بسم الله الرحمن الرحيم



والصلاة والسلام على رسول الله ..أما بعد


حياكم الله جميعا أخوتي في الله


أتحدث إليكم الآن بعدما صدر من إستهزاء للإسلام بمصر خاصة والعالم الإسلامي عامة.
من خلال الصفحة الرئيسية من جريدة أخبار اليوم الصادرة يوم السبت الموافق 04-06-2011


وذلك خلال كاريكاتير يسخر من الإسلام
فكرة أحمد رجب وريشة مصطفى حسين


فهل سنتوقف ونحن نرى هذا الاستهزاء بالإسلام أم نطالب بحقوقنا ؟
أليس هناك حرية معتقد وحرية مظهر ؟


فلما يتم الاستهزاء بمظهر هو بالأساس عن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم
لما نتوقف ولا نتحرك ؟؟؟


هذه دعوة لجميع محامي مصر الشرفاء
ولكل الشباب المسلم لكي يوصل صوته من خلال محامين شرفاء
بجميع محافظات مصر


برفع قضايا على هذا التهجم السافر الذي بالتأكيد يتأذى منه كل الشرفاء
نهيب من الجميع ان يسعى لرفع قضية او عمل توكيل لمحام لرفع قضية ضد الجريدة وضد صاحب الفكرة وضد الرسام .. حتى يكونوا عبرة لمن يعتبر


هل يصدق فينا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ..


عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " يُوشِكُ أَنْ تَدَاعَى الأُمَمُ كَمَا تَدَاعَى الأَكَلَةُ إِلَى قَصْعَتِهَا ، قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَمِنْ قِلَّةٍ يَوْمَئِذٍ ؟ ، قَالَ : أَنْتُمْ يَوْمَئِذٍ كَثِيرٌ ، وَلَكِنَّكُمْ غُثَاءً كَغُثَاءِ السَّيْلِ ، وَلَيَنْزِعَنَّ اللَّهُ الْمَهَابَةَ مِنْ صُدُورِ عَدُوِّكُمْ ، وَلَيَقْذِفَنَّ الْوَهْنَ فِي قُلُوبِكُمْ ، قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَمَا الْوَهْنُ ؟ ، قَالَ : حُبُّ الدُّنْيَا وَكَرَاهَةُ الْمَوْتِ " .


هل فعلا نزعت المهابة من صدور أعداءنا ؟


فهل سنتوقف عند ذلك ام سنتحرك ؟


دعوة للجميع بتبني هذه الحملة
برفع قضايا على هذا التهجم على الإسلام والإسلاميين


وإلا تكون أرتضيت الوهن


للاطلاع على الكاريكاتير .. اضغط هنا


للتواصل لمعرفة تفاصيل أخرى عن الحملة برجاء التواصل على هذا البريد الإلكتروني
والحصول على نسخة من الكاريكاتير الأصلي كمستند في القضية
islamic.advert.team@gmail.com




ونستأذن من أصحاب المنتديات والمواقع أن يسمحوا لنا بنشر هذه الحملة لديهم ويتبنونها
من باب السعي لإحقاق الحق وتغيير المنكر بالشرعية


جزاكم الله خيرا جميعا


سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا انت استغفرك وأتوب إليك