حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية
النتائج 1 إلى 15 من 15

الموضوع: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية


    قال الامام ابن تيمية رحمه الله
    وإنما الغرض هنا أن الشرع لم يستحب من الذكر إلا ما كان كلامًا تامًا مفيدًا مثل‏:‏ ‏[‏لا إله إلا اللّه‏]‏، ومثل‏:‏ ‏[‏اللّه أكبر‏]‏، ومثل ‏[‏سبحان اللّه والحمد للّه‏]‏، ومثل ‏[‏لا حول ولا قوة إلا باللّه‏]‏، ومثل ‏{‏تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ‏}‏ ‏[‏الرحمن‏:‏ 78‏]‏، ‏{‏تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ‏}‏ ‏[‏الملك‏:‏ 1‏]‏، ‏{‏سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ‏}‏ ‏[‏الحديد‏:‏ 1‏]‏ ‏{‏تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ‏} ‏[‏الفرقان‏:‏ 1‏]‏‏.‏

    فأما‏(‏ الاسم المفرد‏)‏ مظهرًا مثل‏:‏ ‏[‏اللّه، اللّه‏]‏ أو ‏[‏مضمرًا‏]‏ مثل‏:‏ ‏[‏هو، هو‏]‏‏.‏ فهذا ليس بمشروع في كتاب ولا سنة، ولا هو مأثور أيضًا عن أحد من سلف الأمة، ولا عن أعيان الأمة المقتدى بهم، وإنما لهج به قوم من ضلال المتأخرين‏.‏

    وربما اتبعوا فيه حال شيخ مغلوب فيه، مثلما يروي عن الشبلي أنه كان يقول‏:‏ ‏[‏اللّه، اللّه‏]‏‏.
    ‏ فقيل له‏:‏ لم لا تقول‏:‏ لا إله إلا اللّه‏؟‏ /فقال‏:‏ أخاف أن أموت بين النفي والإثبات‏.‏
    وهذه من زلات الشبلي التي تغفر له لصدق إيمانه، وقوة وجده، وغلبة الحال عليه، فإنه كان ربما يجن ويذهب به إلى المارستان، و يحلق لحيته‏.‏ وله أشياء من هذا النمط التي لا يجوز الاقتداء به فيها؛ وإن كان معذورًا أو مأجورًا، فإن العبد لو أراد أن يقول‏:‏ ‏[‏لا إله إلا اللّه‏]‏ ومات قبل كمالها لم يضره ذلك شيئًا؛ إذ الأعمال بالنيات؛ بل يكتب له ما نواه‏.‏

    وربما غلا بعضهم في ذلك حتى يجعلوا ذكر الاسم المفرد للخاصة، وذكر الكلمة التامة للعامة،
    وربما قال بعضهم‏:‏ ‏[‏لا إله إلا اللّه‏]‏ للمؤمنين، و‏[‏اللّه‏]‏ للعارفين، و‏[‏هو‏]‏ للمحققين، وربما اقتصر أحدهم في خلوته أو في جماعته على ‏[‏اللّه، اللّه، اللّه‏]‏‏.
    ‏ أو على ‏[‏هو‏]‏ أو ‏[‏يا هو‏]‏ أو ‏[‏لا هو إلا هو‏]‏‏.‏

    وربما ذكر بعض المصنفين في الطريق تعظيم ذلك‏.‏ واستدل عليه تارة بوجد، وتارة برأي، وتارة بنقل مكذوب، كما يروي بعضهم أن النبي صلى الله عليه وسلم لقن عليّا بن أبي طالب أن يقول‏:‏ ‏[‏اللّه، اللّه، اللّه‏]‏‏.‏ فقالها النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثًا‏.‏ ثم أمر عليًا فقالها ثلاثا‏.‏ وهذا حديث موضوع باتفاق أهل العلم بالحديث‏.‏

    /وإنما كان تلقين النبي صلى الله عليه وسلم للذكر المأثور عنه، ورأس الذكر‏:‏ ‏(‏لا إله إلا اللّه‏)‏، وهي الكلمة التي عرضها على عمه أبي طالب حين الموت‏.‏ وقال‏:‏ ‏(‏ياعم، قل‏:‏ لا إله إلا اللّه، كلمة أحاج لك بها عند اللّه‏)‏، وقال‏:‏ ‏(‏إني لأعلم كلمة لا يقولها عبد عند الموت إلا وجد روحه لها روحًا‏)‏، وقال‏:‏ ‏(‏من كان آخر كلامه لا إله إلا اللّه دخل الجنة‏)‏، وقال‏:‏ ‏(‏من مات وهو يعلم أن لا إله إلا اللّه دخل الجنة‏)‏، وقال‏:‏ ‏(‏أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا اللّه، وأن محمدًا رسول اللهّ، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها، وحسابهم على اللّه‏)‏ والأحاديث كثيرة في هذا المعنى‏.‏

    وقد كتبت فيما تقدم من ‏[‏القواعد‏]‏ بعض ما يتعلق بهاتين ‏[‏الكلمتين‏]‏ العظيمتين الجامعتين الفارقتين‏:‏ شهادة أن لا إله إلا اللّه، وشهادة أن محمدًا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليمًا‏.‏

    فأما ذكر ‏[‏الاسم المفرد‏]‏ فلم يشرع بحال، وليس في الأدلة الشرعية ما يدل على استحبابه‏.‏

    وأما ما يتوهمه طائفة من غالطي المتعبدين في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏قُلْ اللَّهُ ثُمَّ ذَرْهُمْ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏ 91‏]‏، ويتوهمون أن المراد قول هذا الاسم فخطأ واضح؛ ولو تدبروا ما قبل هذا تبين مراد الآية، فإنه سبحانه قال‏:‏ ‏{‏وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِذْ قَالُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ عَلَى بَشَرٍ مِنْ شَيْءٍ قُلْ مَنْ أَنزَلَ الْكِتَابَ الَّذِي جَاءَ بِهِ مُوسَى نُورًا وَهُدًى لِلنَّاسِ تَجْعَلُونَهُ قَرَاطِيسَ تُبْدُونَهَا وَتُخْفُونَ كَثِيرًا وَعُلِّمْتُمْ مَا لَمْ تَعْلَمُوا أَنْتُمْ وَلَا آبَاؤُكُمْ قُلْ اللَّهُ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏ 91‏]‏ أي‏:‏ قل‏:‏ اللّه أنزل الكتاب الذي جاء به موسى‏.‏ فهذا كلام تام، وجملة إسمية مركبة من مبتدأ وخبر، حذف الخبر منها لدلالة السؤال على الجواب‏.‏

    وهذا قياس مطرد في مثل هذا في كلام العرب كقوله‏:‏ ‏{‏وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلْ أَفَرَأَيْتُمْ }‏ الآية ‏[‏الزمر‏:‏ 38‏]‏، وقوله‏:‏ ‏{‏أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ لَكُمْ مِنْ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُنْبِتُوا شَجَرَهَا أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ‏}‏ ‏[‏النمل‏:‏ 60‏]‏، وكذلك ما بعدها وقوله‏:‏ ‏[‏قل من رب السموات السبع ورب العرش العظيم‏.‏ سيقولون اللّه‏]‏ على قراءة أبي عمرو، وتقول في الكلام‏:‏ من جاء‏؟‏ فتقول‏:‏ زيد‏.‏ ومن أكرمت ‏؟‏ فتقول‏:‏ زيدًا‏.‏ وبمن مررت‏؟‏ فتقول‏:‏ بزيد‏.‏ فيذكرون الاسم الذي هو جواب من، ويحذفون المتصل به، لأنه قد ذكر في السؤال مرة، فيكرهون تكريره من غير فائدة بيان، لما في ذلك من التطويل والتكرير‏
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    فأما‏(‏ الاسم المفرد‏)‏ مظهرًا مثل‏:‏ ‏[‏اللّه، اللّه‏]‏ أو ‏[‏مضمرًا‏]‏ مثل‏:‏ ‏[‏هو، هو‏]‏‏.‏ فهذا ليس بمشروع في كتاب ولا سنة، ولا هو مأثور أيضًا عن أحد من سلف الأمة، ولا عن أعيان الأمة المقتدى بهم، وإنما لهج به قوم من ضلال المتأخرين‏.
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    كيف حالك إن شاء الله دائما بخير ؟ ألف مبروك .. لقد سعدت بهذا الخبر ألف مبروك .. لقد سعدت بهذا الخبر ألف مبروك .. لقد سعدت بهذا الخبر ألف مبروك .. لقد سعدت بهذا الخبر ألف مبروك .. لقد سعدت بهذا الخبر الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين (ابتسامة)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    لكن ابقى اردد الله الله

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    صحيح مسلم [ جزء 1 - صفحة 131 ]
    234 - ( 148 ) حدثني زهير بن حرب حدثنا عفان حدثنا حماد أخبرنا ثابت عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال
    : لا تقوم الساعة حتى لا يقال في الأرض الله الله
    حدثنا عبد بن حميد أخبرنا عبدالرزاق أخبرنا معمر عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    : لا تقوم الساعة على أحد يقول الله الله
    مسند أحمد بن حنبل [ جزء 3 - صفحة 162 ]
    12682 - حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا معمر عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تقوم الساعة على أحد يقول الله الله

    تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين


    مصنف عبد الرزاق [ جزء 11 - صفحة 402 ]
    20847 - أخبرنا عبد الرزاق عن معمر عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقوم الساعة على أحد يقول الله الله
    شعب الإيمان [ جزء 1 - صفحة 396 ]
    524 - أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو عبد الله محمد بن علي بن عبد الحميد الصنعاني الآدمي بمكة ثنا إسحاق بن إبراهيم بن عباد ثنا عبد الرزاق
    قال : و حدثنا أبو بكر بن بالويه ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي حدثنا عبد الرزاق أنا معمر عن ثابت عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
    لا تقوم الساعة على أحد يقول الله الله
    رواه مسلم في الصحيح عن عبد بن حميد عن عبد الرزاق
    و في رواية حماد بن سلمة عن ثابت في هذا الحديث : لا تقوم الساعة حتى لا يقال في الأرض الله الله
    مسند عبد بن حميد [ جزء 1 - صفحة 373 ]
    1247 - أنا عبد الرزاق أنا معمر عن ثابت البناني عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تقوم الساعة على أحد يقول الله الله




    كيف نوازن بين الاحاديث الواردة وقول الامام ؟ ارجو القول الفصل في ذلك؟

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    الجواب اخي الكريم
    فعلا استدل بعضهم على مشروعية هذا الذكر بماذكرت:
    وهوما جاء عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    ( لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى لَا يُقَالَ فِي الْأَرْضِ اللَّهُ اللَّهُ ) رواه مسلم (148)
    وليس في الحديث دليل على الذكر بالاسم المفرد ، وذلك من وجوه :
    1- أن بعض الرويات جاء فيها : ( لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ عَلَى أَحَدٍ يَقُولُ : لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّه )
    وهي رواية أحمد في "المسند" (3/268) ، وابن حبان في صحيحه (15/262) والحاكم (4/540)
    بل هي إحدى روايات مسلم كما نقله القاضي عياض من رواية ابن أبي جعفر . انظر النووي في "شرح مسلم" (2/178)
    فهذه الرواية تفسر الرواية الأولى ، فيكون المعنى : لا تقوم الساعة على الموحدين الذين يقولون : لا إله إلا الله .
    2- لا يجوز أن يكون المراد بالحديث : أن الساعة لا تقوم على من يذكر الله باسمه المفرد ، وتقوم على من يذكرون بغير ذلك ، فإن غاية ما يُزعم هو استحباب الذكر بالاسم المفرد ، وليس فرضيته ، فكيف يكون مدار النجاة من هول قيام الساعة على أمر مستحب ؟!
    3-عن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (لا تقوم الساعة إلا على شرار الناس).
    رواه مسلم
    اي انها تقوم الساعة على غير الموحدين والله اعلم
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,656

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    ولابن القيم كلام في الموضوع - أظنه في طريق الهجرتين وباب السعادتين - :
    "ذكر الله بالاسم المفرد الله الله لم يشرع ، وبالضمير المضمر هو هو من الهوس"
    كذا قال أو نحو ذلك رحمه الله تعالى
    مكتبة الجليس الصالح
    وخَيرُ جَليسٍ فيَ الأنامِ كتابُ * تَسْلو به إِنْ خَانكَ الأَصحَابُ

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    أظن أن معنى الحديث " لا يقال الله الله " أي أن الساعة تقوم على أناس لا يعرفون الله عز وجل ولا يأتي ذكره على ألسنتهم والله أعلم.
    ولكن ما الحكم إذا جرى هذا الذكر ( بلفظ الجلالة المجرد ) على اللسان بدون نية أو قصد التعبد ، فقد حدث ذلك مع من لا أتهمه بالكذب أنه وفي غمرة المرض وبعد إجراء عملية جراحية أخذ يردد اللفظ المشرف مجرداً لأنه يستشعر راحة وطمأنينة معه ؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,646

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    الرقـم المسلسل: 3330
    الموضوع: الموضوع ( 672 ) حلقات الذكر .
    الـمـفـتـــي: فضيلة الشيخ محمد بخيت المطيعي
    الســــؤال:

    قوم يذكرون الله تعالى بلا إله إلا الله بمد هاء إله وأحيانا يثبتون ياء فى إله فيقولون إيلاها مع مد الهاء أيضا . وتارة يذكرون بأه آه ويسمون ذلك باسم الصدر، ويذكرون بحى حى بتخفيف الياء وبمجرد الحلق من غير أن نعرف ما ينطقون به . والله بقصر اللام ، واستندوا فى ذلك كله لكتاب وضعه بعض من المدعى أنه من الشاذلية أباح فيه جميع ماتقدم وعزا ذلك الجواز لابن حجر ، فهل يجوز الذكر بهذه الصيغ المذكورة مع اعمتاد ما فى هذا الكتاب وصحة ما نسبه لابن حجر على زعمه أم هو ذكر باطل .
    الـجـــواب:

    اتفق جميع أهل العلم سلفا وخلفا على أن الذكر الملحون ليس ذكرا شرعيا فلا ثواب فيه . وقد نص على ذلك غير واحد كسيدى مصطفى البكرى وأما ما نسب للعلامة ابن حجر فهو برىء منه . وبناء على ما ذكر لا يجوز الذكر بشىء من الألفاظ المذكورة بهذا السؤال إلا بلفظ هو ، ولفظ حى ، بشرط تشديد الياء من حى ، لأنه هو الاسم يطلق على الله سبحانه وقد ورد بلفظه فى القرآن كذلك . وقد نص الإمام الرازى فى تفسير قوله تعالى { ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون فى أسمائه } الأعراف 180 ، إن من الإلحاد أن يسمى الله تعالى باسم غير اسمه وجميع أسمائه سبحانه توقيفية . فلا يجوز أن يذكر الله بمالم يرد إطلاقه عليه فى القرآن والأحاديث الصحيحة . وأما جميع الألفاظ المذكورة بهذا السؤال فلم يرد واحد منها فى القرآن ولا فى الأحاديث الصحيحة اسما الله تعالى إلا لفظ هو ، حى مشددا ، ولفظ الجلالة مع مد لامه الثانية مدا طبيعيا مع عدم مد همزة الوصل فى أوله . وأما مد هاء إله أو إثبات ياء بعد الهمزة فهو لحن محض فلا يجوز الذكر به . والله تعالى أعلم .

    http://www.dar-alifta.org/viewfatwa.aspx?ID=3330
    حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني
    الإمام القحطاني في «النونية»

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    اخي الكريم شريف شلبي
    تقول ولكن ما الحكم إذا جرى هذا الذكر ( بلفظ الجلالة المجرد ) على اللسان بدون نية أو قصد التعبد
    اقول لاباس بذلك ا ذا كان من دون نية اوبغيرقصد التعبد
    لان التعبد بذلك على انه من الاذكار بدعة
    اخي الكريم شتا العربي نقلت الفتوى المذكورة وفيها (( وبناء على ما ذكر لا يجوز الذكر بشىء من الألفاظ المذكورة بهذا السؤال إلا بلفظ هو ، ولفظ حى ، بشرط تشديد الياء من حى ))
    اقول هات دليلامن السنة الصحيحة على هذا الاستثناء اي جواز الذكر ب ((هو هو او حي حي ))
    وكيف خفيت على اهل العلم امثال الامام ابن تيميية
    فهاهي دوواين السنة موجودة ومحفوظة بحمد الله
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    15

    Post رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجليس الصالح مشاهدة المشاركة
    ولابن القيم كلام في الموضوع - أظنه في طريق الهجرتين وباب السعادتين - :
    "ذكر الله بالاسم المفرد الله الله لم يشرع ، وبالضمير المضمر هو هو من الهوس"
    كذا قال أو نحو ذلك رحمه الله تعالى

    وهل الامام ابن القيم ( رحمه الله ) معصوم ؟ام انه لا يتعرض عليه احد - مع اعتزازي به فهو الامام المجدد-لانه بقول الامام مالك (رحمه الله ) : (كل انسان يؤخذ منه ويرد عليه إلا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) ) اوكما قال انا لم اقل من نفسي كلها احاديث عن النبي ( صلى الله عليه وسلم ) وانا لست معترضا انا طالب علم

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو محمد الغامدي مشاهدة المشاركة
    الجواب اخي الكريم
    فعلا استدل بعضهم على مشروعية هذا الذكر بماذكرت:
    وهوما جاء عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    ( لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى لَا يُقَالَ فِي الْأَرْضِ اللَّهُ اللَّهُ ) رواه مسلم (148)
    وليس في الحديث دليل على الذكر بالاسم المفرد ، وذلك من وجوه :
    1- أن بعض الرويات جاء فيها : ( لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ عَلَى أَحَدٍ يَقُولُ : لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّه )
    وهي رواية أحمد في "المسند" (3/268) ، وابن حبان في صحيحه (15/262) والحاكم (4/540)
    بل هي إحدى روايات مسلم كما نقله القاضي عياض من رواية ابن أبي جعفر . انظر النووي في "شرح مسلم" (2/178)
    فهذه الرواية تفسر الرواية الأولى ، فيكون المعنى : لا تقوم الساعة على الموحدين الذين يقولون : لا إله إلا الله .
    2- لا يجوز أن يكون المراد بالحديث : أن الساعة لا تقوم على من يذكر الله باسمه المفرد ، وتقوم على من يذكرون بغير ذلك ، فإن غاية ما يُزعم هو استحباب الذكر بالاسم المفرد ، وليس فرضيته ، فكيف يكون مدار النجاة من هول قيام الساعة على أمر مستحب ؟!
    3-عن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (لا تقوم الساعة إلا على شرار الناس).
    رواه مسلم
    اي انها تقوم الساعة على غير الموحدين والله اعلم

    تعلمنا من مشايخنا ان عدم التأويل أولى من التأويل فما الداعي إلى هذا التأويل الذي فيه تكلف
    ام يقل الله لرسوله ( واذكر اسم ربك ) فما هو اسم الرب المعروف والذي يخطر ببال كل مسلم
    ( الله ) ثم ان الاحاديث نص (ولا اجتهاد في موضع النص ) ويضاف الى ذلك أن َّ الامام ابن تيمية ليس معصوما - مع اعتزاز به وبتلاميذه وان فضله لا ينكره احد - لكن اريد القول الفصل ولماذا نؤول الحديث وان اولنا فهذا يجر الى امور اخرى نؤل بها على ما نريد لا على ما يريده الله ويريده الرسول

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    اخي الكريم تقول تعلمنا من مشايخنا ان عدم التأويل أولى
    اقول هذا ليس تاويلا وانما هوجمع بين النصوص والروايات يفسر بعضها بعضا
    فحديث
    ( لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى لَا يُقَالَ فِي الْأَرْضِ اللَّهُ اللَّهُ ) رواه مسلم (148

    بفسره حديث
    ( لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ عَلَى أَحَدٍ يَقُولُ : لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّه )
    وهي رواية أحمد في "المسند" (3/268) ، وابن حبان في صحيحه (15/262) والحاكم (4/540
    والاحاديث واردة في الاخبار عن من تقوم عليهم الساعة وليست تعليم من النبي صلى الله عليه وسلم لاصحابه الاذكار
    يقولوها عند النوم اوالاستيقاظ اوغيرذلك
    تقول ويضاف الى ذلك أن َّ الامام ابن تيمية ليس معصوما وهل قلنا انه معصوم ولكنه اعلم مني ومنك بكثير
    بنصوص الشرع شهد له بسعة العلم علماء عاصروه واخرون جاءوابعده رحمه الله
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,646

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    سامح الله العجلة وصدق القائل: (في العجلة الندامة)!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو محمد الغامدي مشاهدة المشاركة
    اخي الكريم شتا العربي نقلت الفتوى المذكورة وفيها (( وبناء على ما ذكر لا يجوز الذكر بشىء من الألفاظ المذكورة بهذا السؤال إلا بلفظ هو ، ولفظ حى ، بشرط تشديد الياء من حى ))
    اقول هات دليلامن السنة الصحيحة على هذا الاستثناء اي جواز الذكر ب ((هو هو او حي حي ))
    وكيف خفيت على اهل العلم امثال الامام ابن تيميية
    فهاهي دوواين السنة موجودة ومحفوظة بحمد الله
    مشرفنا الحبيب عساك بخير وكل العام وأنتم بخير
    ليست هناك أدلة ولا يصح الاستثناء المذكور في الفتوى التي سبق ونقلتُها وهي خطأ قطعًا وأظن أن فيها تحريفًا في بعض ألفاظها وعباراتها لأن بعض عباراتها يلزم منها غير ما يلزم من الأخرى عند التدبر.
    حيثُ جعلت الفتوى الأسماء توقيفية (وهذا حق) ثم صرحت بجواز الذكر بلفظ (هو) ولفظ (حيّ) فلعل المقصود (هو حيّ) معًا وليس بانفراد كل منهما عن الأخرى.
    على كلٍّ يظهر لي أنه ربما لحق الفتوى بعض التحريف في الكتابة أو ما شابه فالله أعلم.

    مشرفنا الحبيب: لم أنقل الفتوى للمخالفة وإنما نقلتُها لإثراء الموضوع والتعليق عليها منكم ومن الأفاضل ليحصل التنبيه والفائدة إن شاء الله تعالى.

    ولكني تعجّلتُ بإرسال المشاركة في الموقع وظننتُ أنني كتبتُ هذا التنبيه قبل الفتوى، ولم أراجع المشاركة بعد إرسالها فجاءت كما ترى

    فصدق القائل: وفي العجلة الندامة!

    نسأل الله عز وجل أن يجنبنا وإياك وسائر المسلمين كل أسباب الندامة ويحفظنا وإياك وسائر المسلمين من جميع الفتن ما ظهر منها وما بطن.
    حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني
    الإمام القحطاني في «النونية»

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: حكم الذكر بالاسم المفرد((الله الله ,هو ,هو))لابن تيمية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي الفاضل شتا العربي شكرا لك .و بارك الله فيك ...
    نسأل الله عز وجل أن يجنبنا وإياك وسائر المسلمين كل أسباب الندامة
    ويحفظنا وإياك وسائر المسلمين من جميع الفتن ما ظهر منها وما بطن
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •