مفهوم السلفية عند علماء الجمعية
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    فبهداهم اقتده



    و خير الأمور في اتباع من سلف *** وشر الأمور في ابتداع من خلف



    الحمد لله و كفى و الصلاة و السلام على عباده الذين اصطفى و بعد،

    اعلم رحمك الله

    أنّ السلفية نسبة إلى السلف وهم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة الهدى من أهل القرون الثلاثة الأولى رضي الله عنهم الذين شهد لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخير في قوله : (( خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم يجئ أقوام تسبق شهادة أحدهم يمينه ويمينه شهادته )) رواه الإمام أحمد في مسنده والبخاري ومسلم , والسلفيون جمع سلفي نسبة إلي السلف, وهم الذين ساروا على منهاج السلف من اتباع الكتاب والسنة والدعوة إليهما والعمل بهما فكانوا بذلك أهل السنة والجماعة.

    فلفظ السلف لغة : السلف والسليف والسلفة : الجماعة المتقدمون كما جاء في لسان العرب لابن منظور ( 6 / 330)

    و قد جاء في لوامع الأنوار ( 1/ 20) للإمام السفاريني : المراد بمذهب السلف ما كان عليه الصحابة الكرام رضوان الله عليهم وأعيان التابعين لهم بإحسان وأتباعهم وأئمة الدين ممن شهد له بالإمامة وعرف عظم شأنه في الدين وتلقى الناس كلامهم خلفا ً عن سلف دون من رمي ببدة أو شهر بلقب غير مرضي مثل الخوارج والروافض والقدرية والمرجئة والجبرية والجهمية والمعتزلة والكرامية ونحو هؤلاء

    و قد تكلم علماؤنا الأجلاء أئمة التوحيد و الإصلاح في بلدنا الحبيب الجزائر حول معنى السلفية ووجوب اتباعها حيث كانوا رحمهم الله يدعون إليها و إلى منهجها و سنعرض عليكم باقة من فوائدهم و دررهم رحمهم الله تعالى.

    قال العلامة ابن باديس رحمه الله : الواجب على كل مسلم في كل مكانٍ و زمانٍ أن يعتقد عقدًا يتشرّبه قلبُه، و تسكن له نفسه، و ينشرح له صدرُه، و يلهج به لسانُه، و تنبني عليه أعمالُه، أنّ دين الله تعالى من عقائد الإيمان و قواعد الإسلام و طرائق الإحسان، إنّما هو في القرآن و السنّة الصحيحة و عمل السلف الصالح، من الصحابة و التابعين و أتباع التابعين، و أن كلّ ما خرج عن هذه الأصول و لم يحظ لديها بالقبول –قولًا كان أو عملاً أو عقدًا أو حالاً- فإنّه باطل من أصله ، مردود على صاحبه، كائنًا من كان، في كل زمان أو مكان( . من رسالة سؤال عن سوء مقال

    قال العلامة الشيخ البشير الإبراهيمي رحمه الله: الدعوة إلى الله وظيفة أهل الحقّ من أتباع محمد صلى الله عليه و سلم و هي أثمن ميراث ورثوه عنه، و هي أدقّ ميزان يوزن به هؤلاء الورثة ليتبيّن الأصيل من الدخيل، فإذا قصّر أهل الحقّ في الدعوة إليه ، ضاع الدين، و إذا لم يحموا سننه غمرتها البدع ، و إذا لم يجلوا محاسنه علتها الشوائب فغطّتها، و إذا لم يتعاهدوا عقائده بالتصحيح داخلها الشكّ، ثمّ دخلها الشرك، و إذا لم يصونوا أخلاقهم بالمحافظة و التربية أصابها الوهن و التحلّل، و كلّ ذلك لا يقوم و لا يستقيم إلاّ بقيام الدعوة و استمرارها و استقامتها على الطريقة التي كان عليها محمد عليه الصلاة و السلام و أصحابه الهداة من العلم و البصيرة في العلم، و البيّنة من العلم و الحكمة في الدعوة، و الإخلاص في العمل، و تحكيم القرآن في ذلك كلّه . الآثار 4/408


    و قال ايضا : إن السلفية نشأة و ارتياض و دراسة، فالنشأة أن ينشأ في بيئة أو بيت كلّ ما فيه يجري على السنّة عملا و قولا، و الدراسة أن يدرس من القرآن و الحديث الأصول الإعتقادية، و من السيرة النبويّة الجوانب الأخلاقيّة و النفسيّة ، ثم يروّض نفسه بعد ذلك على الهدى المعتصر من تلك السيرة و ممّن جرى على صراطها من السلف. الآثار 2/922


    قال الشيخ العربي التبسي رحمه الله: وهذه الطائفة التي تعد نفسها سعيدة بالنسبة إلى السلف وأرجوا أن تكون ممن عناهم حديث مسلم ( لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة ) الحديث. فقد وُفقوا لتقليد السلف في إنكار الزيادة في الدين ، وإنكار ما أحدثه المحدثون وما اخترعه المبطلون ، ويرون أنه لا أسوة إلا برسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، أو من أمرنا بالإتساء به، فلما شاركوا السلف وتابعوهم في هذه المزية الإسلامية نسبوا أنفسهم إليهم، ولم يدع أحد منهم أنه يدانيهم فيما خصهم الله به من الهداية التي لا مطمع فيها لسواهم.(


    وقال أيضا: أما السلفيون الذين نجاهم الله مما كدتم لهم فهم قوم ما أتوا بجديد، وأحدثوا تحريفا، ولا زعموا لأنفسهم شيئا مما زعمه شيخكم، وإنما هم قوم أمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر في حدود الكتاب والسنة، ونقمتم منهم إلا أن آمنوا بالله وكفروا بكم. المقالات 1/109، 115



    قال العلامة السلفي الطيب العقبي رحمه الله في قصيدته "إلى الدّين الخالص" :

    أيها السائل عن معتقدي = يبتغي مني ما يحوي الفؤاد
    إنني لست ببدعي ولا = خارجي دأبه طول العناد
    يحدث البدعة في أقوامه = فتعم الرض نجداً ووهاد
    ليس يرضى الله من ذي بدعة = عملا إلا إذا تاب وهاد
    لست ممّن يرتضي في دينه = ما يقول الناس زيدٌ وزياد
    بل أنا متبع نهج الألى = صدعوا بالحق في طرق الرشاد
    حجتي القرآن فيما قلته = ليس لي إلا على ذاك استناد
    وكذا ما سنّه خير الورى = عدتي وهو سلاحي والعتاد
    وبذا أدعوا إلى الله ولي = أجر مشكور على ذاك الجهاد
    منكمو لا أسأل الأجر و لا = ابتغي شكركم بله الوداد

    مذهبي شرع النبي المصطفى = واعتقادي سلفيٌ ذو سداد
    خطتي علم وفكر نظر = في شؤون الكون بحث واجتهاد
    وطريق الحق عندي واحد = مشربي مشرب قرب لا ابتعاد

    وكتبه نسيم الجزائري
    http://merathdz.com/play.php?catsmktba=4&id=241

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    رحم الله علمائنا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    18

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    وما أجمل هذه النقولات التي سطرها أخونا نسيم ، وينبغي أن نسير على دربها إن شاء الله ، ولا يفهم من كلام سلفنا أن الدعوة إلى السير على ما كان عليه السلف الصالح أن نتسمى باسم السلفي أو السلفيين وإنما أن نسير على نهجهم أما التسمية فلا تنفعنا في شيء وحسبنا السير على المنهاج منعا لبث الفرقة وروح التحزب بيننا ، ولا يصل أحد إلى رفعة الدين واستشعار نبضه إلا بموافقته لفهم سلفنا الصالح .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    و عليكم السلام و رحمة الله و بارك الله فيكم، و للإخوة المقصود هنا بالجمعية : الجمعية المسماة: "بجمعية العلماء المسلمين" الجزائرية.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    جزاكم الله خيرا على حسن تواصلكم وصلكم الله بطاعته

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    بارك الله فيكم

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    قال الشيخ الطيب العقبي - رحمه الله - : " إننا نعتقد و لم نزل نعتقد في إيمان و إخلاص بأن الدين وحده هو الذي ينهض بهذه الأمة حديثا، كما نهض بها قديما، و بالدين فقط نصل إلى حيث نأمل و نبلغ كل ما نرجوه و نتمناه. و الدين هو رأس مالنا الذي لا خسارة معه، و لا ندامة تلحق العاملين به و المعتصمين بحبله المتين، و إذن فالدين قبل كل شيء."
    جريدة الإصلاح العدد 46 . 18 جمادى الاولى 1366 هـ الموافق 01 أفريل 1947م
    أخوكم : ابو البراء نسيم الجزائري
    المشرف التقني لموقع ميراث السنة الجزائري
    لا تنسونا بالدعاء

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: مفهوم السلفية عند علماء الجمعية

    للفائدة
    أخوكم : ابو البراء نسيم الجزائري
    المشرف التقني لموقع ميراث السنة الجزائري
    لا تنسونا بالدعاء

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •