قصة الطبيبة مع العذراء
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: قصة الطبيبة مع العذراء

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    470

    افتراضي قصة الطبيبة مع العذراء

    هذه قصة وصلتني على البريد ، فألحقت بها فتوى بعض العلماء :

    نقلا عن الدكتورة هناء
    ' أخصائية نساء '

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سأعرض عليكم قصة حدثت أمامي وأنا أعمل في أول أسبوع لي
    كطبيبة امتياز في قسم الطوارئ....
    كانت الساعة حوالي الخامسة فجرا، وكنت أعمل في المناوبة الليلية
    والتي تنتهي عند الثامنة صباحا- وكان كل شيء هادئا جدا......وأنا
    أتحدث مع أحد المرضى، سمعنا صوت صراخ قوي جدا قادم من مدخل
    الطوارئ.....
    خرجنا مذعورين ... فإذا برجل يسحب امرأة من شعرها شبه عارية....إلا من
    قميص نوم لا يخفي شيئا من جسدها.....يجرها من شعرها ويتلفظ بأبشع وأقذر
    الألفاظ....ويسب ويتهمها في عرضها وشرفها، والدم يغطي تلك المرأة من
    رأسها وحتى قدميها...من يراها لا يمكن إلا أن يقول أنها ميتة ، اختفت
    ملامحها كاملة......
    وهي تصرخ بصوت بالكاد يسمع وتقول كما أذكر ' ما عملت شي ، أستر عليّ
    الله يستر عليك، بس شي يغطيني '....
    حاولنا استطلاع الأمر وأن نفهم من الرجل ما يحدث.......فرماها أرضا
    وضرب وجهها بقدمه وقال كلاما لا أستطيع أن أقوله، لكن فهمنا أنها
    زوجته وهذه هي ليلة الزفاف....وأنه وجدها غير عذراء!!!!!!
    طلبت مني الطبيبة المسؤولة ' أكبر مني في الدرجة ' أن أصطحب المرأة
    لغرفة الفحص وأن أقوم باللازم معها...وأنادي أخصائي الجراحة والعظام
    والنساء........
    ولازال الرجل في الخارج يتلفظ بألفاظ لم أسمعها في حياتي......ورجال
    الأمن يحاولون تهدئته ومنعه من الوصول إلى زوجته.....
    المهم....قالت لي أنها عروس جديدة، وأن زوجها لم ير دليل
    عذريتها!!!!!!!!! فسحبها من شعرها وجرها على درج العمارة....وهو يسب
    ويركل ويضرب بكل أسلحته.....
    إلى أن وصل إلى المستشفى...
    وهي ترجوه أن يتركها ترتدي ملابسها.......!!!!
    قالت لي أرجوكي قبل أي شيء أريد أن تفحصني أخصائية النساء والولادة
    حتى تؤكد عذريتي.....فخرجت وناديت الأخصائية...
    بعد الفحص تبين أن الفتاة بكر عذراء!!!!!!!!!!
    وقالت الطبيبة أن الغشاء من النوع المطاطي الذي لا يتمزق
    بالجماع!!!!!!!!!!
    عندما سمعت الفتاة ذلك طلبت من الممرضة أن تنادي زوجها.....
    فدخل وحاول أن يضربها لكن الطبيبة صرخت في وجهه وشرحت له كل شيء...ولم
    يقتنع حتى شاهد بنفس!!!! الغشاء سليم تماما....ثم ركع عند قدميها وأخذ
    يقبلها، ويطلب منها السماح.....
    وفجأة تحولت تلك الضعيفة بقدرة الله إلى انسانة قوية واثقة من
    نفسها....مع أنها كانت تعاني من كسور مرعبة...كسور في الأضلاع
    والذراعين والوجه والأنف...والساقي ...إلا أنها تمكنت من
    الكلام.......قالت كما أذكر'' أسامحك بشرط تعتذر لي أمام كل الناس...مو
    بس الناس في المستشفى....تعتذر لي أمام الجيران اللي سمعوك
    وشافوني....والمار ة في الشارع......أعتذر أمام كل إنسان سمعك تتهمني،
    وشافني وأنا بالمنظر هذا.......وتقول لكل الناس إني إنسانة شريفة!!!'
    أخذ الرجل يبكي بشكل هستيري، ويصرخ ويطلب منها أن تعود إليه.......
    لكنها كانت تقول له ''الله لا يسامحك.....طلقني''. ....
    ما حدث بعد ذلك ليس بتلك الأهمية....
    ولم أنم ليلتها ولمدة يومين متتاليين.......
    أصبحت أتابع حالة تلك الفتاة في المستشفى.......حتى خروجها بعد 5
    أشهر مؤلمة جدا..... على كرسي متحرك، غير قادرة على المشي....استمرت
    اتصالاتنا فترة بسيطة ثم انقطعت...
    بعد حوالي سنتين....
    وأنا في العيادة في أول سنوات تخصصي في مجال النساء والولادة....
    دخلت عليّ امرأة على عكازين....وسلمت عليّ بحرارة....ولأكون صادقة
    فأنا لم أتذكرها....وعرفتن ي عن نفسها وذكرتني بتلك الليلة...وقالت لي
    أنها بعد أن تعافت نسبيا ' لا زالت غير قادرة على المشي '..... تزوجت
    وهاهي حامل في الشهر الثاني وجاءت لمتابعة الحمل.......
    سألتها ماذا حصل بزوجها الأول...فقالت أنها أرسلت له التقرير الطبي
    الذي يثبت عذريتها في برواز مذهب......
    ولم تسمع عنه غير أنه فصل من عمله، ولا شيء آخر...... انتهت
    ............ ......... ......... ......... .... ..
    الرسالة التي أتمنى أن تصل

    أولا:
    إلى رجالنا وشبابنا.......اتقو الله في نسائكم وأعراضكم...
    هل بضع نقاط من الدم هي ما يثبت شرف وعذرية الفتاة؟؟؟!!!!!....أ ن
    عقولكم؟؟؟؟...
    وأين الرجولة؟؟؟ ما الذي كان سيحدث لو أن ذلك الرجل تمالك نفسه.....وتركها تغطي نفسها؟؟!!!........أي غيرته على عرضه.....
    ثانيا :
    إلى الآباء والأمهات......ربوا أبناءكم تربية صحيحة...من قال أن غشاء
    البكارة هو دليل العذرية ' ألم يدقق في أخلاقها قبل الزواج؟؟؟؟ ألم
    يتزوجها لأخلاقها؟؟؟؟؟ أم أنه اختار فتاة من الشارع زوجة
    له؟؟؟؟؟'.......ومن قال أن النزيف لابد أن يملأ على الأقل نصف
    كوب....ومن قال أن لونه لا بد أن يكون أحمر أو أسود قاتم؟؟؟؟؟؟ ...'
    هذا الكلام سمعته من عدد كبير من الأشخاص' كل تلك أفكار تسيطر على
    عقولنا ولابد من تغييرها.......
    وأحب أن أوضح حقائق هامة جدا لكل شاب مقبل على الزواج :
    ليس من الضروري...وأكرر ليس من الضروري مشاهدة الدم عند الدخول......
    في 20% من الحالات يتم التمزق دون حدوث نزيف.....وأحيانا تنتج نقاط
    قليلة جدا من الدم تميل إلى اللون الزهري....وعند اختلاطها ببقية
    الإفرازات فهي تعطي تعكير بسيط جدا جدا.......
    وأحيانا يكون الإضطراب والخوف سبب في عدم حدوث تمزق أو حتى عدم حدوث
    نزيف....
    كما في الحالة التي ذكرت في القصة أن هناك عدد من الأغشية التي لا تتمزق
    عند الدخول...ومنها المطاطي.....
    هناك أسباب عديدة لتوسع أو تمزق الغشاء عدا الممارسة
    الجنسية.....وسأذك بعضا منها:
    1- الرياضات العنيفة
    2- ركوب الخيل وركوب الدراجة الهوائية أو الثابتة
    3- السقوط من مكان مرتفع
    4- الجلوس فجأة و بعنف
    5- دوش الحمام ' إذا كان مندفع بقوة قد يؤدي إلى تمزق الغشاء '
    6- تنظيف منطقة المهبل بعنف وبعمق، خاصة أثناء الدورة الشهرية، حيث
    تشعر الفتاة دوما بعدم النظافة.
    7- الدوش المهبلي
    وغيرها من الأسباب.......التي تحدث غالبا في فترة الطفولة أو
    المراهقة, وقد لاتتذكرها الفتاة .......لذلك أدعو كل شاب أن يدقق في
    أخلاق زوجته قبل الزواج ويتأنى في الإختيار........
    ولا يتهمها بالخيانة والفسوق لمجرد عدم رؤية دليل عذريتها!!!!!!!!!!
    الذي لا يعتبر دليل عذرية بالمرة.............
    ملاحظة:
    من يقول أن هذه حالات فردية......أقول والله أنني أعرف وأسمع عن
    حالات يشيب لها الرأس، وكلها لنفس السبب...........وأحي نا قد تصل إلى
    القتل والعياذ بالله....
    اللهم أني أسألك العفو والعافية.....والس ر في الدنيا والآخرة يا أرحم الراحمين
    وآخر دعوانا الحمد لله رب العالمين

    السؤال
    تزوجت حديثا بفتاة فلم تعط بكارتها دما بل واشتبه علي الأمر إن كانت مفضوضة أم لا. أما بعد دخولي بها فتأكدت عن طريق الفحص الطبي أنها مفضوضة. السؤال هل إذا أبقيت عليها سيجازيني الله أم هو بمثابة تستر على مجرمة سألقى حسابا عليه؟
    الفتوى
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:
    فعدم نزول الدم لا يعتبر دليلا على نفي البكارة كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 19950 ، وزوال البكارة من أصلها لا يعد برهانا على عدم عفة المرأة وطهارتها؛ بل اتهامها بنقيض ذلك من غير بينة قاطعة -كأربعة شهود -كبيرة من أكبر الكبائر الموبقات. قال الله تعالى: وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ * إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ {النور: 4-5}.
    وثبت في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: اجتنبوا السبع الموبقات، قالوا يا رسول الله: وما هن؟ قال: الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، وأكل الربا، وأكل مال اليتيم، والتولي يوم الزحف، وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات .
    أما إن ثبت زوال البكارة بزنا وتابت المرأة من ذلك توبة صادقة فيقبل قولها، ويعتبر إبقاؤها سترا لها، وقد ورد في فضل ستر المسلم قول النبي صلى الله عليه وسلم من ستر مسلما ستره الله يوم القيامة . رواه البخاري .
    هذا، وننبه إلى أمرين:
    1- أن الإقدام على هذا النوع من الفحوص لا يجوز، لما فيه من النظر إلى العورات من غير ضرورة، وهتك شنيع لأعراض المسلمين التي جاء الإسلام بصيانتها. وانظر الفتوى رقم: 20244 والفتوى رقم: 46607 .
    2- أن نتيجة هذه الفحوص لا ينبني عليها حكم شرعي من إثبات الزنا بها وما يترتب على ذلك، لأن البكارة قد تزول بغير الوطء.
    والله أعلم.
    المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه
    فتاوى الشبكة الإسلامية [9 /339]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: قصة الطبيبة مع العذراء

    الله يستر علينا وعلى جميع المسلمين والمسلمات

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    210

    افتراضي رد: قصة الطبيبة مع العذراء

    ربنا يحفظ نساء المسلمين

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,093

    افتراضي رد: قصة الطبيبة مع العذراء

    والله كثيرا ما حدثت في مستشفياتنا للجهل المطبق ، لا حول ولا قوة إلا بالله ... لا حول ولا قوة إلا بالله ، اللهم استرنا واستر حميع بنات المسلمين .
    اللهم ارزق أمتك شميسة ووالديها حُسن الخاتمة

    اللهم ارزقني الإخلاص في القول والعمل

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •