تمشي بجانبه، أو حتى تمشي وراءه.

    • خامساً: تأمين المساعدة العاطفية عند الحاجة إليها.
    فقد تكون المرأة حاملاً، أو في فترة الدورة الشهرية؛ و تحتاج إلى الوقوف معها معنويًّا؛ وذلك بتقدير حالتها النفسية؛ فقد قال أهل الطب: إن معظم النساء في حالة الحمل أو الحيض أو النفاس يعانين من توتر نفسي تضطرب معه بعض تصرفاتها.ومن هنا تحتاج المرأة إلى مؤازرة عاطفية تشعرها بحاجة الزوج لها وعدم استغنائه عنها خاصة في مثل هذه الحالة

    • سادساً: التعبير المادي عن الحب.
    من خلال الهدية سواء كان ذلك بمناسبة أو بغير مناسبة، والمفاجأة لها وقع جميل.
    اختر هدية معبرة، وليس المهم في الهدية قيمتها المادية عند المرأة؛ بل بمناسبتها وملاءمتها لذوقها وما تحبه، وتعبيرك عن شعورك بها، واستذكارك لها.

    • سابعاً : إشاعة روح التسامح والتغافل عن السلبيات.
    كرر الصفح ونسيان الأخطاء خاصة في الأمور الحياتية البسيطة التي ينبغي لكريم النفس ألا يتعاهدها بالسؤال.

    • ثامناً: التفاهم حول القضايا المشتركة:

    • تاسعاً: التجديد وإذابة الجليد.
    بإمكان الإنسان - رجلاً, أو امرأة - أن يقرأ كتاباً, أو يسمع شريطاً؛ حتى يستطيع أن يجدد الحياة الزوجية! وأن يضيف عليها من المعاني، والتنويع في: الملبس، والمأكل، والمشرب، والأثاث، والمنزل، وطرق المعاملة، والمعاشرة. ما يجعل الحياة تستمر، وتجدّ، ولا يتسرب إليها الملل, أو السأم.


    • عاشراً: حماية العلاقة من المؤثرات السلبية مثل: المقارنة مع الأخريات.


  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    شكر الله لك يا أم همام

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    16

    افتراضي رد: مصباح الحنون : إلى تعدد الزوجات ... ولو كره المنافقون

    شيخي .. مشروعي الآن لاقي وحدة مش 4..
    الله يبارك فيك..

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •