للمشاركة: غرائب الأسماء والألقاب للأعلام وصدور الإسلام - الصفحة 9
صفحة 9 من 9 الأولىالأولى 123456789
النتائج 161 إلى 168 من 168
48اعجابات

الموضوع: للمشاركة: غرائب الأسماء والألقاب للأعلام وصدور الإسلام

  1. #161
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي

    الـسُّــدِّيُّ الـكَـبِـيـــرُ تـ 127 هـ



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حاتم أحمد الشحري مشاهدة المشاركة
    (8) الـسُّــدِّيُّ الـكَـبِـيـــرُ


    هُـــــوَ: إِسْمَاعِيْلُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي كَرِيْمَةَ أَبُو مُحَمَّدٍ الحِجَازِيُّ، ثُمَّ الكُوْفِيُّ. المُفَسِّرُ

    سُمِّيَ السُّدِّيُّ
    : لِأَنَّهُ كَانَ يَجْلِس بِالمَدِينَة فِي مَوْضِع يُقَال لَه السُّدّ.

    وكَانَ
    مُحَدِّثاً وإِخْبَارِياً صَدُوقاً؛ ورُمِيَ بِالتَّشَيُّعِ.

    قَـالُــوا عَـنْــهُ
    :
    - قَالَ عَبْدُ اللهِ بنُ حَبِيْبِ بنِ أَبِي ثَابِتٍ: سَمِعْتُ الشَّعْبِيَّ، وقِيْلَ لَهُ: إِنَّ إِسْمَاعِيْلَ السُّدِّيَّ قَدْ أُعْطِيَ حَظّاً مِنْ عِلْمٍ، فَقَالَ: إِنَّ إِسْمَاعِيْلَ قَدْ أُعْطِيَ حَظّاً مِنَ الجَهْلِ بِالقُرْآنِ.
    - وقَالَ سَلْمُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ: مَرَّ إِبْرَاهِيْمُ النَّخَعِيُّ بِالسُّدِّيِّ وهُوَ يُفَسِّرُ، فَقَالَ: إِنَّهُ لَيُفَسِّرُ تَفْسِيْرَ القَوْمِ.
    -
    وقَالَ إِسْمَاعِيْلُ بنُ أَبِي خَالِدٍ: كَانَ السُّدِّيُّ أَعْلَمَ بِالقُرْآنِ مِنَ الشَّعْبِيِّ.
    -
    وقَالَ يَحْيَى بنُ سَعِيْدٍ القَطَّانُ: لاَ بَأْسَ بِهِ، مَا سَمِعتُ أَحَدًا يَذْكُرُهُ إِلاَّ بِخَيْرٍ، ومَا تَرَكَهُ أَحَدٌ.
    - وقَالَ أَحْمَدُ بنُ حَنْبَلٍ: ثِقَةٌ. وقَالَ مَرَّةً: مُقَارِبُ الحَدِيْثِ.
    -
    وقَالَ يَحْيَى بنُ مَعِيْنٍ: ضَعِيْفٌ.
    -
    وقَالَ الجَوْزَجَانِيّ ُ: كَذَّابٌ، شَتَّامٌ.
    -
    وقَالَ أَبُو زُرْعَةَ: لَيِّنٌ.
    -
    وقَالَ أَبُو حَاتِمٍ وابْنُ نُمَيْرٍ: يُكْتَبُ حَدِيْثُهُ. زَادَ أَبُو حَاتِمٍ: ولاَ يُحتَجُّ بِهِ.
    -
    وقَالَ الطَّبَرِيُّ: لاَ يُحْتَجُّ بِحَدِيْثِهِ.
    - وقَالَ النَّسَائِيُّ: صَالِحُ الحَدِيْثِ.
    -
    وقَالَ العُقَيْلِيُّ: ضَعِيْفٌ، وكَانَ يَتَنَاوَلُ الشَّيْخَيْنِ.
    - وقَالَ السَّاجِيُّ: صَدُوقٌ، فِيْهِ نظرٌ.
    -
    وقَالَ ابْنُ عَدِيٍّ: هُوَ عِنْدِي مُسْتَقِيْمُ الحَدِيْثِ، لاَ بَأْسَ بِهِ، صَدُوْقٌ.
    - وقَالَ العِجْلِيُّ: ثِقَةٌ، عَالِمٌ بِالتَّفْسِيرِ.
    -
    وقَالَ الذَّهَبِيُّ: إِمَامٌ، مُفَسِّرٌ.

    -
    لَـهُ: "تَفْسِير كَبِير".

    وَفَاتُـــهُ
    : مَاتَ السُّدِّيُّ فِي سَنَةِ سَبْعٍ وعِشْرِيْنَ ومِائَةٍ (127 هــ).

    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  2. #162
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    173

    افتراضي


    قرأتُ الموضوعَ كاملاً فوجدته عملاً عظيماً في غايةٍ من الجمال والرَّوعة

    فجزاك اللهُ خيرَ الجزاء وأنعم عليك بعظيم العطاء شيخنا الحبيب الأريب القريب/ رضـا

    --------------


    وأحببتُ أن أشارك بهذه الألقاب:

    -
    غَرْس النِّعْمَة/ محمد بن هلال بن المحسن بن إبراهيم الصابئ.
    - شَيْخ زَادَهْ/ محمد بن مصطفى القوجوي.
    - غرِّيط/ محمد بن محمد المفضّل.
    - جَنُّون/ محمد بن محمد بن عبد السَّلام.
    -
    تَعَاسِيف/ قيصر بن أبي القاسم بن عبد الغني الأسفوني.
    - غُلَامَك/ محمد بن موسى البوسنوي.
    - المُعَمَّم/ محمد بن محمد بن أحمد بن عبد الرحمن الأنصاري.
    - القُطْب التَّحْتَاني/ محمود بن محمد الرازي.
    - المَخْلوع النَّصْري/ محمد بن محمد الفقيه.
    - الأفْشِين/ محمد بن موسى بن هاشم بن يزيد.
    - مِسْكَوَيْه/ أحمد بن محمد بن يعقوب.

    -------------


    - ابن سَيِّد الناس/ محمد بن محمد بن محمد بن أحمد اليعمري.
    - ابن الضَّجَّة/ محمد بن محمد، أبو المحاسن.
    - ابن القِطّ/ أحمد بن معاوية بن محمد بن هشام.
    -
    ابن الفَرَّاش/ محمد بن محمد بن موسى.
    - ابن ضَبَّة/ يزيد بن مقسم الثقفي.
    - ابن صَصْرَى/ محمد بن محمد.
    - ابن ملكشاه/ محمد بن محمود بن محمد.
    - ابن أَجَا/ محمد بن محمود بن خليل.
    - ابن صَعْوَة/ محمد بن النفيس بن مسعود.
    - ابن أَبي حَمُّو/ محمد بن موسى بن يوسف الزياني.
    - ابن حَيُّون/ محمد بن النعمان بن محمد الإفريقي.

    -------------


    - السَّرَخْسي/ محمد بن محمد، رضيّ الدين.
    - الأَخْسِيكَثي/ محمد بن محمد بن عمر.
    - الطَّبَاطَبَائي/ محمد بن محمد تقي بن رضا.
    - الكاشْغَرِي/ محمد بن محمد بن علي.
    - الكاكي/ محمد بن محمد بن أحمد الخجندي.
    - البَلاطُنُسِي/ محمد بن محمد بن عبد الله.
    -
    القراحصاري/ محمد بن نجيب الرومي.
    - التَّاتَلْتي/ محمد بن محمد بن إبراهيم.
    - البَنْدَنِيجي/ محمد بن هبة الله بن ثابت.
    - الأُسْرُوشَني/ محمد بن محمود بن حسين.
    - الشَّهْرَزُوري/ محمد بن محمود الإشراقي.
    - السَّنْدَرُوسي/ محمد بن محمد بن محمد الحسيني.
    - الشَّفْشاوَني/ محمد بن محمد بن منصور.
    - الطُّرُنْباطي/ محمد بن مسعود بن أحمد العثماني.
    - الخَرْكُوشي/ عبد الملك بن محمد بن إبراهيم النيسابورىّ.

    -------------


    - الأَسَد الرَّهِيص/ وزر بن جابر بن سدوس النبهاني.
    - الغُراب/ علي الصفاقسي.
    - الوَطْوَاط/ محمد بن محمد بن عبد الجليل البلخي.
    - الحُوت/ محمد بن محمد درويش.
    - النَّاقِص/ يزيد بن الوليد بن عبد الملك بن مروان.
    - دِيك الجِنّ/ عبد السلام بن زغبان بن عبد السلام الكلبي.
    - الحِمَار/ مروان بن محمد بن مروان بن الحكم.
    - أَبُو الأَسَد/ نباتة بن عبد الله الحماني التميمي.
    -------------


    --- ومن أهل الجاهلية:
    - القَرِد/ حجر بن الحارث بن عمرو.
    - تأَبَّط شَرًّا/ ثابت بن جابر بن سفيان الفهمي.
    - ذُو المَنَار/ أبرهة بن الحارث بن شدد الحميري.
    - الحَوْفَزَان/ الحارث بن شريك بن عمرو الشيبانيّ.
    -
    الفَقْعَسِي/ جُريبة بن أشيم.
    - أَنْف الناقَة/ جعفر بن قريع بن عوف.
    - صائدة النَّعَام/ هند بنت عاصم بن مالك البكرية.

    *********
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي

  3. #163
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي

    جزاك الله خيرا وبارك فيك وشكر سعيك حبيبنا
    وليتني أكون طالب علم بجِد فذلك ما أرجو ( شيخ؟ أضحك الله سنكم)،
    فدعواتكم لنا ونصائحكم وفوائدكم الجميلة
    أسأل الله لنا ولكم النفع والخير أينما كنا آمين
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  4. #164
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي


    مسكويه،
    أو ابن مسكويه
    ( 320 - 421هـ )


    أبو علي الخازن أحمد بن محمد بن يعقوب
    ...
    وقال أبو القاسم إمامي في مقدمته لتجارب الأمم :

    مسكويه، لا ابن مسكويه

    واختلفوا لا سيّما في القرون الإسلامية الأخيرة في أنّه: من هو الملقّب بمسكويه؟ هو، أى أحمد، أو أبوه محمّد، أو جدّه يعقوب؟

    والواقع أنّ مسكويه لقبه هو، أى لقب أحمد، وأمّا الاختلاف الموجود بهذا الصدد، فيرجع أولا، إلى عدم الانتباه إلى التسمية التي سمّاه بها معاصروه من أصدقائه وزملائه، وثانيا، لأنّ بعض المتأخرين رأوا مسكويه يسمّى نفسه بشكل لا يمكن معه البتّ، لو لم نستدلّ بما دعاه به معاصروه. فإنّنا نراه قد يسمّى نفسه «الأستاذ أبو على أحمد بن محمد مسكويه» (أنظر التجارب، المخطوطة المصورة 182 بن 6, 480 بن 5 والمطبوعة من نشرتنا، ج 5: 170، ج 6:
    410، جاويدان خرد [الحكمة الخالدة] : 375) ، كما قد يسمّى «أحمد بن محمد بن يعقوب
    مسكويه» (أيضا جاويدان خرد ص 5، ورسالته إلى أبى حيّان في ماهيّة العدل، ص 12) .

    فوقوع «مسكويه» تارة بعد اسمه أحمد، وتارة بعد اسم أبيه محمد، وتارة بعد اسم جدّه يعقوب، كان سبب الخطأ الذي شاع في ما بعد، في ضبط اسم مسكويه، فأوهم بعض الكتّاب أنّ مسكويه لقب لأبيه، أو جدّه، فكتبوه: «أحمد بن مسكويه» ، أو: «أحمد بن محمد بن مسكويه» أو بشكل أغرب: «أحمد بن محمد بن يعقوب بن مسكويه» ، بمعنى أنّ «مسكويه» أصبح لقبا لأبى جدّه (أنظر الخوانساري، الروضات 1: 254، والطهراني، الذريعة 3: 374) .

    والحقيقة أنّه عند ما يقال: «أحمد مسكويه» أو «أحمد بن محمد مسكويه» ، أو «أحمد بن محمد بن يعقوب مسكويه» ، فالقصد أن يجيء اللقب بعد أحمد أى بعد اسمه، فإذا ذكر الاسم وحده فاللقب يتلوه مباشرة. ولكن إذا ذكر الاسم مخصّصا بذكر اسم الأب، فيجيء اللقب بعد ذكر الأب، وإذا كان هناك تخصيص آخر بذكر اسم الجدّ فيأتى اللقب بعد ذكر اسم الجدّ، وهكذا. لأنّ مسكويه ذاته لم يذكر اسمه متلوّا باسم أبيه، أو جدّه دائما، بل نراه أحيانا يذكر لقبه بعد كنيته (أبى على) فقط، ونراه يفعل ذلك بتكرار مشهود يبدّد كلّ الشكوك بهذا الصدد.

    ففي شوامله على هوامل أبى حيّان التي يبلغ عددها 175 مسألة، نراه يذكر اسمه في مستهلّ كل جواب بقوله: «قال أبو على مسكويه» اللهم إلّا في الإجابة الأولى، حيث يذكر اسمه متلوّا باسم أبيه فيقول: «قال أبو على أحمد بن محمد مسكويه» ، أى لمرّة واحدة فقط، وذلك لتخصيص اسمه باسم أبيه كما أشرنا إلى ذلك. فأحمد نفسه هو الملقّب بمسكويه، وهو ليس ابنا لمسكويه، أو سبطا له.

    وأمّا المعاصرون لمسكويه (320- 421 هـ.) الذين سمّوه في كتبهم «مسكويه» فهم: أبو سليمان المنطقي (310- 391 هـ.) في صوان الحكمة: ص 321، وأبو حيّان التوحيدي (320- 414 هـ.) في الإمتاع: 1: 35، 136، 3: 227، وفي الصداقة والصديق: 67- 68، وفي مثالب الوزيرين: 18- 19، وأبو منصور الثعالبي (350- 429 هـ.) في تتمّة اليتيمة 1:
    96، وأبو بكر الخوارزمي ( ... - 382 هـ.) في رسائله: 102. وأمّا بديع الزمان الهمذاني ( ... - 389 هـ.) فنقل ضبطه ياقوت في معجم الأدباء حيث قال: «وللبديع الهمذاني إلى أبى على مسكويه» على أنّ هناك طبعة غير محقّقة من رسائل البديع (ص 100، 323) ورد فيها اسم
    مسكويه بصورة خاطئة هكذا: «أبو على بن مشكويه» فلو كان ضبط البديع كمصدر لياقوت مخالفا لضبط ياقوت، أو ضبط أبى حيّان، أو ضبط ابن مندة، من الذين ذكرهم ياقوت في معجمه، لكان ياقوت ذكر هذا الاختلاف.
    وأمّا القدماء من غير معاصري مسكويه الذين سمّوه «مسكويه» فهم: الروذراورى (437- 488 هـ.) في مقدمته على الذيل، وابن أبى أصيبعة (579- 616 هـ.) في عيون الأنباء (الطبعات الثلاث: ص 245، ص 236، ص 331) ، وياقوت في معجم الأدباء (نشرة مرجوليوث ج 5: ص 5، 6، 10، 11) ، والصفدي (696- 764 هـ) نقل كلام ياقوت بتمامه (أنظر مرجوليوث في نشرته لياقوت 5: 5 الحاشية) . وقد صرّح ياقوت بأنّ مسكويه لقب لأحمد حيث ذكره في عنوان كلامه بقوله: «أحمد بن محمد بن يعقوب الملقّب مسكويه» (برفع «الملقّب» ) . والحقّ مع مرجوليوث حيث ضبط «الملقّب» بالرفع نعتا لأحمد لا ليعقوب، وذلك لأنّ مرجوليوث شاهد بوضوح أنّ ياقوت نفسه يكرّر ذكر مسكويه في خمسة مواضع (ناقلا عن معاصريه) بلفظ مسكويه، فلم يتردّد في ضبط «الملقّب» بالرفع إذا كان الضبط منه وليس من مخطوطة معجم الأدباء، ونحن نعتبر ابن مندة أيضا من الذين ذكروا مسكويه «مسكويه» حيث نرى ياقوت ينقل عنه بنفس الضبط. ومن هؤلاء القدماء القفطي (564- 646 هـ) في تاريخ الحكماء (ص 331) ونصير الدين الطوسي (597- 672 هـ.) في أخلاق ناصري (باللغة الفارسية ص 35، 36) ، وحاجي خليفة (المتوفى 1067 هـ.) في كشف الظنون، والسخاوي (القرن التاسع) في التوبيخ (ص 39) .

    وأمّا في الموسوعات ودوائر المعارف، فهو مسكويه أيضا في: دائرة المعارف الإسلامية (الطبعة الجديدة 1971 م.، الإنجليزية والفرنسية) انسحابا من الموقف في الطبعة القديمة، ففي تلك الطبعة ورد «ابن مسكويه» كما في الطبعة العربية والطبعة الفارسية (دانشنامه ايران وإسلام) ، وهو مسكويه أيضا عند دهخدا في لغتنامه، وكذلك في دائرة المعارف للبستانى، كما صرّح العاملي في الأعيان بقوله: «مسكويه لقب أحمد نفسه كما صرّح به جماعة....» أمّا الدراسات المستقلّة التي نشرت عن مسكويه، فهو في كلّها مسكويه كما رأيت من عناوينها التي سبق أن ذكرناها.

    ومن بين المستشرقين فإنّ مرجوليوث أيضا صرّح بقوله: «إنّ مسكويه لقب له بالذات لا لأبيه وهذا يظهر بجلاء كثير من كلام معاصريه ... » (أنظر (Ecl.,Preface ,ii وكذلك برجشتر أيسر الذي أورد مواضع جاء فيها «مسكويه» بدون «ابن» (أنظر P.674:بن 65 بن، (ZDMG كما أخبرنا الدكتور عزت عن مخطوطات رسائل مسكويه (مجموعة راغب باشا) جاء فيها ضبط «مسكويه» بالصورة الصحيحة.

    أمّا ما ورد في مخطوطة كتاب تاريخ الحكماء للبيهقي (أنظر عزت: 146) أو في مخطوطة نزهة الأرواح للشهرزورى حيث جاء «ابن مسكويه» فهو اقتضاب محرّف خاطئ من صوان الحكمة لأبى سليمان، ونحن عرفنا ضبط أبى سليمان سواء في ما نقله عنه ياقوت، أو في الصوان نفسه في نشرة بدوي (ص 321، 346) . فهاتان المخطوطتان لا يمكن الاعتماد عليهما، ولعلّ أخطاء المتأخرين في ضبط اسم مسكويه إنّما نشأ عنهما.

    وأمّا ما جاء في مخطوطة ابن خلكان (608- 681 هـ) الذي كتبه بخطّ يده (المتحف البريطانى، الإضافات، رقم 25735، ورقة 10 ب) والذي اعتمد عليه بروكلمن،GAL) الملحق 1: 582 رقم 1) وقال «من المحتمل أن يكون مسكويه- وأصله مشكويه- لقب جدّه» كما فعل آمد روز (NoteontheHist.P.XVI) فمردود ما دام مسكويه ومعاصروه الكبار يشهدون بخلافه.
    فبذلك كلّه، وفي نهاية المطاف، فهو: مسكويه، أى هو أبو على أحمد مسكويه (ابن محمد بن يعقوب) أى اللقب له، لا لأبيه، ولا لجدّه. ."

    انتهى

    وقال :

    وقال الدكتور عزّت بهذا الصدد: إنّ مسكويه لقّب بمسكويه ربما لأنّه كان يحبّ هذا العطر، ويفضّله، ويتطيّب به، وهو في بعض أشعاره (أنظر التتمة: 98) يستعمل كلمة المسك للمقارنة الحسنة، فهو يشبّه خيار الناس وفضلاءهم بالمسك في قوله:

    والناس في العين أشباه وبينهم ... ما بين عامر بيت الله والخرب
    في العود ما يقرن المسك الذكىّ به ... طيبا، وفيه لقى ملقى مع الحطب

    انتهى


    https://wadod.org/vb/showthread.php?...oto=nextnewest
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  5. #165
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    قال الحافظ ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر في التاريخ 2/ 305:
    محمد بن إبراهيم بن يعقوب شمس الدين شيخ الوضوء الشافعي، كان يقرئ بالسبع ويشارك في الفضائل، وقيل له: شيخ الوضوء؛ لأنه كان يطوف على المطاهر فيعلم العامة الوضوء، وكان يعاب بالنظر في كلام ابن عربي...
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  6. #166
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي


    الفركاح وابن الفركاح

    أبو اسحاق برهان الدين إبراهيم بن عبدالرحمن بن إبراهيم بن سباع ابن الفركاح المصري الشافعي 729 هـ)

    الإمام، تاج الدين: عبد الرحمن بن إبراهيم، المعروف: بالفركاح، الشافعي. المتوفى: سنة 690، تسعين وستمائة.


    أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم ، هو ابن الفركاح

    والأب الملقب بالفركاح :
    قال السُّبكي في طبقات الشافعية الكبرى (8/ 163):

    عبد الرَّحْمَن بن إِبْرَاهِيم بن ضِيَاء بن سِبَاع الْفَزارِيّ الشَّيْخ
    تَاج الدّين الْمَعْرُوف بالفركاح
    فَقِيه أهل الشَّام كَانَ إِمَامًا مدققا نظارا

    صنف كتاب الإقليد لدر التَّقْلِيد شرحا على التَّنْبِيه لم يتمه
    وَشرح وَرَقَات إِمَام الْحَرَمَيْنِ فِي أصُول الْفِقْه وَشرح من التَّعْجِيز قِطْعَة وَله على الْوَجِيز مجلدات.
    تفقه على شيخ الْإِسْلَام عز الدّين أبي مُحَمَّد بن عبد السَّلَام وروى البُخَارِيّ عَن ابْن الزبيدِيّ وَسمع من ابْن اللتي وَابْن الصّلاح.
    حدث عَنهُ جمَاعَة وَخرج لَهُ الْحَافِظ أَبُو مُحَمَّد البرزالي مشيخة.
    توفّي فِي جُمَادَى الْآخِرَة سنة تسعين وسِتمِائَة وَهُوَ على تدريس الْمدرسَة البادرائية.

    قال إسماعيل باشا البغداديّ في هدية العارفين:
    عبد الرحمن بن ابراهيم بن سِبَاع ابْن ضِيَاء الدَّين البدرى تَاج الدَّين الفزارى المصرى ثمَّ الدِّمَشْقِي الشَّافِعِي
    الْمَعْرُوف بالفركاح لحنف فِي رجله
    ولد سنة 624 وَتوفى سنة 690 تسعين وسِتمِائَة.
    من تصانيفه الاقليد لدرء التَّقْلِيد فِي شرح التَّنْبِيه لابي اسحق الشِّيرَازِيّ".ا هـ
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  7. #167
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي

    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  8. #168
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,411

    افتراضي

    الشيخ الفقيه محمد الأمير المالكي ت 1232 هـ


    محمد السَّنَباوي الأَمِير (1154 - 1232 هـ = 1742 - 1817 م)

    عالم بالعربية، من فقهاء المالكية. ولد في ناحية سنبو (بمصر) وتعلم في الأزهر وتوفي بالقاهرة.
    اشتهر ب الأمير لأن جده أحمد كانت له إمرة في الصعيد، وأصله من المغرب.

    أكثر كتبه حواش وشروح أشهرها (حاشية على مغني اللبيب لابن هشام - ط) في العربية مجلدان، ومنها (الإكليل شرح مختصر خليل - خ) في فقه المالكية، وحاشية على شرح الزرقاني على العزية - خ) فقه، و (حاشية على شرح ابن تركي على العشماوية - ط) فقه، و (المجموع - ط) فقه، وشرحه، و (ضوء الشموع على شرح المجموع - ط) و (حاشية على شرح الشيخ خالد على الأزهرية - ط) نحو، و (حاشية على شرح الشذور - ط) نحو، و (تفسير المعوّذتين - خ) و (تفسير سورة القدر - خ) و (انشراح الصدر في بيان ليلة القدر - ط) و (حاشية على شرح عبد السلام لجوهرة التوحيد - ط).
    وله (ثبت - ط) في أسماء شيوخه ونبذ من تراجمهم وتراجم من أخذوا عنهم

    نقلا عن: «الأعلام» للزركلي

    http://shamela.ws/index.php/author/2714


    الأمير الصغير، وهو حفيد الكبير.
    والصغير هو: أبو العباس أحمد بن عبد الكريم بن محمد الأمير الصغير(ت 1283ه)، أخذ عن جده محمد الأمير الكبير. انظر: شجرة النور: 384 (1538).
    http://www.feqhweb.com/vb/t22079.html
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

صفحة 9 من 9 الأولىالأولى 123456789

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •